الأثنين 27 شباط 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في حديث الانتخابات...إنهم يصلحون لكل زمان ومكان

قد يكون من المبكر الحديث في أمور الانتخابات خاصة وأن الشعب الأردني يعاني الأمرين جراء سياسات الحكومة برفع الأسعار التي أصبحت بالفعل تثقل كاهله ،حيث تجد الحكومات أيضاً ضالتها في الانتخابات وتجدها فرصة ذهبية لتمرير جميع قراراتها برفع الأسعار وغيرها&#
التفاصيل
كتًاب عجلون

نبي الله سيدنا شعيب ..

بقلم د. علي السعد بني نصر

العيب فينا

بقلم بهجت صالح خشارمه

رسائل صامتة

بقلم زهر الدين العرود

من التاريخ المنسي (2 ) الشيخ احمد الحامد السيوف

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

ذكريات لا تنسى...

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

الحراكات العقيمة وتدمير الذات

بقلم الشيخ أحمد محمد الزغول

أخاف عليك ياوطن

بقلم د. أحمد عارف الكفارنه

على ثرى مؤتة الطهور

بقلم رقية القضاة

ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

تهان ومباركات
مشاهد مخيفة تهدد الأمن الوطني
بقلم د. محمد عدنان القضاة

=

يحتل الأمن مرتبة متقدمه في سلم الحاجات التي يسعى الإنسان إلى تحقيقها ,وذلك باعتباره أساسا لنمو الفرد والمجتمع على حد سواء ,ويعتبر توفير الأمن أحد أعظم الواجبات التي تقع على كاهل الحكومات والدول لحماية الأفراد .والمجتمعات .

 


من الظواهر المقلقة التي يعاني منها مجتمعنا ظاهرة امتلاك شريحة من المجتمع لأصناف مختلفة من الأسلحة لا يخطر في بال أحد أنها موجودة خارج أسوار الجيش أو الأجهزة الأمنية !!! فقبل أيام قليله قام أحد الأصدقاء الأ كارم بمشاركة لمقطع فيدو يظهر فيه العجب من استعمال مفرط للسلاح في مناسبة فرح عادية , فإذا كانت هذه الأسلحة تستخدم للفرح فما هي الأسلحة التي تستعمل لأغراض أخرى يا ترى ؟

  


ومن المعلوم السيادة حق للدولة على كافة ربوع الوطن سهوله وبواديه ,جباله وأوديته, مدنه وقراه فلماذا تنتشر هذه الأسلحة على مرأى ومسمع وعلم الدولة في مجتمعات تدعي المدنية والتحضر ثم تمارس حيازة وإطلاق العيارات النارية بكثافة مفرطة متحدية الشعور الوطني الكاره لهذه التصرفات ؟

  


بعض المشاهد المخزية للاستعمال الهمجي للسلاح في الأفراح والمناسبات المختلفة تجعل الواحد منا يرتعب من المستقبل المجهول ويتساءل أين الدولة؟ ومن أين تأتي هذه الأسلحة ؟ وإذا قالت الدولة نعم بمعنى أنها موجودة فنقول من الذي يحمي هؤلاء العابثين من يد القانون والمساءلة ؟

  


إن الجرأة والتحدي التي يظهرها البعض في الخروج على قيم المجتمع من حيازة مخيفة للأسلحة ألا توماتيكيه تنذر بخطر محدق يجعلنا نقول بصوت عال إما ان تكون السيادة للدولة مفروضة على جميع فئات وأطياف المجتمع ,وإما سيكون الخيار الآخر بأن يتسلح الشعب بالحديد والنار بدل من التعاون والتفاني في خدمة الأوطان!!!! .

 


إننا في أردننا الحبيب نشد على يد السلطة في معالجة كافة أسباب العنف, ومكافحة مظاهره السياسية والاقتصادية والاجتماعية , ونطالب السلطة نفسها بأن تقوم بواجباتها للوقوف بحزم أمام ظاهرة حيازة الأسلحة الخطرة قبل أن يتحول الأمر إلى سباق للتسلح بين العشائر والأقليات الإ ثنية والطائفية ومختلف مكونات الشعب الأردني الواحد والكبير .

 


لقد جاء في الأثر أن الرسول الأكرم عليه الصلاة والسلام نهى عن حمل السهام والنبل وأنواع السلاح في الأسواق كي لا تؤذي الناس أو ترعب أطفالهم ونسائهم, ونحن اليوم كأفراد للمجتمع نقول للحكومة إن الشعور بالأمن والأمان حق من أهم حقوقنا فإذا لم تكن الدولة قادرة على تحقيق الحياة الكريمة من طعام ,وشراب وتعليم , فلا نريدها أن تكون عاجزة عن توفير الشعور بالأمن والطمأنينة لأننا وببساطه لن نقبل بأن نكون في طرف مسلوب الأمان أمام أطراف أخرى تصول وتجول دون حسيب أو رقيب .

 


أخيرا نطالب الأجهزة الأمنية تتبع هذه الأسلحة ومصادرتها ومعرفة طريقة دخولها عبر حدود الوطن ومن يمولها والغاية من حيازتها والهدف من الاستعراض بها أمام الكاميرات المختلفة.


حمى الله الوطن من عبث العابثين وكيد الكائدين


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د منصور علي القضاة- الرياض     |     19-09-2013 08:12:20

جميل ومبدع ورائع نعم الامن هو ما نحتاجه
اوهان عبد الكريم المومني     |     18-09-2013 13:49:31

مقال جميل من الدكتور محمد القضاة في هذه الايام وصدقني ان اجمل ما سمعنا وشاهدنا ان الاسلحة تستعمل بطريقة مفرطة في كثير من المحافظات وفي حفلات الزفاف تقدم الطلقات على صينية الشاي لمن يريد ان يبتهج ويزداد فرحا ويشارك اهل العريس ...وشكرا
ايمان القضاه     |     17-09-2013 18:55:00

الله يحمينا ويحمي بلدنا الى الامام يا ابو عدنان
ايمان القضاه     |     17-09-2013 18:54:58

الله يحمينا ويحمي بلدنا الى الامام يا ابو عدنان
ايمان القضاه     |     17-09-2013 18:54:46

الله يحمينا ويحمي بلدنا الى الامام يا ابو عدنان
ام عدنان والعائلة     |     16-09-2013 20:56:55
كلام مناسب للاوضاع الحاليه في وطننا
كلام رائع ويعكس الواقع في بلدنا الحبيب حتى نوابنا حاملين اسلحه الله يحمينا ويديم الامن في اردننا الغالي تحياتنا لك ابو عدنان
ام عدنان والعائلة     |     16-09-2013 20:56:01
كلام مناسب للاوضاع الحاليه في وطننا
كلام رائع ويعكس الواقع في بلدنا الحبيب حتى نوابنا حاملين اسلحه الله يحمينا ويديم الامن في اردننا الغالي تحياتنا لك ابو عدنان
ام عدنان والعائلة     |     16-09-2013 20:55:55
كلام مناسب للاوضاع الحاليه في وطننا
كلام رائع ويعكس الواقع في بلدنا الحبيب حتى نوابنا حاملين اسلحه الله يحمينا ويديم الامن في اردننا الغالي تحياتنا لك ابو عدنان
ام عدنان والعائلة     |     16-09-2013 20:55:32
كلام مناسب للاوضاع الحاليه في وطننا
كلام رائع ويعكس الواقع في بلدنا الحبيب حتى نوابنا حاملين اسلحه الله يحمينا ويديم الامن في اردننا الغالي تحياتنا لك ابو عدنان
مقالات أخرى للكاتب
  الظلم الاجتماعي سبب مباشر للإرهاب والتطرف
  تعريب الجيش العربي الأردني تاريخ ومجد
  العمالة الأردنية في خطر
  مزيدا من الخمور مزيدا من اﻹجرام
  أين الدوله ؟
  الانعكاسات الفكرية والثقافية للعنف.
  موقفنا من عاصفة الحزم موقف عقائدي
  أيها الجاحدون (الأردن لا يسألكم إلا المودة في القربى )
  إعلام رخيص يشّوه صورة الأردنيين
  جرائم باسم الدين
  الطيار معاذ الأردني بين ثلاثية الحب والجهل والخبث
  الإعلام العربي بين الواقع والمأمول
  جراح المسلمين ومصالح المستعمرين
  بيوت مدمرة من الداخل !!!
  جيشنا العربي شكرا لا تكفي ....
  الأوفياء (عطاء غير محدود )
  عجلون جميلة الجميلات وأفقر الفقيرات
  انحباس الغيث وصلاة الاستسقاء
  معذبون في الأرض لأنهم مسلمون !!!
  مواقف للرسول صلّى الله عليه وسلم
  أين شهادات الخبرة؟سؤال يُخسر الأردن الكثير يا وزير التعليم العالي
  عجلون لا تريد نائبا ولا وزيرا
  في عجلون الثلج والمسلخ مصيبتان كبيرتان
  من المسؤول عن ضياع الأردن ؟
  مثال للتفاني في خدمة المجتمع
  العلاقة الزوجية والإساءة إليها
  استثمر وقتك
  تدريب النواب وتأهيلهم مطلب وطني
  السنة التحضيرية ميدان كبير لصقل المهارات الشبابية
  حيزان وغالب أمام القاضي
  فضل القرآن الكريم
  حرف (لا) يستحق الاحترام أحيانا
  طعم الاستقلال والقرار المسلوب
  غذاء لأطفالنا أشد خطر من السرطان !
  جيش هذه أخلاقه لن يخذله الله أبدا
  التعليم أقوى من السيف
  نائب وطن شجاع يستحق الاحترام
  هل خسر الوطن بغياب العلماء عن المنابر ؟
  مذابح وطن فأين النواب وشيوخ العشائر ؟
  التعليم في الأردن نعمة في خطر
  هريسة أردنيه!
  بين الرزق والكسب
  خطية الأعمى برقبة المفتح
  سمعة الأردن أمانة في أعناق أبنائه
  أيها الناخب الكريم إذا عجزت عن قول الحق فلا تقول الباطل
  هموم عجلونية
  افعلها يا دولة الرئيس وسيصفق لك الأردنيون جميعا .....
  صدقه عليه الصلاة والسلام
  اعرف نبيك (رحمته عليه الصلاة والسلام )
  دروس من السيرة العطرة (الأمل واليقين)
  لا تحرقوا الأردن
  شعبكم من ورائكم وليس أمامكم دولة الرئيس
  تجويع الأردنيين هدفا مقصودا
  من ينقذ الأردن ؟
  لسان عجلون الصادق
  نواب أم نوائب يا 111 ؟
  أنثروا القمح في أعالي الجبال!!!
  يا نواب الأمة,
  رجلان من أمتي جثيا بين يدي رب العزة
  ما رأيكم بمنطق الحمير ياساده..؟؟؟
  أيتام على مأدبة لئام – رسالة للأحرار
  العلاقة بين الدين والعنف في التاريخ البشري -دراسة موثقه
  ارتفاع أعداد الوفيات في عجلون في عنق وزير الصحة !!!
  البسا طير في مواقد الأردنيين
  من المستفيد من تقليل أعداد الأردنيين ؟نريد جوابا واضحا
  خط النار يحمي الوطن أيها العقلاء ...
  أخرجوهم من قريتكم ؟؟؟
  قوة الإيحاء الايجابي في تطوير الذات
  التوبه يا ربي ..... والله ما بعيدها!!!
  لا تجعل صوتك يقدم المتردية والنطيحة
  أحلام ضائعة فمن يدفع الثمن ؟
  إعلام وطني أم تجارة ضد الوطن؟؟؟
  من فضائل شهر رمضان
  برقيات رمضانية هامة لكل مسلم
  عجلون لا تشبه عمان
  الشاذون فقهيا (دعاة على أبواب جهنم )
  التلاعب بالفتوى وتزييف الوعي
  أمثلة على عدالة حكومات الشواهين!!!!!
  لا تصدقوهم فإنهم مخادعون مكشوفون
  انتصر الملك للشعب وسقط الرهان
  الخسران المبين
  نريد دولة رعاية لا حكومات جباية
  الإصلاح المنشود
  الاستعمار وصناعة العدو
  الأردنيون يريدون دستورا يحمي حقوقهم
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح