الثلاثاء 21 شباط 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في حديث الانتخابات...إنهم يصلحون لكل زمان ومكان

قد يكون من المبكر الحديث في أمور الانتخابات خاصة وأن الشعب الأردني يعاني الأمرين جراء سياسات الحكومة برفع الأسعار التي أصبحت بالفعل تثقل كاهله ،حيث تجد الحكومات أيضاً ضالتها في الانتخابات وتجدها فرصة ذهبية لتمرير جميع قراراتها برفع الأسعار وغيرها&#
التفاصيل
كتًاب عجلون

ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

حتى احلامنا سرقوها ....؟

بقلم المحامي عبد الرؤوف درويش القضاة

الوهيدة وأيل وجبال الشراه وشجن الشوق والوله

بقلم الشاعر أنور حمدان الزعابي

ذكرياتي بالجنوب ...

بقلم د. علي السعد بني نصر

حب الوطن والتهرب الضريبي

بقلم غزال عثمان النزلي

تهان ومباركات
زكاة الفطر 000 طهرة للصائمين 000وطعمة للفقراء والمساكين
بقلم د. حسين محمد الربابعة

-

مفهومها : وهي الزكاة التي تجب بالفطر من رمضان ، وهي واجبة على كل فرد من المسلمين ، صغير ا أو كبيرا ، ذكرا أو أنثى ،حرا أو عبد .
روى البخاري ومسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : ((فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعا من تمر ،أو صاعا من شعير ،على العبد ،والحر ،والذكر والانثى ،والصغير ،والكبير .من المسلمين )).
حكمتها : شرعت زكاة الفطر في شعبان ،من السنة الثانية من الهجرة لتكون طهرة للصائم ،مما عسى أن يكون وقع فيه ،من اللغو والرفث ،ولتكون عونا للفقراء ،والمعوزين .
روى أبو داود وابن ماجه ،والدار قطني ،عن ابن عباس رضي الله عنهما ،قال :((فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين من أداها قبل الصلاة ، فهي زكاة مقبولة ،ومن أداها بعد الصلاة ، فهي صدقة من الصدقات )) .
على من تجب ؟ : تجب على الحر المسلم ، المالك لمقدار صاع ، يزيد عن قوته وقوت عياله يوما وليلة .
وتجب عليه ، عن نفسه ، وعمن تلزمه نفقته ،كزوجة ، وأبنائه ،وخدمه الذين يتولى أمورهم ويقوم بالانفاق عليهم . مقدارها : الواجب في صدقة الفطر صاع من القمح ، أو الشعير ، أو التمر ، أو الزبيب ، أو الأقط ( وهو اللبن المجفف الذي لم تنزع زبدته ) أو الأرز ،أو الذرة أو نحو ذلك مما يعتبر قوتا .
وجوز أبوحنيفه اخراج القيمة ، وقال : اذا أخرج المزكي من القمح ، فانه يجزىء نصف صاع . والصاع أربعة أمداد والمد حفنة بكفي الرجل المعتدل والصاع يعادل اثنين ونصف كيلو غرام .
وأما قيمتها النقدية فقد حددها مجلس الافتاء في بلدنا دينار ونصف عن كل فرد .
متى تجب ؟: اتفق الفقهاء على أنها تجب في آخر رمضان ، واختلفوا في تحديد الوقت الذي تجب فيه . فقال الثوري واحمد واسحاق والشافعي في الجديد ، واحدى الروايتين عن مالك : ان وقت وجوبها ، غروب الشمس ،ليلة الفطر لأنه وقت الفطر من رمضان .
وقال أبوحنيفه والليث والشافعي في القديم والرواية الثانية عن مالك : ان وقت وجوبها طلوع الفجر من يوم العيد .
وفائدة هذا الاختلاف ، في المولود يولد قبل الفجر ، من يوم العيد ، وبعد مغيب الشمس ، هل تجب عليه أم لا تجب ؟ فعلى القول الأول لا تجب لانه ولد بعد وقت الوجوب  . وعلى الثاني : تجب لأنه ولد قبل وقت الوجوب .
وقال جمهور الفقهاء أنه يجوز تعجيل صدقة الفطر قبل العيد بيوم أو بيومين .
قال ابن عمر رضي الله عنهما : أمرنا رسول الله صلى عليه وسلم بزكاة الفطر ، أن تؤدى قبل خروج الناس الى الصلاة . وأتفقت الأمة على أن زكاة الفطر لا تسقط بالتأخير بعد الوجوب ، بل تصير دينا في ذمة من لزمته ، حتى تؤدى ولو في آخر العمر .،و أتفقوا : على أنه لا يجوز تأخيرها عن يوم العيد .
مصرفها : مصرف زكاة الفطر هي نفس مصارف زكاة المال وهي الأصناف الثمانية المذكورة في الآية ((انما الصدقات للفقراء ......)) والفقراء هم أولى الأصناف بها ، لما رواه البيهقي والدارقطني عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر وقال : (( أغنوهم في هذا اليوم )) .
فعلينا أن نبادر الى اخراج زكاة الفطر عن أنفسنا وعمن تجب علينا نفقتهم ، طهرة لصيامنا واعانة للفقراء والمساكين في يوم العيد ليفرحوا كبقية الناس ،وتقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وجعلنا الله واياكم من عتقاء شهر رمضان وكل عام وأنتم بالف خير .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  احذروا ايها الناس من الاساءة الى رمز ديني عظيم في الإسلام هو ( الامام )
  خطاب مفتوح إلى وزير التعليم العالي
  شهداء الوطن والرد على عصابات الاجرام واعوانهم
  محافظة عجلون والانتخابات النيابية القادمة
  جريمة البقعة كشفت القناع عن وجه عصابات البغي والإرهاب
  رسالة مفتوحة الى عطوفة محافظ عجلون الاكرم
  خطر الحوثيين والتمدد الإيراني على المنطقة العربية
  في يوم الاستقلال : حب الوطن من العقيدة والإيمان
  تحية اعتزاز الى الدكتور حيدر الزبن
  العاصفة الثلجية ومواطنوان من الدرجة السادسة ؟؟؟
  فريضة الصوم حكم وأسرار
  شهر رمضان فضائل عظيمة ومزايا كبيرة
  سبل توظيف اختيار عجلون عاصمة للثقافة الاردنية لعام 2013
  عبدة الشيطان وتحطيم قيم الدين والأخلاق
  دراسة الطلبة للدراسات الإسلامية ومسؤولية أولياء الأمور
  محاربة الفساد في القران الكريم
  الربيع العربي ... والربيع الأردني ... في الميزان
  جامعة عجلون الحكومية .... ضرورة ملحة ينبغي تنفيذها
  أبناء محافظة عجلون ... وصدق الانتماء والولاء
  خطر الفتن وسبل الخلاص منها
  أمن الوطن واجب ديني مقدس
  الثروات العربية والإسلامية والفقراء العرب والمسلمون
  ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما
  سيف الله (جل جلاله) مسلط على الربا والمرابين
  عـــــدالــــــــة الإسلام فــــي الميــراث
  انفصال جنوب السودان صدع جديد في كيان الأمة الإسلامية
  في ظلال الهجرة النبوية المشرفة
  منطقة خــــيــــــط اللـــــبن في محافظة عجلون من ينصفها ؟
  حــادث عــجـلـون الـمـؤلـــم واستخلاص العظــــات والعــــبر
  ليلة القدر مكرمة ربانية عظيمة فاغتنموها
  أيها المسلمون : زكاة أموالكم حق للفقراء والمساكين فأخرجوها
  في استقبال شهر رمضان الفضيل
  اللسان ..... نفعه ..... خطره .....آفاته
  مكانة الإصلاح بين الناس في الإسلام
  الأمربالمعروف و النهي عن المنكر
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح