الأربعاء 18 كانون الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
قراءة متأنية في زيارة الملك لعجلون...

قد يكون لقاء الملك عبد الله الثاني يوم أمس بالفعاليات الشعبية المختلفة في محافظة عجلون من اللقاءات التي تحمل في طياتها الكثير ، ليس لشيء ولكن لأن هذه الزيارة واللقاء جاءت بظروف في غاية الحساسية خاصة فيما يتعلق بالشأن الداخلي وما يعانيه الوطن من ظر
التفاصيل
كتًاب عجلون

مجرد نصيحة فقط

بقلم بهجت صالح خشارمه

الصحافه مراه الشعوب

بقلم النائب السابق علي بني عطا

اللصّ والجُرذان..!

بقلم موسى الصبيحي

رِسَالةِ إِعْتِذارْالى وَزّيرْ الْخَارِجِيّة الْقَطَريْ

بقلم الدبلوماسي الدكتور موفق العجلوني

قلبي ضيفك يا وطن

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

مناظرة ما بيني وبين نملة

بقلم الأديب محمد القصاص

محاربة الفكر المنحرف ضرورة وطنية

بقلم د.محمدأحمد القضاة

تهان ومباركات
بكل شعرة حسنة
بقلم زكي ابو ضلع

---

عنوان قرأناه كثيرا في شوارعنا ، الأضحية فقط بـ (99) دينارا والكتف لأهلنا في فلسطين الحبيبة ، أعجبني هذا العنوان وأعجبتني الطريقة التي سيأخذون فيها الكتف .

لنقف لحظة ونسأل لماذا بـ ( 99 ) ومواطنَنا الأردني  يشتري الأضحية بأضعاف مضاعفة ، من يبيع هذه الأضحية بهذا المبلغ ، هل باعها برأس مالها أم ربح النصف على أقل تقدير . لماذا بيعت الأضحية في مكة المكرمة هذا العام بـ ( 60 ) ستين ديناراً ، هل هذا التاجر باعها برأس مالها أم ربح أضعاف ؟ ! .

 

في هذا الوطن الغالي وعندما ألغيت وزارة التموين ، وعندما تم تحرير السوق لمصلحة السماسرة والتجار الجشعين ، استلم تجارة اللحوم في الأردن شركة معروفة للجميع ، لا يقدر عليها إلا الله ، ولا يستطيع أحد أن يحاسبها . وبدأت تستغل وتتاجر بأقوات هذا الشعب المسكين الذي لم يذق طعم ( اللحم البلدي ) إلا عندما يتطفل على عزاء .

 

لماذا تباع الأضحية في مكة المكرمة بـ (60 ) بستين دينارا ، وتباع في الأردن حسب الإعلان بـ (99) دينارا منزوعة الكتف ، لماذا أسعار الأضاحي وصلت إلى ما يزيد عن (250 ) دينارا للخروف الاسترالي ، لماذا لا تباع الأضاحي لهذا الشعب المقهور والمسكين الذي نهبت مقدراته وبيعت ثرواته ، كما تباع في مكة المكرمة ، أو كما في الإعلان ، أصبح المواطن الأردني لا يستطيع شراء اللحم المجمد والمنتهية صلاحيته والذي يزيد سعر الكيلو الواحد عن ستة دنانير . ما رأي المسئولين عندما يذهب المواطن إلى بائع الدجاج ، ويقول له أريد أرجل الدجاج للقطط التي املكها ، أو يقول أريد الأرجل دواء لوجع المفاصل ، ولكنه يقوم بطبخها لكي يطعمها لعائلته التي لا تذوق طعم اللحم إلا في المآتم .

 

في بداية الثمانينيات وعندما كانت هناك ما يسمى وزارة التموين وعندما كان على رأسها رجال يخافون الله ، كان سعر كيلو اللحم المبرد البلغاري لا يتجاوز ( 20 , 1) وعندما تم تحرير السوق لمصلحة شركة معينة أصبح كيلو اللحم المستورد لا يقل عن ( 7 ) دنانير .

 

جميعنا يعرف الشركة المسيطرة على تجارة اللحوم في الأردن . وهذه رسالة إلى دولة رئيس الوزراء لكي يضع حداً للجشعين ويجب تدخل الدولة وإعادة وزارة التموين .

 

أعجبني اتصال أحد المواطنين مع الإذاعة الأردنية ، وقال للمذيع مررت اليوم وشاهدته وسلمت عليه سلاماً حاراً واقتربت منه وقبلته ، فقال له المذيع هذه أخلاق الأردنيين ، بارك الله بك يا أخي على هذا التصرف الطيب ، فقال المتصل للمذيع هل عرفت من هو الذي سلمت عليه وقبلته ، قال له : لا ـ قال له : ( الخروف البلدي ) .

 

الله يرحم أيام زمان ، عندما كان الضمير موجوداً . ولكن في وقتنا الحاضر أصبح الضمير مستتراً .
حمى الله الوطن وقيادته الهاشمية .
زكي أحمد أبو ضلع


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  تكنولوجيا بأيدي جهلة
  بوركت أيها الملاك الملك
  نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر وأرفع رأسي
  بوركت أياديكم أيها النشامى
  المضافات بيوت عز وكرامات لا أوكار حقد ومؤامرات
  القنوات الفضائية والسحرة
  شهادة الزور
  أمريكا والغرب اساس بلائنا
  عجلــــون بين الواقع والطموح
  المراكز الريادية وأندية المعلمين وإجراءات وزير التربية والتعليم التعسفية
  محاربة الفساد والمفسدين وشركات الخلوي والبلطجية
  الجمعيات الخيرية العائلية - الغاية تبرر الوسيلة
  ديوان المظالم – ديوان ؟؟؟
  نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر
  تظليل زجاج السيارات
  فضحتونا
  وبشر الظالمين
  اصنعوا لآل جعفر الطعام
  إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هٌموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا
  الانتخابات النيابية
  ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
  بوركت أياديكم أيها النشامى ، رجال المخابرات العامة
  الله يرحم والداي
  اتقوا الله دواؤنا فاسد
  مبارك إلك هدية
  رسالة شكر واعتزاز إلى عطوفة الفريق مدير الأمن العام الأكرم
  الانتخابات واجب وطني وشرعي
  نعم للبلطجية لا للأجهزة الأمنية
  برنامج يا هلا
  على بال مين يلي بترقص بالعتمة
  موكب معالي الوزير
  الأرجيله/ النرجيلة
  تقولون أمراض البلاد وأنتم من أمراضها
  التشكيك بقدرة الأردنيين على تجاوز المحنة
  بين حانا ومانا ضاعت إلحانا
  تسكع الشباب أمام مدارس البنات
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح