السبت 18 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

لا يحبّ الله المستكبّرين

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

الاساءة للمرأة الاردنية

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
الشعب الأردني عاتب على الملك بسبب النسور
بقلم محمد سلمان القضاة

=

رسالة مفتوحة إلى مدير المخابرات الأردنية.
ومنه لطفا ليد القائد المحبوب، أي ليد الملك.

تعرفون جيدا أيها الأردني الشريف الأخ فيصل الشوبكي أن دائرة المخابرات العامة -التي تأسست بموجب قانون المخابرات العامة رقم "24" لعام 1964 ميلادية- ترتبط مباشرة برئيس الوزراء.

وتعرفون بكل تأكيد أن من بين أبرز واجبات هذه الدائرة هو ما يتمثل في "جمع المعلومات وتقديمها إلى الحكومة لتستعين بها في رسم السياسات المناسبة".

وهنا تطرح حكومتي، حكومة الظل الأردنية، التي أتشرف بخدمتها عددا من الأسئلة، وذلك بالنيابة عن الشعب الأردني الكريم الصابر على المر والكاظم الغيض والقابض على الجمر.

 
فهل أنتم فعلا مرتبطون مباشرة برئيس الوزراء في الحكومة العادية غير المنتخبة المدعو عبد الله النسور؟ وإذا كان الجواب بنعم، فهل المعلومات التي تجمعها الدائرة -بحكم الواجب المناط بها أو الذي تأسست من أجله- هي التي أدت إلى هذه السياسات الجائرة التي ما فتئ يتخذها النسور على مدار الأشهر الماضية، ضاربا بعرض الحائط كل هذا الاحتقان الشعبي الذي ينذر بثورة شعبية تأكل الأخضر واليابس، وذلك جراء القهر والجوع الحرمان ، وجراء لا مبالاة هذا "النسر" الجارح العجيب! وفي ظل الاستمرار في فرض الضرائب الباهضة التي ما أنزل الله بها من سلطان، وهذا الغلاء الفاحش غير المبرر.

 

فرئيس الوزراء الحالي ما انفك يتخذ القرارات الظالمة والجائرة وغير المدروسة، كرفع أسعار الوقود والغاز والكهرباء، دون الالتفاف إلى أي تغذية راجعة من هذا الشعب الكريم، والتي يفترض أن تأتيه عن طريق دائرة المخابرات، أو تأتيه بشكل مباشر عن طريق الإعلام، أو عن أي طريق أخرى في عصر ثورة المعلومات وعالم القرية الصغيرة.

والسؤال الثاني الذي يتوجه به الشعب الكريم بكل صفاته السابق ذكرها هو بشأن المديونية، فما سر ارتفاع مديونية البلاد بالمليارات وبهذا الشكل المفاجئ عبر القليل من السنوات الماضيات؟

والسؤال الثالث أيها الأخ فيصل، أو أيها المواطن الأردني المخلص المنتمي لتراب الوطن الغالي الشريف، والذي بدأ يقوم بواجبه في هذه الدائرة منذ 1974 ميلادية -أي بعد تأسيسها بعقد واحد فقط من الزمان- يتعلق بطريقة جمع المعلومات، وبمصير هذه المعلومات، فهل نقلتم لهذا "النسر الجارح" أن الشعب أصبح جائعا فقيرا معدما، وغاضبا كاظما مضغوطا يقترب من الانفجار؟

 

وأما السؤال الرابع الذي برسم الإجابة عن طريقكم، فهل حقا تعتزم هذه الحكومة العادية غير المنتخبة القابعة في الدوار الرابع التلاعب بأسعار الخبز وقوت الشعب بصفاته المذكورة سابقا؟ وإذا كان الجواب بنعم، فهل تدرك هذه الحكومة مدى التداعيات الكارثية التي ستنجم عن هكذا شرارة تنطلق من "إكزوزت" النسور وذلك إثر انتشارها في عشب الوطن الغالي كالنار في الهشيم، وخاصة بعد أن جف الذرع ومات الزرع؟!

 

خلاصة القول، إن الشعب الكريم يطالب بارتباط دائرة المخابرات بالقائد المحبوب، أي بالملك بشكل مباشر، فهذا القائد الذي يجوب بقاع الدنيا بزيارات متلاحقات، وآخرها من الصين إلى الولايات المتحدة، في محاولات دؤوبة لإنقاذ الوطن الغالي، المملكة الأردنية الهاشيمة، من كل ما بدأ يزعزع استقرار الوطن من أزمات خانقات من كل الجهات، سيبتهج عندما يستمع من خلالكم مباشرة إلى صوت الشعب الذي ينادي ويقول: أيها القائد المحبوب، تالله إما إنكم أوكلتم الأمانة الشعبية إلى غير أصحابها، أو أن كتاب التكليف يتضمن ما بين سطوره سياسة إذلال للشعب من أجل قهره وتجويعه؟!!


يا شوبكي، قولوا للملك إن الشعب بدأ يئن، وبدأ يجوع، وإن الجوع كافر، وإن عمر أوقف العمل بحد السرقة في سنوات الفقر المدقع.
أيها الشوبكي الشريف، قولوا للقائد المحبوب، أي للملك، إن الشعب "جوعان وعتبان"، وإن هذا "النسر" إما أن يكون قد أساء فهم وصايا الملك في كتاب التكليف، أو أنه فهمها ونفذها، ظانا بأن الملك هو الذي يريد تجويع الشعب، كشكل من أشكال الحمية، وذلك لحمايته من أمراض العصر كالسكري!! ولكن انخفاض السكري أيها "النسر التائه المتخبط" قد يأتي على حساب ارتفاع الضغط الذي قد يولد الانفجار!
بقي القول إن حكومة الظل تشيد بالسياسة الخارجية للقائد المحبوب، وتشيد بالخطوات التي يخطوها الأخ ناصر جودة منذ سنوات، كما تشيد بدور هذه الدائرة العامرة-دائرة المخابرات العامة- بشأن واجباتها الأخرى.

إعلامي أردني مقيم في دولة قطر.
رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية
Al-qodah@hotmail.com


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د. سامر عويس     |     01-10-2013 22:17:22
العزيز الغالي محمد سليمان
من تراثنا الاردني أن شخصا قال لاخر: (إذا ضربتك كف بجيبك بمكة)، قال الاخر : (بربك إضربني بلكي اجت الحجة على إيدك) . وانت ايها العزيز الغالي ذلك الضرب المشؤوم جابك إلى الدوحة . إنبسطت كثيرا على هذا النجاح الذي حققته على المستوى المهني والذي هو مصدر فخر واعتزاز لي بشاب اردني من انبل شباب البلد إستطاع شق طريقه برغم الصعوبات والمعيقات. مع خالص حبي وتقديري وعذرا على المثل
د. سامر عويس     |     01-10-2013 21:50:37
العزيز الغالي محمد سليمان
من تراثنا الاردني أن شخصا قال لاخر: (إذا ضربتك كف بجيبك بمكة)، قال الاخر : (بربك إضربني بلكي اجت الحجة على إيدك) . وانت ايها العزيز الغالي ذلك الضرب المشؤوم جابك إلى الدوحة . إنبسطت كثيرا على هذا النجاح الذي حققته على المستوى المهني والذي هو مصدر فخر واعتزاز لي بشاب اردني من انبل شباب البلد إستطاع شق طريقه برغم الصعوبات والمعيقات. مع خالص حبي وتقديري وعذرا على المثل
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     01-10-2013 16:30:43
حكومة الظل ترى أن معلومات غسان أبو سليم الموقر، ضحلة //نسخة مدققة إملائيا
الفاضل غسان أبو سليم الموقر،
اقرأ اكثر عن دائرة المخابرات العامة الأردنية ، وستجد أنه جانبك الصواب بشأن ارتباطها.
فهي تتبع لرئيس الورزاء بموجب القانون.
وإليك معلومات من نفس موقعها الرسمي.


قانون المخابرات العامة وتأسيسها

تأسست دائرة المخابرات العامة بموجب القانون رقم (24) لعام 1964، والذي مرّ بكافة مراحله الدستورية.
ويعين مدير المخابرات بإرادة ملكية سامية، بناءاً على قرار من مجلس الوزراء، ويعين الضباط العاملون في المخابرات بإرادة ملكية بعد تنسيب من مديرها، وهم جميعاً من خريجي الجامعات في مختلف الاختصاصات.
حدد القانون واجب المخابرات العامة بأنه حماية الأمن الداخلي والخارجي للمملكة، من خلال القيام بالعمليات الاستخبارية اللازمة لذلك.
وتنفذ المخابرات العامة الواجبات التي يكلفها بها رئيس الوزراء بأوامر خطية.

http://www.gid.gov.jo/ar/Law_ar.html

وبالنسبة لتعليقك، فأنا احترم رأيك، باعتباره يشكل الرأي الآخر.

وأما الشعب السوري الشقيق فمنتصر على الطغاة بعون الله.
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     30-09-2013 22:52:12
حكومة الظل تشكرالأفاضل جميعا وتتقبل الرأي الآخر
الأفاضل الكرام جميعا، كل باسمه ولقبه،
الأستاذ محمد خير طيفور “أبو أنس“ الموقر،
“يمحق الله الربا ويربى الصدقات“، فلماذا نستدين بهذا الشكل حتى طارت البركة من البلاد؟!!
وأما أي رئيس وزراء كالنسور، فعندما يضرب بعرض الحائط بآراء الشعب الكادح بهذه الصورة، فالشعب سيسقطه!!

الشاعر الكبير الشيخ أنو الزعابي الموقر،
شكرا لمداخلاتك القيّمة، ولكن الشعوب أبقى.

وأما بالنسبة للزميل الفاضل عبد الباري عطوان الموقر، فأغصان كتاباته تتميل مع حركة الرياح!!

فضيلة الشيخ يوسف المومني الموقر،
ولهذا فحكومة الظل تبرأ بذمتها بالنيابة عن الشعب الكادح.

الأستاذ المحامي هيثم منير عريفج الربضي الموقر،
شكرا لمداخلتك القيّمة، فالنسور يتخبط.

الأستاذ أبو عمر الموقر،
لقمة العيش نعمة مقدسة، ولا يمكن اللعب بأسعارها.

الأستاذ كرم سلامه حداد الموقر /عرجان
نعم آن للقائد المحبوب، أي للملك أن يقيل النسر، فالشبع أسقط النسور وحكومته.
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     30-09-2013 22:29:10
حكومة الظل ترى أن معلومات غسان أبو سليم الموقر، ضحلة
الفاضل غسان أبو سليم الموقر،
اقرأ اكثر عن دائرة المخابرات العامة الأردنية ، وستجد أنه جانبك الصواب بشأن ارتباكها.
فهي تتبع لرئيس الورزاء بموجب القانون.
وإليك معلومات من نفس موقعا الرسمي.


قانون المخابرات العامة وتأسيسها

تأسست دائرة المخابرات العامة بموجب القانون رقم (24) لعام 1964، والذي مرّ بكافة مراحله الدستورية.
ويعين مدير المخابرات بإرادة ملكية سامية، بناءاً على قرار من مجلس الوزراء، ويعين الضباط العاملون في المخابرات بإرادة ملكية بعد تنسيب من مديرها، وهم جميعاً من خريجي الجامعات في مختلف الاختصاصات.
حدد القانون واجب المخابرات العامة بأنه حماية الأمن الداخلي والخارجي للمملكة، من خلال القيام بالعمليات الاستخبارية اللازمة لذلك.
وتنفذ المخابرات العامة الواجبات التي يكلفها بها رئيس الوزراء بأوامر خطية.

http://www.gid.gov.jo/ar/Law_ar.html

وبالنسبة لتعليقك، فأنا احترم رأيك، باعتباره يشكل الرأي الآخر.

وأما الشعب السوري الشقيق فمنتصر على الطغاة بعون الله.
غسان ابو سليم     |     30-09-2013 21:22:34
الكتاب المأجورين
تحيه الى كاتبنا العظيم الذي تحول من التحليل على الحرب السوريه ودور المعارضه وجبهه النصره والانتصارات التي حققوها وما هي الا أيام ويسيطرون على كل سوريا . وعندما اكتشف أن كل ما كان يكتبه ما هي الا املائات وأرضاء الى دول الخليج وعندما غيرت دول الخليج موقفها من سوريا حتى يرضون امريكا غير كاتبنا المحترم واغلق الملف السوري وتحول الى الاردن وفشل في اول موضوع . في البدايه مدير المخابرات مربوط مع جلاله الملك مباشره وليس مع رئيس الوزراء . وموضوع رفع الاسعار فهذا من صندوق النقد الدولى والنسور ليس له علاقه في الموضوع . اتمنى على كاتبنا العزيز التحول الى الرياضه ويكتب عن الدوري في اليمن ومورتانيا وجزر القمر لانه لو كتب عن الدوري الخليجي او المصري او الاردني لانكشف امره لانه لا يعرف بالكره ايضا . عذرا سيدي لو لم تكتب كان افضل
كرم سلامه حداد /عرجان     |     30-09-2013 15:15:23

رئيس حكومة الظل المحترم,,,
طبعا العتب على قدر المحبة,,,فكما احببنا سيدنا ومليكنا الهاشمي,,وشعرنا بابوته وحنوه علينا,,فاننا على قدر محبتنا نعتب على سيدنا ببقاء النسور المتخبط على راس الحكومة,,لان النقمة الشعبية التي وقعت على روؤسنا اكبر من نحتملها من انسان نسي كل مواقفه السابقه وانقلب 180درجة,
نلجا بعد الله لجلالة الملك المفدى بان ينقذنا من تغول هذه الحكومة البائسة على جيوب الشعب المسكين.
نقل وتعقيب أنــــور الزعابي الامارات     |     29-09-2013 08:38:02
الائتلاف السوري المعارض يحتضر وامريكا باعت العرب لايران!

تحياتي الصباحية لك أخي محمد السلمان القضاة المحترم

صاحب القلب الكبير والمحب الودود وكم اتمنى أن أجد لك مقالا وجدانيا عن عجلون

ومكوناتها الانسانية والطبيعية والادبية او تكتب عن ذكرياتك في المراهقة والصباء والشباب

في عجلون

أنا أعلم كل العلم أنك كل ماكتبته في السياسة وخاصة عن ســـــــوريا الحبيبة

على مدار 3 سنوات لم تك مقتنعا به

وفي ذهني سؤالا هل زرت سوريا وشممت عبيرها ونرجسها وياسمينها؟؟؟

أعلم أنك خدعت وغرر بك كما خدع أغلب أبناء الشعب العربي!!!!!!!

ماذا تقوزل اليوم عن ثورة الشعب الســــــــــــوداني ؟؟؟

اليوم أهديك مقالة الكاتب المحلل الفذ عبدالباري عطوان برجاء الاطلاع والتمعن






_______________________________________

بقلم / عبــــــــــــــــــدالباري عطــــــــــــــوان





المليارات التي ضختها دول خليجية (قطر والسعودية)

ذهبت هباء منثورا،




الائتلاف السوري المعارض يحتضر وامريكا باعت العرب لايران! عبد الباري عطوان المكالمة الهاتفية التي تمت بين الرئيس الامريكي باراك اوباما ونظيره الايراني حسن روحاني، وجاءت بعد قطيعة استمرت اكثر من 30 عاما، ووصفت بانها خطوة تاريخية، تعني عمليا ان امريكا “باعت” حلفاءها العرب لايران وتركتهم امام مستقبل مجهول ابرز عناوينه حتمية التسليم لايران كقوى عظمى اقليمية على الصعيدين العسكري والسياسي.
اما الضربة القاصمة الثانية فتمثلت في قرار مجلس الامن الدولي الذي صدر فجر السبت وطالب النظام السوري بالتعاون مع فرق التفتيش الدولية التي ستبدأ عملها الثلاثاء، لتفكيك وبالتالي تدمير اسلحته الكيماوية، ولكن هذا القرار يستند الى البند السابع من ميثاق الامم المتحدة الذي ينص على استخدام القوة في حال عدم تنفيذ النظام له، وبات الامر يتطلب اجتماعا آخر لمجلس الامن لمعاقبة النظام السوري اذا اخل بالتزاماته لفرض عقوبات عليه على اساس البند نفسه، ولكن الفيتو المزدوج الصيني الروسي سيكون جاهزا لاجهاضه، بمعنى آخر سجل النظام نقطة اخرى في ملعب خصومه، واثبتت روسيا انها تحمي حلفاءها.
ما لم يتوقف عنده الكثير من المحللين العرب الفقرة التي وردت في القرار وطالبت الدول العربية بوقف تقديم اي دعم عسكري للمعارضة السورية، وتبني الحل السياسي للازمة السورية، ودعمه بكل الطرق والوسائل، وهذا انجاز كبير يصب في مصلحة النظام السوري قدمه له حلفاؤه الروس على طبق من ذهب.
المليارات التي ضختها دول خليجية (قطر والسعودية) من اجل الاطاحة بالنظام السوري من خلال دعم فصائل المعارضة وتسليحها ذهبت هباء منثورا، فمن الواضح ان الادارة الامريكية لم تتخلى فقط عن هذه الدول والائتلاف الوطني السوري الذي عملت جاهدة على جعله الممثل الشرعي والوحيد للشعب السوري، بل باعت المعارضة السورية، وغير الاسلامية منها، الى النظام السوري، وهي تخطط حاليا لفرض تسورية سياسية عليها، وتكوين صحوات لمحاربة الجهاديين الاسلاميين، وممثل الجيش السوري الحر قال صراحة ان تصفية هؤلاء سيتم ان آجلا ام عاجلا وسمعت هذا باذني.
*** الظاهرة اللافته للنظر توالي الضربات على الائتلاف الوطني السوري من كل الجهات هذه الايام مما قد يدفعنا الى القول بان هناك خطة للتخلص منه بعد ان انتهى دوره، فلا يكفي ان رئيسه السيد احمد الجربا جلس في مقاعد المتفرجين في الجمعية العامة للامم المتحدة بعد ان استقبل سلفه معاذ الخطيب استقبال الابطال في القمة العربية الاخيرة في الدوحة واعتلى منصتها، بل تواصلت البيانات الصادرة عن فصائل مقاتلة سورية التي ترفض الاعتراف به كممثل للمعارضة في حال انعقاد مؤتمر جنيف الثاني او الحديث باسمها.
فوجئت عندما شاركت بعد ظهر اليوم (السبت) بتوقيت لندن في برنامج شؤون الساعة في اذاعة “بي بي سي” العربية، بان المتحدث باسم الجيش السوري الحر العميد حسام الدين يعلن من القاهرة بان جيشه لا يعترف بالائتلاف المذكور لانه فشل في تحقيق اي من اهدافه، وليس له علاقه من قريب او بعيد بالفصائل المقاتلة على الارض.
وذهب الى ما هو ابعد من ذلك عندما اتهم حركة الاخوان المسلمين بالسيطرة عليه وهيئته التنفيذية.
وما زاد الطين بله ان السيد خالد الناصر المتحدث باسم الائتلاف الذي كان المشارك الثالث في البرنامج نفسه حاول جاهدا ان يدافع عن ائتلافه، وينفي وجود خلافات في صفوفه، او سيطرة حركة الاخوان عليه، ولكنه اعترف ان اللقاء الاخير للهئيىة القيادية للائتلاف في فندق “الجوهرة” في اسطنبول شهد خلافات عديدة حول زيادة مقاعد الاكراد الى 14 مقعدا، والاعتراف بهويتهم القومية، ومطالبهم برفع “العربية” من اسم الجمهورية العربية السورية، وقال انه اي السيد خالد الناصر، كان من المعارضين لهذه التنازلات وهذه شجاعة منه.
الائتلاف الوطني السوري يعيش حالة احتضار هذه الايام، فبعد اصدار حوالي 17 فصيلا اسلاميا ابرزها جبهة النصرة، واحرار الشام، ولواء التوحيد، بيانا سحبت فيه الاعتراف به كممثل للمعارضة وفعل الجيش الحر الشيء نفسه ولكن في بيان مستقل، الامر الذي يعني ان هذا الائتلاف لا يستطيع ان يقول انه الممثل الوحيد للمعارضة السورية ويجب ان يجلس على مقعدها في مؤتمر جنيف الثاني الذي اكد با كي مون انه سيعقد في منتصف تشرين الثاني (نوفمبر) برعاية روسيا والولايات المتحدة. لا نعتقد ان هذا المؤتمر الذي تأجل كثيرا، سيعقد في موعده المحدد هذا، لان المعارضة السورية مفتته، والخلافات فيما بين معظمها اكثر مما هي بينها وبين النظام، مضافا الى ذلك فانه لو حاول داعموها تسوية خلافاتها هذه وتوحيدها تحت مظلة الائتلاف، فان هذه المهمة شاقة علاوة على كونها مستحيلة، وتحتاج الى اكثر من شهر ونصف الشهر وهي المدى المتبقية لعقد المؤتمر.
ثم كيف يمكن ان يتوصل هذا المؤتمر الى تسوية سياسية ملزمة للازمة السورية واكثر من نصف الجماعات المقاتلة للنظام على الارض اي الجماعات الجهادية، لا تعترف بمؤتمر جنيف، وتلتقي الدولتان العظميان الداعيتان له على هدف واحد وهو ضرورة تصفيتها باعتبار وجودها اخطر من النظام نفسه، حسب رايهما، بل لا نبالغ اذا قلنا ان التقاء الدولتين على هذه الارضية المشتركة هو الذي قلب المعادلة رأسا على عقب تجاه الازمة السورية.
النقطة التي يجب ان نتوقف عندها واستخلاص العبر منها، ان الحلف العربي التركي الداعم للائتلاف الوطني السوري طوال العامين ونصف العام الماضيين، لم تتم استشارته، او وضعه في الصورة، وكان يتابع عمليات البيع والشراء بين الدولتين العظميين، وشهر العسل الامريكي الايراني الذي بدأ لتوه وبقوة، من مقاعد الدرجة الثالثة في استاد المتفرجين.
الاساطيل الامريكية البريطانية التي ازدحمت بها مياه الخليج العربي لم ترهب الايرانيين فيما يبدو، بل العرب الذين انفقوا اكثر من 130 مليار دولار لشراء اسلحة لمواجهة الخطر الايراني، اما ايران فاعتمدت على نفسها وترسانتها العسكرية.
وباتت تعلن كل بضعة اشهر عن انتاج معدات عسكرية جديدة كان آخرها طائرة دون طيار قادرة على حمل اربعة صواريخ دفعة واحدة.
الا تستحق كل هذه التطورات على الصعيدين الايراني والسوري قمة عربية او حتى خليجية لدراستها والتباحث بشأنها ووضع استراتيجية موحدة للتعاطي معها تعترف اولاً بفشل الاستراتيجية المتبعة طوال العامين الماضيين سياسياً واعلامياً، وتعترف ثانياً بان امريكا باعت حلفاءها العرب بعد ان استخدمت الورقة الايرانية لابتزازهم حالياً؟ نترك المعنيين في دول الخليج خاصة اصحاب القرار، للاجابة على هذه التساؤلات


المحامي بشير المومني     |     27-09-2013 11:19:35
للاخ انور الزعابي مع التحية
سيدي الكريم الاخ انور الزعابي المحترم ..

جمعة مباركة وتحية طيبة ..

دعني اخي الكريم اوضح التالي ..

اولا لم يكن تعليقي ووجه اعتراضي ناشئا عن مخالفة المقال للقانون بقدر ما هو مخالف للدستور وواقع الحال وبطريقة اعتبرها سقطة غير مقبولة لكاتب مثل الاخ القضاة ..

ثانيا ان قانون المطبوعات والنشر هو قانون متخلف ورجعي ويشوبه الغباء والسفاهة سواء في النص او التطبيق ..

ثالثا نحن في الاردن لا نخشى قول كلمة الحق حتى وجها لوجه لجلالة الملك وانتقاده بشرط الموضوعية وان يعطي هذا الانتقاد قيمة مضافة للاصلاح

رابعا من يتقدم للعمل العام ويتصدر لطرح الافكار عليه ان يكون منصفا وموضوعيا وعلميا ومطلعا وقادرا على تحليل الواقع وان يبتعد عن الانجراف وراء الرغبات الشعبية بل هو من يوجهها ..

خامسا ان مقال الزميل القضاة تجاوزته المرحلة والمسافات ويعيدنا لفكرة بغيضة وهي ربط الحكومة بمؤسسة العرش مما يسمح لرئيس الحكومة بالاختباء وراء الملك وهذا يقود بالنتيجة لاضافة اخطاء الحكومة على العرش ولقد ناضلنا لفك هذا الربط بحيث يتسنى للمجموع الوطني من فض بكارة الحكومة عن اللزوم

سادسا ان قانون المخابرات لعام 64 مخالف لاحكام الدستور مما يستوجب اعادة صياغته بشكل جذري وجوهري وهو لا تماشى مع التحولات التي طرأت على الحالة السياسية والشعبية في الاردن

سابعا من أسوأ ما حصل في الاردن ان المخابرات جرى تنحيتها عن الملف الاقتصادي ويتوقف دورها على تقديم توصيات او قراءة الحالة ووضع صاحب القرار بعلمها ولقد قال النسور صراحة انه ضرب بتقارير المخابرات عرض الحائط وقام برفع الدعم وزيادة الضرائب

ثامنا مما يؤسف له ان هنالك قصور عميق في عملية تحليل الواقع السياسي ومدخلات الانتاج ومخرجاته وانعاكسات ذلك وعدم ربط للحالة الاقليمية والتحديات الداخلية بالقرارات المصيرية

تاسعا ومن اكثر الامور التي ضايقتني في مقال الزميل الفاضل هي عملية تسحيج غير لائقة وعملية توجيه الحالة حاول فيها الكاتب توجيه الصراع فيها باتجاه محدد واذ به يخلط الحابل بالنابل

عاشرا يؤلمني ويحزنني جدا ان يتم قراءة هذا المقال في الجندويل فتصل قهقهات الضحك الى الرابع

شكرا
ابو عمر     |     26-09-2013 17:02:13

الكاتب المحترم... النسور الحكومة الوحيدة التي اوقفت نزيف الهدر المﻷ من دعم اكثر من 5 مليون غير اردنيدعم م من ما ء وكهرباء وغاز وخبز ونفط تدفع من ضؤرائبنا ...يسمى
المحامي هيثم منير عريفج الربضي     |     26-09-2013 13:13:22
معك كل الحق
الاخ العزيز الاستاذ محمد القضاة رئيس وزراء حكومة الظل الاردنية
اولاً اود ان اوجه تحية اجلال وتقدير لك ........ واقول ان ما يقوم به النسور له افلاس استراتيجي ..... اذ انه يفتقد الى خطة عمل تنقذ الوطن من نتائج سرقة وفساد الفاسدين والمتنفعين ....... ان المديونية المتراكمه لم تكن بسبب الادرني المظلوم .... بل بسبب ثلة من الفاسدين الذين نطالب الاجهزة المعنية ملاحقتهم ومحاسبتهم اينما كانوا وذلك انتصاراً للاردن ووقوفاً في صف المواطن الاردني ...... جهز المخابرات جهاز شريف وقادر وقد وقف سداً منيعاً في مواجهة اي خطر كان تهدد الوطن ..... ونحن الان امام خطر انهيار اقتصادي .... فلا بد من ان يقف جهز المخابرات الان في وجه الخطر المحدق ويقوم باستعادة حقوق الوطن ممن اغتصبوها ....... نحن الاردنيين نضم صوتنا الى صوت الكاتب ونطالب سيد البلاد بالتدخل شخصياً لوقف ما يحدث من انتهاك وامتهان لكرامة المواطن الاردني وتجويعه ..... هذا الوطن بناه الجميع وقادة الهاشميون الذين ندين جميعاً بالولاء لهم ..... ونعلم انهم ضمانة استقرار الوطن ومستقبل الاجيال القادمة ......
أنـــــــــــــــــور الزعــــــــــــابي     |     26-09-2013 07:44:21
صباحات النوار واطاييب الشذى


صباحات النوار واطاييب الشذى مع اعتدال الطقس ووتفتح الزهور والنواوير

الاخوين

المحامي المستشار الكبير بشــــــــــــير المومني المحترم

ماتوصلت اليه من قراءتك وتحليلك لمقالة الاستاذ الاخ محمد سلمان القضـــــــــاه

من فقرات تخالف قانون المطبوعات والنشر الذي فعل حاليا في الاردن

بأعتقال المعلا وفــــــــــــراعنه صاحبي دار جفرا للمطبوعات والنشر جفرا ميديا

والنصيحة كانت بجمل واليوم ببلاش

لذلك نتمنى من الاخ الاستاذ المترجم الكبير محمد سلمان القضــــــــــــــاه

و هو ابن العشيرة الاردنية الكبيرة ال قضاه الكرام

أن يبادر بنصيحة ابن عمــــــــــــــــه وأخيه المحامي المستشار بشير المومني المحترم

ولكن كما يقال سبق السيف العذل

فالمقال منشورا في عدة وكالات اخبارية وصحف الكترونية اخرى
المحامي بشير المومني     |     25-09-2013 23:38:50
!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أسألك بالله وبدينك وبضميرك انت مقتنع بما كتبت ؟

أسحب مقالك واعد صياغته وقم بايصال فكرتك بطريقة افضل لو سمحت
غزال عثمان النزلي     |     25-09-2013 22:02:30
الشعب الاردني عاتب
استاذنا الكريم محمد سلمان القضاة والله انا متطلع على الوضع كثير الله يعين سيدنا شو بدوا يحمل اشو والا شو سيدنا مليئ بالخبرة لكن لا بد من مساعد اذا اراد سيدنا ان يصغي لكل شخص اصبحت الدولة دون قانون فيجب ان يكون مساعدين لسيدنا على الاقل حتى يستطيع ان يخرج بنا الى بر الامان وها نحن قد كسبنا رهان العالم على قدرة سيدنا بسحبنا من الازمات انا اقول علينا ان نصبر وان شاء سنكون في بر الامان في ربيع الهاشميين اللذين علمونا الحكمة في توارد الحياة والله سنخرج من هذه الازمة وفي بعض الاحيان نحن نلوم الحكومة لكن لو فكرنا مليا سنقول معها حق انا عندما ارى شباب يدفعون ثمن مسجات للاغاني في اليوم اكثر من اربعة دنانير والله مصيبة واحسب اخي محمد مثل ذلك الكثير فهذا ظلم اذا رفعة الاسعار نقوم ونقعد شباب يحملون اثلاثة موبيلات وهم في الجامعة اهذا صحيح دعونا نصبر وننتظر والصبر مفتاح الفرج ان شاء الله انا لست مع رفع الاسعار لكن انا لا اريد ان نتذمر انا ارى ان الكل يهاجم الحكومة لكن قالو للمسمار من شو بتنزل في الارض قال من الدق اللي على راسي لذلك في نظري يجب ان يكون هنالك تخفيف من دمقراطية الحديث ونتقرب جيدا من دولة رئيس الوزراء ونساعده على الخروج من الازمات ونخفف عبئ الانتقاد له حتى يستطيع ان يعمل براحة تامة انا اسمع اراء الناس كثير ونقاشاتهم ارى فقط الانتقاد وعدم حسن النية واناقش وارى من هو معجب بالنقاش ومن هو غير معجب يد الله مع الجماعة صدقني سيأتي يوم ونجد اننا الامة التي عاشت صح في ظل سيدنا وفي ظل حكومة دولة النسور بس قولو يارب وانتظرو شوي طبيعة الانسان سبحان الله يحب الانتقاد لكن هذا قدر بلدنا ان يتحمل الكثير من الاعباء في هذا الزمن وانا اشكر كل من يقراء تعليقي لسعة صدره لاننا بالنهاية نحن الاردن جميعنا احد الناس استاذ محمد على برنامج في رمضان دفع مئتين وخمسون دينارا للحززير حتى يربح لكن اذا قالوله ادفع قرشين ثمن لتر البنزين زيادة يا لطيف ببطل يشوف قدامة لماذا لا اعرف الا تكون مصلحة البلد اهم من الحزازير اساتذي محمد سا محني اطلت عليك وعلى القراء لكن لا بد ان يكون انسان يتكلم كلمة حق في ذلك
25-09-2013 20:30:43

المواطن الشريف,,الاردني الاصيل , يشدعلى يدي رئيس حكومة الظل الاردنيه, الاخ محمد سلمان القضاة المحترم بما اورده اعلاه, ويدعم خطواته ومطالباته لمدير مخابراتنا المحترم بان ينقل الالام الشعب واوجاعه, الى جلالة سيدنا الاب الحاني,,الملك المفدى ابو الحسين المعظم, بعما انعدمت ثقتنا برئيس وزراء حكومة الشمس, عبدالله النسور وبطانته من الوزراء الذين جميعم بحاجة الى معلولية واحالة الى التقاعد , لا ادري باصابات عمل او باصابات ؟؟؟ وعند ذكر اية حكومة اتذكر برقية عبد الحليم النمر الحمود , في زمن عرار الى رئيس الوزراء ابو الهدى, عندما راي عبد الحليم ان الحكومة التي رات في عدم توظيفه لعلة (مدسوسة) قصرا في بصره , ان في عقلها قصرا ايضا,
ونحن ماذا نرى في عقل حكومتنا جمعاء؟
اننا في الضيقات والشدائد , نلجا الى الخيمة الكبرى,,الخيمة الهاشمية , ان تظللنا وتحمينا من تغول الحكومة ونوابها واعيانها على الشعب,



يوسف المومني     |     25-09-2013 16:43:00

سيقولون له

الوضع تمام سيدي
خليجي 2014     |     25-09-2013 08:41:27
لايوجد ربيع عربي ولا بطيخ
لايوجد ربيع عربي ولا بطيخ

،،،ياريت توجه تحليلك هذا لساسه الخليج وامرائكم ليرفعوا ايديهم عن سوريا ودعم الارهاب

فيها ويوقفوا حقدهم عن هذه الدوله والمليارات التي كانوا سيدفعونها للامريكان والغرب ثمن لاي صاروخ سايسقط علي دمشق يدفعوها الان بكل محبه لاعادة اعمار سوريا وارجاع شعبها المشرد كاتكفير عن تلك الجريمه التي قاموا بها بحق سوريا وشعبها واقتصادها ووحدة اراضيها ،،،صحيح قد نتفق معك بآنه لايوجد ربيع عربي في المنطقه والغرض سياسي لصالح الغرب واسرائيل لتعيش ائمنه قي وسط محيط فوضوي وغير مستقر وهذا لصالحها ويساعدها في احتلال مزيد من الاراضي بدعوي حمايه حدودها وشعب اسرائيل في غياب اي قوة ردع ..فهل انت تتفق معنا ان حكام الخليج هم من كانوا الاداة الطيعه والجهة المانحه والمروجه في اعلامهم لتنفيذ هذا المشروع وتدمير بلدان المنطقه ...
أخوكم أنــــــور الزعابي /الامارات     |     25-09-2013 08:39:56
هناك من يصرّ على الشرب من «مقلب» الربيع العربي


تحياتي للاخ الاستاذ محمد سلمان القضاه المحترم

المصفق والمشجع الدائم والعراب لما يسمى ( يهوديا وامريكيا وصهيونيا)

بالربيع العربي حتى يضحكوا به على السذج والبسطاء من ابناء الامة العربية

الحمدلله على الامن والامان في الاردن الغالي ’’ وحقيقة ان الملك عبدالله بن الحسين

خير راع وملكا للاردن فهو جعل الاردن واحة للديمقراطية والحرية الفكرية والحراكات التي

لاتنتهي ولكن هناك من لايعرف كيف يوصل افكاره وحراكاته ويستغل الحرية للصالح العام


فقل الحمد لله ان الاردن لايزال شامخا وعزيزا على كل المؤامرات والاحقاد الصهيونية

العاملة بالادوات العربية التي انت تعرفها



_,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,


هنا أنقل لك هذه المقالة لعلك تدرك من خلالها ماهو هذا الربيع الخراب العربي


عبدالعزيز السويد (سعودي )


لا يزال هناك من يصرّ على الشرب من «مقلب» الربيع العربي على رغم الانكشاف المتتابع في لونه وطعمه، ورائحة أصبحت تزكم الأنوف، ويُتبع هذا الإصرار بدعوة آخرين للشرب معه!

وليبيا نموذج بائس توارى إلى الخلف. الإهمال الإعلامي هنا لم يأتِ مصادفة، والنموذج الليبي غير محفز لاستمرار الترغيب في المقلب! لم تعد وسائل الإعلام تهتم بما يجري في ليبيا. الأمر انقضى بالنسبة لها، لكنه بالنسبة للمواطن الليبي وصل إلى أن الحكومة الممثلة للثورة الجديدة لم تعد موجودة إلا في العاصمة، وفقدت السيطرة حتى على موانئ تصدير النفط لتصبح في أيدي جماعات مسلحة.

والغرب في وضع مريح ينتظر الطبخة، ولا يمانع من الإضافة والتذوق من هنا وهناك. إنه يجني من كل مرحلة محصولاً مختلفاً.

كما لا يُتوقع انقضاء سريع لموجة القلاقل وعدم الاستقرار التي أحدثها زلزال الربيع العربي، فالمتوقع أنها ستطول لأن الأسباب والمغذيات قائمة، كما وأن آثارها ستمتد مختلفة باختلاف كل دولة من دول المنطقة. القاسم المشترك بينها هو الاتجاه السريع إلى التشظّي.

تقسيم الشعوب خطوة لتقسيم الأوطان، لذلك تجد الآن أن الشعوب العربية لم تصل إلى مرحلة انقسامات فكرية معلنة وطافية على السطح - في التاريخ الحديث - كما هو واقع الآن، لكن البوابة الكبيرة التي دفعت الكثير من العرب إلى التصديق بمقلب الربيع العربي أنها خاطبت الأحلام والتطلعات، حتى أصبحوا من الأدوات الموقدة لهذا الحريق. البوابة كانت شعوراً عاماً بالظلم وعدم توافر العدالة الاجتماعية، وهذا يعيدنا إلى المربع الأول «الفساد وسوء الإدارة».

*نقلا عن صحيفة “الحياة“



محمد خير طيفور     |     25-09-2013 06:29:32
لو تعرفون السبب لبطل العجب
الكاتب الأصيل الاستاذ محمد القضاه المحترم
تحية تقدير واحترام وبعد ؛
الرفع مش قرار النسور ولا الملك وإنما إملاءات البنك الدولي الذي يقرر سياسة البلد وإلا سيقطع القروض عن الأردن وبعدها تتحول المشكلة إلى مشاكل نتيجة وفوع البلد في ديون البنك الدولي وفوائده الكبيرة على قروض البلد .
هذا ما أراه شخصيا لأن النسور لا يعمل في إرادته وإنما في إرادة البنك الدولي الذي يقرر السياسات الاقتصادية لمعظم الدول المستدينة .
مقالات أخرى للكاتب
  تطاير شرر الحرب بين السعودية وإيران
  يا رئيس الوزراء لا تلعب بالنار
  أمة صلاح الدين تنهض فلا تخذلوها
  طوبى لأهلنا الأكراد تحقيق حلمهم التاريخي الجميل
  بلابل الدنيا وحمائمها تبكي معنا رحيل الدكتور أحمد القضاة
  رثاء الاستشاري الطبيب الجراح عبد الله سلمان القضاة
  العرب بين خيارين أحلاهما مر
  ترمب وإيران..أجاك يا بلوط مين يعرفك
  ترمب يقول دقت ساعة العمل
  ارتماء أردوغان في الأحضان الروسية
  حلب تنتصر على قوى الظلم والطغيان
  أوباما باع المنطقة لبوتين وإيران
  الروح الديمقراطية في الأجواء التنافسية
  محمد نوح القضاة ابننا وفلذة كبدنا
  شكر واجب لشركة كهرباء محافظة إربد لحسن تجاوبها
  لن يغفر التاريخ لقتلة أطفال سوريا
  هنيئا لأردوغان هذا الشعب التركي العظيم
  رقاعي التاريخية إلى عشيرة القضاة
  الأوروبيون يبكون رحيل جدتهم البريطانية
  وداعا أوباما فالمهمة لم تنتهي
  يا رئيس الوزراء لا تلعب بالنار
  هل تترك إيران الدب الروسي وحيدا بالمستنقع السوري
  التحالف الإسلامي العسكري الخطوة الأولى
  القيصر الروسي يسعى لاستعادة أمجاده التاريخية
  الدب الروسي جريح بسهام تركية
  الدب الروسي ينزلق عميقا في المستنقع السوري
  يا سعادة البابا..أوقفوا الحرب العالمية الثالثة
  كفكف جدار الخوف الوهمي أيها الإنسان
  ماذا نحن أمام الزحف الإيراني فاعلون
  التسليح ومناطق عازلة هي الحل لسوريا والعراق
  يا رئيس الوزراء يقول لك الشعب لا تلعب بالنار
  انطلاق الجالية الأردنية في دولة قطر
  يسألونك عن التقارب الأردني الإيراني
  يا حيا الله جارتنا الإيرانية
  نقول لمن لا يعرف الأردنيين
  دمك يا ابننا معاذ لن يذهب هدرا
  وداعا يا أم يوسف، يا أم أبا ثابت القضاة
  الشعب الأردني يحب الملك ويفتديه
  منح المفكر محمد خير طيفور لقب فارس جبل عجلون
  عشيرة القضاة لا تبحث عن الذهب فالوطن والملك والكرامة عليها أغلى
  عجلون تريد حصتها من كنوزها الذهبية
  غزة تنتصر على إسرائيل برغم تآمر كل قوى الطغيان
  المقاومة وأهلنا بغزة هم المنتصرون
  صلاح الدين الثاني من غزة
  ليس للمقارنة بين شعبين
  أُخرج مذموما مدحورا
  نسمع جعجعة ولا نرى طحنا
  من آذى مسيحيا فقد آذانا
  أسلحة نوعية إلى الثوار الأحرار في سوريا
  النصر للشعب السوري رغما عن الطغاة
  يا أوباما لكم أمنكم ولنا أمننا
  أماه.. إلى روح والدتي فضية
  عجبى لطاغية الشام الأسد أو نحرق البلد
  أيها المجتمع الدولي
  السوريون أهلنا ويحلون ضيوفا على العشائر الأردنية
  نحو اتحاد عربي إسلامي ديمقراطي
  صراعنا ليس طائفيا والعلة فينا وبإيران
  هنيئا للشعب الأردني ملوك بني هاشم
  الشعب يريد إسقاط النسور لأجل الشهيدة نور
  صدى اتفاق النووي وهل إيران صديق أم عدو؟
  لله درك يا رابعة شارتك تهز العالم!
  الشعب الأردني يحب الملك وكِش يا نسور
  طوبى للشعب السوري لا ينحني إلا لله
  لماذا يقوم العالَم بخذلان الشعب السوري؟
  أوباما وأحرار العالم ينتقمون لأطفال سوريا
  أمن أميركا أكثر أهمية للكونغرس من الأسد
  مرحى لإنقاذ أطفال سوريا وحماية المدنيين
  المجتمع الدولي مَدعوٌ لإنقاذ الشعب السوري
  طواغيت سوريا ومصر يقصفون الشعب بالكيماوي والأباتشي
  الشعب المصري برمته يثور ضد الاستبداد
  الشعب السوري منتصر فطوبى لأرواح شهدائه
  مصر مقبلة على مجازر دامية
  هل بدأت مصر بالانزلاق إلى مستنقع الحرب الأهلية؟
  تحية للثوار السوريين الصامدون في وجه الطغيان
  نحو عالم لا يجوع به الذئب ولا تفنى الغنم
  أثبت يا مرسي فالذئب لم يأكل يوسف
  الزعيم حمد آل ثاني يدخل التاريخ من أوسع الأبواب
  صبرا أيها الشعب السوري فالنجدة في الطريق
  ظنناه نصر الله فإذا به نصر=====!
  اربطوا الأحزمة فحسن نصر الله يطير عاليا
  تفاؤل بالسلام وهزيمة للطاغية السوري وحزب الله
  آخر إنذار إلى الإرهابي بشار
  انتهت اللعبة أيها الطاغية السوري
  اقتراح إلى الملك بأن يتحرك الأمن بآليات مدرعة
  من يعتذر للشعب السوري يا ترى؟
  طوبى لشهداء الشعب السوري الثائرون ضد الطاغية
  انتصار الثورة الشعبية السورية على مرمى حجر
  الملك الأردني يعلن الثورة تلبية لمطالب الشعب
  المذبحة بسوريا وصمة عار على جبين الإنسانية
  إلى أين المفر أيها الأسد الهزيل!
  على ذقون من تحاول الضحك يا رئيس الوزراء!
  متى تستيقظ أيها العم سام!
  حذاري يا أردنيين من الاستعمار الإيراني
  هل تقصد الحكومة أن ينادي الشعب بإسقاط النظام
  جميعنا من مختلف الأصول في قارب واحد
  مبادرة الدوحة فرصة لإنقاذ الشعب السوري
  أيها المجتمع الدولي أوقف الإبادة ضد الشعب السوري
  أضاحي العيد بدماء أطفال سوريا
  هنيئا للملك والشعب الأردني علاقة المحبة والاحترام المتبادلين
  عجبا لنصر الله مستمرا بإبادة الشعب السوري!
  ارحل يا رئيس الوزراء فالشعب أسقط الحكومة
  أيها الضمير الدولي أوقف إبادة الشعب السوري
  التدخل العسكري الدولي هو الحل لسوريا
  رثاء صديق عزيز
  أيها الملك أغيثوا الشعب السوري المظلوم
  النداء الأخير لبقايا جنود بشار الأسد
  كيف هي آية الله في الطاغية بشار يا ترى؟
  لقد حان وقت اصطياد الأسد
  حكمة الملك وتوقعات الشعب الكريم؟
  لمن نبارك رئيسا لمصر يا ترى؟
  نظام الأسد في النزع الأخير
  طريقك وعرة يا فايز
  ما أوقح هذا النظام! وما أجبن كتائبه!
  رسالة مفتوحة إلى نصر الله
  هل يفاجئ الأسد المؤتمرين في بغداد؟
  رسالة تاريخية مفتوحة إلى أردوغان
  دماء أطفال سوريا برقابكم أيها القادة
  باب القفص مفتوح لرحيل الأسد
  هل يريدونها حربا طائفية في سوريا؟
  ساعة رحيل الأسد أزفت ودَقَّت
  المجتمع الدولي يحاصر الأسد
  هل يحق لنا إسقاط النظام؟
  لماذا تركتم أبناءنا في مهب الريح؟
  خيارات الشعب الأردني، أحلاها مُرُّ!
  الملك أغلى ما نملك، ولكن!
  لماذا لا نثور على الملك؟
  فات القطار نظام بشار
  حان وقت إنقاذ الشعبين السوري واليمني
  هل أصاب الرمد عيون الأسد؟
  أيها الطغاة، الشعوب أبقى
  أيها المجتمع الدولي الشعب السوري يموت
  شكرا للملك واسمع يا عون
  لِنُسْقِط الحكومة قبل المُنْعَطَف
  ليس الأردن من يخشى هذيان الأسد
  لسنا ثائرين ضد الهاشميين ما حيينا
  لمن يجهلهم، هؤلاء هم الإسلاميون
  لا يضيع حق وراءه من يطالب!!
  وداعا يا صديقي، فإنا لله وإنا إليه راجعون
  البخيت ينتصر في غزوته ضد الإعلاميين
  أيها الحكام: نخشى أن يفوتكم القطار
  أيها الحكام: لماذا تنادي الشعوب بإسقاطكم؟!
  يا جلالة الملك: سفارتنا في دولة قطر!!
  أيها الحكام: يكفيكم إيغالا
  الحكومة لا تريد الإصلاح
  الحكومات راحلة، وأما الشعوب فباقية
  أيتها الشعوب الثائرة، نوصيكم وقلوبنا معكم
  عجلون الدوحة أبو ظبي وبالعكس، إنها
  الشعوب أقسمت ألا تنحني إلا لله
  التجييش الحكومي ضد الإسلاميين..لصالح من؟
  الحرية الفورية لمعالي عادل القضاة
  العاهل الأردنى يقود ثورة الإصلاح والتغيير
  الاستفتاء الشعبي هو الحل، فتلك إرادة الشعوب
  الملك المغربي يقود الثورة بنفسه واليمن يشتعل
  “انطلاق حكومة الظل الأردنية“
  لماذا لا يتعلم القادة من الشعوب الثائرة؟
  ما بين بحور الدماء وسماحة الكرماء
  الحرية الفورية لمعالي عادل القضاة
  طوفان الثورة الشعبية المصرية إلى أين؟
  لماذا تأبى الثورات الشعبية وضع أوزارها؟! ومن التالي؟!
  إنها ثورة شعبية عارمة ملتهبة
  هل بدأ الطوفان؟ فاليوم هو جمعة الغضب العربي!!!!
  نعم لثورة تونس، والحراك الأردني إلى أين؟
  هل تُلهم الثورة التونسية الشعوب العربية؟
  الحكومات الرشيدة والشعوب الجائعة، القرد والخروف
  لقاء العملاقين..أميركا والصين
  هلا مددنا أيدينا إلى تركيا وإيران؟
  نعم يا أبنائي، ذاك هو عمكم الشيخ نوح القضاة
  هل حقا ماتت عملية السلام؟
  كأس العالم في بلاد العرب للمرة الأولى
  ابتسم، فأنت تتصفح عجلون الإخبارية
  ابتسمي فأنت الوحيدة في قلبي
  ابتسم فأنت في عجلون، رسالة مفتوحة إلى آل الزغول الكرام
  ابتسم..فأنت في عجلون، رسالة مفتوحة إلى عطوفة محافظ عجلون الموقر
  ابتسم..فأنت في عجلون رسالة مفتوحة إلى الدكتور منيب الزغول
  هل ابتلع حوت القضاء الأميركي شابا يافعا أردنيا؟
  إن عصرا ذهبيا ينتظرنا -- قالها وزير الخارجية التركي
  هل أفل نجم أميركا؟ وهل تَرجُمُ إيران الشيطان؟
  الثلاثاء الحزين.. يوم لا ينسى يا عجلون!
  شكر وعرفان للملك الإنسان، من أهالي عجلون.
  يا أبناء وبنات عجلون، ماذا تقولون للقائد الملك عبد الله الثاني؟
  ماذا يجري في المنطقة، وهل إيران عدو أم صديق؟
  تداعيات ذكرى سبتمبر على المنطقة، ودعوة إلى عمّان من أجل السلام
  أهمية دور الشباب في الحراك المجتمعي والسياسي والانتخابي..
  مفاوضات السلام المباشرة في واشنطن، هل
  السلام على طريقة حصان بيريس، من يقفز أولا!!
  مفاوضات السلام المباشرة في واشنطن، فلننتظر لنرى
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح