الثلاثاء 19 كانون الأول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لا نريد أن تُقرع طبول الحرب ولكن!

 جميل جداً ما نراه اليوم من تناغم وتقارب بين الموقفين الرسمي والشعبي في الرفض جملة وتفصيلاً لقرار الرئيس الأمريكي  ترمب باعتبار القدس عاصمة لدولة الكيان الصهيوني الغاصب والمحتل لأرضنا ومقدساتنا منذ عقود خلت .

التفاصيل
كتًاب عجلون

طلبة العروس

بقلم عبدالله علي العسولي

تقييــم رؤســاء الجامعــات؟!

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تفكيك أخطر حزب في الأردن..!

بقلم موسى الصبيحي

لا للنواح ولا للأمنيات !!

بقلم الأديب محمد القصاص

ترامب شكراً

بقلم النائب السابق علي بني عطا

هناك ..!! حيث ترقد

بقلم زهر الدين العرود

تهان ومباركات
كبار / م . ضياء محمد فاضل الخطاطبه

الكاتب / المصدر: الإمارات دبي
تاريخ الخبر 10-02-2017

عندما كنّا صغارا نلعب في ازقه الحاره كنّا نختبيء كلما مر احد كبارنا خوفا من ان يقاطعنا في لعبنا ويطلب منا الابتعاد عن الدهاليز والحفر.كان مفهوم الكبير لدينا هو انه رجل بالغ يحرص على مصلحتنا بحيث يتعارض حرصه مع أهوائنا البريئه. ..كبرنا "بمعنى العمر" وأصبح هذا المفهوم لدينا ذو ابعاد متشعبه..ووجدنا انه لا يختلف في منطلقه فوجدنا ان الكبار وكراسي القريه والمحافظه وحتى البلد، غالبيتهم ينصبون أنفسهم حماه للمواطن وحريصين على مصالحه فيقولون ولا يفعلون ويرفعون ولا يرخصون وينطقون باسمه ولا يستشيرون..وجدنا ان هناك كبارا بعقول الصغار وان هناك كبارا مدعين وايضا هناك كبارا متسلقين يقفزون على ظهور الغير يحرصون على رسم مباديء النفاق الاجتماعي من اجل الصعود والوصول فقط ولتذهب ظهور العبيد القواعد الى الجحيم!..


وهناك من سموا كبارا لانهم يملكون الجاه والمنصب ..ويتكابرون بسلطتهم ويتجاهلون وطنهم الذي لا ينفعه كبر ولا كبار الا على عدو او متربص.


وهناك كبار لا يعملون ولا يسعون الا لمصلحه لهم ..يتناسون مبادئهم وخدمه اهلهم التي هي شرف لهم.

كل كبير عليه كبير وأكبرهم كلهم لا يساوي في ملكوت الله الكبير شيء..ان الكبير في علاه هو فقط صاحب الملك يوتيه من يشاء ..فمن تحكم في مصالح الناس لا يجب ان يتناسى حكم الله وحكمته وان يعدل فيمن تحته ان كانوا فردا او مؤسسه .


اذكر مقوله ذهبت تاريخا يذكر "عدلت فأمنت فنمت"..انك انت الكبير يا عمر ومن بعدك صغر الكبار وتحجموا.


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
فاضل خطاطبه ابو جميل     |     11-02-2017 07:13:04
الاردن عجلون
كلام واقعي في الصميم الي بتقول عنهز........بطلع فرعون وﻻ حول ولا قوه الا بالله
عدي خطاطبه     |     10-02-2017 12:50:35

كلام سليم واقعي ..

موجه لفئة شاذه من مجتمعنا
مقالات أخرى ذات علاقة
  نعمة الشتاء /مصطفى الشبول
  عذرا صلاح الدين /م مهند بني سعيد
  لا تقل مستحيل / هبة عابدين
  مجرد ملاحظة مش أكثر من هذا الحد احبتي الكرام مع التحية
  في رثاء زكي محمد ابو حلاوه رحمه الله / محمد خالد الفريحات
  عُتو العدو الصهيوني بلا حدود / إبراهيم القعير
  اثار بيت راس / عبدالناصر الحموري
  من نفحات قلمي / هاشم حسن الرحيل الغرايبه
  أعذريني يا قدس / بتول محمد - أحمد يوسف - زكارنه
  من بلفور الى ترامب سنوات من البكاء والصراخ والعويل / الدكتور محمد علي صالح الرحاحله
  تداعيات قرار القدس.. هدم الأقصى / إبراهيم القعير
  ملك العرب في مواجهة ملك الصهاينة / الدكتور سليمان الرطروط
  العمل البلدي../ مهندس رابي الربضي
  ما نسينا القضية...ولكن / عاهد الدحدل العظامات
  حفنة من تراب الاردن واثاره / عبدالناصر الحموري
  من يضحك على من في نقل السفارة الامريكية الى القدس/ياسين البطوش
  مررتِ بخاطري ذكرى / بشرى سمور
  القدس مدينة الحصار والغزو / إبراهيم القعير
  القدس توحدنا// ماهر إبراهيم جعوان
  اليمن وشعارات سياسية جديدة..../ إبراهيم القعير
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح