الأربعاء 22 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
الحلقة المفقودة .....واختيار الأجدر
بقلم إبراهيم ريحان الصمادي

=

نلاحظ هذه الأيام أنّ التحركات نحو اختيار المرشحين لتمثيل الشعب في المجلس النيابي القادم على قدم وساق فالإجتماعات تكاد تعقد بشكل شبه يومي وأبواب المضافات العشائرية مشرعة ليل نهار وبيوت أصحاب الجاه والمال ممن يفكرون بالترشح للمجلس النيابي مفتوحة للقاصي والداني والإبتسامات والوعود تطغى كما هو الحال في الجولات السابقة وبكل تأكيد ما يجعلنا نعاصر هذه الأمور كل سنة أو أقل هو سوء الإختيار والذي يتكرر مشهده مع كل انتخابات نيابية لأننا ما نلبث أن ننتخب مجلساً نيابيا حتى نصعق ونتفاجىء بمن اخترناهم لتمثيلنا وتبدأ المظاهرات والإعتصامات والإحتجاجات حتى نتمكن من اسقاط ذلك المجلس والذي هو أولا وأخيراً من صنع أيادينا ........

 

إن المتابع للمرشحين أو من ينوون الترشح للمجلس النيابي القادم يجد أن الوجوه لم تتغير كثيراً وإن تغيرت بعض الوجوه فالقادمون الجدد لا يختلفون كثيراً عن سابقيهم وحتى أننا نجد أن الكثيرين من المرشحين هم من ترشحوا لدورات سابقة ووصلوا إلى سدة البرلمان ولم يفعلوا شيئا إنما كان جلّ ما حققوه هو مصالح شخصية كانت على حساب ناخيبهم وذلك من خلال تمريرهم للكثير من القوانين والتشريعات الجائرة المخزية فهل سنعاود الكرّة من جديد ونخطىءُ مرة أخرى ونعاود انتخابهم ......

 

ومرة أخرى نعود من حيث بدأنا فيعلو صوت العشيرة ومرشحها ويكون هو الفيصل وهو الذي يحدد لمن ستكون أصواتنا فتبدأ الإجتماعات للعشائر المختلفة وتتعالى الإصوات والكل يدلي بدلوه وتوضع الآليات ويتم فتح باب الترشيح لأبناء العشيرة ممن يفكرون بخوض غمار الإنتخابات النيابية وذلك للخروج في نهاية المطاف بمرشح وحيد يمثل العشيرة وتعلو الأصوات وتبدأ الخلافات والمناحرات ما بين مؤيد لمرشح ومؤيد لآخر ويعلو صوت الصغير على الكبير ويتصدر الشباب المندفع صدور المجالس يطرحون أفكارهم الغضة غير المدروسة وغير محمودة العواقب ويجلس كبار القوم يستمعون وهم غير قادرين عن التعبير عن آرائهم وامتعاضهم في بعض الأحيان وقد تصل درجة الخلاف إلى أبناء الأسرة الواحدة بين مؤيد ومعارض خلافات قد تودي إلى الشجار والنحار والقطيعة ..وإذا ألقينا نظرة على من ينوون الترشح وطرح أنفسهم فستجد أول المرشحين رجل عاطل عن العمل وآخر يجوب الشوارع ليل نهار ورائحة الخمرة لا تبارحه وآخر مدفوع من بعض الأشخاص للترشح وننتقل إلى مرتبة أعلى قليلا فتجد التاجر وصاحب المال ومن ثمّ طالب الجاه والوجاهة وإن كان أمياً لا يستطيع حتى كتابة إسمه ونرقى قليلا فنجد بعض أصحاب الشهادات العليا وفئة من المثقفين المتعلمين وقد لا تجد بين كل هؤلاء من هو أهل ليكون ممثلا لنا في مجلس النواب ومع ذلك نصر وبكل تعنت على اختيار أحدهم لتمثيلنا رغم قناعتنا بعدم كفاءته وعدم قدرته على تحقيق أمانينا التي نطمح إليها ولا يقف الأمر عند هذا الحد فأنتم تعلمون أنّ العشيرة الواحدة مقسمة إلى أفخاذ وأن صاحب الفخذ الأكبر هو الأحق دائما وذلك لأن أبناء فخذه سيصوتون له من خلال الإنتخابات الداخلية حتى ولو كان على حساب مرشح نزيه وكفؤ ويشهد له بالأمانة والقدرة على تحمل المسؤولية ولكم أن تتصوروا حجم الخلافات التي تدب في أوصال العشيرة الواحدة جرّاء هذه الطريقة في اختيار المرشحين ..ما أردت الوصول له من هذه الفقرة هو أنني ضد أي عملية انتخابية داخلية لأختيار أي مرشح فنحن في زمن أحوج ما نكون فيه لحرية الرأي واختيار الأفضل بغض النظر عن البعد العشائري وهذه الطريقة المقيتة باختيار ممثلينا في مجلس النواب لأننا ومن خلال الطريقة في الأختيار أعلاه لم نغير شيئا وما نزال ندور في دائرة مغلقة دائما ما تقودنا إلى سوء الإختيار....

 

وقد أتساءل معكم ونحن في زمن قد جربنا الكثير من هؤلاء ومن هم على شاكلتهم فألى متى سنبقى نقع في نفس المطب ومتى سنصل إلى مرحلة نقول فيه لكل من يرغب بالترشح "الميدان يا حميدان" وليترشح كل من يرغب بالترشح ولتكون صناديق الأقتراع هي الفيصل وليكون الإختيار للأجدر والأحق والقادر على تلبية الطموحات وتحقيق الإصلاحات بكل أمانة وكفاءة واقتدار وأرجو أن لا يفهم من كلامي أنني أرمي لتهميش الدور العشائري ودور العشيرة ولكننا وحتى نصل إلى ما نأمل من المجلس النيابي تحقيقه لا بد لنا من بعض التنازلات المحسوبة بغية إيصال ثلة من النشامى قادرين على إحداث التغيير نحو الأفضل مشيرا هنا ومنبها إلى أنّ الحكومة القادمة ستنبثق عن مجلس النواب أيضا وكما تعلمون فالمستوزرون كثيرون أيضا فالحذر الحذر لأننا وفي تلك اللحظة لن نجد من نضع لائمتنا عليه فهؤلاء هم اختيارنا ونحن من يجب تحمل وزر الإختيار السيء ودعونا من الجاهة والوجاهة فوالله خير لنا أن ندعم مرشح فقير نرى فيه القدرة والكفاءة ندعمه ماديا ومعنويا خيرا لنا بكثير من أن يكون دعمنا لمرشح غني طالب للجاه والبريستيج أو ندعم مرشحا لنقول أن العشيرة الفلانية لها نائب في البرلمان فنائب "بلا يهش ولا ينش" خير له أن يجلس ببيته أو أن يتابع تجارته ومصالحه وأن يترك ألأمر لأصحاب الأمر لا أن يكون كرجل الطاولة الزائدة بحاجة إلى أن يقول له ثلث الثلاثة ماذا يساوي ...

 

ولا بد لي هنا من الإشارة إلى أمر مهم وهو أننا بحاجة إلى نائب مشرّع يفهم بالقوانين والتشريع وملم بالموازنة ودهاليزها وقادر على التعامل مع مختلف القضايا التي يتم مناقشتها وطرحها تحت قبة البرلمان ولا نريد نائبا يكون بحاجة إلى مستشارين وموجهين في جميع ما يتم طرحه ومناقشته تحت القبة كما أننا لسنا بحاجة إلى نواب خدمات ونواب يقضون لنا مصالحنا الشخصية من تعينيات وتخليص لمشاريع وفتح شارع أمام المنزل و..و.. لأن أكثر ما يضعف النائب هو أن يكون نائبا للخدمات الأمر الذي سيجعله منهمكا في قضاء مصالح ضيقة لبعض الأشخاص يستجدي هذا وذاك ويشغله تماما عمّا تم انتخابه لأجله من حيث احداث التغيير المنشود والإصلاح الذي نرجوه جميعا ........

 

وفيما يتعلق بالقائمة الوطنية فالحديث عنها يطول أيضا فهي ذات حسابات معقدة وبنظرة بسيطة إلى مجموع أصوات الناخبين في محافظة عجلون مجتمعة والتي لا تتعدى (75) ألفاً فأن قائمة وطنية تمثل أبناء محافظة عجلون وحدهم من الصعب جدا أن يكتب لأحد مرشحيها النجاح ولذلك لا بد من ايجاد تحالفات مع محافظات أخرى مع ضرورة ترشيح أشخاص يلقون الدعم والتأييد على مستوى الوطن ممن يشهد لهم بالكفاءة والنزاهة والقادرين على انتزاع أصوات الناخبين لكفاءتهم وأمانتهم ونزاهتهم مع مراعاة ترتيبهم الرقمي داخل القوائم التي سيترشحون من خلالها ........

 

الخلاصة وما أردت الوصول إليه أنّ هناك حلقة مفقودة في كل مرة نقوم فيها بانتخاب مجلس نيابي وما يجعل من تأثير تلك الحلقة كبيرا هو طريقة التفكير التي تقارب الرجعية والتي ما زلنا نفكر بها ونختار طريقنا من خلالها فأذا كنا دعاة إصلاح وننشد إصلاحا وتغيرا مؤثرين وفي الإتجاه الصحيح لا بد لنا من أن نغير ما بأنفسنا أولا وأن نكون من الوعي بحيث نفرق بين الغث والسمين وتكون مصلحة الوطن واسترجاع ما سلب من أمواله والحفاظ على ما تبقى من مقدراته ومكتسباته هي الهدف المنشود وحقيقة القول أنّ الوطن مليىء بالشرفاء وأصحاب الكفاءة القادرين على النهوض بهذا الوطن وهم بحاجة فقط إلى فرصة لإثبات ذلك فدعونا نمنح هذه الفرصة لمن يستحقها ونحن في ظروف أقل ما يمكن القول عنها أنها صعبة ودعونا نبتعد عن التفكير السطحي والأفق الضيق ونداءٌ أيضا لمن جربناهم ولمن لا يجدون بأنفسهم الكفاءة ولمن يبحثون عن الجاه والوجاهة والمال نداءٌ لهم بأن يخلوا الساحة لغيرهم لمن هم أجدر منهم وأن يكونوا يداً للعون وليس أداة للتخريب فنحن بحاجة إلى الرجال الرجال الذين لا يخافون بالله لومة لائم.......والله من وراء القصد......

================

ملاحظة:
هناك مقالة قيّمة حول موضوع الإنتخابات النيابية وقراءة لمشهدها منشورة على صفحات عجلونتنا الإخبارية بقلم الدكتور منيب الزغول تستحق منّا الوقوف عليها وقراءتها بتمعن وروية.......

حمى الله الأردن............وحمى مليكنا عبدالله الثاني بن الحسين......


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  المخالفات المرورية .. “ حماية “ أم “ جباية “
  الأمن والأمان .. اللهم لا حسد
  ردي شعراتك
  لمن الملك اليوم“ .. دولة الرئيس .. يأتيك جواب السماء.. “لله الواحد القهّار“
  رئة عجلون اليمنى ... كفرنجة ... من ينصفها
  مــدارس عجلــون ... واقــع أليــم
  عجلونتنا الإخبارية ويستمر العطاء
  حماة الديار عليكم سلام
  إلا عجلون فلا بواكي لها
  المسجد الجامع .. و .. صدق النوايا
  خيط اللبن .. لماذا وإلى أين ؟!!!
  الكلمة الطيبة ... و ... الوجه البشوش
  الإنتصار للوطن والعشيرة هل هو خيانة ؟!...
  الإنتخابات النيابية .. وانتخابات العشائر الداخلية
  نقابة المعلمين .. و .. إفراز النخبة
  أبو أحمد ... طلب
  لكل مجتهد نصيب
  في عامها السابع .. عجلونتنا الإخبارية .. ربيع دائم
  بلدية عجلون الكبرى ... واقع وتطلعات
  أم الدرج ... و ... لقاء الكبار
  نقطة نظام ... راجعوا أنفسكم
  بطاقة تهنئة محفوفة بالشوق
  تنزيلات على الأحزاب
  في يوم الإستقلال .. ننحني .. ونقبل الأقدام
  على قدر أهل العزم
  سعادة النائب (ة) .. مصاريف عمّان .. حقكوا علينا
  رسالة شوق وحنين .. لزمن الطيبين
  كلُ الأيامِ “ أمي “
  يا شيخ مين شيّخك علينا
  الرجال معادن .. إذاً .. فبعضهم يعتريه الصدأ
  الحرب البرية ... رأي شخصي
  غــــــاز إسرائيل .. و .. نفـــــط داعش
  على عجل .. مجرد رأي
  أدميتِ القلبَ يا عنجرة
  هنـــــــــــــــــــاااااك ؟؟؟!!!؟؟؟
  الخارجية وشؤون المغتربين..وسفاراتنا المبجلة
  ذَهَبُ عجلوووون .. ذَهَبَ مع الريح ..
  نوائب الوطن .. صحيح اللي =====
  أسعفوني إنها حيرة
  هكذا هي طبيعة البشر...
  اضراب المعلمين ... وأوامر مكتب الإرشاد
  رئاسة الوزراء .. وإعطاء الفرصة ..
  أفــــاعــــي .. مهرجــــان ألــــــوان .. وقتــــل بالمجــــــان
  وماذا بعد رمضان والعيد..كل عام ونواب الوطن بخير
  بطاقة تهنئة .. ونفحتي حزن وشوق
  كتّـــــــابٌ .... انتقائِييــــــــون ...
  مجتمعنا .. و .. النفـــــاق
  جهل الجاهلين ... وغياب العاقلين .. احرقوها والعنوا أبوها
  منعطفات حادة..
  الطفلة لميس ..و..فزعة النشامى
  السابع..و..الثامن..وحذاء المحاسنة
  سر الطائرة الماليزية .. و .. الموازنة والمديونية الأردنية
  عتــــــــــاب للقلــــــــــم
  بدون زعل..الدكتوراة الفخرية..و..الدكتوراة السودانية
  ضبــاب أســـود...!!!
  وبشّر الصابرين
  إليك عجلون ... ترنو عيون
  .. ثـــور الساقية ..
  خربشـــــات قلـــــم !!!!
  سجل يطوى..و..آخر يفتح
  دولة الرئيس..أهالي عجلون يكذبون
  عطوفة نبيل...و...دولة النسور
  فيسبــوك..تويتــر..انستــغرام
  محطــــــــااااااات ..أتوقف عليها
  بالأمس كانوا على موعد مع مزيد من التألق والإبداع .....
 
  خسرت عجلون الوطنية .. و .. ربحت عجلون الإخبارية
  أنتــــم للتقافــــة أهلهـــــا
  هذيــــاااان....عنوانه....الأمن والأمان
  عافها أهلها...بلدية عجلون الكبرى...نحو المجهول
  عــــــــذراً عجلـــــــــون....الصــــــــورة تتكلــــــــــم
  رســـائل للـشـــهر الفضيـــــل
  شركــــــاء الفــــــكر والقــــــلم...نقطــــة نظـــــام
  حريـــــم السلطـــان
  صــرخة الفتــى النبيـــل
  من باب الإنصاف وعدم نكران الجميل
  “ عطفاً على مقالة الدكتور عبدالله القضاة الأكرم “بلدية عجلون“ “
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون (2)
  أولا..!! ثانياً..!! و..ثالثاً !!
  !نضحك! على حالنا! نزعل! بدنا نطوّل بالنا!
  الحسين وجامعة الحسين
  لا تكن إمّعةً....أُحجبها وتوكل
  روّادنا..قرّاءً ومعلّقين..كتاباً ومتابعين
  >< رداً على تعليق الشيخ يوسف ..
  <>ظواهر .. لم تعد دخيلة<>
  >> عجلونتنا الإخبارية <> الحصن المنيع <<
  ربطة عنق
  !!!حكومة من رحم البرلمان !!!
  عذرا ...سيّدتي...حواء
  عجلونتنا الإخبارية ...و...الإنتخابات النيابية
  فأمّا الزبد فيذهب جفاءً“..و..تبقي علاقاتكم وجيرتكم
  بل بوصلة لا تشير إلى الإردن هي المشبوهة
  { نواب سابقون...متقاعدون عسكرييون...و...رجال أعمال }
  كفرنجة وخيط اللبن....والكوتا النسائية
  <> خنجر في صدر الوطن <>
  درَّةُ العواصم......أبو ظبي
  خمس دجاجات وعنزة
  أشهد أنّك نسراً
  ::: على قارعة الطريق :::
  إمامة المصلين....خطباء الجمع والدروس الدينية....وغيرها؟؟؟!!!
  “إخــوان الأردن“....و....“وخــونة الأردن“
  الخدمات الطبية الصحية العلاجية ......في غرفة الإنعاش!!!!!
  بطاقة شكر...و...دموع والدي
  هاجسهم أمن الوطن..
  جلالة الملك....نبض الشارع....
  إنّ القلب ليحزن!!!!
  من حدود الوطن إلى عجلون......مشاهداااااات!!!!!!
  نعيـــب زمانـــنا..... والفســــاد فينـــــا!!!!!
  إكرامــاُ للخزينة.......الصفصـافة تحتـرق!!!
  لأبـــــداء الـــــرأي ......أغيثونـــــــا!!!
  ““سعادتك !! عطوفتك !! هل أنت إمَّعـــــــــــــــه ؟!!““
  > أهُوَ الملل!!! أم ضغوط أخرى؟!!!
  “ الشعب الأردني صبور... !! قصدك أباعر دولة الرئيس!!“
  > أطفـــــــالنا !!!! وأفــــــــلام الكـــــــــــرتون<
  >>!!!!! لماذا تم استبعاد سماحة الشيخ !!!!!<<
  <> أيــــــــــــــــن الخـــــــــــــلل<>
  <>قيادات عشائرية عجلونية..و..وجهة نظر<>
  <> عالمكشوف..لسعة الدبور..تكشف المستور<>
  >>ليس دفاعا عن سماحة الشيخ<<
  >< لمن يجرؤ فقط...تظاهروا واعتصموا><
  <> نقابــــة المعلمـــــين..في المـــــــيزان<>
  >>>>الوجــــه الآخـــر<<<<
  >>عجلون يا زهرة اللوز .... وسفوحا من الدحنون<<
  <> معايير... و...مقاييس<>
  ><> حوار وأصدقاء..قد نختلف..ولكن<><
  قوات حفظ السلام الأردنية...فخـــرٌ...و... قهــــرٌ؟!!!
  $$$$ أيَّما الضررين أقل $$$$
  <> أعــــــداء النجـــــاح<> استفززتـــــم القلــــــــم <>>
  <<< مســـــــيرة عــــــــــام >>> !!!!!
  أبا الحسين“.....عتَبُنا على قدر عَشَمنا.
  <<> شطحــــــــــــــات<>
  >>>فــــــي عمـــــــر الــــــــزهــــــور <<<
  >> كلمـــــةُ حــــــــــقٍ >> و<< التمـــــــاس عـــــــذر<<
  >> النشــــــــــــامـــــــى <> النشميــــــــــات <<
  علــى ســـلــم الــذكـــــــــــريات!!!!!
  الــفــرحــة المسـلـــــــــــــــــــوبـــــــة!!!!
  <><><> وتستمر الحياة<><><>
  أنــــا الـــــرئـــيــــس!!!!!!
  !!!!!إن كـنـتُ مـُـخـطـئـاً فَـصـوِبـونـي !!!!!
  بــلـــديــــــــااااااات!!!!؟؟؟؟ وبئس القرار........!؟
  ... ثـــــم ســـقـطــت دمـــعـــة...
  !!!@@ لــن تــخــدعــونــا@@!!!!
  ..بـيـن وزيـريـن..
  حصوة......بعين اللي ما يصلي على النبي....
  شــوق.......و......حـنـيـن
  ...عــــــذرا...و....شــــكــــرا...
  ““هؤلاء ....... لا يمثلون إلا أنفسهم““
  مســـلســـلااااات ...(( تركي..مصري...سوري))
  عجلووونيات ؟؟؟؟؟
  ...إإإإإشااااااعاااااات...
  بين الدوالي...وفي....أحضان الغوالي.
  أحزاب .. و ... حركات
  “ إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم““
  مرحبا ...ديمو..قرا..طية
  .... أيـــن أنـتـــــــم ؟؟؟؟.....
  أبـــو تـــقــي “...... بـسـلامــة الله
  ...والـــــــدي الــعــزيـــــز ....
  عجلون الخضراء - وحدائقها الغناء
  “ أربــعــة “....نـبـاهـي بـهـا الأمــم
  .... إعتذار
  .عجلون.....ساند هيرست...وتباين الآراء..
  الأمارات.الأردن...وبالعكس.مشقة سفر
  .....علمتني الحياة......
  عجلونتنا الأخبارية....و....وسياستها الأنتقائية
  مغتربون أردنييون ...أم... أردنييون مغيَبون
  سيَدي ومولاي....إن أنت أكرمت--
  عجلون والوعود .سوف.وسنعمل.والتبعية الدائمة
  مليون ويزيدون ........فهل وصلتكم رسالة
  نوابنا الأكارم.......بين الأمس واليوم....
  .....تكليف وليس تشريف.......
  عجلونتنا الأخبارية.....التوبيب....هل أصبح ضرورة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح