الجمعة 28 نيسان 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في عيد التلفزيون الأردني ال 49 ( لا بديل عن الإهتمام بالشأن المحلي )

يحتفل التلفزيون الاردني في هذه الأيام بالعيد التاسع والأربعين لذكرى انطلاقته التي بدأت في شهر نيسان من العام 1968م حيث جاءت هذه الانطلاقة بعد سنوات من انطلاق بث الإذاعة الأردنية الحبيبة .  

التفاصيل
كتًاب عجلون

الديموقراطية المزيَّفة

بقلم الأديب محمد القصاص

من التاريخ المنسي / 7 الشيخ راشد باشا الخزاعي

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

الفرصة السكانية

بقلم د.موسى الصمادي

معجزة الإسراء والمعراج ذكرى وتطمين

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

الانتخابات وحرارة شمس نيسان

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

تهان ومباركات
حيزان وغالب أمام القاضي
بقلم د. محمد عدنان القضاة

=

نشرت جريدة الرياض بتاريخ 17/فبراير 2008, العدد 14482 قصة عجيبة لعلها الأغرب فيما سمعت في العصر الحديث ,وتدور أحداث هذه القصة حول خصومة بين أخوين احتكما إلى القاضي ليحكم بينهما بخصوص رعاية والدتهما العجوز التي أتى الكبر والمرض عليها حتى لم يبقى منها سوى العظام النحيلة ,وما يكسوها من لحم وجلد ضعيف .


كانت الخصومة عكس ما يكون عادة بين الناس ,حيث يريد كل واحد منهما أن يستأثر بخدمة أمه لأنه يرى أنه الأحق بها من الآخر فبعد أن كبر حيزان الشقيق الأكبر لغالب طلب منه غالب أن يترك له خدمة امه العجوز لأنه الأقدر على حمل مسؤوليتها ,فرفض حيزان وأصر على انه الأحق بهذه الخدمة وهذا الأجر مما جعلهما يحتكمان الى القضاء وعندما حضرا إلى مجلس القاضي دخلا وقد وضعاها بكرتون يحملانه معا, ووزنها لا يزيد عن العشرين كيلوغرام .


فقدم كل منهما حجته وكا نت حجة غالب أنه اكثر قوة من أخيه حيزان ويستطيع خدمة أمه اكثر منه ,إلا أن حيزان أصر على أنه الأحق بهذه الخدمة وأجرها ,وبعد النظر في القضية من قبل القاضي حكم القاضي بأن تعيش العجوز مع ولدها غالب الأصغر سنا والأفضل صحة والذي يقطن ببلد غير بلد حيزان وكان الحكم أشبه ما يكون بالصاعقة على حيزان الذي أجهش بالبكاء ,وأصابه الحزن الشديد ثم تعانق مع اخيه غالب ودموعهما تنهمر من عيونهما و خرجا من عند القاضي وهملا يحملان أمهما معا لترجع مع غالب ويعود حيزان وقد خسر خدمة أمه التي يعتبرها الكثير تجارة خاسرة ......


يذكر ان حيزان يتقاضى راتبا شهريا مقداره( 1166) ريال سعودي أي ما يعادل (200) دينار أردني تقريبا وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على أن الفقر هو فقر الأنفس وليس فقر الجيب ,وأن الغنى كذلك هو غنى النفس فكم من فقير بار بوالديه وكم من غنى يملك الكثير ويبخل على والديه بأدنى متطلبات الحياة .


لقد طبق حيزان وغالب الدين سلوكا لا قولا ويعتبر برهما بوالدتهما من أعظم وأجل العبادات التي يتقرب بها العبد الى ربه ومن خلال ما سبق يمكن القول أن الخير ما زال موجودا في أمة محمد عليه الصلاة والسلام وأن هذه الأمثلة المشرفة ولله الحمد تشر ح الصدور, وتبعث في النفوس الأمل ,وتحيي معاني الوفاء والنبل والكرامة .


اللهم ارزقنا بر والدينا واغفر لمن مات منهم يارب العالمين


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
ام فيصل     |     29-07-2013 19:02:28

بارك الله لك يا شيخ والله القصه مؤثره وابكتني اللهم ارحم والدينا واجعلهم من اهل الجنه ان شاء الله نكون من البارين بوالدينا واجمعنا بهم في جنات الفردوس الاعلى واغفر لجميع موتى المسلمين آمين
ام عدنان والعائلة     |     29-07-2013 00:20:52
قصه جميله
القصه جميله ويا ريت الكل يتنافس على خدمة والديه وما يحسهم هم على قلبه لانهم بركة المسلم وهم من يكسبه الاجر والثواب وهم طريقه الى الجنه بمشيئة الله يارب لا تحرمنا اجرهم ولا تفتنا بعدهم وارحم والدي رحمه واسعه من فضلك العظيم في هدا الشهر الفضيل يا رب الفاتحه لروح جميع اموات المسلمين
مقالات أخرى للكاتب
  الظلم الاجتماعي سبب مباشر للإرهاب والتطرف
  تعريب الجيش العربي الأردني تاريخ ومجد
  العمالة الأردنية في خطر
  مزيدا من الخمور مزيدا من اﻹجرام
  أين الدوله ؟
  الانعكاسات الفكرية والثقافية للعنف.
  موقفنا من عاصفة الحزم موقف عقائدي
  أيها الجاحدون (الأردن لا يسألكم إلا المودة في القربى )
  إعلام رخيص يشّوه صورة الأردنيين
  جرائم باسم الدين
  الطيار معاذ الأردني بين ثلاثية الحب والجهل والخبث
  الإعلام العربي بين الواقع والمأمول
  جراح المسلمين ومصالح المستعمرين
  بيوت مدمرة من الداخل !!!
  جيشنا العربي شكرا لا تكفي ....
  الأوفياء (عطاء غير محدود )
  عجلون جميلة الجميلات وأفقر الفقيرات
  انحباس الغيث وصلاة الاستسقاء
  معذبون في الأرض لأنهم مسلمون !!!
  مواقف للرسول صلّى الله عليه وسلم
  أين شهادات الخبرة؟سؤال يُخسر الأردن الكثير يا وزير التعليم العالي
  عجلون لا تريد نائبا ولا وزيرا
  في عجلون الثلج والمسلخ مصيبتان كبيرتان
  من المسؤول عن ضياع الأردن ؟
  مثال للتفاني في خدمة المجتمع
  العلاقة الزوجية والإساءة إليها
  استثمر وقتك
  مشاهد مخيفة تهدد الأمن الوطني
  تدريب النواب وتأهيلهم مطلب وطني
  السنة التحضيرية ميدان كبير لصقل المهارات الشبابية
  فضل القرآن الكريم
  حرف (لا) يستحق الاحترام أحيانا
  طعم الاستقلال والقرار المسلوب
  غذاء لأطفالنا أشد خطر من السرطان !
  جيش هذه أخلاقه لن يخذله الله أبدا
  التعليم أقوى من السيف
  نائب وطن شجاع يستحق الاحترام
  هل خسر الوطن بغياب العلماء عن المنابر ؟
  مذابح وطن فأين النواب وشيوخ العشائر ؟
  التعليم في الأردن نعمة في خطر
  هريسة أردنيه!
  بين الرزق والكسب
  خطية الأعمى برقبة المفتح
  سمعة الأردن أمانة في أعناق أبنائه
  أيها الناخب الكريم إذا عجزت عن قول الحق فلا تقول الباطل
  هموم عجلونية
  افعلها يا دولة الرئيس وسيصفق لك الأردنيون جميعا .....
  صدقه عليه الصلاة والسلام
  اعرف نبيك (رحمته عليه الصلاة والسلام )
  دروس من السيرة العطرة (الأمل واليقين)
  لا تحرقوا الأردن
  شعبكم من ورائكم وليس أمامكم دولة الرئيس
  تجويع الأردنيين هدفا مقصودا
  من ينقذ الأردن ؟
  لسان عجلون الصادق
  نواب أم نوائب يا 111 ؟
  أنثروا القمح في أعالي الجبال!!!
  يا نواب الأمة,
  رجلان من أمتي جثيا بين يدي رب العزة
  ما رأيكم بمنطق الحمير ياساده..؟؟؟
  أيتام على مأدبة لئام – رسالة للأحرار
  العلاقة بين الدين والعنف في التاريخ البشري -دراسة موثقه
  ارتفاع أعداد الوفيات في عجلون في عنق وزير الصحة !!!
  البسا طير في مواقد الأردنيين
  من المستفيد من تقليل أعداد الأردنيين ؟نريد جوابا واضحا
  خط النار يحمي الوطن أيها العقلاء ...
  أخرجوهم من قريتكم ؟؟؟
  قوة الإيحاء الايجابي في تطوير الذات
  التوبه يا ربي ..... والله ما بعيدها!!!
  لا تجعل صوتك يقدم المتردية والنطيحة
  أحلام ضائعة فمن يدفع الثمن ؟
  إعلام وطني أم تجارة ضد الوطن؟؟؟
  من فضائل شهر رمضان
  برقيات رمضانية هامة لكل مسلم
  عجلون لا تشبه عمان
  الشاذون فقهيا (دعاة على أبواب جهنم )
  التلاعب بالفتوى وتزييف الوعي
  أمثلة على عدالة حكومات الشواهين!!!!!
  لا تصدقوهم فإنهم مخادعون مكشوفون
  انتصر الملك للشعب وسقط الرهان
  الخسران المبين
  نريد دولة رعاية لا حكومات جباية
  الإصلاح المنشود
  الاستعمار وصناعة العدو
  الأردنيون يريدون دستورا يحمي حقوقهم
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح