الثلاثاء 26 أيلول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
محافظة عجلون ليست القلعة ومارإلياس فقط !

 أظهرت الأرقام التي تم تخصيصها  لقطاع السياحة والأثار في موازنة محافظة عجلون للعام القادم إستئثار قلعة عجلون ومار إلياس بنصيب وحصة الأسد من الموازنة ،حيث تشير الأرقام  الى أن  نسبة الموقعين بلغت  أكثر من 80% من المبلغ المخصص
التفاصيل
كتًاب عجلون

يوم عاشوراء

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

وعاد الجرس إلى الكنيسة

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

سوريا تنتصر

بقلم بهجت صالح خشارمه

تهان ومباركات
>>!!!!! لماذا تم استبعاد سماحة الشيخ !!!!!<<
بقلم إبراهيم ريحان الصمادي

---

مرة أخرى أعود للكتابة في موضوع متعلق بسماحة الشيخ الدكتور محمد نوح القضاة الأكرم وذلك إيمانا مني بنزاهة هذا الشيخ ومقدرته على إحداث التغيير الأيجابي في المجتمع الأردني عامة والعنصر الشبابي في هذا المجتمع على وجه الخصوص هذا بالأضافة إلى أمانة هذا الشيخ ونظافة يده ونقاء سريرته وأصالة نسبه وحسبه وكل ما قام به من أعمال خلال فترة عمله وزيرا للثقافة والشباب في الحكومة السابقة.....

وقبل الخوض في بعض الأسباب التي كانت هي القشة التي قسمت ظهر البعير وأدت إلى استبعاد الشيخ الجليل عن التشكيل الوزاري الجديد لا بد لي من التوضيح أن الدستور الأردني لا يمنع دخول الوزراء السابقين في أي تشكيل وزاري جديد فكما رأينا فأن التشكيلة الجديدة لوزارة الطراونة قد ضمت ما يقارب 12 وزيرا من وزارة الخصاونة و8 وزراء من وزارة الخيت السابقتين وهنا أتساءل أيضا هل الفشل دائما يكون سببه هو رئيس الوزراء وهم الوحيد الذي يتحمل وزر هذا الفشل أما باقي الطاقم الوزاري فهم عبارة عن إمعات وليس لهم أي علاقة بهذا الفشل لا من قريب ولا من بعيد ولذلك يتم اختيارهم وزراء من جديد وفي التشكيلات الحكومية الجديدة ويبدو أننا هنا نرمي بكل الخطأ والفشل على رئيس الوزراء ونتجاهل التخلات الأخرى من أصحاب النفوذ والمتنفذين ومن يحاربون رئيس الوزراء في الخفاء كلما شعروا بتهديد مصالحهم أو الأقتراب من كشف فسادهم وخيانتهم للأمانة...إذن فسبب الأستبعاد لم من باب القانون أو الدستور.....
وما أن تسلم فضيلة الشيخ حقيبة الوزارة حتى بدأ بالعمل على تنظيف هذه الوزارة –الثقافة والشباب- من بؤر الفساد التي تعشعش في جنباتها وبدأ بمتابعة المشاريع التي تنفذ لصالح هذه الوزارة ورأى بأم عينه أن ما يتم من سرقات للمال العام تحت غطاء هذه المشاريع لا يتصوره العقل فما كان منه إلا أن وضع النقاط على الحروف وقام بمتابعة كل هذه المشاريع وبصورة شخصية ووقف على التكاليف الفعلية والحقيقة لها وبهذا يكون قد قطع الطريق على اللصوص الذين ينهبون أموال الشعب ودون هوادة ومخافة من الله ومن هنا كان لا بد لفضيلة الشيخ أن يواجه حربا ومن داخل أركان وزارته أولا.....سامحك الله فضيلة الشيخ ليش تكشف المستور وتقطع أرزاق الحرامية.............

ولأنه يحب العمل ويحب أن يكون الميدان هو مكتبه وهو مركز عمله فقط انطلق سماحة الشيخ إلى مختلف محافظات المملكة ليتابع عن كثب مختلف الأندية الشبابية الرياضية وما تقوم به من نشاطات مختلفة وكان لجولاته الصدى الجميل والمؤثر من مختلف القائمين على هذه الأندية وكانت له وجهة نظر في سبيل تطوير هذه الأندية ترتكز على تعيق الثقافة الدينية لدى الشباب وتقوية وتعزيز روابطهم الوطنية وطالب بأن لا يقتصر عمل الأندية الرياضية الشبابية على الفرق الكروية والأنشطة الرياضية وإنما العمل على تعزيز الجانب الثقافي الديني ويبدو أن مقترحات الشيخ الجليل فيما يخص الدعم المادي لهذه الأندية والأسس التي يجب أن تتم من خلالها عملية الدعم لم تعجب بعض المستفيدين من هذا الدعم بطريقة أو بأخرى بالأضافة لأفكاره التي تركز على ضرورة تغذية الشباب دينيا في هذه الأندية وهنا يكون سماحة الشيخ قد فتح على نفسه جبهة أخرى........سامحك الله فضيلة الشيخ نحن شعب نعشق الركض خلف الكرة ولسنا بحاجة للثقافة أو التدين والمستفيدين منا من أموال الدعم راضون كل الرضى عن طريقة الدعم السابقة فلماذا تريد تغيير الموازين وقلبها ..............

أمّا مبادرات الشيخ الجليل الكثيرة والتي تركز على العنصر الشبابي كمبادرة "اتبعني" فقد كان لها صدى مدوي في مختلف مناطق المملكة وقد لاقت نجاحا وحضوراً منقطعي النظير وليس أدل على ذلك إمتلاء مدرجات ستاد عمان الدولي عن بكرة أبيه لدرجة فاقت الحضور الجماهيري لمباريات الفيصلي والوحدات وكان العنصر الشبابي هو الأكثر حضوراً وذلك للأستماع لتوجيهات الشيخ الجليل وثلة الدعاة الذين استضافهم وفي كل مكان حلت هذه المبادرة وراعيها وضيوفها من الدعاة كان الأقبال على حضورها منقطع النظير ويشهد لذلك أيضا أكبر المدرجات في جامعاتنا المختلفة ولأن هذه المبادرة وباقي المبادرات يغلفها الطابع الديني والتوجيه الذي يرتكز على الدين أولا ولأن الشريحة المستهدفة هي أخطر شرائح المجتمع "شريحة الشباب" وعلى الرغم من السياسة لم يكن لها وجود في هذه المبادرات ولم يكن توجهها إخوانيا عدوانيا إلا أنها وكما يبدو أيضا لم تعجب الكثيرين ممن لا يريدون لهذا الشباب الفلاح والصلاح ويريدون للأمور أن تبقى على حالها وللشباب أن يبقوا في حالة من الضياع حتى يجد هؤلاء الفاسدين الستار لفسادهم والسوق المناسب لبث سمومهم ومخدراتهم وحتى يبقى الجهل والغشاوة هما اللذان يلتصقان بفئة الشباب ...سامحك الله فضيلة الشيخ فأين سيجد المفسدين أسواقا لفسادهم وغطاءً لأعمالهم المشبوهة إن أنت أفسدت عليهم عنصر الشباب............

وقد كان لقرار معالي سماحة الشيخ بمنع الخمور من مختلف مرافق وزارة الشباب وعلى رأسها مدينة الحسين للشباب الصدى الأيجابي الواسع عند مختلف شرائح المجتمع الأردني والحقيقة أنني لا أعرف كيف يسمح بتناول الخمور في مؤسسات المجتمع الحكومي ونحن بلد إسلامي وقد والله أثلج صدرنا سماحة الشيخ بهذا القرار الحكيم والذي ينبع من عمق الشريعة الأسلامية والتي تحرم وكما ورد بالقران الكريم شرب الخمور وبنصح صريح لا يشوبه خلاف أو شبهة والحقيقة أن هذا القرار الجريء وحسب اعتقادي قد فتح على سماحته أقوى جبهات الحرب والمقاومة وبمستوى أعلى بكثير من الأسباب الساقة أعلاه وذلك لأنه أصاب في مقتل اسباب الترفيه والمجون للمتنفذين وباقي أصحاب المعالي والسعادة والذين لا يحلوا لهم السهر والرقص والعربدة والسكر إلا تحت غطاءٍ حكومي وبمنشأة حكومية تسهل عليهم دفع التكاليف لحفلاتهم الماجنة على نفقة الحكومة وتحت بنود كثيرة لا يعجزون عن تبريرها .......سامحك الله فضيلة الشيخ فقد خربطت على هؤلاء الماجنين سهرتهم ومجونهم وكيف سيتمكنون بعد الآن من إحياء حفلاتهم وأين سيجدون جلسات أروع من الجلسة على ضفاف برك السباحة في مدينة الحسين للشباب يطفئون بها ضمئهم ويعاقرون خمرتهم وأجساد الراقصات تتمايل فوق طاولاتهم ومن سيدفع لهم الفاتورة وتحت أي بند سيتمكنون من وضع تكاليف حفلاتهم على نفقة وزاراتهم ودوائرهم المختلفة...............

ولأن الشيء بالشيء يذكر ولأنه لا يخشى في الله لومة لائم فقد كان تعامله مع نوائب الأمة مثالا يحتذى حيث تصدى لهم ولملفاتهم ولمعاملات الواسطات التي كان يحملها كل منهم بين يديه لتعيين مراسل أو حارس أو مراقب عمال وكان يعرف جيدا كيفية التعامل معهم وإيقافهم عند حدودهم خاصة بعد أن تغولوا وأصبحوا يركضون وراء مصالحهم الشخصية تاركين حقوق العباد ومن أوصلهم في مهب الريح وكل هذا بالتأكيد لم يعجب نوائبنا الأكارم حتى أن بعضهم قام بتقديم عيضة لطرح الثقة بسماحة الشيخ ولأول مرة نرى في حياتنا طرحا للثقة بمسؤول معين سببه أنه مسؤول شريف وأمين ويضع مخافة الله نصب عينيه ....سامحك الله مرة أخرى سماحة الشيخ فأنت قد أقفلت الباب في وجه نوائب الأمة وعطلت مسيرتهم في استجداء الشعب لنيل أصواتهم في المرات القادمة وكذلك فقد أعطيت الذريعة للحكومة الجديدة لأستبعادك من التشكيل الجديد لأنها بحاجة لثقة مجلس النوائب وهي تعلم أن لك أعداء كثر في هذا المجلس وهذا قد يؤثر على عدد الأصوات التي ستمنح الحكومة الثقة وإن كانت ستنالها بسهولة ويسر وإلا لماذا يتم تسجيل أرقام حسابات النوائب في البنوك ومن الجلسة الأولى ويتم تزويد الحكومة بهذه الحسابات إلا لشراء الذمم حيث تتم الأيداعات في حساباتهم ومن أموال الشعب والدولة لنيل الرضى والحصول على الثقة........

ولأن الشعب الأردني وبكافة شرائحة بات متعطشا لرؤية رجل أمين مخلص شريف ويده بيضاء ليتسلم مناصب المسؤولية في الدولة ويكون لهم العون والنصير فقد وجد ضالته بمعالي سماحة الشيخ محمد نوح القضاة ولقد لا حظت وأثناء متابعتي لأحدى المحطات الأخبارية "الحقيقة الدولية" وفي معرض مداخلات المواطنين على الأجابة على سؤال تم طرحه على المواطنين وهو من ترشح لدخول الوزارة الجديدة؟ لاحظت أن كافة أبناء الشعب الأردني وفي مختلف المناطق ومن الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب ينادون بسماحة الشيخ ليكون طرفا في هذه الوزارة لا بل أكثر من ذلك فقد نادى الكثيرين منهم بتسميته رئيسا للوزراء وأكثر بكثير بكثير حيث نادى بعضهم بتسميته رئيسا للوزراء ووزيرا لكافة الوزارات رغم أن أكثر من 99.9% منهم لم يعاشروا سماحة الشيخ ولم يتعاملوا معه شخصيا أو وجها لوجه وإنما كانت أمانته وإخلاصه وما قام به من أعمال خلال الفترة البسيطة التي قضاها وزيرا للشباب والثقافة وإطلالته عليهم من خلال برنامجه الأسبوعي "الميزان" هي الأمور المفصلية التي دفعت الأردنيين الشرفاء للمطالبة والمناداة بسماحة الشيخ ليكون طرفا في الوزارة الجديدة ولست أدري حقيقة لماذا تم استبعاده وفي هذه المرحلة الصعبة أولم تعي الحكومات بعد أننا لن نصل إلى بر الأمان ولن تخبو نيران براكيننا إلا إذا تسلم زمام أمورنا من هم على شاكلة شيخنا الجليل فلماذا كل هذا التهميش لأرادة الشعب ومتى سيدرك أصحاب القرار أن المشكلة لا يمكن حلها بتغيير الوزارة يوما بعد يوم وإنما يكمن الحل في في سلامة وحسن التقدير عند الأختيار......

وفي الختام فأنني أقولها وبصراحة فأن استبعاد سماحة الشيخ كان خطأً فادحا ودليلا على أن الأصلاح هو آخر ما تفكر فيه الحكومات المتعاقبة وإني لأرى أن السبب الأول والأخير لأستبعاد سماحته هو أنه نذر على نفسه إلا أن يسير على خطى والده رحمه الله وأن تكون جميع أعماله وأفعاله هدفها الأول والأخير هو مرضاة الله عز وجل ونحن من هنا نقول لسماحة الشيخ بارك الله فيك وفي أمثالك وجزاك الله خيرا على كل أعمالك ولك منا كل العرفان والتقدير لأنك وبأعمالك وأمانتك كشفت لنا حقيقة حكوماتنا الرشيدة ووجهها الذي لا يخفى علينا وأنها بكل تأكيد لا تريد بأي حال من الأحوال أن يكون بين طاقمها رجل يخاف الله ويعمل لمصلحة والشعب ويحارب الفساد والمفسدين المتنفذين.....وبكل تأكيد فما عرضته من الأسباب أعلاه قد يكون القليل ولا أنسى في هذا المقام أن سماحة الشيخ قد وعد وعلى ذمة إحدى المواقع الأخبارية بكشف ملفات الفساد في وزارته قبل أن يغادرها وقد يكون هذا ايضا من الأسباب التي عجلت في رحيله ورحيل الحكومة بشكل عام..........

حمى الله الأردن................وحمى مليكنا عبدالله الثاني بن الحسين.............


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  المخالفات المرورية .. “ حماية “ أم “ جباية “
  الأمن والأمان .. اللهم لا حسد
  ردي شعراتك
  لمن الملك اليوم“ .. دولة الرئيس .. يأتيك جواب السماء.. “لله الواحد القهّار“
  رئة عجلون اليمنى ... كفرنجة ... من ينصفها
  مــدارس عجلــون ... واقــع أليــم
  عجلونتنا الإخبارية ويستمر العطاء
  حماة الديار عليكم سلام
  إلا عجلون فلا بواكي لها
  المسجد الجامع .. و .. صدق النوايا
  خيط اللبن .. لماذا وإلى أين ؟!!!
  الكلمة الطيبة ... و ... الوجه البشوش
  الإنتصار للوطن والعشيرة هل هو خيانة ؟!...
  الإنتخابات النيابية .. وانتخابات العشائر الداخلية
  نقابة المعلمين .. و .. إفراز النخبة
  أبو أحمد ... طلب
  لكل مجتهد نصيب
  في عامها السابع .. عجلونتنا الإخبارية .. ربيع دائم
  بلدية عجلون الكبرى ... واقع وتطلعات
  أم الدرج ... و ... لقاء الكبار
  نقطة نظام ... راجعوا أنفسكم
  بطاقة تهنئة محفوفة بالشوق
  تنزيلات على الأحزاب
  في يوم الإستقلال .. ننحني .. ونقبل الأقدام
  على قدر أهل العزم
  سعادة النائب (ة) .. مصاريف عمّان .. حقكوا علينا
  رسالة شوق وحنين .. لزمن الطيبين
  كلُ الأيامِ “ أمي “
  يا شيخ مين شيّخك علينا
  الرجال معادن .. إذاً .. فبعضهم يعتريه الصدأ
  الحرب البرية ... رأي شخصي
  غــــــاز إسرائيل .. و .. نفـــــط داعش
  على عجل .. مجرد رأي
  أدميتِ القلبَ يا عنجرة
  هنـــــــــــــــــــاااااك ؟؟؟!!!؟؟؟
  الخارجية وشؤون المغتربين..وسفاراتنا المبجلة
  ذَهَبُ عجلوووون .. ذَهَبَ مع الريح ..
  نوائب الوطن .. صحيح اللي =====
  أسعفوني إنها حيرة
  هكذا هي طبيعة البشر...
  اضراب المعلمين ... وأوامر مكتب الإرشاد
  رئاسة الوزراء .. وإعطاء الفرصة ..
  أفــــاعــــي .. مهرجــــان ألــــــوان .. وقتــــل بالمجــــــان
  وماذا بعد رمضان والعيد..كل عام ونواب الوطن بخير
  بطاقة تهنئة .. ونفحتي حزن وشوق
  كتّـــــــابٌ .... انتقائِييــــــــون ...
  مجتمعنا .. و .. النفـــــاق
  جهل الجاهلين ... وغياب العاقلين .. احرقوها والعنوا أبوها
  منعطفات حادة..
  الطفلة لميس ..و..فزعة النشامى
  السابع..و..الثامن..وحذاء المحاسنة
  سر الطائرة الماليزية .. و .. الموازنة والمديونية الأردنية
  عتــــــــــاب للقلــــــــــم
  بدون زعل..الدكتوراة الفخرية..و..الدكتوراة السودانية
  ضبــاب أســـود...!!!
  وبشّر الصابرين
  إليك عجلون ... ترنو عيون
  .. ثـــور الساقية ..
  خربشـــــات قلـــــم !!!!
  سجل يطوى..و..آخر يفتح
  دولة الرئيس..أهالي عجلون يكذبون
  عطوفة نبيل...و...دولة النسور
  فيسبــوك..تويتــر..انستــغرام
  محطــــــــااااااات ..أتوقف عليها
  بالأمس كانوا على موعد مع مزيد من التألق والإبداع .....
 
  خسرت عجلون الوطنية .. و .. ربحت عجلون الإخبارية
  أنتــــم للتقافــــة أهلهـــــا
  هذيــــاااان....عنوانه....الأمن والأمان
  عافها أهلها...بلدية عجلون الكبرى...نحو المجهول
  عــــــــذراً عجلـــــــــون....الصــــــــورة تتكلــــــــــم
  رســـائل للـشـــهر الفضيـــــل
  شركــــــاء الفــــــكر والقــــــلم...نقطــــة نظـــــام
  حريـــــم السلطـــان
  صــرخة الفتــى النبيـــل
  من باب الإنصاف وعدم نكران الجميل
  “ عطفاً على مقالة الدكتور عبدالله القضاة الأكرم “بلدية عجلون“ “
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون (2)
  أولا..!! ثانياً..!! و..ثالثاً !!
  !نضحك! على حالنا! نزعل! بدنا نطوّل بالنا!
  الحسين وجامعة الحسين
  لا تكن إمّعةً....أُحجبها وتوكل
  روّادنا..قرّاءً ومعلّقين..كتاباً ومتابعين
  >< رداً على تعليق الشيخ يوسف ..
  <>ظواهر .. لم تعد دخيلة<>
  >> عجلونتنا الإخبارية <> الحصن المنيع <<
  ربطة عنق
  !!!حكومة من رحم البرلمان !!!
  عذرا ...سيّدتي...حواء
  عجلونتنا الإخبارية ...و...الإنتخابات النيابية
  فأمّا الزبد فيذهب جفاءً“..و..تبقي علاقاتكم وجيرتكم
  بل بوصلة لا تشير إلى الإردن هي المشبوهة
  { نواب سابقون...متقاعدون عسكرييون...و...رجال أعمال }
  كفرنجة وخيط اللبن....والكوتا النسائية
  <> خنجر في صدر الوطن <>
  درَّةُ العواصم......أبو ظبي
  خمس دجاجات وعنزة
  أشهد أنّك نسراً
  ::: على قارعة الطريق :::
  الحلقة المفقودة .....واختيار الأجدر
  إمامة المصلين....خطباء الجمع والدروس الدينية....وغيرها؟؟؟!!!
  “إخــوان الأردن“....و....“وخــونة الأردن“
  الخدمات الطبية الصحية العلاجية ......في غرفة الإنعاش!!!!!
  بطاقة شكر...و...دموع والدي
  هاجسهم أمن الوطن..
  جلالة الملك....نبض الشارع....
  إنّ القلب ليحزن!!!!
  من حدود الوطن إلى عجلون......مشاهداااااات!!!!!!
  نعيـــب زمانـــنا..... والفســــاد فينـــــا!!!!!
  إكرامــاُ للخزينة.......الصفصـافة تحتـرق!!!
  لأبـــــداء الـــــرأي ......أغيثونـــــــا!!!
  ““سعادتك !! عطوفتك !! هل أنت إمَّعـــــــــــــــه ؟!!““
  > أهُوَ الملل!!! أم ضغوط أخرى؟!!!
  “ الشعب الأردني صبور... !! قصدك أباعر دولة الرئيس!!“
  > أطفـــــــالنا !!!! وأفــــــــلام الكـــــــــــرتون<
  <> أيــــــــــــــــن الخـــــــــــــلل<>
  <>قيادات عشائرية عجلونية..و..وجهة نظر<>
  <> عالمكشوف..لسعة الدبور..تكشف المستور<>
  >>ليس دفاعا عن سماحة الشيخ<<
  >< لمن يجرؤ فقط...تظاهروا واعتصموا><
  <> نقابــــة المعلمـــــين..في المـــــــيزان<>
  >>>>الوجــــه الآخـــر<<<<
  >>عجلون يا زهرة اللوز .... وسفوحا من الدحنون<<
  <> معايير... و...مقاييس<>
  ><> حوار وأصدقاء..قد نختلف..ولكن<><
  قوات حفظ السلام الأردنية...فخـــرٌ...و... قهــــرٌ؟!!!
  $$$$ أيَّما الضررين أقل $$$$
  <> أعــــــداء النجـــــاح<> استفززتـــــم القلــــــــم <>>
  <<< مســـــــيرة عــــــــــام >>> !!!!!
  أبا الحسين“.....عتَبُنا على قدر عَشَمنا.
  <<> شطحــــــــــــــات<>
  >>>فــــــي عمـــــــر الــــــــزهــــــور <<<
  >> كلمـــــةُ حــــــــــقٍ >> و<< التمـــــــاس عـــــــذر<<
  >> النشــــــــــــامـــــــى <> النشميــــــــــات <<
  علــى ســـلــم الــذكـــــــــــريات!!!!!
  الــفــرحــة المسـلـــــــــــــــــــوبـــــــة!!!!
  <><><> وتستمر الحياة<><><>
  أنــــا الـــــرئـــيــــس!!!!!!
  !!!!!إن كـنـتُ مـُـخـطـئـاً فَـصـوِبـونـي !!!!!
  بــلـــديــــــــااااااات!!!!؟؟؟؟ وبئس القرار........!؟
  ... ثـــــم ســـقـطــت دمـــعـــة...
  !!!@@ لــن تــخــدعــونــا@@!!!!
  ..بـيـن وزيـريـن..
  حصوة......بعين اللي ما يصلي على النبي....
  شــوق.......و......حـنـيـن
  ...عــــــذرا...و....شــــكــــرا...
  ““هؤلاء ....... لا يمثلون إلا أنفسهم““
  مســـلســـلااااات ...(( تركي..مصري...سوري))
  عجلووونيات ؟؟؟؟؟
  ...إإإإإشااااااعاااااات...
  بين الدوالي...وفي....أحضان الغوالي.
  أحزاب .. و ... حركات
  “ إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم““
  مرحبا ...ديمو..قرا..طية
  .... أيـــن أنـتـــــــم ؟؟؟؟.....
  أبـــو تـــقــي “...... بـسـلامــة الله
  ...والـــــــدي الــعــزيـــــز ....
  عجلون الخضراء - وحدائقها الغناء
  “ أربــعــة “....نـبـاهـي بـهـا الأمــم
  .... إعتذار
  .عجلون.....ساند هيرست...وتباين الآراء..
  الأمارات.الأردن...وبالعكس.مشقة سفر
  .....علمتني الحياة......
  عجلونتنا الأخبارية....و....وسياستها الأنتقائية
  مغتربون أردنييون ...أم... أردنييون مغيَبون
  سيَدي ومولاي....إن أنت أكرمت--
  عجلون والوعود .سوف.وسنعمل.والتبعية الدائمة
  مليون ويزيدون ........فهل وصلتكم رسالة
  نوابنا الأكارم.......بين الأمس واليوم....
  .....تكليف وليس تشريف.......
  عجلونتنا الأخبارية.....التوبيب....هل أصبح ضرورة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح