الثلاثاء 24 كانون الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
سنكتب اسمك بأحرف من نور يا سانال كومار ،،،

أتذكر أنني كتبت قبل حوالي ثلاث سنوات مقال بعنوان (يخلف عليك يا سانال كومار ) أثنيت فيه على المستثمر الهندي الذي دخل سوق الاستثمار في الأردن من أوسع أبوابه ، ولم يلتفت إلى كل هذه المحبطات ، بل غامر واتخذ قراراً جريئاً بالاستثمار في المناطق النائية ا
التفاصيل
كتًاب عجلون

الاردن قادر على تجاوز الأزمة

بقلم بهجت صالح خشارمه

قرارات جريئه !!!

بقلم م. محمد عبد الله العبود

قول الأنام في خطبة الإمام

بقلم المقدم المتقاعد عبدالخالق الفطيمات

ترمب يقول دقت ساعة العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

بين الماضي والمستقبل

بقلم رقية القضاة

تهان ومباركات
أرشيف الأخبار
الرمثا والفيصلي يتأهلان للدور الثاني والوحدات يتخلص من الصريح

الكاتب / المصدر: مصطفى بالو وعاطف البزور ومحمد عمار ونعمان عيد / الغد
تاريخ الخبر 10-01-2017

-انتقل فريقا الرمثا والفيصلي للدور الثاني من بطولة كأس الأردن عن فرق المجموعة الأولى مع ختام الجولة الرابعة وقبل الأخيرة من هذه البطولة.
جاء ذلك بعد تغلب الرمثا على البقعة بنتيجة 2-0 في المباراة التي أقيمت على ملعب الملك عبدالله الثاني، في حين فاز الفيصلي على سحاب 1-0، على ملعب الأمير محمد، فتساوى الرمثا مع الفيصلي بنفس الرصيد ولكل منهما 10 نقاط، ويتقدم الرمثا للمركز الأول بفارق الأهداف عن الفيصلي.
وبهذا يغادر الأهلي الذي فاز ايضا على المنشية 1-0، على ملعب البترا، ويرافقه المنشية بعد أن تلاشت فرصتهما بالتأهل، رصيد الأهلي 5 نقاط والمنشية 4 نقاط.
واقترب الوحدات كثيرا من التأهل إثر الفوز الثمين الذي حققه على مستضيفه الصريح وتغلب عليه بنتيجة 1-0، في المواجهة التي شهدها ملعب الحسن في اطار فرق المجموعة الثانية، ليرفع الوحدات رصيده إلى 9 نقاط واحتل المركز الثاني وهو نفس رصيد الحسين الذي يسبقه بفارق نسبة التسجيل، في حين غادر الصريح البطولة.
ويشار إلى أن التعليمات الخاصة بالبطولة تشير إلى تأهل الأول والثاني من كل مجموعة للمربع الذهبي الذي  يقام من مرحلتين، وتبقى الجولة الأخيرة التي تقام في الثاني من الشهر المقبل لحسم هوية المتأهلين من المجموعة الثانية.
البقعة 0 الرمثا 2
استهل الرمثا المباراة بهجوم هادر من مختلف المحاور، وذلك للضغط على البقعة في منتصف ملعبه، وهذا ما تحقق، بعدما قاد سعيد مرجان وابراهيم الخب منطقة ارتكاز الفريق، واسناد من اطراف المنتصف خالد الدردور واحسان حداد وتقدم أحمد سمير خلف المهاجم حمزة الدردور، فيما كان سليمان السلمان وعلي خويلة يوفران المزيد من الضغط من خلال الاسناد من الاطراف، فيما كان وسط البقعة يتراجع لتشكيل الساتر الدفاعي أمام الحارس رشيد رفيد الذي بقي تحت التهديد الحقيقي، وتدخل فادي شاهين في ابعاد عرضية السلمان قبل تدخل أحمد سمير، فيما ذهبت تسديدة الدردور خالد بجوار القائم الايسر للحارس رفيد.
بعد انتصاف الفترة تحرر البقعة قليلا، وانطلق بهجمات مرتدة اربكت المدافعين ماركو وعمار أبو عليقة، ومن احداها قام وسام دعابس بفاصل مراوغة وسدد كرة علت مرمى الزعبي، وسدد بأخرى قوية باحضان حارس الرمثا الزعبي، فيما ذهبت رأسية الدودور حمزة عبر كرة ثابتة نفذها خويلة فوق المرمى بقليل، لتنتهي احداث الحصة الأولى بالتعادل السلبي.
سيطرة بقعاوية وحسم رمثاوي
تحسن اداء البقعة في الحصة الثانية، وتقدم بجسارة صوب مرمى الزعبي، وكاد أن يتقدم عندما مرر بهاء الدين خليل كرة بينية صوب محمد ابو حشيش الذي سددها فوق مرمى الزعبي بتهور، وابعد خويلة تسديدة دعابس لركنية، وتلاعب معاذ محمود بدفاع الرمثا ومرر كرة عرضية لدعابس الذي سددها علت المرمى بقليل، ليدفع مدرب الرمثا بالبديل حسام زحراوي عوضا عن خالد الدردور، ولم يحسب العملة التعامل مع عرضية معاذ محمود ليسيطر عليها حارس الرمثا الزعبي، لترتد نحو احسان حداد ليمررها بينية صوب سعيد مرجان الذي سددها ارضية زاحفة على يمين رفيد هدف الرمثا الأول في الدقيقة 68.
لم يتأخر الرمثا كثيرا في اضافة الهدف الثاني عندما انسل حمزة الدردور في الميمنة ومرر كرة انيقة على قدم حسان زحراوي الذي اودعها الشباك الهدف الثاني في الدقيقة 71.
مدرب البقعة اجرى تبديلين، حيث دفع بعدي القرا ولؤي سليمان عوضا عن معاذ محمود وعمار أبو عواد، فيما دفع مدرب الرمثا صهيب ذيابات عوضا عن مرجان، ودفع مدرب البقعة بالبديل يوسف السموعي عوضا عن حسين عبيدات، ولم يتغير الحال، لتنتهي المباراة بفوز الرمثا 2-0.
الفيصلي 1 سحاب 0
طالت فترة جس النبض بين الفريقين، ولم ترتق أحداث المباراة إلى المستوى المطلوب، لا سيما وان الاداء انحصر في منطقة الوسط معظم مراحل الشوط الأول، وغابت الخطورة الحقيقية عن المرميين، وعلى عكس المتوقع فإن فريق سحاب ظهر أكثر ترابطا بين خطوطه، واحسن دفاعه بقيادة ابراهيم السقار وقصي الجعافرة ونور موافي ومهند درسية اغلاق منطقة جزاء حارسه لؤي العمايرة أمام ثلاثي الهجوم الفيصلاوي بلال قويدر ويوسف النبر ويوسف الرواشدة، واعتمد على انطلاقات الرباعي بهاء عبدالرحمن ومهدي علامة وانس جبارات ويوسف الرواشدة في اسناد المهاجمين، وسدد بهاء عبدالرحمن كرة من وضع الثابت علت العارضة بقليل، وتبعه عدي زهران بكره صاروخية حولها لؤي العمايرة لركنية، هذه الفرص استفزت فريق سحاب الذي اعاد تنظيم صفوفه معتمدا على قدرات محمد اسلام ومحمود موافي في بناء الهجمات، مع تقدم نور موافي وعبد الرحمن يوسف من الاطراف لإسناد معتز الصالحاني وراكان الخالدي، وأثمر ذلك تحسن كبير في اداء سحاب، وظهرت محاولات جادة للوصول الى مرمى حارس الفيصلي نور بني عطية، الذي تصدى لكرة معتز الصالحاني ببسالة، وارتفعت وتيرة المباراة وظهرت العصبية من كلا الطرفين، واشهر الحكم البطاقة الحمراء للاعب سحاب قصي الجعافرة لنيله الانذار الثاني، واشرك مدرب سحاب وليد زياد عوضا عن محمد اسلام ليواصل الفيصلي افضليته، بعد ان سيطر على منطقة العمليات لكن دون تهديد حقيقي على مرمى العمايرة، لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.
حسم "أزرق"
وفي الشوط الثاني، عاد الفيصلي لمواصلة هجماته، بعد ان جدد هجومه ودفع بكامل قواه صوب ملعب سحاب الذي تحمل دفاعه وحارس مرماه عبئا كبيرا، في محاولة لصد الهجمات الفيصلاوية، التي نجم عنها عدة فرص كانت اخطرها تسديدة بهاء عبدالرحمن التي ردها الحارس العمايرة، وتواصلت هجمات الفيصلي من كافة المحاور وأضاع مهدي علامه فرصة عندما اختار التسديد بجوار القائم، وفي المقابل اعتمد سحاب على الهجمات المرتدة التي كانت تزعج محمد زريقات وياسر الرواشدة في العديد من الهبات السريعة، وكانت اخطرها تسديدة معتز الصالحاني بجوار القائم، وعاد مدرب سحاب ودفع بالمهاجم ابراهيم جوابرة عوضا عن راكان الخالدي لتنشيط الركن الايمن، ومرر كرة بينية وصلت معتز الصالحاني الذي سدد بتسرع ارتدت من اجساد المدافعين قبل ان تجتاز المرمى، قابله مدرب الفيصلي بإشراك يوسف جلبوش عوضا عن يوسف النبر، وفي الدقيقة 78 سجل الفيصلي هدف الفوز والمباراة الوحيد بإمضاء يوسف الرواشدة بعد ان تلقى كرة من زميله يوسف جلبوش سددها الرواشدة بطريقة جميلة في الشباك، ليثير الهدف حفيظة لاعبي سحاب الذين تقدموا للأمام بعد اشراك لقمان عزيز عوضا عن محمود موافي، قابله الفيصلي بإشراك علي ابو عبطة وابراهيم الزواهرة عوضا عن مهدي علامة وبهاء عبدالرحمن، ولم يسعف ما تبقى من وقت لاعبي سحاب لإدراك التعادل، لتنتهي المباراة بفوز الفيصلي بهدف نظيف.
الوحدات 1 الصريح 0
بادر الوحدات مبكرا لامتلاك النهج الهجومي، منوعا من خياراته عبر الكرات العرضية أو الاختراقات من العمق، أو من بالتسديد من خارج المنطقة، ما أجبر لاعبي الصريح للتراجع للمواقع الدفاعية والاعتماد على الكرات المرتدة عن طريق الشهابات وابوفارس وبشار فتح الله، التي بقيت تحت سيطرة سبيستيان ومحمد مصطفى، فيما وفّر محمد الدميري وادهم القرشي زيادة عددية في منطقة العمليات بفضل الإسناد الواضح، ما أتاح المجال لتقدم عامر ذيب وليث البشتاوي للجانب الهجومي خلف بهاء فيصل وحاتم ابوخضرة، فيما تولى رجائي عايد وفادي عوض مهمة ضبط الايقاع بين خطوط الفريق.
الخطورة الوحداتية على مرمى الصريح بدأت مبكرا، عبر تمريرة عامر ذيب البينية التي وضعت حاتم ابوخضرة بمواجهة مباشرة مع الحارس خالد العثامنة الذي خرج بالوقت المناسب وانقذ الموقف، وأخرى من تسديدة رجائي عايد ارتدت من المدافع، ومع مرور الوقت هدأ ايقاع الوحدات وباتت العابه عشوائية ما اعطى فريق الصريح الفرصة للتحرك والاندفاع نحو مرمى عامر شفيع، الذي اخطأته كرة بشار فتح الله، وابعد الدميري عرضية الشهابات بالوقت المناسب، وسدد مروان عبيدات بجوار القائم وعلت كرة فهد جاسر المرمى.
وعاد الوحدات لانطلاقاته الهجومية في الدقائق الاخيرة من عمر الشوط، لينجح ليث البشتاوي بوضع فريقه بالمقدمة، عندما استغل تمريرة عامر ذيب ليواجه المرمى ويسدد لحظة خروج الحارس بالشباك د:42، وانقذ العثامنة مرماه من هدف ثان عندما تصدى ببراعة لرأسية حاتم ابوخضرة وابعدها على حساب ركنية، فيما تصدى عامر شفيع لكرة مروان عبيدات لينتهي الشوط اخضر بهدف.
لا تغيير
امتلك فريق الصريح الجرأة وامتد بثقة مطلع الشوط الثاني ووضع مرمى الوحدات في دائرة الخطر، وكاد ايمن ابوفارس ان يدرك التعادل من تسديدة قوية لكن كرته هزت الشباك الجانبية لمرمى الحارس عامر شفيع، الذي سيطر على رأسية مروان عبيدات.
وحاول مدرب الوحدات استعادة زمام المبادرة باعادة الحيوية لمنطقة العمليات من خلال الزج بصالح راتب واحمد الياس مكان ابوخضرة ورجائي عايد، وتقدم بهاء فيصل في الهجوم فأعطى هذا الاجراء مفعوله وبات الوحدات ممسكا بزمام الأمور فتقدم القرشي وسدد كرة زاحفة انحرفت عن القائم، وتصدى العثامنة لتسديدة احمد الياس، رد عليه مروان عبيدات بتسديدة حولها عامر شفيع لركنية.
واطلق البشتاوي قذيفة قوية سيطر عليها العثامنة واصبحت المباراة سجالا بين الفريقين في الدقائق الاخيرة ،التي دفع فيها مدرب الصريح بمهاجمه ايمانويل رد عليه حمد باشراك منذر أبوعمارة مكان البشتاوي ولم تحمل الدقائق المتبقية أي جديد ليحافظ الوحدات على تقدمه ويرفع رصيده لـ9 نقاط.
الأهلي 1 المنشية 0
منطق "السواتر" الدفاعية، قدمه الفريقان في طروحاتهما التكتيكية من بداية الشوط الأول، وانغلق باب الحوار في منتصف الملعب اغلب احداث الشوط، ولم يرتق الاداء إلى المتوسط، فيما تحضير مطول اعتمد فيه الأهلي على رجال عملياته عقل، الحسنات، محمد طه وتامر صوبر لادارة العمليات بهدف تجاوز القيود الدفاعية للمنشية والرقابة اللصيقة التي فرضها النعانمة، عبد الرزاق، الروسان وفرحان على تحركات العيساوي وماركوس أمام حارس المرمى الزواهرة.
وتواجد الستار الواقي الأهلي بتراجع الحسنات وعقل الى جانب السلو، بهدف تكبيل قدرات البناء للمنشية التي حاول صياغتها ادريس، شديفات، المساعيد وعبيدات، لتفعيل ادوار الخزامي والخلايلة في المقدمة الهجومية بذات الاسلوب لحماية مرمى فراس صالح، ومضى الفريقان متشابهين في كل شيء، اغلاق النوافذ، السواتر والحواجز الدفاعية، التباطؤ بالبناء وغياب الفاعلية الهجومية على كلا المرميين.
وجاءت محاولات الخطورة خجولة إلى حد كبير، وان بدأها الأهلي من خلال كرة عميقة إلى ماركوس الذي سدد بجوار المرمى، ومرت تسديدة محمود عقل بجوار مرمى الزواهرة، وجاء الرد المنشاوي بذات الطريقة، ووقعت اغلب الاحداث فريسة الرتابة حيث سدد الخلايلة كرة ثابتة ارتدت من الدفاع وتسديدة مباغتة من الخزامي بجوار المرمى، لينتهي الحوار بين الفريقين سلبيا في كل شيء في الشوط الأول.
"هدف أهلاوي"
ارتفع مؤشر اداء الفريقين بالحصة الثانية، وسط رغبة هجومية للأهلي كشفت عنها الدقائق الأولى بكرة عرضية من طه اسكنها ماركوس الشباك والغي بداعي التسلل، ليبدأ حوار المدربين حين طرح مدرب الأهلي البحري يزن ثلجي واحمد الصغير بدلا من صوبر والسلو المصاب ثم عبيدة السمارنة بدلا من عقل، ورد اسامة قاسم مدرب المنشية بطرح ورقتي نهار شديفات واحد ياسر بدلا من معتز عبيدات ومتعب الخلايلة واتبعهما بورقة ديمبا بدلا من عبد الرزاق، ومالت بعدها الاحداث لصالح الاهلي، الذي حسن من انتشاره بتمركز افضل للاعبيه، ونوع من حلول اختراقه وان ركز في عملياته على العمق، إلا أن مهارة العيساوي ظهرت بمرواغته كل من قابله ووضع الكرة كما يجب الا انها ارتدت من القائم الايسر.
الأهلي احسن في ترجمة افضليته، وشارك حارس المرمى فراس صالح في صناعة الهدف الأهلي الأول عندما لمح ماركوس بالمقدمة وصب نحوه كرة طويلة خلف الدفاع، جعلت ماركوس في مواجهة الحارس ووضع الكرة كما يجب معلنا تقدم الأهلي د75، وحاول المنشية ضبط ايقاعه بإتجاه الهجوم بالبناء المنوع، ووضع من احدى الكرات المساعيد عرضية، حضرها الخزامي امام شديفاتالتي انسكها صالح بحضور، ومرت كرة ادريس فوق مرمى صالح، واخرى تبادل فيها شديفات وديمبا الكرة وسددها الاخير بجوار المرمى، ورد الاهلي بهجمة مرتدة سدد معها ثلجي فوق المرمى، وبعدها اطلق الحكم صافرة النهاية بفوز الأهلي بنتيجة 1-0 .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
اقرأ أيضاَ
  منتخب السلة يكثف التدريبات استعدادا لغرب آسيا
  الأردن في المجموعة الثالثة بتصفيات كأس آسيا 2019
  النشميات يستهل مشواره بمواجهة البحرين
  منتخب الكرة يكثف تدريباته في معسكر دبي ويرصد المنتخب الجورجي
  مصر تفوز على أوغندا بهدف مقابل لا شيىء في الوقت القاتل
  السنغال تحسم أولى بطاقات ربع النهائي.. وتونس تنعش آمالها
  فوز الحسين إربد على كفرسوم وتعادل الجزيرة والبقعة في دوري المحترفين
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح