الخميس 23 شباط 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في حديث الانتخابات...إنهم يصلحون لكل زمان ومكان

قد يكون من المبكر الحديث في أمور الانتخابات خاصة وأن الشعب الأردني يعاني الأمرين جراء سياسات الحكومة برفع الأسعار التي أصبحت بالفعل تثقل كاهله ،حيث تجد الحكومات أيضاً ضالتها في الانتخابات وتجدها فرصة ذهبية لتمرير جميع قراراتها برفع الأسعار وغيرها&#
التفاصيل
كتًاب عجلون

الحراكات العقيمة وتدمير الذات

بقلم الشيخ أحمد محمد الزغول

أخاف عليك ياوطن

بقلم د. أحمد عارف الكفارنه

على ثرى مؤتة الطهور

بقلم رقية القضاة

ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

حتى احلامنا سرقوها ....؟

بقلم المحامي عبد الرؤوف درويش القضاة

الوهيدة وأيل وجبال الشراه وشجن الشوق والوله

بقلم الشاعر أنور حمدان الزعابي

ذكرياتي بالجنوب ...

بقلم د. علي السعد بني نصر

تهان ومباركات
جامعة عجلون الوطنية بحاجة ماسة للدعم والمساندة

الكاتب / المصدر: منذر الزغول - وكالة عجلون الاخبارية
تاريخ الخبر 27-09-2016

=

 

لا شك أن  المتتبع لمسيرة جامعة عجلون الوطنية  يلاحظ أنها حققت  نجاحات كبيرة ومتميزة  بدأت منذ إستلام  الأستاذ الدكتور أحمد العيادي رئاسة الجامعة فيها ،  حيث ساهمت جهود العيادي مع الفريق الذي عمل معه طوال سنوات وجوده على رأس الهرم الوظيفي  فيها  بوضع الجامعة على سلم النجاح وقفزت بعهده  قفزات كبيرة سوف نبقى نتذكرها بكل الفخر والإعتزاز .


 وللأمانة أيضاً إستمرت هذه النجاحات  بعهد الرئيس الحالي الأستاذ الدكتور أحمد نصيرات ، حيث واصل النصيرات وفريقه مشوار النجاح بكل ثقة وعزيمة وإصرار على  تحدي جميع الصعاب التي واجهت مسيرة الجامعة  خلال السنوات الماضية ، وبدأت الجامعة  تنهض من جديد ، وأصبحت تتبوء موقعاً متميزاً بين الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة .


 وعلى كل ولأن جامعة عجلون الوطنية شأنها شأن غيرها من الجامعات الخاصة الأردنية تأثرت سلباً  بسياسة وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات ،حيث أصبح  النجاح في إمتحان شهادة الثانوية العامة محدوداً جداً  ، ماجعل غالبية من إجتازوا إمتحان الثانوية العامة يتم قبولهم في الجامعات الحكومية ولم يتبقى إلا الجزء اليسير  جداً الذي بالعادة يتوزع على جميع الجامعات الخاصة وأحياناً  على جامعات خارج البلاد ،ما جعل أيضاً حصة جامعة عجلون الوطنية ينزل الى أدنى المستويات ، الأمر الذي بالفعل بدأ يشكل أزمة حقيقية للجامعة ، ويهدد مسيرتها ، ومن الممكن أيضاً أن يهدد وجودها ويؤدي الى إغلاقها إن لم نحسن التصرف وندعم جامعتنا بكل الطرق والسبل . 


لذلك  ونحن ندقس ناقوس  الخطر  ،   ومن منطلق  واجبنا الإعلامي والمهني إتجاه جامعتنا العزيزة  فإننا في عجلون الإخبارية  نوجه رسالة قوية للمجتمع المحلي في محافظة عجلون فهم الأجدر بدعم الجامعة ، لأن دعمها هو دعم لكل المشاريع الإستثمارية والتنموية في المحافظة ، ونجاح الجامعة هو بالتأكيد  نجاح لكل هذه المشاريع ، لذلك فإننا  في عجلون مطالبين  قبل غيرنا   بالمساهمة في دعم مسيرة ونجاح الجامعة  لأن  أبناء المجتمع المحلي في عجلون هم المستفبد الأكبر من الجامعة  وفشلها لا سمح الله سيؤثر سلباً على مئات العائلات والأسر المستفيدة من الجامعة .


أما عن كيفية دعم الجامعة ومسيرتها  فأعتقد أن ذلك يأتي من خلال عدة أمور من أهمها أن تكون جامعة عجلون الوطنية خيارنا الأول بعد الجامعات الحكومية في تعليم وتدريس طلابنا ، فالخصومات التشجيعية التي تقدمها الجامعة وأسعار الساعات ليست موجودة في كثير من جامعاتنا الأردنية ، وكذلك فإن سعي الجامعة الدؤوب لتطوير قدراتها الأكاديمية والإدارية يتسحق منا جميعاً مساندتها والوقوف معها ، ولا أعتقد أيضاً أن الجامعات الخاصة التي يلجأ إليها الكثير من طلابنا أفضل  حالاً  من جامعة عجلون الوطنية ، بل على العكس تماماً فالمستوى الأكاديمي لجامعة عجلون أصبح أفضل من مستوى  كثير من  الجامعات الخاصة الأردنية .


أما إدارة الجامعة فأنا على يقين تام  أنهم لم ولن يقصروا في تقديم كل ما من شأنه مواصلة مشوار نجاح الجامعة ، ولكن يبقى  تقديم الخصومات التشجيعية ضمن الإمكانات المتاحة  وخاصة لطلاب محافظة عجلون والمناطق المجاورة الأخرى كالكورة والأغوار وإربد وجرش  هو السر الذي من الممكن أن تواصل الجامعة مشوارها بنجاح  بعيداً عم أي معوقات تذكر .


أخيراً اسأل الله العلي القدير أن يبقى النجاح والتوفيق حليف مسيرة جامعة عجلون الوطنية هذا المشروع الرائد والمميز في محافظة عجلون ، فهو بالنهاية لكل أبناء المحافظة الذين هم الغالبية العظمى من العاملين والقائمين عليها .


والله من وراء القصد ،،،

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د.محمد الزغول/البنك العربي الاسلامي الدولي     |     28-09-2016 08:37:49
جامعه حكوميه
اشكر لك اهتمامك اخ منذر.....ارى ان الحل الامثل ان تقوم الحكومه بشراء جامعة عجلون الوطنيه لتكون نواه لجامعه تليق بالمحافظه وتؤمن لابنائنا كافة التخصصات وان يتم اعتبار كلية عجلون الجامعييه كليه تقنيه تطبيقيه تابعه لها وبذلك نضمن وجود جامعه حكوميه ونضمن تعليم نوعي يؤدي الى تشغيل الخريجين من ابناء المحافظه وتسهم بجذب الاستثمارات وتخفيف بؤر الفقر والبطاله...
رجاء القضاه     |     27-09-2016 09:12:12
جامعة عجلون الوطنية
الأستاذ منذر اسعد الله اوفاتك
إن ما كتبته في محلة وكلام سليم ، انأ من موظفي هذه الجامعة منذ أربع سنوات ، وإدارة الجامعة تسعى دائما للنهوض بمستوى الجامعة الأكاديمي وتسعى أن تخرج طلبة على مستوى من العلم والدراية بعكس الجامعات الأخرى التي هدفها المادي فقط ، وللأسف أضع اللوم الأول والأخير على أهالي عجلون الذين يدرسون أولادهم في جامعات خاصة خارج عجلون علما بان جامعتنا تقدم تسهيلات أكثر من غيرها .
وبما أن وزير التربية شدد على طلبة التوجيهي وأداء الامتحانات بان يكون فيها نزاهه إذن الطالب الذي حصل على معدل اقل من 60% لماذا لم يحصل على مقعد جامعي كونه حصل عليه بذراعه كما يقولون .

كرم سلامه حداد/عرجان     |     27-09-2016 08:56:48

الاخ منذر الزغول المحترم,,الغيور على محافظة عجلون,,,يناشد المجتمع المحلي بدعم جامعة عجلون الوطنية التي تعتبر المشروع الخاص الوحيد والكبير الذي يشار اليه بالبنان في محافظة عجلون,,,
اخي منذر قد يكون لدي اقتراح اخر لدعم الجامعة ولو من جيوبنا الخاصة, بان تقوم الجامعة بطلب زيادة راس المال وطرح اسهم بالسوق المالي , ليقوم اهالي المنطقة بشراء الاسهم بمشاركات الالاف المواطنين كل حسب قدرته,,
اي مواطن فينا يدّخن سنويا بما لا يقل عن 600دينار,,,الا يستطيع ان يساهم بمبلغ ما بين 200--1000دينار ,’,اي مواطن فينا يصرف على الخلوي والنت ما لا يقل عن 250دينارا سنويا ,الا يستطيع ان يساهم ب200دينار؟؟؟
اذكر قبل فترة قصيرة وبعد مقابلة طويله مع 4أساتذه من الجامعة تمت الموافقة على تعييني لديهم بوظيفة محاسب عام, وقابلت سعادة الرئيس بعدها والذي عرض عليّ راتبا لم اوافق عليه , ولكن كنت عرضت عليهم ان يكون راتبي 10% من المصاريف التي اوفرها على الجامعة عند اعدادي للموازنة التقديرية مقارنة مع الموازنه الفعليه مع الاخذ بعين الاعتبار كل المعايير الاخرى, ولم يوافقوا,,,
لو كنت اعلم ان جامعتنا تمر بضائقة ماليه لوافقت على الوظيفة ولو كانت بادنى الرواتب,,
اعداد الطلبة هذا العام في كل الجامعات الخاصة لا تبشر بالخير لتدني نسب النجاح وقبول معظمهم في الجامعات الحكومية, وعدم وجود خطة تسويقيه للجامعة ومنشورات ولقاءات تثبت لاهالي الطلاب ان الدراسة في جامعة عجلون اقل تكلففة من اي جامعة حكوميه نظرا لقربها , وان فرق سعر المواصلات والمصاريف لاي طالب في جامعة اليرموك او غيرها من الجامعات الاخرى, بالاضافة الى الرسوم اكبر من التكاليف في جامعة عجلون الوطنية,,
لم يتبق لدى الجامعة حل الا بطلب زيادة راس المال بطرح اسهم جديده,,,
مقالات أخرى ذات علاقة
  في حديث الانتخابات...إنهم يصلحون لكل زمان ومكان
  نعم هناك أكثر من ذلك بكثير في عجلون!
  لمصلحة من يتم إيقاف مشروع التدريب والتشغيل في عجلون يا معالي الوزيرة؟!
  كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمْ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ!
  سنكتب اسمك بأحرف من نور يا سانال كومار ،،،
  على رِسْلِكم يا أبناء جبل عجلون الأشم ،،،
  قراءة متأنية في زيارة الملك لعجلون...
  سنشكوكم للواحد الأحد القهار!
  من هذا الإمام الحجة الفاتح يا معالي الوزير؟!
  سيدي جلالة الملك أرجو أن تؤجل افتتاح سد كفرنجة....
  عجلون الإخبارية في عامها الثامن،،، ما زال في جعبتنا الكثير...
  علينا أن نتوقع الأسوأ !
  سلام على كرك المجد والتاريخ ، ولا نامت أعين الجبناء
  أمورنا لسيت على ما يرام يا سيد البلاد!
  في الطريق إلى عجلون....
  مؤتمر عجلون الأول للدفاع عن الثروة الحرجية
  نداء عاجل إلى عطوفة رئيس هيئة الأركان المشتركة...
  إلى معالي وزير الزراعة....طريقك مسدود مسدود!
  رسالة الى إدارة مكافحة المخدرات – الأمر جد خطير
  قرارات هامة نتمنى أن ترى النور
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح