الخميس 19 تشرين الأول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
اعذريهم يا جميلة الجميلات فما عرفوا قدرك بعد!

الغياب الواضح لمعالي وزيرة السياحة وأمين عام وزير السياحة عن المؤتمر السياحي الذي عقد في عجلون قبل عدة أيام  يدل دلالة واضحة على أن محافظة عجلون و السياحة فيها ما زالت خارج حسابات الحكومات الأردنية المتعاقبة

التفاصيل
كتًاب عجلون

الملك والشعب والحلقة المفقودة

بقلم المحامي جمال الخطاطبة

رغيف علينا ورغيفان عليك

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

وامعتصماه

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

الدخيل!!

بقلم محمد اكرم خصاونه

تهان ومباركات
السفارة الأردنية في ماليزيا / ضيف الله المومني - ماليزيا
تاريخ الخبر 08-08-2017

=

السفارة الأردنية في ماليزيا
قامة أردنية وطنية سعادة الدكتور معن المساعدة
محبوب وبشوش الوجه مبتسم دائما" في وجوه مرتاديه 


من طبعي لا امتدح أشخاص ، ولكنها شهادة إمام الله والناس ، واعترافا مني بثقافة وفكر وشهامة ونبل واستقامة هذا الرجل ، شهادة في حق رجل قلّ نظيره ، وبديهي أنها لا تزيده شهرة ولا تكسبه سمعة ،فهو من عشيرة معروفه للقاصي والداني بكرمها وشهامتها واصلها . فهنئنا لنا بأن نرى شخصية بهذه القامة بيننا في دولة ماليزيا وهو ما أكسبه احترام كل من عرفه .


انه سعادة الدكتور معن المساعدة الإنسان الشهم. المتواضع .الصادق, ولأداري الفذ, لا أقول هذا من باب المجاملة، بل هي الحقيقة والشهادة التي أعطاها فيه كل من التقى به، حقاً هناك أشخاص يفرضون عليك احترامهم فلا تجد حرجاً في أن تقول فيهم كلمة حق.. ووقفة إنصاف يستحقونها.


شخصية وطنية فذة بامتياز وكل الشكر لما قدمه ويقدمه للوطن ؛ والقاعدة الشرعية تقول من لا يشكر الناس لا يشكر الله. 
له شخصية فذة واعية مفعمة بالإنسانية والنبل و يملك فكرا عاليا، رجل نزيه ويعامل الناس كلهم مثل بعض 


رأيت فيه انه يعيد إلينا التفاؤل والأمل بأن نشاهد وجوه تخدم مصالح الوطن الحبيب هؤلاء هم الرجال الذين ينهض بهم الأردن الغالي.


زرته اليوم في السفارة وجلست معه فوجدته جاداً في عمله حقق كل أسباب النجاح في مسؤوليته، عندما يتحدَّث تحس بتفاعله مع الحدث يبتعد عن الكلمات المزعجة’ يراعي أحوال الناس، ويتكلم لهم بشفافية ووضوح.. يقترب من مشاكلهم ليكون العطاء منهم أكثر، وليحقق باسمهم النفع والفائدة، حقاً يستحق هذا الرجل النموذج أن يُذكر اسمه وأفعاله في كل مكان’


كلمة حق في هذا الرجل الوفي لدينه ووطنه ، ونسأل الله سبحانه أن يعينه، ويوفقه ليواصل عطاءه وله منا كل التقدير والاحترام.


نعم أولئك الرجال الأوفياء الذين حققوا بجهدهم وحرصهم طموح الأردنيين في ماليزيا
فأنجزوا ما وعدوا، وسعوا إلى حيث أرادوا.. فتحقق لهم الهدف، ونالوا الغاية، وسعدوا بحب الأردنيين 
هؤلاء الرجال لا يريدون بأعمالهم جزاءً ولا شكوراً.... فُطِروا على بذل الخير، فوجدوا القبول والاحترام من الجالية الأردنية في ماليزيا .


لقد أعجبني الرجل بتواضعه وحلمه ، فهو يسعى إلى تحقيق النجاح فكان النجاح ملازماً له في أعماله ومسؤولياته....


حفظه الله ورعاه لأهله وعشيرته
حفظ الله جلالة سيدنا أبا الحسين
حفظ الله الأردن وشعبه



أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى ذات علاقة
  شخصية قانونية ثرت بعلمها ، مشرف ناصر الغرايبه أنموذجاً / ابراهيم الحوري
  المُنظرون على الفقراء / عاهد الدحدل العظامات
  فلان وشريكه/مصطفى الشبول
  معلم فيسبوكي /أ.سعيد ذياب سليم
  ماذا بعد داعش ..؟/ صالح غصاب العنزي
  عصر التعقب الشرس للمواطن / إبراهيم القعير
  مستشفى الزرقاء الحكومي الجديد// نوال محمد نصير
  موسم الرمان وفوائده / عامر الجلابنه
  المغتربون الأردنيون / المهندس وائل سامي السماعين
  احذروا الفتنة / ابراهيم سيف الدين محمد الحوري
  المعجزات الأربعة أمام الفلسطينيين // إبراهيم القعير
  كلنا أمن عام / هيثم المومني
  أعقل المجانين /مصطفى الشبول
  فقه السقوط // سيف الله حسين الرواشدة
  حمى الله ...الجيش العربي الاردني // المهندس هايل العموش
  للخريف قلب ذهبي /أ.سعيد ذياب سليم
  مناصب ومسميات/ مصطفى الشبول
  من المسؤول عن اختفاء المعايير الاجتماعية ...؟؟؟/ إبراهيم القعير
  الذكرى السنوية الأولى لوفاة النائب احمد عودة العجارمة / عيسى محارب العجارمة
  الوقف التعليمي ....وتوصيات المؤتمر التربوي / أسامة علي الحجاجرة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح