الأربعاء 21 شباط 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
شكراً لكل من حضر وساهم بالنجاح

كان يوماً من أيام الوطن ، عملنا لأجله عدة أشهر ، وكنا نتناقش بالساعات من أجل فقرة أو ملاحظة معينة ، كان همّنا جميعاً أن يكون الحفل  بمستوى الحدث وبمستوى صاحب الذكرى والمناسبة.

التفاصيل
كتًاب عجلون

الغربه خبز برائحة الدم

بقلم د. محمد عدنان القضاة

في بيتنا سكري!

بقلم معتصم مفلح القضاة

أزمة أخلاق

بقلم عبدالله علي العسولي

حاكم إداري وضابطة عدلية للجامعات

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
فنجان بلاستيك/مصطفى الشبول
تاريخ الخبر 02-02-2018

=

بلّش أبو مفلح بالاتصال برجال العشيرة واحد واحد مشان يدعيهم على حضور جاهة ابنه مفلح على بنت أبو عليان مع إبلاغهم بمكان التجمع وموعد الانطلاق ، وكل واحد يحكي معه يشدّد عليه العزومه ويبلغه بزعله بحال ما حضر الجاهة ، أما كبار السن اللي بالعشيرة كان أبو مفلح يروح يزورهم بالدار و يدعوهم للجاهة (من باب الاحترام) ...حتى زلم العشيرة اللي ساكنين خارج القرية حكى معهم أبو مفلح ودعاهم للجاهة ... وفعلاً بعد صلاة المغرب كل أبناء عشيرة أبو مفلح حضروا وما حدا تخلف ( من الكبير للصغير حتى لمقمّط بالسرير) وعلى بركة الله انطلقت الجاهة على بيت أبو عليان (اللي ساكن بنفس القرية) واللي كمان كان جامع عشيرته ، وبعد ما صبّوا فنجان القهوة لكبير عشيرة العريس (مثل العادة) وضعه على الطاولة وقام طلب العروس ...ورد عليه كبير عشيرة أبو عليان ، لكن طلبات أهل العروس ما أعجبت كبير الجاهة ، فقام كبير الجاهة بمحاولة التخفيف من المطالب، إلا أن أهل العروس أصروا على طلباتهم ، فما كان من الجاهة إلا أن رجعت خائبة دون أن يتفقوا ولم يشربوا فنجان القهوة ... لكن الكارثة بعد أسبوع تفاجئ الناس بكرت الدعوة الذي وصلهم لحضور عرس ابن أبو مفلح على بنت أبو عليان بالصالة الفلانية،

 

... همّ مش داريين أن أم مفلح وأم عليان بنات عم وطابخات الموضوع من شهر زمان، والمشكلة أنه بيوم الجاهة كانوا فاحصين دم وعاقدين العقد بالمحكمة من الصبح وأن الجاهة كانت بس شكلية ... و جهدوا بلا ختيارية العشيرة اللي مش قادر ، واللي بمشي على عكاز ، واللي أجا متكئ على كتاف أولادة ، غير اللي ترك شغله وأجا من المدينة بس مشان ما يزعل أبو مفلح وأبو عليان ..لكن للأسف لا أبو مفلح ولا أبو عليان دارين وين الله حاطهم ..

 
فهكذا أصبحت معظم جاهات طلب العرايس فقط كنوع من البروتوكولات ، أو حتى هوس من أجل السمعة والرياء ليقال: بأنه والله جاهة فلان كبيرة وهي بالواقع وهمية ، فيجب أن نُحكم عقولنا بهذا الموضوع إما أن تكون جاهة حقيقية هي صاحبة الكلمة وإلا بلا عنها من الأساس إذا كانت الأمور مطبوخة من الداخل ... وللعلم لما تشوف أنهم بصبّوا القهوة بفنجان بلاستيك بالجاهة اعرف أن شغلة العروس مطبوخة من الليل والجاهة شكلية...



أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى ذات علاقة
  مساجدنا...هل من حال أفضل؟!// د. منصور محمد الهزايمة
  رسالة الى كل من لم يتمكن من النجاح في التوجيهي /محمد سليمان زغول
  جداريات على حيطان القلب/ أ.سعيد ذياب سليم
  حل نصف مشكلات مجتمعنا بتغيير نمط حياتنا /د. رياض خليف الشديفات
  عندما يغدر الصديق/وفاء خصاونة
  كل منا لا بد وأن يرحل .. / المحامية سحر الوهداني
  العنف الاجتماعي في الأردن: أسباب وحلول // الدكتور عمر مقدادي
  وقت الخطر من يتنحى ومن يفعل /القاضي الدكتور جمال التميمي
  إلى ولاة الأمر في بلدنا العزيز الغالي الأردن مع التحية والاحترام والتقدير وبعد.
  الواقع الأردني بين المدرك والمأمول// د. منصور محمد الهزايمة
  عَهۡدُ التَميمي .../د حسين احمد ربابعه
  نحن الشباب لنا الغدُ / مصطفى الشبول
  فوائد الزبيب / عامر جلابنه
  ظرفاء لكن لصوص / أ.سعيد ذياب سليم
  المعركة الأزلية / علاء بني نصر
  دولة رئيس الوزراء الأسبق السيد مضر بدران/صادق أحمد المومني
  هموم القطاع الزراعي مرة اخرى /الدكتور محمد علي صالح الرحاحله
  الامانه ...والكفاءة ... والمسؤوليه/ محمد سليمان زغول
  الصدمة / د. منصور محمد الهزايمة
  أمام دولة رئيس الوزراء الأردني/ صادق احمد المومني
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح