الأربعاء 18 كانون الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
قراءة متأنية في زيارة الملك لعجلون...

قد يكون لقاء الملك عبد الله الثاني يوم أمس بالفعاليات الشعبية المختلفة في محافظة عجلون من اللقاءات التي تحمل في طياتها الكثير ، ليس لشيء ولكن لأن هذه الزيارة واللقاء جاءت بظروف في غاية الحساسية خاصة فيما يتعلق بالشأن الداخلي وما يعانيه الوطن من ظر
التفاصيل
كتًاب عجلون

مجرد نصيحة فقط

بقلم بهجت صالح خشارمه

الصحافه مراه الشعوب

بقلم النائب السابق علي بني عطا

اللصّ والجُرذان..!

بقلم موسى الصبيحي

رِسَالةِ إِعْتِذارْالى وَزّيرْ الْخَارِجِيّة الْقَطَريْ

بقلم الدبلوماسي الدكتور موفق العجلوني

قلبي ضيفك يا وطن

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

مناظرة ما بيني وبين نملة

بقلم الأديب محمد القصاص

محاربة الفكر المنحرف ضرورة وطنية

بقلم د.محمدأحمد القضاة

تهان ومباركات
ويل للظالمين
بقلم غزال عثمان النزلي

==

احد الناس كان محتاجا فدلل على ابنته على اساس ان تعمل خادمة عند اي اسرة لجلب المال فحالفه الحظ انها ذهبت وعملت عند احدى الاسر الثرية وأمنها والدها وتركها ولم يعد يسأل عنها لانه اخذ اجرة عام كامل من هذه العائلة وكان حظ هذه الفتاة تعيسا جدا لان هذه العائلة ظالمة سواء الزوج او الزوجة وحتى الاولاد .
فكل يوم كانت الفتاة والتي عمرها اثنا عشر عاما تعذب من قبل الجميع وتضرب وتهان الى ان اصبح عمرها خمسة وعشرون عاما فبدأ النظر عندها يضعف حتى اصبحت ضريرة من شدة الضرب وكانت هذه العائلة تمنع عنها الطعام الطازج وتجبرها على اكل الطعام البايت والماء الغير مثلج ..فذهبوا بها الى دار العجزة ووضعوها هناك على حسابهم وبعدها تركوها للدار دون السؤال عنها .

 


وبعد مرور عشر سنوات من مكوثها في الملجأ كان قد تزوج احد ابناء هذه العائلة من ثرية مثله وكان يغذي زوجته حتى يكون حملها جميلا وتنجب طفلا صحيحا الى ان وضعت هذه الزوجة مولودها لكن هذا المولود سبحان الله نزل بعينين مغلقتين اي عبارة عن لحم مغلق لا يرى النور فصعقت هذه ام الزوج عندما رأت حفيدها هكذا ولطمت خديها وقالت لايوجد في عائلتنا احد مثل ذلك هل معقول ان الله انتقم منا بسبب الخادمة التي كنا نضربها.

 


فانتبهت زوجة الابن لما قالته حماتها وقالت لها ماذا كنتم تفعلون بهذه الخادمة ؟قالت لها كنا نضربها وكان زوجي يلطمها على وجهها حتى عميت .. فصرخت زوجة الابن وقالت اذا هذا هو انتقام الله فما مصيري انا معكم؟ انتم امة لا تخاف الله, وذهبت المرأة صاحبة البيت في اليوم التالي تبحث عن هذه المسكينة ووجدتها جالسة مقعدة على كرسي متحرك !!! فاخذتها بالاحضان وقالت لها انا فلانة , فما كان من هذه المسكينة الا ان صرخت وقالت ماذا تريدين مني قالت اريد ان تسامحيني لاننا قد اذنبنا بحقك كثيرا فصمتت هذه المسكينة طويلا ... فقالت لها المرأة مالك يا بنيتي قد صمتي ولم تجيبيني؟ قالت لقد مر علي شريط ذكريات العذاب اما انت فاجلسي سامحك الله وكل انسان يأخذ عقابه من الله , وما الذي جرى معك حتى عرفت الله؟؟ وحضرت قالت يا ابنتي ان ولدي محمد الكبير قد تزوج وزوجته انجبت طفلا ضريرا فعرفت ان الله انتقم مني فاتيت من اجل ان تسامحيني فقالت الخادمة طلبت من الله ان يتولاكم وهاهو قد انتقم منكم وشاءت الظروف وحملت الزوجة للمرة الثانية وكان طفلا جميلا جدا وعندما اصبح عمره ستة اشهر فقد بصره هو الاخر فجن جنون العائلة المصونة فكان الضربة الثانية من الله. ايها الناس اتقوا الله في هؤلاء الخادمات فان لم تستطع السيطرة على نفسك لا تظلم احد لانهم بالنهاية هم بشر ولا الحاجة لما عملوا في هذه المهنة المهينة فمن الناس من يعاملهم برفق ومنهم كما جاء بالمقال فالظلم ظلمات ودعوة المظلوم لا ترد لكن عند بعض الناس الذين يفكرون ان الفلوس هي المشاعر وهي الاحاسيس فهم غلطانين غلطا كبيرا .


الانسان يبقى انسان مهما كانت صفاته لانه مخلوق كما خلقنا فهو ليس عبدا يبا او يشترى لكن الاب المجرم هو الذي كان السبب وراء هذه المصيبة التي المت بأبنته فلو نظر الانسان ان الله له بالمرصاد لم يفعل مثل ذلك دمرت الاسرة كاملة بسبب الطفل الضرير وان الله فرحهم بالطفل الثاني واخذ منهم الذي كانوا يحلمون به عذاب بعذاب اتقوا الله ايها البشر فمن يتقي الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  القلوب الطيبة
  الآباء يأكلون الحصرم والابناء يضرسون
  كيف تثق بالاخرين
  لماذا تعدد الزوجات
  كن شخصا قويا
  كيف تكون جذاباً
  المنافقون
  المراهق محترف التدخين
  المسلسلات التركية والضياع
  بكم تبيع صاحبك
  الابتسامة رقي الانسان
  حكمة الرجل
  اللي ما بطيع بضيع
  شجرة التين
  لماذا بكت طفلة
  نكران الجميل
  عمرها صغير ولكن حملت هموم الدنيا
  اختيار هدية الزوجة
  ما اجمل الثقة با الله
  انثروا بذور الورد على الطرقات
  العدالة هي اساس النجاح
  قصة معناها عظيم
  يوسف وكذبة نيسان
  اليك يا امي الحبيبة
  مئات النمل دخلت ومئات النمل خرجت
  الاخ الحنون والاخ المسكين
  قسوة الدنيا وحلاوتها
  اين انت يا ام الدرداء
  هل تقبل المرأة تجسيد مايتم على الشاشة
  الم يحن الوقت ان نحضن الوطن والملك
  سيدي سمو الامير سعود الفيصل شكرا
  ما اعظم الوفاء
  الكفيفة ابكتني
  اللعب السخيف
  تهذيب النفس
  قد انتصرت يا وطني
  شركة لميس السياحية شكرا
  اختلفت ملامحنا
  لماذا كثر الطلاق اين الخطأ
  الراعي الذكي
  تحدث الي فوجدت العجب
  النسوان خمسة الوان
  همسة في اذن المصلين
  عمان يا حبيبتي من انا
  اللي فلوسه زي الفشك بصرفها على السمك
  القدر
  زعل على شان نوفة
  زلزال البيت
  لماذا خلقت ايها الأم
  اقتراح الى دولة رئيس الوزراء فايز الطراونة
  اخذه طحين ورجعه خبز
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح