السبت 29 نيسان 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في عيد التلفزيون الأردني ال 49 ( لا بديل عن الإهتمام بالشأن المحلي )

يحتفل التلفزيون الاردني في هذه الأيام بالعيد التاسع والأربعين لذكرى انطلاقته التي بدأت في شهر نيسان من العام 1968م حيث جاءت هذه الانطلاقة بعد سنوات من انطلاق بث الإذاعة الأردنية الحبيبة .  

التفاصيل
كتًاب عجلون

التلذذ بالظلم

بقلم أمجد فاضل فريحات

الديموقراطية المزيَّفة

بقلم الأديب محمد القصاص

من التاريخ المنسي / 7 الشيخ راشد باشا الخزاعي

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

الفرصة السكانية

بقلم د.موسى الصمادي

معجزة الإسراء والمعراج ذكرى وتطمين

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

تهان ومباركات
انفصال جنوب السودان صدع جديد في كيان الأمة الإسلامية
بقلم د. حسين محمد الربابعة

--

سيجري في التاسع من هذا الشهر استفتاء لتقرير مصير جنوب السودان وفصله عن شماله ، وجميع الدلائل والمعطيات تؤكد أن نتيجة الاستفتاء ستكون مع انفصال جنوب السودان عن شماله ،وهذه الخطوة لم تكن وليدة الساعة بل جاءت ضحية من ضحايا سياسة التجزئة التي رسمها الاستعمار البريطاني ،فحينما كانت بريطانيا تستعمر الأراضي السودانية ، أثارت قضية الاختلافات الدينية والعرقية تمهيدا لإثارة مشكلة ما بين جنوب السودان وشماله بعد أن قسمته إلى قسمين ، قسم شمال خط العرض (12) وعدته قسما إسلاميا وقسم جنوب خط عرض (12) وفصلت بذلك مديريات الجنوب الثلاث (( الاستوائية ، أعالي النيل ،بحر الغزال )) وفصلت بريطانيا جنوب السودان عن طريق الاستناد على أسس عرقية دينية بحتة ، بهدف تحويل سكان جنوب السودان من الوثنية إلى المسيحية عن طريق الوسائل التالية :

1- إثارة ما يسمى بالجنوب الزنجي غير المسلم الذي يضم أكثرية وثنية . 2- حددت تنقلات أهل الشمال للجنوب عن طريق قانون ( المناطق المقفلة ) 3- حاربت كل مظهر إسلامي كإغلاق المساجد ورفض تسجيل المواليد في الجنوب بأسماء عربية .

4- محاربة اللغة العربية واستبدالها باللغة الانجليزية في المدارس وتغيير العطلة الأسبوعية من يوم الجمعة إلى يوم الأحد . وجميع القوى الاستعمارية الغربية الآن تدعم إجراء استفتاء الجنوب ليكون وسيلة لانفصال الجنوب عن الشمال ، وخطورة الأمر لا تتوقف على انفصال جزء مهم من بلد عربي إسلامي بما فيه من الخيرات والثروات والبعد الاستراتيجي ، بل سيكون ذلك مركز لتجمع القوى الاستعمارية والمعادية للأمة الإسلامية لحبك المزيد من المؤامرات على العرب والمسلمين ، وسيكون ذلك دافعا قويا لإقليم دارفور الملتهب ليحذو حذو الجنوب بدعم وتشجيع غربي ،وسيكون الجنوب وكر من أوكار التآمر على الأمة الإسلامية . والأسباب التي تدعو القوى الاستعمارية الغربية لرعاية انفصال الجنوب عن الشمال أمور عديدة من أهمها :

1- استثمار خيرات الجنوب المتنوعة والكثيرة . 2- توسيع الرقعة النصرانية على حساب الرقعة الجغرافية الإسلامية . 3- الضغط على الحكومة الإسلامية في الخرطوم للتخلي عن توجهاتها الإسلامية . 4- إشغال الجنوب بمشاكل داخلية لإقصائه عن السير في ركب التنمية والنهوض بالسودان .
2- ويلاحظ أن القوى الاستعمارية لم تكتفي بما وصلت إليه حالة التمزق في الأقطار الإسلامية ،بل تسعى بكل الوسائل والسبل لتمزيق الممزق وتقسيم المقسم ، انطلاقا من المبدأ الاستعماري (فرق تسد ) وليس هناك أدنى شك أن دولة السودان الشقيق هذا البلد العربي والإسلامي سيلحق به الضرر والأذى الكبيرين نتيجة انفصال الجنوب عنه في شتى المجالات ، على الرغم من التطمينات الزائفة التي ترد من هنا وهناك .

وللعلم فان مساحة دولة جنوب السودان المنتظر ولادتها تعادل ثلاثة أضعاف مساحة (سوريا ) وهذه المساحة لها دلالتها الخطيرة ، وسيكون لهذا الحدث انعكاساته وتداعياته على بلد يعتز بعروبته وإسلامه ،والغريب في الأمر أن منظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية لم تحرك ساكنا أمام هذه الخطوة التي تمس عضو مهم من أعضائها ،كأن الأمر لا يعنيها من قريب أو بعيد ،وحتى وسائل الإعلام العربية والإسلامية لم تقم بدورها تجاه التحذير من خطورة هذا الحدث ، وهذا المسلسل لن يتوقف عند هذا الحد بل سيتعداه إلى أجزاء أخرى من عالمنا الإسلامي المثخن بجراحاته ، فلا حول ولا قوة إلا بالله العظيم


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  احذروا ايها الناس من الاساءة الى رمز ديني عظيم في الإسلام هو ( الامام )
  خطاب مفتوح إلى وزير التعليم العالي
  شهداء الوطن والرد على عصابات الاجرام واعوانهم
  محافظة عجلون والانتخابات النيابية القادمة
  جريمة البقعة كشفت القناع عن وجه عصابات البغي والإرهاب
  رسالة مفتوحة الى عطوفة محافظ عجلون الاكرم
  خطر الحوثيين والتمدد الإيراني على المنطقة العربية
  في يوم الاستقلال : حب الوطن من العقيدة والإيمان
  تحية اعتزاز الى الدكتور حيدر الزبن
  العاصفة الثلجية ومواطنوان من الدرجة السادسة ؟؟؟
  فريضة الصوم حكم وأسرار
  شهر رمضان فضائل عظيمة ومزايا كبيرة
  سبل توظيف اختيار عجلون عاصمة للثقافة الاردنية لعام 2013
  عبدة الشيطان وتحطيم قيم الدين والأخلاق
  دراسة الطلبة للدراسات الإسلامية ومسؤولية أولياء الأمور
  محاربة الفساد في القران الكريم
  الربيع العربي ... والربيع الأردني ... في الميزان
  جامعة عجلون الحكومية .... ضرورة ملحة ينبغي تنفيذها
  أبناء محافظة عجلون ... وصدق الانتماء والولاء
  خطر الفتن وسبل الخلاص منها
  أمن الوطن واجب ديني مقدس
  الثروات العربية والإسلامية والفقراء العرب والمسلمون
  ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما
  سيف الله (جل جلاله) مسلط على الربا والمرابين
  عـــــدالــــــــة الإسلام فــــي الميــراث
  في ظلال الهجرة النبوية المشرفة
  منطقة خــــيــــــط اللـــــبن في محافظة عجلون من ينصفها ؟
  حــادث عــجـلـون الـمـؤلـــم واستخلاص العظــــات والعــــبر
  زكاة الفطر 000 طهرة للصائمين 000وطعمة للفقراء والمساكين
  ليلة القدر مكرمة ربانية عظيمة فاغتنموها
  أيها المسلمون : زكاة أموالكم حق للفقراء والمساكين فأخرجوها
  في استقبال شهر رمضان الفضيل
  اللسان ..... نفعه ..... خطره .....آفاته
  مكانة الإصلاح بين الناس في الإسلام
  الأمربالمعروف و النهي عن المنكر
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح