الثلاثاء 26 أيلول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
محافظة عجلون ليست القلعة ومارإلياس فقط !

 أظهرت الأرقام التي تم تخصيصها  لقطاع السياحة والأثار في موازنة محافظة عجلون للعام القادم إستئثار قلعة عجلون ومار إلياس بنصيب وحصة الأسد من الموازنة ،حيث تشير الأرقام  الى أن  نسبة الموقعين بلغت  أكثر من 80% من المبلغ المخصص
التفاصيل
كتًاب عجلون

يوم عاشوراء

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

وعاد الجرس إلى الكنيسة

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

سوريا تنتصر

بقلم بهجت صالح خشارمه

تهان ومباركات
““سعادتك !! عطوفتك !! هل أنت إمَّعـــــــــــــــه ؟!!““
بقلم إبراهيم ريحان الصمادي

 

عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( لا تكونوا إمعة ، تقولون : إن أحسن الناس أحسنا ، و إن ظلموا ظلمنا ، و لكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا ، و إن أساؤوا فلا تظلموا ))
تعريف هذا الخلق الاصطلاحي : الإمعة الذي لا رأي له ، مع كل الناس ، ومع كل الاتجاهات ، أي أنه منافق ، ومصلحته فوق كل شيء ، يجامل الناس جميعاً ، لا ينطوي على مبدأ ولا على قيمة ، مع الناس ، ، بل مع مصلحته ، يتلون كالحرباء ، إن جلس مع أهل الإيمان قال آمنت معكم :
﴿ وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آَمَنُوا قَالُوا آَمَنَّا وَإِذَا خَلَوْا إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِئُونَ ﴾
[ سورة البقرة : 14]
وبالتعبير المتداول الإمعة يشترَى بأبخس الأثمان ، وعلى الطرف الآخر فأن صاحب المبدأ لا يشترى و لا يباع ، لا تؤثر فيه سبائك الذهب اللامعة و لا سياط الجلادين اللاذعة (رحم الله الصحابي الجليل بلال بن رباح وعبارته المشهورة أحد أحدٌ) .

وما أكثر الإمَّعات في زماننا هذا وهم لا يملكون من مناصبهم غير الإسم واللقب وما أكثرهم أصحاب العطوفة مدراء الدوائر الذين لا يملكون الرأي وليس لهم الحق باتخاذ القرار دون الرجوع إلى أسيادهم فتجدهم يجلسون خلف مكاتبهم الفخمة ومنفظة السجائر أمامهم من الكريستال الحر وأكثر ما يقومون به هو استقبال أصدقائهم ومعارفهم يتجاذبون معهم أطراف الحديث ويحتسون ما لذّ وطاب من المشروبات الساخنة والباردة وإذا دخل عليهم مواطن عاثر بمعاملة تحتاج توقيع عطوفتهم نظروا إليه بنظرة من القرف ودون أن يكلفوا أنفسهم بقراءة المعاملة يجيبون المواطن بأن معاملته بحاجة إلى موافقة الدائرة الرئيسية بالعاصمة أو الوزارة المعنية وعليه مراجعة تلك الدائرة أو الوزارة للحصول على الموافقة أو التوقيع ومن ثم العودة لاستكمال معاملته!! وعلى النقيض تجدهم يكملون معاملات أصدقائهم ومعارفهم وهم يجلسون على كراسيهم بأرسالها عبر الفاكس وانتظار الرد خلال دقائق أو حتى أنهم قد يقومون بأنهاء تلك المعاملة دون الرجوع إلى الدائرة الرئيسية أو الوزارة المعنية ..والسؤال الذي يطرح نفسه علينا..لماذا يتم فتح هذه الدوائر الحكومية أصلا إذا كان مراجعة المديريات المختلفة في العاصمة لا بد منه لاستكمال هذه المعاملات؟ ولماذا يتم تعيين أصحاب العطوفات مديرين لهذه الدوائر الفرعية إذا كانوا مجردين من الصلاحيات؟!! هل هم إمَّعات لا رأي لهم ووجودهم فقط للبرستيج ؟ وإلى متى سنبقى نعاني من هذه المركزية المقرفة والمؤلمة على حد سواء؟ ولماذا لا يتم معاملة المواطنين بالمثل في مختلف الدوائر الحكومية؟....أصحاب العطوفة عذراً ولأنكم لا رأي لكم ولأنكم تميلون حيث تميل الريح فليس أقل من أن ننعتكم بالإمّعات وهذا أقل ما يمكن أي يقال عنكم...........

 

وقد لا يختلف إثنان منا على أن جلسة الثقة بالحكومة هي أهم جلسة من جلسات مجلس النوائب والتي يتوجب على جميع النوائب حضورها ولا يجوز التغيب عنها إلا لظرف قاهر جدا قد يكون الموت لا سمح الله أو الرقود على سرير الشفاء من مرض أصاب سعادة النائب لا سمح الله!! ولأنها الجلسة التي ستعطي الصلاحيات للحكومة المكلفة بأدارة الأمور في البلاد ومن دون حصول تلك الحكومة على ثقة مجلس النوائب فأنها تعتبر مُقالةً من تاريخه فحضورها ضروري وواجب وذلك لأعطاء الحكومة الضوء الأخضر بالتجبر والتعنت والتحكم بقوت المواطنين الكادحين الفقراء..وأن يتغيب عشرة نوائب عن هذه الجلسة فذلك أمر مستهجن وخصوصا إذا كان الغياب سببه أن سعادة النائب مسافر في رحلة استجمام بالخارج تسبق رمضان الكريم أو أن سعادة النائب أو النائبة مشغول بحلب الأغنام لأن هذا هو موسم الحليب وإعداد الألبان والأجبان والجميد أو انشغال سعادته أو سعادتها بالإشراف على كروم العنب والمزارع الخاصة لأننا في موسم جني الثمار وتقطيف أوراق العنب الغضة وتخزينها في حقيقة الأمر هذا الغياب كارثي وغير مبرر بكل تأكيد وأن يتغيب نائب مؤثر ودولة رئيس وزراء سلبق ورئيس مجلس النواب في دورته السابقة عن جلسة الثقة فهذا أيضا محط استفهام..فهل هو على خلاف مع رئيس الوزراء المكلف؟ أم هل هما ليسا على خط واحد؟ أم أنّ هناك أمور وخلافات شخصية دعت سعادة أو دولة النائب المحترم إلى الغياب ولأنه محسوب على الدولة ولأعتبارات سياسية فأن حضوره سيوجب عليه منح الثقة للوزارة المكلفة ولأن البرستيج الذي يتقلده منعه من الحضور حتى لا يضطر لمنح الثقة , إذا كان الأمر هكذا فهذه مصيبة كبرى ولا تدع لنا مجالا للتردد في وضع جميع من سبقوا بخانة الأمَّعات ..ولا يختلف عن هذا الأربعة نوائب الذين إمتنعوا عن التصويت فهؤلاء إمَّعات بامتياز فهم لا رأي ولا إردة لهم فهل كان امتناعهم عن التصويت مرده أن كل واحد منهم يمتلك ميزانا حساسا كميزان الذهب لا يخطىء أبداً وعندما قاموا بوزن الحكومة من حيث منحها الثقة من عدمه كانت النتيجة 50% مع و50% ضد ..وااا أسفاه على من يمثلون الشعب ممن هم على تلك الشاكلة ..وأما الثلاثون الذين حجبوا التقة فوجودهم كعدمه وإني على ثقة أن معظمهم قد حجب الثقة لمصالح شخصية لم تتحقق ودعاية انتخابية للأنتخابات القادمة وما دامت المصلحة وتحقيق المكاسب قد دخلت بالموضوع فهم إمّعاتٌ بامتياز أيضاً...وحتى الحكومة التي حصلت على ثقة خمس وسبعين نائبا فتقديرها بحسبة بسيطة هو مقبول وذلك لأنها حصلت على تقدير 68.1% إذا حسبناها على اعتبار أن عدد النوائب الذين حضروا جلسة التصويت هو 110 نوائب ..ولأن هؤلاء من المفترض أنهم يمثلون الشعب فتقدير مقبول في زمننا هذا لا يمكننا من حجز مقعد جامعي ومن يحصل على تقدير مقبول نعتبره في عداد الراسبين والفاشلين والذين لن يجدوا وظيفة مستقبلا نظرا للتقدير الذي حصلوا عليه ولا نبالغ إذا قلنا أن منحوا الثقة هم إمعاتٌ أيضاً وذلك لأنهم منحوا الثقة بعد أن اشبعونا كذبا ونفاقا أثناء ردهم على البيان الوزاري ولأنهم على علم أيضا بأن الحكومة ستقوم باثقال كاهل المواطنين بوابل من الزيادات على الأسعار وعلى مختلف المواد الحياتية والضرورية والمواد الأستهلاكية و...و...ومع ذلك ضربوا بنداءات المواطنين بعرض الحائط ومنحوا الثقة بعد أن تم اتخام حساباتهم البنكية والشخصية بأموال المواطنين وأموال الدولة والوطن فهؤلاء أيضا إمَّعاتٌ وامتلأت بطونهم بأموالنا ومقدرات وطننا ومكتسباته.....

 

وفي الختام فأن من مضار أن يكون الإنسان إمعة :(منقول لفائدة)
ـ الإمعة يؤكد ضعف شخصه و عقله و دينه ، .
ـ و الإمعة يعيش ذليلاً ، هو تابع .
ـ و الإمعة منبوذ من الله ، ثم من الناس .
ـ و الإمعة الأتباع بهذه الصفة يصنعون بطلاً من لا شيء :
﴿ فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْماً فَاسِقِينَ ﴾
[ سورة الزخرف : 54]
المجتمع الذي فيه صفة الإمعة هذا المجتمع يصنع إنساناً لا قيمة له إطلاقاً .
ـ و الإمعة قد يقع في مهاوي الضلالة .
ـ و هذا السلوك سلوك الإمعة يقوي روح التبعية و الرذيلة في المجتمع ، فيعيش عالة على المجتمعات .
ـ و يضعف الإنتاج الفكري و المادي .
ـ و الإمعة إنسان يتأذى و يؤذي ، يَضِل و يُضِل ، يَذل و يُذل .
و أرجو الله سبحانه و تعالى أن يعافينا من هذا الخلق الذميم ، أن يكون الناس إمعة ، و سوف أذكركم ثانية بالحديث الشريف الذي رواه الترمذي ، و قال محقق جامع الأصول : حديث حسن :
(( لا تكونوا إمعة ، تقولون : إن أحسن الناس أحسنا ، و إن ظلموا ظلمنا ، و لكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا ، و إن أساؤوا فلا تظلموا ))

حمى الله الأردن..........وحمى مليكنا عبدالله الثاني بن الحسين......


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
اردني     |     17-02-2014 20:37:43

بارك الله فيك
فش غلنا كمان و كمان
17-02-2014 20:35:43

جمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييل و يا سلام بس مش فاهم
مقالات أخرى للكاتب
  المخالفات المرورية .. “ حماية “ أم “ جباية “
  الأمن والأمان .. اللهم لا حسد
  ردي شعراتك
  لمن الملك اليوم“ .. دولة الرئيس .. يأتيك جواب السماء.. “لله الواحد القهّار“
  رئة عجلون اليمنى ... كفرنجة ... من ينصفها
  مــدارس عجلــون ... واقــع أليــم
  عجلونتنا الإخبارية ويستمر العطاء
  حماة الديار عليكم سلام
  إلا عجلون فلا بواكي لها
  المسجد الجامع .. و .. صدق النوايا
  خيط اللبن .. لماذا وإلى أين ؟!!!
  الكلمة الطيبة ... و ... الوجه البشوش
  الإنتصار للوطن والعشيرة هل هو خيانة ؟!...
  الإنتخابات النيابية .. وانتخابات العشائر الداخلية
  نقابة المعلمين .. و .. إفراز النخبة
  أبو أحمد ... طلب
  لكل مجتهد نصيب
  في عامها السابع .. عجلونتنا الإخبارية .. ربيع دائم
  بلدية عجلون الكبرى ... واقع وتطلعات
  أم الدرج ... و ... لقاء الكبار
  نقطة نظام ... راجعوا أنفسكم
  بطاقة تهنئة محفوفة بالشوق
  تنزيلات على الأحزاب
  في يوم الإستقلال .. ننحني .. ونقبل الأقدام
  على قدر أهل العزم
  سعادة النائب (ة) .. مصاريف عمّان .. حقكوا علينا
  رسالة شوق وحنين .. لزمن الطيبين
  كلُ الأيامِ “ أمي “
  يا شيخ مين شيّخك علينا
  الرجال معادن .. إذاً .. فبعضهم يعتريه الصدأ
  الحرب البرية ... رأي شخصي
  غــــــاز إسرائيل .. و .. نفـــــط داعش
  على عجل .. مجرد رأي
  أدميتِ القلبَ يا عنجرة
  هنـــــــــــــــــــاااااك ؟؟؟!!!؟؟؟
  الخارجية وشؤون المغتربين..وسفاراتنا المبجلة
  ذَهَبُ عجلوووون .. ذَهَبَ مع الريح ..
  نوائب الوطن .. صحيح اللي =====
  أسعفوني إنها حيرة
  هكذا هي طبيعة البشر...
  اضراب المعلمين ... وأوامر مكتب الإرشاد
  رئاسة الوزراء .. وإعطاء الفرصة ..
  أفــــاعــــي .. مهرجــــان ألــــــوان .. وقتــــل بالمجــــــان
  وماذا بعد رمضان والعيد..كل عام ونواب الوطن بخير
  بطاقة تهنئة .. ونفحتي حزن وشوق
  كتّـــــــابٌ .... انتقائِييــــــــون ...
  مجتمعنا .. و .. النفـــــاق
  جهل الجاهلين ... وغياب العاقلين .. احرقوها والعنوا أبوها
  منعطفات حادة..
  الطفلة لميس ..و..فزعة النشامى
  السابع..و..الثامن..وحذاء المحاسنة
  سر الطائرة الماليزية .. و .. الموازنة والمديونية الأردنية
  عتــــــــــاب للقلــــــــــم
  بدون زعل..الدكتوراة الفخرية..و..الدكتوراة السودانية
  ضبــاب أســـود...!!!
  وبشّر الصابرين
  إليك عجلون ... ترنو عيون
  .. ثـــور الساقية ..
  خربشـــــات قلـــــم !!!!
  سجل يطوى..و..آخر يفتح
  دولة الرئيس..أهالي عجلون يكذبون
  عطوفة نبيل...و...دولة النسور
  فيسبــوك..تويتــر..انستــغرام
  محطــــــــااااااات ..أتوقف عليها
  بالأمس كانوا على موعد مع مزيد من التألق والإبداع .....
 
  خسرت عجلون الوطنية .. و .. ربحت عجلون الإخبارية
  أنتــــم للتقافــــة أهلهـــــا
  هذيــــاااان....عنوانه....الأمن والأمان
  عافها أهلها...بلدية عجلون الكبرى...نحو المجهول
  عــــــــذراً عجلـــــــــون....الصــــــــورة تتكلــــــــــم
  رســـائل للـشـــهر الفضيـــــل
  شركــــــاء الفــــــكر والقــــــلم...نقطــــة نظـــــام
  حريـــــم السلطـــان
  صــرخة الفتــى النبيـــل
  من باب الإنصاف وعدم نكران الجميل
  “ عطفاً على مقالة الدكتور عبدالله القضاة الأكرم “بلدية عجلون“ “
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون (2)
  أولا..!! ثانياً..!! و..ثالثاً !!
  !نضحك! على حالنا! نزعل! بدنا نطوّل بالنا!
  الحسين وجامعة الحسين
  لا تكن إمّعةً....أُحجبها وتوكل
  روّادنا..قرّاءً ومعلّقين..كتاباً ومتابعين
  >< رداً على تعليق الشيخ يوسف ..
  <>ظواهر .. لم تعد دخيلة<>
  >> عجلونتنا الإخبارية <> الحصن المنيع <<
  ربطة عنق
  !!!حكومة من رحم البرلمان !!!
  عذرا ...سيّدتي...حواء
  عجلونتنا الإخبارية ...و...الإنتخابات النيابية
  فأمّا الزبد فيذهب جفاءً“..و..تبقي علاقاتكم وجيرتكم
  بل بوصلة لا تشير إلى الإردن هي المشبوهة
  { نواب سابقون...متقاعدون عسكرييون...و...رجال أعمال }
  كفرنجة وخيط اللبن....والكوتا النسائية
  <> خنجر في صدر الوطن <>
  درَّةُ العواصم......أبو ظبي
  خمس دجاجات وعنزة
  أشهد أنّك نسراً
  ::: على قارعة الطريق :::
  الحلقة المفقودة .....واختيار الأجدر
  إمامة المصلين....خطباء الجمع والدروس الدينية....وغيرها؟؟؟!!!
  “إخــوان الأردن“....و....“وخــونة الأردن“
  الخدمات الطبية الصحية العلاجية ......في غرفة الإنعاش!!!!!
  بطاقة شكر...و...دموع والدي
  هاجسهم أمن الوطن..
  جلالة الملك....نبض الشارع....
  إنّ القلب ليحزن!!!!
  من حدود الوطن إلى عجلون......مشاهداااااات!!!!!!
  نعيـــب زمانـــنا..... والفســــاد فينـــــا!!!!!
  إكرامــاُ للخزينة.......الصفصـافة تحتـرق!!!
  لأبـــــداء الـــــرأي ......أغيثونـــــــا!!!
  > أهُوَ الملل!!! أم ضغوط أخرى؟!!!
  “ الشعب الأردني صبور... !! قصدك أباعر دولة الرئيس!!“
  > أطفـــــــالنا !!!! وأفــــــــلام الكـــــــــــرتون<
  >>!!!!! لماذا تم استبعاد سماحة الشيخ !!!!!<<
  <> أيــــــــــــــــن الخـــــــــــــلل<>
  <>قيادات عشائرية عجلونية..و..وجهة نظر<>
  <> عالمكشوف..لسعة الدبور..تكشف المستور<>
  >>ليس دفاعا عن سماحة الشيخ<<
  >< لمن يجرؤ فقط...تظاهروا واعتصموا><
  <> نقابــــة المعلمـــــين..في المـــــــيزان<>
  >>>>الوجــــه الآخـــر<<<<
  >>عجلون يا زهرة اللوز .... وسفوحا من الدحنون<<
  <> معايير... و...مقاييس<>
  ><> حوار وأصدقاء..قد نختلف..ولكن<><
  قوات حفظ السلام الأردنية...فخـــرٌ...و... قهــــرٌ؟!!!
  $$$$ أيَّما الضررين أقل $$$$
  <> أعــــــداء النجـــــاح<> استفززتـــــم القلــــــــم <>>
  <<< مســـــــيرة عــــــــــام >>> !!!!!
  أبا الحسين“.....عتَبُنا على قدر عَشَمنا.
  <<> شطحــــــــــــــات<>
  >>>فــــــي عمـــــــر الــــــــزهــــــور <<<
  >> كلمـــــةُ حــــــــــقٍ >> و<< التمـــــــاس عـــــــذر<<
  >> النشــــــــــــامـــــــى <> النشميــــــــــات <<
  علــى ســـلــم الــذكـــــــــــريات!!!!!
  الــفــرحــة المسـلـــــــــــــــــــوبـــــــة!!!!
  <><><> وتستمر الحياة<><><>
  أنــــا الـــــرئـــيــــس!!!!!!
  !!!!!إن كـنـتُ مـُـخـطـئـاً فَـصـوِبـونـي !!!!!
  بــلـــديــــــــااااااات!!!!؟؟؟؟ وبئس القرار........!؟
  ... ثـــــم ســـقـطــت دمـــعـــة...
  !!!@@ لــن تــخــدعــونــا@@!!!!
  ..بـيـن وزيـريـن..
  حصوة......بعين اللي ما يصلي على النبي....
  شــوق.......و......حـنـيـن
  ...عــــــذرا...و....شــــكــــرا...
  ““هؤلاء ....... لا يمثلون إلا أنفسهم““
  مســـلســـلااااات ...(( تركي..مصري...سوري))
  عجلووونيات ؟؟؟؟؟
  ...إإإإإشااااااعاااااات...
  بين الدوالي...وفي....أحضان الغوالي.
  أحزاب .. و ... حركات
  “ إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم““
  مرحبا ...ديمو..قرا..طية
  .... أيـــن أنـتـــــــم ؟؟؟؟.....
  أبـــو تـــقــي “...... بـسـلامــة الله
  ...والـــــــدي الــعــزيـــــز ....
  عجلون الخضراء - وحدائقها الغناء
  “ أربــعــة “....نـبـاهـي بـهـا الأمــم
  .... إعتذار
  .عجلون.....ساند هيرست...وتباين الآراء..
  الأمارات.الأردن...وبالعكس.مشقة سفر
  .....علمتني الحياة......
  عجلونتنا الأخبارية....و....وسياستها الأنتقائية
  مغتربون أردنييون ...أم... أردنييون مغيَبون
  سيَدي ومولاي....إن أنت أكرمت--
  عجلون والوعود .سوف.وسنعمل.والتبعية الدائمة
  مليون ويزيدون ........فهل وصلتكم رسالة
  نوابنا الأكارم.......بين الأمس واليوم....
  .....تكليف وليس تشريف.......
  عجلونتنا الأخبارية.....التوبيب....هل أصبح ضرورة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح