الأحد 30 نيسان 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في عيد التلفزيون الأردني ال 49 ( لا بديل عن الإهتمام بالشأن المحلي )

يحتفل التلفزيون الاردني في هذه الأيام بالعيد التاسع والأربعين لذكرى انطلاقته التي بدأت في شهر نيسان من العام 1968م حيث جاءت هذه الانطلاقة بعد سنوات من انطلاق بث الإذاعة الأردنية الحبيبة .  

التفاصيل
كتًاب عجلون

التلذذ بالظلم

بقلم أمجد فاضل فريحات

الديموقراطية المزيَّفة

بقلم الأديب محمد القصاص

من التاريخ المنسي / 7 الشيخ راشد باشا الخزاعي

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

الفرصة السكانية

بقلم د.موسى الصمادي

معجزة الإسراء والمعراج ذكرى وتطمين

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

تهان ومباركات
اصنعوا لآل جعفر الطعام
بقلم زكي ابو ضلع

=

نداء نوجهه إلى كل الخيرين في أردننا العزيز
قال صلى الله عليه وسلم لما جاء نعي جعفر بن أبي طالب واستشهاده في معركة مؤتة ، وهو ابن عم الرسول صلى الله عليه وسلم واخو علي بن أبي طالب رضي الله عنه . ( اصنعوا لأل جعفر طعاما فقد أتاهم أمر يشغلهم ، أو أتاهم ما يشغلهم) . النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمر الناس بأن يصنعوا لآل جعفر الطعام ، لا أن يقوم أهل الميت بصنع الطعام . نداء نطلقه إلى كل الإخوة في أردن العطاء والخير عامة ومحافظة عجلون خاصة بأن نتبنى مثل هذا القول ، قول رسول الرحمة أصنعوا لآل جعفر الطعام وان نساعد ونساهم في منع أهل المتوفى من صنع الطعام .

 ولكن الملاحظ والمتبع في محافظتنا أن أهل الميت وقبل دفن ميتهم يبداون بالبحث عن وسيلة لصنع الطعام وخاصة لمن يشارك في تشييع الجنازة من خارج البلدة ، 95 % من المواطنين ترهقهم هذه العادات ويعلم الجميع بأن تكاليف الطعام كبيرة جدا ولا يستطيع أهل الميت القيام بها . قبل فترة بسيطة توفي أخ أحد الأصدقاء ، واتصل بي شقيق المتوفي لكي اتولى أمر تجهيز غداء للمشاركين في تشييع الجنازة ، وقمت بالاتصال بالطباخ وأبلغته بأن يقوم بتجهيز عدد ( 25 ) منسف ، وبعد الدفن ذهبنا الى المضافة التي سيتم تقديم الغداء فيها ، وعندما دخلنا المضافة وجدنا بأن المضافة مليئة بالكامل من الرجال والأولاد ، والملفت للنظر وجدنا ما لا يقل عن (50) شخص لا تزيد أعمارهم عن ( 15 ) عاما ، وكما يقول المثل ( إلي سما ما دما ) وكان الوضع محرج جدا لأهل المتوفي .

 

 ولكن إذا كان المتوفى من الناس الواصلين والأغنياء تجد كل الناس يسعون لصنع الطعام لهم . وكما يقول المثل ( الغني بغنوله والفقير ؟؟؟؟؟ ) . أعرف أهل متوفى قد تداينوا مبالغ كبيرة لكي يقوموا بصنع الطعام ، بسبب ارتفاع أسعار اللحوم وخاصة البلدية . وتداينوا مبالغ من أجل أن يحضروا التمور الفاخرة والتي حجمها كبير كنوع من المفاخرة . ومن باب المداعبة شخص يقول لزوجته ( قربت ) أريد أن أموت ، فتقول له زوجته لا تموت الآن ( حوش ثمن الغداء ( ( أي أدخر مالا ) ( وبعدها موت من أين سندفع تكاليف الأكل )( الأعمار مقدرة وبيد الله ) . ( قبل سنوات كان الناس يتباهون في تقديم أنواع السجائر في العزاء ، حيث كان أهل الميت يتباهون ويحضرون أفخر أنواع السجائر لتقديمها للمعزين ، كذلك كان المعزين يحملون معهم إلى بيت العزاء ( كيسا من السكر أو الأرز أو القهوة أو الشاي ) ولكن قام بعض الخيرين بالمناداة بإلغاء هذه

العادات وخاصة تقديم السجائر . والتزم الناس وألغيت هذه العادة . وانني أتوجه لكل الخيرين في وطننا العزيز أن يقوموا بالدعوة لإلغاء مثل هذه الظاهرة والتي ترهق أهل المتوفي ، وأن يقوم الناس بصنع الطعام فقط لأهل الميت والقريبين جدا ، وأن يكون الأكل في البيوت وبأعداد محدودة كما في بعض القرى من محافظتنا العزيزة .

 


رسالة نوجهها إلى كل الخيرين في هذا الوطن العزيز لكي يتبنوا هذا الموضوع كل في مدينته أو قريته أو حارته أو عشيرته . لكي نطبق سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم والتخفيف على أهل الميت . لما لهذا الموضوع من أهمية كبرى على المجتمع ، وهذا سيزيد الترابط والتلاحم بين الجيران وأهل البلدة الواحدة .


بارك الله بكل من يلتزم بسنة النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د . محمد غريز     |     02-03-2013 17:43:57
“ صبغة الله “
الاخ العزيز “ ابو وسام “ المحترم
لقد امرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بكل معروف ونهانا عن كل منكر وذلك كي نسعد في حياتنا ونسعد في آخرتنا , لانه من تطبيق السنة النبوية نصل الى محبة الله , والله تعالى يقول : “ قل ان كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله “. ومن السنة عمل الطعام لاهل الميت في يومهم وليلتهم . تحياتي لك ومحبتي .
زكي احمد ابو ضلع     |     02-03-2013 14:22:53

الاخ العزيز الاستاذ علي العبدي المحترم


الأخ العزيز الاستاذ لؤي الخوري المحترم

الأخ العزيز الاستاذ كرم سلامة حداد المحترم

الأخ العزيز الاستاذ الشاعر ماهر حنا حداد المحترم

الأخ العزيز الشيخ عمر العنانزه المحترم

الاخ العزيز الشيخ ذياب القعقاع المحترم

الأخ العزيز خالد ابو عبيلة المحترم

الأخ هارون المحترم

اشكركم ايها الاخوة الافاضل على مشاركتكم لي في هذا الموضوع الهام والذي ابتعدنا عنه ، واصبحت المظاهر هي الغالبة على كل تصرفاتنا .

بارك الله بكم جميعا ، متمنيا لكم الصحة والعافية .
خالد ابو عبيله     |     28-02-2013 19:41:11

الحياه قرضه ودين والمثل الشعبي بقول افرشلي تغطيك
نعم والف نعم اصنعو لال جعفر طعام وهذه العباره في الصميم استاذنا الجليل ابو وسام شكرا على هذه الاطلاله الجميله في مقال حان الان العمل في مصطلحاته ولا تنسو الموت ياتي فجئه دون موعد مسبق فقدمو ليموكم هذا
للامام استاذ زكي
ماهر حنّا حدّاد ـ عرجان     |     28-02-2013 16:26:33
رحم الله جعفر
نتمنى معك أخي الكريم وفي ظل ارتفاع الأسعار القاتل أن تزول تلك العادات ...وقد لفتت أنظاري
وأنا في الغربة ظاهرة حميدة في إحدى مناطق ظفار في سلطنة عمان ولبعدها عن المدينة
العزاء يوم واحد فقط سعيا لاحة الناس والتخفيف عليهم ...نشد على يدك أخي الكريم
ولك مني المحبة والاحترام
والتقدير
لوي الخوري     |     27-02-2013 13:45:57
يرحم ايام زمان
عزيزي الاستاذ زكي عندنا قريبه دايما تقول عن الشغله الكويسه وتصفها بأيام المسعدين قصدها ايام وجود ناس وقرايب وجيران واصدقاء بمعدن طيب واصيل من خلال وقوفهم مع المحتاج مع المنقوص ...... في الاعراس كل الجيران كانوا يخرجوا لجمع حطب غداء العرس (القرا) وفي الفيات كانت العشائر تقف الى جانب عشيرة المتوفي وفي عنجره على حسب روايات جدودنا كانت عشائر مسلمه مسيحيهتطبخ غداء المتوفي يوم الدفن لعشائر اخوتهم المسيحيه والمسلمه ويذكرون امثله حتى يومنا هذا عن حالات كثيره وتراجحعت الامور فيما بعد لتصبح داخل فروع العشيرة وبعدها ابناء الم وبعدها الاخوه اما اليوم فنجد اهل المتوفي هم من يحملون هذا العبىء وهمهم ارضاء الحضور حتى ما ينمسك شلهم بالعاميه وقول الحمدلله انه صار فيه عشي على راي الختياره رغم انه الورثه طفرانين وعلى البنوك والقروض والله يرحم الاموات والاحياء
ذياب القعقاع     |     27-02-2013 13:22:49

اخي ابو وسام المحترم لك كل الشكر والحترام من لجنة زكاة وصدقات ابو دجانة علي هذا الكلام الطيب الذي يخرج من صميم قلبك
ابو سند العنانزة     |     27-02-2013 13:16:36
كفرنجة
الاخ الاستاذ الغالي زكي ابو ضلع المحترم كلامك جميل جدا وعبارات في الصميم وانت غالي علي كل انسان في محافظة عجلون ونتمنا لك كل التوفيق بعون الله تعالي
كرم سلامه حداد- عرجان-     |     26-02-2013 09:44:40

الاخ الاستاذ الغالي زكي ابو ضلع المحترم,,,
بداية كلامك لا غبار عليه وهو مطلب الجميع,, لكن ! من يعلق الجرررررررس؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وحديث الرسول الكريم(صلى الله عليه وسلم), بان اصنعوا لال جعفر الطعام, قائم على الموده والتكافل الاجتماعي, والتعاون الانساني, خاصة وان اهل الميت (يكفيهم مصابهم)...
ولان مبدا التعاون وارد في كل تعاليم الاديان , فعلى الجمييع التعاون امام هذه الامور للتخفيف عن اهل المتوفى,
اسرد لك تجربة ناجحة, حيث قمنا منذ عام 1978 (ال حداد من اهل عرجان), بانشاء صندوق للموتى لكل ذكر من اصول عرجانيه, بقسط سنوي حاليا يبلغ 25 دينار/فرد, وعندما يتوفى اي انسان(ذكر ام انثى), تقوم لجنة الصندوق بالواجب كاملا , وبدون اي ازعاج لاهل المتوفى, باحضار الغداء, وتقديمه, واجراء المناسب .وهكذا لا يشعر اي فرد بضائقة ماليه , طبعا هناك حدود قصوى لمساهمة الصندوق , لكن الاهم هو التعاون ,
شكرا لك
هارون     |     26-02-2013 08:40:48
مثل
موت وخراب ديار
علي العبدي     |     25-02-2013 22:43:45
نعم، اصنعوا لآل جعفر طعاماً
أخي الحبيب أبو وسام: هذا واحد من الموضوعات التي ينبغي الاهتمام بها، فالموت على الجميع، واليوم عندي بكره عندك ولذلك لا بدّ من إعادة غحياء هذه السنة النبوية الشريفة ولا داعي بحضور كل العشيرة، فالموجوع اهل الميت من الدرجة الأولى هم المدعون ليس غير.. شكراً للفت الانتباه وطاب مساؤك...
مقالات أخرى للكاتب
  صبرا آل ياسر فان موعدكم الجنة
  تكنولوجيا بأيدي جهلة
  بوركت أيها الملاك الملك
  نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر وأرفع رأسي
  بوركت أياديكم أيها النشامى
  المضافات بيوت عز وكرامات لا أوكار حقد ومؤامرات
  القنوات الفضائية والسحرة
  شهادة الزور
  أمريكا والغرب اساس بلائنا
  عجلــــون بين الواقع والطموح
  المراكز الريادية وأندية المعلمين وإجراءات وزير التربية والتعليم التعسفية
  محاربة الفساد والمفسدين وشركات الخلوي والبلطجية
  الجمعيات الخيرية العائلية - الغاية تبرر الوسيلة
  ديوان المظالم – ديوان ؟؟؟
  نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر
  تظليل زجاج السيارات
  فضحتونا
  وبشر الظالمين
  إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هٌموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا
  الانتخابات النيابية
  ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
  بكل شعرة حسنة
  بوركت أياديكم أيها النشامى ، رجال المخابرات العامة
  الله يرحم والداي
  اتقوا الله دواؤنا فاسد
  مبارك إلك هدية
  رسالة شكر واعتزاز إلى عطوفة الفريق مدير الأمن العام الأكرم
  الانتخابات واجب وطني وشرعي
  نعم للبلطجية لا للأجهزة الأمنية
  برنامج يا هلا
  على بال مين يلي بترقص بالعتمة
  موكب معالي الوزير
  الأرجيله/ النرجيلة
  تقولون أمراض البلاد وأنتم من أمراضها
  التشكيك بقدرة الأردنيين على تجاوز المحنة
  بين حانا ومانا ضاعت إلحانا
  تسكع الشباب أمام مدارس البنات
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح