الأثنين 18 كانون الأول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لا نريد أن تُقرع طبول الحرب ولكن!

 جميل جداً ما نراه اليوم من تناغم وتقارب بين الموقفين الرسمي والشعبي في الرفض جملة وتفصيلاً لقرار الرئيس الأمريكي  ترمب باعتبار القدس عاصمة لدولة الكيان الصهيوني الغاصب والمحتل لأرضنا ومقدساتنا منذ عقود خلت .

التفاصيل
كتًاب عجلون

تقييــم رؤســاء الجامعــات؟!

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تفكيك أخطر حزب في الأردن..!

بقلم موسى الصبيحي

لا للنواح ولا للأمنيات !!

بقلم الأديب محمد القصاص

ترامب شكراً

بقلم النائب السابق علي بني عطا

هناك ..!! حيث ترقد

بقلم زهر الدين العرود

تهان ومباركات
أرشيف الأخبار
مؤتمر سياحي في عجلون يوصي بإنشاء صندوق خاص لتمويل المشاريع السياحية الصغيرة والمتوسطة

الكاتب / المصدر: منذر الزغول - تصوير / أحمد مفلح بني نصر و عامر الزغول ومحمد الزعارير
تاريخ الخبر 10-10-2017

-

عجلون الإخبارية- اوصى المشاركون في مؤتمر السياحة في عجلون واقع وتطلعات الذي نظمه مركزا شباب وشابات عجلون ودارة عجلون للتراث والثقافة  ووكالة عجلون الاخبارية وبالتعاون مع مديرية سياحة عجلون على ضرورة تشجيع الإستثمار في مجال القطاع السياحي في محافظة عجلون وإنشاء صندوق خاص  أو مؤسسة للإقراض السياحي  لتمويل المشاريع السياحية الصغيرة والمتوسطة .


كما أكدت توصيات المؤتمر السياحي الذي تم عقده اليوم الثلاثاء في قاعة مركز شابات عجلون  برعاية نائب محافظ عجلون محمود السعد  مندوباً عن محافظ عجلون  الدكتور فلاح السويلميين وبحضور رئيس مجلس المحافظة الدكتور محمد نور الصمادي وعدد من أعضاء المجلس  وعميد كلية عجلون الجامعية الدكتور نضال العياصرة  ورئيس بلدية عجلون الكبرى  المهندس حسن الزغول  وعدد من مدراء الدوائر الرسمية والأمنية وفعاليات رسمية وشعبية وشبابية وأصحاب مشاريع سياحية  أن محافظة عجلون يجب أن تحظى بإهتمام حكومي أكبر ، لافتين الى ضرورة  إقامة معرض دائم للمنتجات الشعبية العجلونية والإهتمام بالمنتجات الزراعية العجلونية وتسويقها في مختلف محافظات المملكة وخارجها .


كما أشارت التوصيات الى ضرورة إعادة توزيع المبالغ المخصصة لقطاعي السياحة والأثار في موازنة  المحافظة بشكل يضمن الوصول الى أكبر عدد ممكن من المواقع السياحية والأثرية وإجراء أعمال الصيانة والترميم اللازمة لها ووضعها على الخارطة السياحية للمحافظة .


ومن ضمن التوصيات التي أكد عليها المؤتمر ضرورة  ترتيب وسط مدينة عجلون ومعالجة الأزمات المرورية الخانقة إضافة الى معالجة البنية التحتية في عجلون ومختلف مناطق المحافظة وخاصة في المناطق الأثرية والسياحية ، وكذلك إيجاد آلية مناسبة للحفاظ على النظافة في المواقع السياحية والغابات في مختلف مناطق المحافظة .

وعن قلعة عجلون أشارت التوصيات الى ضرورة إيجاد مواقف للسيارات وإنارة القلعة وتفعيل مركز الزوار وتمديد ساعات فتح القلعة أمام الزوار وإنشاء طريق دائري حول القلعة .

 كما أشارت التوصيات الى ضرورة تأهيل وتدريب العاملين في قطاع السياحة وإشراكهم بدورات لإكسابهم الخبرات اللازمة حول إدارة إدارة منشآتهم السياحية وكيفية التعامل مع الزوار ، إضافة الى ضرورة إنشاء مشاريع سياحية جاذبة في المحافظة وعمل بانوراما تلخص الحياة الشعبية في عجلون وعرض لأهمية وتاريخ المواقع السياحية الأثرية والدينية .


وبينت التوصيات أيضاً أن محافظة عجلون أصبحت  متميزة في مجال السياحة البيئية والزراعية والدينية ولذلك يجب الإهتمام بهذه القطاعات وتوجيه الدعم الكافي لها وخاصة في مجال الإهتمام بزوار المحافظة للأماكن الدينية الذين أصبحوا يقصدون المحافظة من مختلف مناطق العالم .

ومن ضمن التوصيات التي أكد عليها المؤتمر ضرورة عمل نشرات إرشادية سنوية للترويج للمواقع السياحية والأثرية في مختلف محافظات المملكة وخارجها ، إضافة تفعيل دور الإعلام  في الترويج للمحافظة سياحيا .

وخلال المؤتمر ألقى نائب محافظ عجلون محمود السعد كلمة أكد فيها أنه تجسيداً لرؤية جلالة الملك وفي ظل تضاعف أعداد العاطلين عن العمل سنويا وإنعدام فرص العمل في القطاع العام  فقد أدركت الحكومة بأن هناك حاجة ماسة جداً لإعادة دراسة الواقع الإقتصادي وخاصة فيما يتعلق بالواقع السياحي ، مؤكداً أن أهمية السياحة تكمن في إيجاد فرص عمل للشباب وتحريك قطاعات إقتصادية أخرى تخدم المجتمع والٌتصاد الوطني .


كما  أكد رئيس مجلس محافظة عجلون الدكتور محمد نور الصمادي على  اننا كمجلس حاولنا مناقشة الموازنة لكن المواعيد الدستورية لرفع الموازنة للحكومة حالت دون التمكن من ذلك وقد ابلغنا مدير عام الموازنة  خلال اللقاء الذي جرى  معه قبل إقرار الموازنة بان المجال مفتوح للمناقلات بين بعض بنود الموازنة ،،مؤكداً على ضرورة تظافر جميع الجهود الرسمية والشعبية  لخدمة الواقع السياحي في المحافظة ودعم قطاع الشباب للإستثمار في مجال المشاريع السياحية الصغيرة والمتوسطة .


من جانبه ألقى مدير شباب عجلون عامر مزاهرة كلمة بإسم الجهات المنظمة دعا فيها الى الإهتمام بواقع السياحة في المحافظة وإدماج الشباب في المشاريع السياحية ، مؤكداً أن رسالة وزارة الشباب تؤكد على ضرورة دعم قطاع الشباب ليتمكنوا من إيجاد فرص عمل والمساهمة في تنمية المجتمع المحلي .

وخلال المؤتمر الذي أدار فعالياته رئيس دارة عجلون للتراث والثقافة ومدير وكالة عجلون الإخبارية منذر الزغول وأكد في كلمة له  على أن محافظة عجلون منطقة سياحية بإمتياز كما أنها منطقة زراعية بإمتياز أكثر داعيا الحكومات الأردنية الى ضرورة الإنتباه لمحافظة عجلون  وعدم تهميشها ودعم القطاع السياحي بشتى الطرق والسبل وإيجاد خطة سنوية لترميم المواقع الأثرية في المحافظة التي يتجاوز عددها ال 230 موقع منتشرة في كافة مناطق المحافظة .

كما إشتمل المؤتمر على أربع أوراق عمل  قدمها كل من الأكاديمي في كلية عجلون الجامعية الدكتور محمد الخصاونة وتحدث فيها عن السياحة في عجلون ما بين  الواقع والتطلعات ، مؤكداً في ورقته على ضرورة تفعيل دور المجتمع المحلي  في الواقع السياحي وزيادة دور الإعلام في الترويج للمواقع السياحية والأثرية ،مؤكداً أيضاً أن عملية الإستثمار في القطاع السياحي تكاد تكون شبه معدومة .

كما قدمت مديرة مشروع تطوير السياحة للتنمية المستدامة اقتصاديا الممول من الوكاله الامريكية للتنمية الدوليه السيدة سميرة المجالي ورقة عمل  تحدثت فيها عن السياحة الزراعية ،حيث عرضت في ورقتها قصص نجاح  لسيدات من مختلف مناطق المملكة عملن في  مجال تصنيع المنتجات الزراعية وحققن من خلالها نجاحات كبيرة ،
كما أكدت المجالي في كلمتها على أن السياحة الزراعية في محافظة عجلون قد تحقق نجاحات كبيرة لما تتمتع فيه من ميزات زراعية غير موجودة في المحافظات الأخرى .

و قدم مستشار إرادة في عجلون الدكتور علي يوسف المومني ورقة عمل بعنوان المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودورها في دعم قطاع السياحة ، مؤكداً في ورقته على أن فكرة الفنادق الكبيرة قد لا تحقق النجاح المطلوب منها  ، داعياً الى الإستثمار في مجال الشاليهات السياحية والمشاريع السياحية الصغيرة والمتوسطة ، مشيراً في الوقت نفسه الى أن مركز إرادة يقدم خدمات إستشارية ودراسات جدوى بشكل مجاني .

كما عرض مدير سياحة عجلون محمد الديك شرحاً عن واقع السياحة في عجلون ،مشيراً الى أن محافظة عجلون يوجد فيها أكثر من 220موقع سياحي وأثري ، مؤكداً في الوقت نفسه الى أن وزارة السياحة لا تتدخل على الإطلاق بوجهة الزوار والأماكن التي سوف يزورنها .

كما أشار الديك الى أن وزارة السياحة تولي كافة المواقع السياحية والأثرية الإهتمام الكافي ،مؤكداً أن هناك خطط ومشاريع سيتم تنفيذها من خلال موازنة المحافظة سوف تسهم بخدمة القطاع السياحي وتنميته وتشجيع السياح على زيارة المحافظة وإطالة مدة إقامة السائح في المحافظة . 

وفي نهاية فعاليات مؤتمر السياحة في عجلون واقع وتطلعات ألقت أيضا رئيسة مركز شابات عجلون سهير القضاة كلمة أشارت فيها الى أهمية محافظة عجلون سياحيا وضرورة الإهتمام بهذا القطاع وإنشاء مشاريع سياحية تساهم في إيجاد فرص عمل لشباب وشابات المحافظة ،، كما عرضت الشابه روان عليوه من مركز وسطاء التغيير من أجل تنمية مستدامة  داتا شو يظهر نموذج للترويج السياحي ، مشيرة الى أنه تم عرض هذا النموذج في عدد من المحافظات الأردنية .

كما  دار حوار مفتوح بين الحضور والمشاركين في المؤتمر تركز على ضرورة  الإهتمام بقطاع السياحة في عجلون ودعوة الحكومات الأردنية الى إيلاء هذا القطاع الإهتمام الكافي ، ودعم أصحاب المشاريع السياحية وكذلك زيادة موازنة السياحة والأثار في عجلون ، والترويج للمحافظة سياحيا وزراعياً في كافة مناطق المملكة والعالم .



أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د.محمد طيفور     |     18-10-2017 11:22:16
ثقافة السائح
مع الاسف ان السيحة في عجلون هي سياحة محلية بحتة يأتي اليها من جميع انحاء المملكة ولا توجد سياحة خارجية لانه لا يوجد مقومات سياحية للأجنبي حتى ينجذب اليها.
اما السياحة الداخلية فغالبية السياح المحليين غير مثقفين بالسياحة ولا يوجد لديهم اي وازع وطني نتحسف عليه وبالعكس نتمنى ان لا يأتي مرة اخرى الى هذه المنطقة الجميلة لانه لا يستحقها. والسبب انه اولا لا توجد خدمات سياحية والثاني يترك الزبالة في مكانه وحتى اصبحت جميع المناطق الشجرية مليئة باوساخ السياح.
ان نظافة المنطقة سياحيا اهم بكثير من المشاريع التى يحكى عنها .
يجب التركيز على كيفية ابقاء المنطقة نظيفة والتركيز على ايجاد اتلخدمات العامة مثل (التواليتات النظيفة) حتى يأتي السائح مرات ومرات الى هذا البلد الجميل ومنها سيأتي الخير الكثير.
محمد سليمان زغول     |     14-10-2017 09:53:13
ابحثوا عن الرزق في غير السياحه
اجمل التحية لكل مخلص يبحث لعجلون عن مصادر دخل مربحه ، و من ذلك اصحاب هذا الجهد في موضوع السياحه .

والمتأمل في هذه الصور يقف امام مهرجان حاشد هدفه معالجة الموضوع من كافة جوانبه و الرقي بعجلون لتكون على مستوى عال كما تفعل الدول المتقدمه ، وان شاء الله ربنا يأجركم جميعا . وأجمل ملاحظاتي بنقاط :

أولا - لست ضد السياحة من حيث المبدأ الا اذا اتخذت مسارات تخالف القيم الدينيه والتقاليد الأصيلة لدينا ، والمثل يقول تموت الحرة ولا تأكل بثدييها .

ثانيا - في السياحة الدينية هل نضحك على العالم ونقول لدينا مقدسات اسلامية وكل المسلمين يعلم أنه لا تشد الرحال الا الى ثلاثة مساجد .... أما الزائر لأسباب دينية اخرى فهو قادم للعبرة واستذكار التاريخ الحقيقي وغير المزيف فهذا من حقه علينا احترامه وعدم خداعه ثقافيا أوماديا .

ثالثا - في التجارب السابقة دخل السياحة لا يكفي همه ، وما زلنا نرصد له الموازنات السنوية دون ان يحقق دخل ملموس يؤثر في الموازنة ويلمس نتائجه المواطن ، وأما المشاريع الفردية فلم يثبت نجاحها الاقليلا .

رابعا - في السياحة الزراعية : ننظر فنرى الشجرة التي يجلس تحتها الزائر قد انقرضت تحت سمع وبصر مسؤولي الزراعة ومراقبي الحراج ، أضافة الى تحول المناطق السياحية الى مكاره صحية بسبب عدم وجود أعمال نظافة خارج نطاق البلديات ، هذا عدا عن انعدام المشاريع التي تخدم المواطن القادم من مناطق اخرى ، ولولا تعاطف أصحاب الاراضي مع الزائرين لما وجدوا مكانا يجلسون فيه بعضا من النهار . والمثال الحي هو طريق ساكب - راجب الذي يمر في اراضي الصفا وهو سياحي بامتياز .

خامسا - الاهتمام بالزراعة كمصدر دخل يجب أن يأخذ أول الاولويات ، فهل يعقل أن يترك الناس العمل في الارض وبعضهم يبيع بسعر زهيد لعدم وجود المعرفه ، ولمشاكل شيوع الارض فأين دور الدولة في تثبيت الناس في الارض ، وتدخلها في ماذا يزرع وكيف والتمويل وعدم ترك الناس على الهمه ، فآلاف الدنمات مزروعة وكأنها لم تزرع .

محمد فواز الزعارير     |     10-10-2017 22:26:49
بهمه شبابها تعلو عجلون
عمل مميز يجمع كل هذه الاراء والخبرات لتوظب في خدمه المنتج السياحي لمديتنا الجميلة الخضراء الصحية المميزه كل الشكر لكل من ساهم ويساهم في توجيه الاهتمام بنقاط الضعف وتقويتها لنصل الى منتج سياحي مميز
10-10-2017 21:57:36
عامر مزاهره
نفتخر بالقائمين على وكالة عجلون الاخباريه ممثله برئيسها الاعلامي الصديق منذر الزغول صاحب الكلمة الحقة والمواقف النبيلة الغيور على ابناء محافظته المتابع لهموم مجتمعه،نراه دائما"في قلب الحدث يتابع ادق التفاصيل يبحث عن حلول....عجلون بحاجة الي امثالك فانت ققدوه يحتذى بها.
اقرأ أيضاَ
  جامعة عجلون الوطنية تفتح باب القبول والتسجيل للفصل الدراسي الثاني
  شكاوي من عدم معالجة حفريات الإتصالات في طريق عنجرة-الصفا
  جمعية التفاؤل والعطاء الخيرية تقوم بزراعة الاشجار الحرجية في مقبرة عجلون الاسلامية
  بدء العمل بتفيذ عطاء خلطة إسفلتية لمنطقة قلعات مهير في عنجرة
  بيان صادر عن حزب الجبهة الاردنية الموحدة في محافظة عجلون
  المزاهرة يفتتح معرض الاطباق الشعبيه والحرف اليدوية في مركز شابات كفرنجه
  ابو لبده تحاضر عن زواج القاصرات في مدرسة عنجرة الثانوية للبنات
  مهرجان خطابي حاشد في عنجرة تنديداً بقرار الرئيس الأمريكي إعتبار القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني ( فيديو )
  طلبة كلية عجلون الجامعية يرفضون إعلان الإدارة الأمريكية القدس عاصمة للكيان الصهيوني
  فريق الاعتماد الوطني للمدارس الصحية يزور مركز صحي عنجرة الشامل
  جمعية وادي كفرنجة للتربية الخاصة توجه كتاب شكر لجلالة الملك على مكرمته الملكية بإهداء باص للجمعية ( فيديو )
  محافظ عجلون ومجلس المحافظة يطلعون ميدانيا على قضايا وإحتياجات منطقة الشفا
  أبو الحسن يحاضر في عنجرة حول المواد الكيماوية وخطورة التعامل معها
  لجنة العمل والتنمية الإجتماعية بمجلس الاعيان تلتقي القطاعات المختلفة في محافظة عجلون ( فيديو )
  رئيس الوزراء يضع حجر الأساس للفرع الإنتاجي لمشروع شركة التكنولوجيا المتقدمة لصناعة الألبسة في قضاء عرجان
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح