الأثنين 18 كانون الأول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لا نريد أن تُقرع طبول الحرب ولكن!

 جميل جداً ما نراه اليوم من تناغم وتقارب بين الموقفين الرسمي والشعبي في الرفض جملة وتفصيلاً لقرار الرئيس الأمريكي  ترمب باعتبار القدس عاصمة لدولة الكيان الصهيوني الغاصب والمحتل لأرضنا ومقدساتنا منذ عقود خلت .

التفاصيل
كتًاب عجلون

تقييــم رؤســاء الجامعــات؟!

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تفكيك أخطر حزب في الأردن..!

بقلم موسى الصبيحي

لا للنواح ولا للأمنيات !!

بقلم الأديب محمد القصاص

ترامب شكراً

بقلم النائب السابق علي بني عطا

هناك ..!! حيث ترقد

بقلم زهر الدين العرود

تهان ومباركات
دنيا فانية / مصطفى الصمادي
تاريخ الخبر 09-06-2017

=

 

بعد غياب طويل عن الكتابة وبما أسمعهُ من قصص وعبر ومآسٍ كثيرة ، قررت أن أكتب(فانية) وأول ما ابدأ فيه بأنها دنيا فانية، نعمل لدنيا فانية بإرادة وهمم عالية، ولا نعلم إذا أتى أمر الآخرة شعرنا بأننا بحاجة إلى بعض الراحة لأن الوقت فيه طويل، ولن يفوتنا شي كما نظن، وكما قال تعـآلى 😞 وَفَرِحُوا بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلا مَتَاعٌ ). 

أحوال الدنيا غريبة ومتقلبه ولا يوجد فيها شيء يدوم، والأغرب من ذلك حالنا، لأننا نعطيها أكثر مما تستحق ونحن نعلم أننا مفارقوها، وسميت الدنيا بذلك(فانية) لتدني منزلتها عند الله، وكما قال عليه الصـلاه و السـلام :" مالي وللدنيا

 , ما أنا في الدنيا إلا كراكب استظل تحت شجرة ثم غادرها  وتركها". 

ألم يحن الوقت لنحـاسب انفسنـا  و نقف عند كل يوم، فإن كـان فيه خير حمدنـا ربنا وشكرنـاه، و إن كان فيه شر تبنا إليه و إستغفرنـاه، أقبل على صلواتك الخمس، و استقبل يومك الجديد بتوبة، تمحو ذنوب صحيفة الأمس. 

لننظر إلى الذين يرحلون ولا يتركون خلفهم الا لوحات رسمت بريف الطيبة والمودة والاحترام، ليتركوا خلفهم كلمات تكتب بماء العين لا يبغون منها سوى رضى الله بها، ولننظر الى من رحل ولم يترك خلفه شيء تستطيع ان تتذكره فيه او ان تدعو له. 

بالنهاية نحن ضيوف أين ما ذهبنا فهذا كله ليس ملك لاحد بل هو ملك صاحب الملكوت، و الواجب على  الضيف دائماً أن يحترم المضيف  ويوقره.

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
أبو خالد     |     10-06-2017 07:32:23
مالي وللدنيا...
كلام يكتب من ذهب...

نسأل لنا ولكل المسلمين حسن الخاتمة ...
مقالات أخرى ذات علاقة
  نعمة الشتاء /مصطفى الشبول
  عذرا صلاح الدين /م مهند بني سعيد
  لا تقل مستحيل / هبة عابدين
  مجرد ملاحظة مش أكثر من هذا الحد احبتي الكرام مع التحية
  في رثاء زكي محمد ابو حلاوه رحمه الله / محمد خالد الفريحات
  عُتو العدو الصهيوني بلا حدود / إبراهيم القعير
  اثار بيت راس / عبدالناصر الحموري
  من نفحات قلمي / هاشم حسن الرحيل الغرايبه
  أعذريني يا قدس / بتول محمد - أحمد يوسف - زكارنه
  من بلفور الى ترامب سنوات من البكاء والصراخ والعويل / الدكتور محمد علي صالح الرحاحله
  تداعيات قرار القدس.. هدم الأقصى / إبراهيم القعير
  ملك العرب في مواجهة ملك الصهاينة / الدكتور سليمان الرطروط
  العمل البلدي../ مهندس رابي الربضي
  ما نسينا القضية...ولكن / عاهد الدحدل العظامات
  حفنة من تراب الاردن واثاره / عبدالناصر الحموري
  من يضحك على من في نقل السفارة الامريكية الى القدس/ياسين البطوش
  مررتِ بخاطري ذكرى / بشرى سمور
  القدس مدينة الحصار والغزو / إبراهيم القعير
  القدس توحدنا// ماهر إبراهيم جعوان
  اليمن وشعارات سياسية جديدة..../ إبراهيم القعير
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح