الثلاثاء 20 شباط 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
رفقاً بعمال الوطن يا رؤساء البلديات!

تعتبر مهنة عامل الوطن من أشرف وأنبل المهن ، وإقبال الأردنيين عليها أصبح واضحاً خلال العقدين الماضيين ،حيث كانت البلديات والمؤسسات المختلفة تستعين بعمال من دول مختلفة لسد النقص الحاصل في هذه المهنة.

التفاصيل
كتًاب عجلون

في بيتنا سكري!

بقلم معتصم مفلح القضاة

أزمة أخلاق

بقلم عبدالله علي العسولي

حاكم إداري وضابطة عدلية للجامعات

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
رفيق الدرب المخلص/ علاء بني نصر
تاريخ الخبر 16-08-2017

=

 

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد : 
نعيش الآن أيام حارقة و ملتهبة حيث تصفعنا أشعة الشمس و يكوينا النسيم الدافئ يجعلنا عاجزين غير قادرين على الحراك ، ومن حيث وضعية السكون القاتل يصيح أحد أفراد العائلة : "ول يلا نطلع تحت الشجرات وبين الهوا البارد"  ، وهنا يعجب الأب بهذه الفكرة ويصرخ قائلا : "يلا يا ولاد جهزوا حالكو عشان نطلع" ، بعدها يصاب البيت بحالة من الاستنفار و تتقافز العائلة في جميع أنحاء البيت بحثا عن حاجيات الرحلة .
وبعد أن يصبح كل شيء جاهزا وتتم الطقوس المعتادة من صراخ و استعجال وتذكير وغيرها ، تنطلق العائلة الكريمة نحو هدفها إلى المروج الخضراء إلى الأشجار اليانعة إلى النسيم العليل وعند الوصول يصرخ الأب قائلا : "يلا انزلو هون قعده مرتبه" ، ولكن سرعان ما يصرخ قائلا : "يلا نشوف محل ثاني" ، ويتفاجئ الجميع قائلين : "ليش يابه المحل مرتب ومافيه ناس حوالينا" ، يرد الأب معللا : "والله يابه كلها زبالة والشجر مكسر بلاش حدا يوقع عليه" ، فيرضى الجميع بقرار الأب ولكن في قلوبهم حسرة لأنهم أضاعوا مثل هذا المكان الجميل ، تترنح السيارة تارة تسرع و اخرى تبطئ و تارة تقف وأخرى تمشي في محاولة لإيجاد المكان المناسب . 
وفي النهاية يرضخ الأب ويعود للمكان الأول وذلك لأنه لم يجد الا القمامة في كل مكان وكأنها الرفيق في الدرب . 
هذا مثال بسيط لواقع الاماكن السياحية وما تعانيه من إهمال من جميع الاطراف ((من اداره الموقع ، وزارة السياحة ، زوار)) .
فالزائر يلقي القمامة في كل مكان حتى بجوار مكبات النفاية ( إن وجدت طبعا ) كأنه لم يأتي إلى هذا المكان لكي يستمتع و يرفه عن نفسه وأيضا كأنه يجبر الذي يأتي من بعده على أن يرى قمامته . 
وهنا أتسائل ما العيب أن تترك المكان نظيفا و تجمع نفاياتك و تلقيها في المكان المخصص وإن لم تجد مكان لها في الموقع احتفظ بها حتى ترى اقرب مكب .
وأما بخصوص إدارة الموقع و وزارة السياحة ، لماذا لا تتم تغطية كافة الاماكن السياحية بحاويات لجمع القمامة تفي بالغرض وليس حاوية أو اثنتين للموقع كاملا ولماذا لا يتم فرض غرامات وعقوبات على كل من يلقى القمامة أو يقوم بالتخريب ، لماذا لا يتم توزيع مراقبين أو تركيب كاميرات مراقبة إن لزم الامر لمراقبة افعال الزوار ومعاقبة كل مخالف ..
يجب المحافظة على البيئة والأماكن السياحية فهي المتنفس الذي نلجأ إليه كلما ضاقت الصدور و غمت القلوب ، في دول أخرى يقومون ببناء طبيعة مصطنعة لكي يلجأ اليها المواطن كلما أحس بالضيق و هنا لدينا الطبيعة من الله و تسحر القلوب و تذهل العيون ولكن نهملها و نقوم بتدميرها حتى نفقدها بالنهاية ...
لا داع لان تكون القمامة هي رفيقنا المخلص في الشارع و الاسواق و الاحراش والاماكن السياحية.
عبر عن نفسك وحافظ على نظافة الامكنة التي تزورها ولا تنجر وراء افعال الاخرين ( مارح تفرق مهي كلها معبية زبالة).
حافظوا على البيئة فهي لكم هي رئتكم هي فرحتكم ... 
لا عيب في إزالة مخلفاتكم .. 
هذه نعمة من الله فحافظوا عليها قبل أن تزول .. 
التوقيع : علاء بني نصر

 


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى ذات علاقة
  مساجدنا...هل من حال أفضل؟!// د. منصور محمد الهزايمة
  رسالة الى كل من لم يتمكن من النجاح في التوجيهي /محمد سليمان زغول
  جداريات على حيطان القلب/ أ.سعيد ذياب سليم
  حل نصف مشكلات مجتمعنا بتغيير نمط حياتنا /د. رياض خليف الشديفات
  عندما يغدر الصديق/وفاء خصاونة
  كل منا لا بد وأن يرحل .. / المحامية سحر الوهداني
  العنف الاجتماعي في الأردن: أسباب وحلول // الدكتور عمر مقدادي
  وقت الخطر من يتنحى ومن يفعل /القاضي الدكتور جمال التميمي
  إلى ولاة الأمر في بلدنا العزيز الغالي الأردن مع التحية والاحترام والتقدير وبعد.
  الواقع الأردني بين المدرك والمأمول// د. منصور محمد الهزايمة
  عَهۡدُ التَميمي .../د حسين احمد ربابعه
  نحن الشباب لنا الغدُ / مصطفى الشبول
  فوائد الزبيب / عامر جلابنه
  ظرفاء لكن لصوص / أ.سعيد ذياب سليم
  المعركة الأزلية / علاء بني نصر
  دولة رئيس الوزراء الأسبق السيد مضر بدران/صادق أحمد المومني
  فنجان بلاستيك/مصطفى الشبول
  هموم القطاع الزراعي مرة اخرى /الدكتور محمد علي صالح الرحاحله
  الامانه ...والكفاءة ... والمسؤوليه/ محمد سليمان زغول
  الصدمة / د. منصور محمد الهزايمة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح