الأحد 19 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

لا يحبّ الله المستكبّرين

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

تهان ومباركات
رثاء الدكتور الشاب فالح البعول
بقلم الأديب محمد القصاص

-

يا عينُ جودي بالدُّمُوعِ سخيـــةً فالقلبُ من ألم المَصَابِ يَـــذوبُ
جَفَّتْ بهاتيكَ العُيونِ مَدامِـــــــعٌ ظَلَّـتْ على جَالِ الجُفونِ صَبيبُ
والقلبُ أمسى اليومَ من ألمٍ بـــهِ حَزَنٌ فهلْ كانَ السُّلـوُّ مُعيــــــبُ
أجُفـونُ فَالحَ أُغْمَضَتْ فمَصَائــبٌ حَـلَّتْ فكادَتْ للقُـلوبِ تُـذيــــــبُ
يا قلبَ فالــحَ أُوْقَفَتْ نَبَضَاتُـــــهُ فالخَطبُ جمٌّ والفراقُ صَعيــــبُ
ودَّعْتَ أهلَـكَ والنُّفـوسُ فَواجِــعٌ فطعنـتَ قلباً بالجِراح صَويــــبُ
وَقَفَ اللِّسانُ عن التَّكلُّمَ فَجْـــــأةً فَعَرَفْتُ فَالحَ قد طَوَتْهُ خُطُــــوبُ
يا مُهجتي هل تألفينَ تَصَبُّـــــراً وحَشَاشَتِي يومَ الفِراقِ تَــــــذوبُ
ما كُنتُ أعلمُ أنَّ يَومَك قد دنـى حتَّى طَوَتْـكَ عن الوُجُـودِ دُرُوبُ
ما كنت أدري أنَ حَظَّكَ عاثـــرٌ حتَّى ذهبْـتَ فَهَلْ عَسَاكَ تَـــؤوبُ
غادَرْتَ أهلاً بالمصَائِب أُتْرِعُوا مَهْلاً.. فأرفقَ بالنَّحيبِ نَحِيـــــبُ
أتُرَاهُمُ يَومَ الوَداعِ تَصَبَّـــــروا فالخَطْبُ مُوجِعُ والمصابُ رَهِيـبُ
يا مَوْتُ ما تدري فَجيعَة فَالـحٍ كم عُـذِّبت في الخافقـينَ قُـلُــــوبُ
أمَّـاهُ لا تبكِ فذاكَ مُقَــــــــــدَّرٌ والعُمْرُ كانَ من الألى مَحْســوبُ
أمَّـاهُ ما فَعلَ الفِراقٍ بِخَافـــــقٍ إن مِتَّ في أقصَى المكانِ غَريبُ
صبرا فيا أمَّاهُ هــذا موئِلـــــي لا تَعْتـبي إن المَزارَ قريـــــــــبُ
زوري ضريحي إن ذكرت بمولدي حَذَرَاً تُشَقُّ عباءةٌ وجُيُــــــــــوبُ
أمَّـاهُ فالأقدارُ أمْـرُ مثبَــــــــتٌ والكلُّ في وَعْثـائِها مَطْـلـــــــوبُ
يا والدي فالأمرُ عِندَكَ بَيِّـــــنٌ ثَـبِّـتْ فؤادَكَ فالحَياة نَصِيـــــــبُ
لا تَبْكِنِي يا والدي فمنِيَّـتـــــي والعُمْرُ منذُ ولادِتي مَكْتُــــــــوبُ
يا ربِّ إني قد رجوتك موقنـا فارحم ألهي في الجِوار منيــــبُ
هوِّن إلهي يا عظيمُ مصيبَــةُ حلَّتْ بأهلي فالمُصَابُ رَهِيـــــبُ


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
محمد القصاص     |     14-10-2013 13:07:57
وأنت بخير يا شاعر الوطن ..
رئيس هيئة شعراء وأدباء عجلون .. المحترم ..

وكل عام وحضرتك بخير شاعر الوطن .. وأعاده الله علينا وعليكم وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
رئيس هيئة شعراء وأدباء عجلون     |     13-10-2013 20:21:41

كل عام والربيع يزهر بستان حياتكم
كل عام وأنت الى الله بالطاعات أقرب
كل عام وانتم بألف خير
أعاده اله عليكم بالنصر والتمكين
محمد القصاص     |     11-10-2013 10:55:27
لك التحية والتقدير ...
الأديبة والكاتبة الأستاذ مي زياد البوريني ..

الشكر الجزيل لك ، ومرورك هذا أسعدني وأثلج صدري ، وعطر صفحتي ، شاكرا لك هذا الوصف لقصيدتي ، شكرا لك ولا أراك الله مكروها بعزيز ، والسلام عليكم ...
محمد القصاص     |     11-10-2013 10:53:22
وأطال الله في عمرك ...
الصديق العزيز الشاعر الأستاذ علي فريحات المحترم ..

كل التحية والاحترام لشخصكم الكريم ...

وأطال الله في عمرك أخي أبا الفاروق .. وأنا شديد الاعتزاز بمرورك العطر على قصديتي ، وأشكرك أيضا على ما تفضلت به من ثناء على القصيدة ، بارك الله بك وأكثر الله من أمثالك ..

ولا أراكم الله مكروها بعزيز ...
وإني أبارك لكم بقرب حلول عيد الأضحى المبارك .. فكل عام وحضرتكم والأسرة بخير ،،
مي زياد البوريني     |     10-10-2013 19:44:08

العم الفاضل الأستاذ محمد القصاص ..
رحم الله الفقيد .. وألهمكم الصبر من بعده ..
جميل جدا ما تنسج من مفردات وصور فنية رائعة ..
الله يعطيك العافية .. ودمت بخير
علي فريحات     |     09-10-2013 23:33:51

الأخ الشاعر والأديب الكبير ابو حازم المكرم
كل التحية والاحترام لك سيدي
ورحم الله صديقك والمؤمنين جميعا وأجزل لهم المغفرة والثواب
قصيدة تنبع منها وجانيات صادقة وبتعبير جزل ونظرة متوازنة بين القدر والخطب والمشاعر
فإن لم يكن الوفاء بمثل هذا فكيف يكون ؟
شكرا أيها الوفي دائما
وكل عام وأنتم بخير
أنـــــــــــــــــور الزعــــــــــــابي الامارات     |     09-10-2013 09:52:27
ماعليــــــــــــك زووود يابو حازم

كم أنت ودودا ومحبا ونزيها وشريفا والذي لايقراء لك لايفهمك والذي لا يتمعن في معانيك

لايعرفك هنا لاازيد ولكن أقول الامارات ترحب بك ووصلتها سلاماتك وتحياتك فهي بلدك

الثاني وأنت أحد أبنائها البرره دمت بالخير والسعادة والصحة والعافية وماعليك زوود يابوحازم
محمد القصاص     |     08-10-2013 23:23:28
كيف تقف الرجولة عائقا ما بين القول والقول ...
أخي العزيز الأديب الكبير والشاعر العربي الأصيل الأستاذ أنور الزعابي أبا أحمد المحترم - الإمارات

وقفت أمام كلماتك العزيزة التي تقطر شهدا وأخوة وصفاء ونقاء ، وقفت وحق الله عاجزا عن الكلام .. فأنت أيها الأصيل ، لم تترك لي سبيلا للحديث عما يجول بنفسي ، لأن حقيقة ذلك أي الذي كنت أود قوله وجدته يفيض حبا وصفوا ونقاء يقطر من بين حروفك .. وكن على ثقة وحق ذات الله ، لم أتلفظ بكلمة واحدة إلا كانت من سويداء الفؤاد ، تمتزج بإحساسي ، وتتخلل قطرات دمي ، وتصاحب روحي التي باتت عشية أن قرأت مرورك العطر على صفحتي .. تكن لك معاني الأخوة الصادقة ، فأنا فعلا كما تفضلت .. لو كان بيننا حروبا ونزاعات عظيمة لا سمح الله ، فلن تحتمل بوجداني سوى كلمة واحدة طيبة من أخ طيب أمثالكم ..
ولقد جاءت رسالتكم الثانية أخي أبا أحمد .. لتزيد من شوق للقائكم والتحدث إليكم ، مرحبا بكم أيها الأخ العزيز .. أشد ترحيب أنت وصحبك الغوالي الكرام .. فأهلا وسهلا بكم أخي أبا أحمد .. ومرحبا ..
مع رجائي الأخوي أن تحمل شوقي وحبي وسلامي وتحياتي لأهل الإمارات جميعا ، بحكامهم وشعبهم ، وإليك مني فيض من المحبة والود والاحترام ..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
08-10-2013 13:13:47

تحياتي وتقديري لروح الإنسانيه التي تمتلكها أستاذ محمد القصاص
ورحم الله أموات المسلمين جميعا
أخوكم أنــــــور الزعابي ,,,,,,الامارات     |     08-10-2013 09:06:46
محبـــــــــة الفرســــــان ونبلهـــــــــا وشجاعتها

تحياتي وتقديري للاخ الاستاذ الشاعر الاديب محمــــــــــــد القصاص أبوحازم المحترم

أهنئك على فروسيتك ونبلك وشجاعتك الادبية الكبيرة في هذا التصافي والوداد الجميل

بيننا وأن دل هذا فأنما يدل على نقاوة وعفة وطهـــــــــــــر نفسك وقلبك من الاحقـاد

ومؤثرات الخلاف السابق بيننا في السياق الفكري السياسي

وحقيقة تكمن الشجاعة والنبل والفروسية عندما يلتقي الاخوين بالسلام والتحية بشرف

وبنفوس عفيفة كريمة نبيلة شريفة طاهرة لاتشوبها ذرة من الكره او الحقد او البغضاء

الماضيه او مجاملات فارغة ظاهرها ودا وباطنها سؤا وحقدا عافانا الله وأياكم منــــها

وها انا أكمل معك أخي الكبير ابو حازم مسيرة أخوتنا وصداقتنا

وأتشرف بزيارتك الى منزلك العامر وشرب قهوتكم العربيــــــــــة الاصيلة من الفنجان

العــــود أن شاء الله بمعية أخينا الكريم الشهم مــــــــــــنذر الزغــــــــــول وأخينا الكبير

والاب الروحي الشهم الكريم لعجلونتنا الاستاذ ابراهيم الحسين الزغول ابو النـــــــــــــور

محمد القصاص     |     07-10-2013 22:58:32
شكرا صديقي الشاب مهند ..
أخي وصديقي الشاب العزيز الأستاذ مهند الصمادي المحترم ...

أشكر مرورك العطر أيها الأخ الحبيب ، القريب من القلب ، أنت دائما صديق صدوق نلت محبة الجميع بحسن خلقك ..
أشكرك صديقي ، وبارك الله بك ، ولا أراك الله مكروها بعزيز ، وأطال في عمرك أيها الشاب المثقف الراقي مع تحياتي وتقديري وودي والسلام ..
محمد القصاص     |     07-10-2013 22:55:51
الشكر الجزيل لمروركم الندي ...
الأستاذ الشاعر الكبير الدكتور أمين المومني المحترم ..

أعجز عن مجاراتكم بالكلمات الرقيقة الفياضة التي تعطرون بها صفحاتنا دائما ، وتأكد يا صديقي بأن المصاب جلل ، والمصيبة عظيمة .. فهذا الشاب ابن الأربع والعشرين عاما ، قد أنهى من دراسته في مجال الطب خمس سنوات ، وتبقى عليه ثلاث سنوات ليتخرج طبيبا بامتياز .. وكان في الجامعة الأكثر ذكاء ، أعجب به الكثيرون من أساتذة الجامعة .. وشجعوه ومنحوه امتيازات عدة لذكائه ونشاطه وقدرته على الفهم ...
هو ابن عجلون أولا وأخيرا ، ونحن والله عاجزون عن تصوير مشاعرنا لهذا المصاب ، وشعوركم الطيب معنا أيها الصديق العزيز أنتم والأصدقاء الأحباء أيضا ، هو العزاء الوحيد لنا في هذا المصاب ..
شكرا لمرورك ، وبارك الله بك صديقا وأخا وعزيزا دائما وأبدا ، ولا أراكم الله مكروها بعزيز .. والسلام عليكم ...
محمد القصاص     |     07-10-2013 22:43:55
ما عليك زود يا ابن الأصول ..
أخي الصديق العزيز الأستاذ الشاعر أنور الزعابي المحترم ...

أنتم مثال للنبل والخلق العظيم ، أنت شاعر قدوة الشعراء ، ونحن يا سيدي نطالع ما تكتبون أيضا ، وتأسرنا كلماتكم الرقيقة أيها الصديق العزيز ..
أعتذر أيها الأخ العزيز عما بدر مني في الماضي ، ولكنها لعبة السياسة القذرة ، التي تفرق أحيانا بين الأصدقاء ، ولكن الضمائر والأخوة ما بيننا ستبقى نقية ونظيفة ولن تشوبها أية شائبة .

واعلم أيها الصديق العزيز بأنني أقدر لك هذا المرور الجميل الطاهر النقي على صفحتي ، إن دل هذا أبا أحمد فإنما يدل على أصالتكم وطيبكم وكرمكم وأخلاقكم ..

شكرا لك أخي أبا أحمد ولا أراكم الله مكروها بعزيز يا صاحب الروح الطيبة والخلق الرائع .. يا ابن الأصائل الكرام .. لك مني فائضا من المحبة والتقدير والاحترام .. راجيا أن تكون يا سيدي ضيفي في أول زيارة لكم للأردن بلدكم الثاني والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
اخوكم انور الزعابي     |     07-10-2013 14:47:56
نطالع ماتكتبون وما تبدعون ,في شتى المجالات

تحياتي للاستاذ الشاعر والكاتب محمد القصاص المحترم

نطالع ماتكتبون وما تبدعون ,في شتى المجالات شعرا ومقالات رائعة وهذا هو ميدانكم

وروافدكم الكثيره

رحم الله صاحبكم رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته

أعلم أيها الاستاذ الشاعر أبو حــــــــــــازم

ان كل ابداعاتكم وكتاباتكم نابعة من مشاعركم وخواطركم

وهذا الصدق في كل النتاجات الادبية يدل على العمق والفكر الخصب

وشكرا لكم
مهند الصمادي     |     06-10-2013 20:40:34
التكنو
العزيز الكبير ابو حازم لك المحبة والتقدير على ما خط بة قلمك وصدح بة لسانك
والرحمة والمغفرة للراحل الشاب --- وألبقاء للرب
أمين المومني     |     06-10-2013 15:11:53
للراحل الرحمه
يا لهذا المصاب الجليل وما علينا سوى طلب الرحمة للراحل فهم السابقون ونحن اللاحقون.
خطب جلل وقصيد مرْ حمل الحزن في كل كلمة وحرف تدفقت من شاعر محب ثارت به مشاعر الحزن الشديد , ولكونه العملاق لم يجد لديه إلا قلمه الذي قطر مرا وعلقما فسطر قصيدته رثاءا مؤلما, صبركم الله على هذا الخطب الجليل و أمر الله نافذ وما علينا إلا التضرع لفقيدكم فله الرحمة ولكم من بعده طول البقاء و إنا لله وانا اليه راجعون.
مقالات أخرى للكاتب
  صَدَّامُ عذرا
  يا ربِّ إني مُتعَبٌ بعروبتي
  يا سيِّدي ماذا جنيتُ
  أيغريني من العينين لحظٌ
  أنشرْ على جُنح الظَّلامِ نشيدي
  شقَّ الصَّباحُ فأبكى الصَّخرَ
  يا عيد ما صنع الفراقُ بعاشِقٍ
  رجال من عجلون دعوني أذكرهم بما يستحقون
  قم بكورا
  قد كنتُ لحنا
  ألقِ سلاحك
  قد كنتُ لحنا
  أضواء على ما آلت إليه حوارية رؤساء البلديات
  يا من ورثْتَ
  حيُّوا صدى التاريخِ
  شاعرات مبدعات من المغرب العربي
  رسالة لم ترسل
  أزمة ثقة
  ألقى الفراقُ
  قد عشتُ عمرَا بالعذاب مقيمُ
  يا قلب حسبك فالعتاب يطولُ
  هل تذرني إذا هويتُ صريعا
  يا أنتِ ..
  الاستعراضات الغريبة والشعارات البراقة لمقاعد اللامركزية
  تحريرك يا موصل من براثن العهر بات وشيكا
  جئتَ يا عيد
  مكانة الأمة العربية المتهاوية
  يا نبعُ حسبُك
  ما حقوق الوالدين على الأبناء في رمضان وغير رمضان ؟
  حرمان البنات من الميراث
  مباديء وأسس الأخوة والمحبة ما بين أفراد المجتمع الواحد
  أنشُرْ على جُنح الظَّلامِ ظلامَتِي
  ارحموا عزيز قوم ذلّ
  هَمْسَةُ عِتَابْ
  إني ارعويت وخاطري مكسورةٌ
  عجلون تستغيث ،، تستغيث .. ألا من مغيث ؟؟
  حينما يبالغ العربي ، تنقلب الحقائق رأسا على عقب
  ما بالُ قيدكَ في يدي يجتابُ
  الديموقراطية المزيَّفة
  أسْكُبْ رُضابَكَ
  سليني كم شقيتُ
  أبدا ولن أرضى المهانة والرَّدى
  رباهُ .. إني مذنبٌ
  تداعيات الحرب المستعرة في سوريا
  عشقٌ وحنينْ
  الهولُ يعظُمُ والمصائبُ أعظمُ
  عقوق الوالدين معصية بل كبيرة من الكبائر
  أيام العرب
  أكتبْ رعاكَ الله
  المعاناة اليومية للمواطن الأردني والإحباط الذي يعيشه في وطنه
  غنيٌّ عن الإطراءِ
  وقاحة الإعلام الصهيوني إلى أين ؟
  يا أمة تغزو الجهالة أرضها
  قد يَجُودُ الثَّغرُ بالشَّهد النقيّ
  الإسلامُ والمسلمون في الميزان !!
  حظِّي كما الطِّين
  رسوم شركات التأمين هل هي جباية أم ضريبة ؟
  إذا حَلَّتْ على الأقوامِ بلوى
  ضِيقٌ يداهمُني
  ماذا قدَّم الثوريون بعد رحيل القذافي ؟!
  هذريات
  مناظرة ما بيني وبين نملة
  ما أجملَ الزهرَ
  لغتنا العربية الجميلة
  شقَّ الصَّباحُ فأبكى الصخرَ
  للبيت ربٌّ يحميه
  ما كنتُ أحتملُ الأسى وأَطيقُ
  استهداف الأردن ، و الإفراط بالحكم وسوء التقدير
  غدرُ الصَّديق
  ما لقلبي واقفٌ
  تراجع الإسلام وتخلف المسلمين
  ماذا لديك ؟
  بلاد البهاء ومهدَ السُّـرورْ
  عجلونُ الحضارةِ والتاريخ
  توقـــــفْ
  مدرسة المرجَّم الثانوية للبنات
  أسْرارُ القوافي
  تخلف أمة العرب في ظل العلم والمعرفة والتكنولوجيا
  صرخة من الأعماق
  صناع القرار والمسئولية الكبرى !
  شاعرٌ يَرثي نفسه
  عزة النفس لدى الإنسان هل يكون لها مقاييس ؟
  نوحُ اليَمَامْ
  السلام الحقيقي في الشرق العربي متى يبدأ ومتى يتحقق؟؟
  تحرير الموصل .. وتصفية الحسابات
  بدا ألمي
  حكاية شهيد
  علِّلِينِي
  صور الموت .. في عالمنا العربي
  أخلاقنا برسم البيع
  نجــوى
  التعالي على الناس .. هل هو سلوك أم غريزة ؟
  ماذا ينتظر أبطال المجلس النيابي الثامن عشر من أعباء ومسئوليات ؟
  الارتجال في الترشيح للبرلمان
  غريب في حدود الوطن
  أضرمتَ قلبي
  تاريخنا وتراثنا العجلوني بطريقه إلى الجحيم
  صمتُ علماء السنة
  أخَابَ الظَّنُّ
  البحث عن العدل
  بدا وجعي
  تولَّى الحُبُّ
  حاضرا ما بين إحساسي وبيني
  وزراءٌ لم تلد النساء مثلهم !
  آمالٌ وآلام
  مرشحون بلا ضمائر ، يشترون الضمائر
  أمن العدلِ أن يُحاسِبَ الفاسدُ فاسدا ؟؟!!
  الخنوع العربي أمام التعنت الإسرائيلي إلى متى ؟
  سيرحل أوباما والأقطار العربية حبلى بالمؤامرات
  يا حارسَ النَّهرين
  إعلامنا العربي الضالُّ والمُضِــلّ
  وهكذا خاب ظنهم ..
  يا قاتلَ الأطفالْ
  شعراء الأردن اليوم .. حقائق مغمورة
  أيها السَّجَّانُ
  أخطاء القضاء .. أم أخطاء القدر
  الأفلام والمسلسلات .. أدوات مدمرة للأجيال
  ولَّى الشبابُ
  لماذا انعدم الاتزان لدى العرب ؟
  قررت أن أكون نائبا شجاعا
  بكت عجلون
  حالة من الصمت الغريب تلجمني
  إذا حَلَّتْ على الأقوامِ بلوى
  غادرْتُ أرضَكِ والهوى بدمي
  رهان على نجاح المسيرة في عهد دولة الملقي
  تولَّى الحُبُّ
  ضمائر عربية برسم البيع !!
  حياتي كيف
  المجانين في نعيم ..!!
  الأخوّة والمصاهرة العربية المنصهرة
  رَحَلَتْ
  حلب الشهباء تحترق !!
  وعادَ الصُّبحُ
  إلى أي اتجاه تمضي الأردن يا ترى ؟!
  موضوع جدير بالاهتمام من قراءاتي
  حدثيني يا روْحُ تلك الأماني
  جفوتُ مضاجعي
  مائتا مليار دولار وأشياء أخرى مهرا لكرسي الحكم
  الأسماك الأرجنتينية الفاسدة وحيتان التجار
  حبٌّ بلا أمل
  ظاهرة تلاقي الأفكار و توارد الخواطر
  شكوى
  عيد الأم ومكانة الوالدين
  سوف أحيا
  الرَّبُّ واحدٌ .. والدينُ كلُّهُ لله
  ضيقٌ يؤرقني
  أحرقتَ قلبي
  متى تنتهي مشاكلنا مع شيعة بلاد فارس ؟؟
  يا بلادي أنت مني كالوريد
  معادن الناس
  المراكز والدروس الخصوصية هي مهزلة وضحك على الذقون
  أزفَ الرَّحيلُ
  مشكلات في عجلون تحتاج إلى حلول سريعة ودون تباطوء
  عين على الأنشطة الأدبية والثقافية
  يا من تعالت فوق أسواري
  مزقيني بين أوراقي وحبري
  بماذا يفكر الوزراء والمسئولون في الدول المتحضرة ؟؟
  ظواهر غريبة يجب أن تتغير
  يا زهرة نثرت على أفق الهوى
  المؤامرة الكبرى على تركيا الإسلامية
  الشعب الأردني والحظ السيء
  الإرهاب الممنهج في نظر الغرب
  لن تسمعي صوتي
  المال روحُك
  ثالوث الشرّ
  مكائد اليهود وغدرهم والحقيقة المرة
  العُقوقْ
  دور العلم والثقافة في تنشأة الأجيال
  خيبة أمل
  صراع الزعامات في العالم العربي
  ربَّاه هل ترضي الشقاءَ
  الوطــن القتيـــل
  يا أيها الغادي وحُبُّك قاتلٌٌ
  قضايا الوطن والمسئولية المشتركة
  الأقطاب الثلاث واللعبة الخطرة ، ومصير العالم العربي
  يا مقلة ً فُتِنَ الجَمَالُ بِسِحْرِِهَا
  أطفئوا الشمعات في عيني ذروها
  وزراء حكومة النسور كأنهم يعلنونها حربا استفزازية على المواطنين
  يا ليلُ هل تدري بما فعل الهوى
  أكتبوني ههنا عرضا وطولا
  عجلون .. والرؤيا التي لم تتحقق
  ما للرُّجولةِ دُثِّرَتْ بإزارهِـــا
  إلى متى سيبقى امتهان الشعراء والأدباء وأصحاب الفكر قائما ...؟؟
  إلى فلذة الفؤاد .. إلى المهندس معاوية
  أنا من عجلون
  لن تسمعي صوتي
  الدول العظمى والإنحياز البغيض للقتلة والعملاء
  قتلةُ الأطفالْ
  أيها السَّجَّانُ
  من أهم مشكلات العالم العربي
  أيا عُرْبُ ما للعين تدمعُ
  مملكة القلم‏] ‏قال أحد الشعراء : ‏‏
  خاطرة ..رمضانية
  حكاية لم تصدق !!
  يا وطنا
  مكانة المرأة العربية المسلمة إلى أين ؟
  عتاب
  متى يستفيق العرب ؟
  الرَّحيلْ
  بين يدي جلالة الملك
  نبضات شاعر
  يا فداء الروح
  مرحلة ما بعد بشار الأسد
  همسُات
  عجبا لحب كان في قلبي وقلبك
  عاصفة الحزم والتئام الجرح العربي
  نبضات
  ما لي .. أرى الأحزان
  عقوق الوالدين .. قضية للنقاش
  المؤامرات والمخططات الصهيوأمريكية
  همسة عشق
  الجيل الذي نريد
  أضرمتَ صدري
  الشعوبُ الميسورةُ .. والشعوبُ المقهورة
  لا تسألوا عن أهل غزةَ إنهم
  سألقي خافقي
  داعش عصابة الإرهاب .. وعروبة العراق
  آفة الكذب .. والفرق بين الكذب والخداع ...
  أقلُبها ولم أخشَ عَذُولاً ....
  المنظمات الإرهابية أل(89) في العالم وانعكاساتها السلبية على الإسلام وأهله
  أيا قمرا يغيبُ اليوم عني
  جاءت مع الشوقِ
  سحابة قاتمة تمرُّ في سماء الأردن ..
  ومضاتُ عاشقْ قصيدة (مهداة)
  خاطرة هزيلة ...
  أيُّ حُبٍّ أو هيامٍ أو غَــــــــزلْ
  مالي أرى المحبوب
  روسيا وأمريكا تشنان حرب إبادة على الشعوب العربية
  ألهبتَ صدري
  برُّ الوالدين وانعكاساته على الأبناء والأسرة والنسل
  يا ويح قلبي
  إيران والخيار الأمثل
  علِّلِينِي
  المقصلة
  يا شبيهَ الزَّهرِ
  المنزلق الخطر ومستقبل العالم العربي المظلم
  بغدادْ
  ترويدة للجيش الأردني الباسل
  إلى حبيبتي
  المؤامرة الكبرى على الشعوب العربية
  عتاب
  رجال من التاريخ - عمر المختار ، وصفي التل ، صدام حسين
  جورج بوش الابن وأكذوبة 11 سبتمبر
  شباب الإسلام والمفهوم الخاطئ للجهاد
  نتائج الثانوية العامة والمرحلة الحاسمة في عام الغلاء والجوع
  عمان .. ترثي (نارت) (والدعجه)
  كما تكونوا يولى عليكم ،،
  كم بي من الآهات
  السيادة العربية المسلوبة (الجزء الثاني)
  السيادة العربية المسلوبة
  سَفِينَةٌ إن غابَ قائدُهَا
  من يتحمَّل المسؤولية ؟
  أنا من عجلون
  إذا فقدت الحكومةُ اتزانها .. فأين إرادة الشعب ؟؟
  يا زائراً وَلِعَ الفؤادُ بِعِشْقِهِ
  يا للعار.. يا عرب
  مجازر المسلمين في بورما ونيجيريا والبلقان ( الجزء الثالث )
  أزائرتي وبعضُ الشك عندي
  مجازر المسلمين في بورما و نيجيريا والبلقان !! - الجزء الثاني
  مجازر المسلمين في بورما و نيجيريا والبلقان !! الجزء الأول
  الإرهاب في العالم الإسلامي .. كيف ينتشر وكيف يسوَّق بين الشباب العربي المسلم
  إستسلام
  لماذا ؟؟؟؟..سؤال هام وعاجل
  إلهي .. إلامَ يطولُ البقاءْ
  العلاقات الزوجية والأسرية في الميزان ( الجزء الثاني )
  العلاقات الزوجية والأسرية في الميزان ( الجزء الأول )
  الطير في صخب الحياة طروب
  ثلاثون شهرا .. بلا قذافي
  لماذا تعترض إسرائيل على امتلاك العرب للمفاعلات النووية ؟
  مرحى لأيام الطفولةِ
  هلْ لي بهذا الوجد
  مهنة التعليم مهمة شاقة.. لكنها واجب له قدسيته
  إلى حبيبتي
  عاتبتني في الهوى
  هل من معجزة تلملم أشلاء العرب ، وتضمد جراحهم ؟!
  العالم العربي ينزلق ، ولكن.. إلى أين ؟!
  اليومَ يا صحبي أظنُّ كأنَّكـمْ
  أسْرارُ القوافي
  خارطة المستقبل .. للشباب الأردني
  جنيف 2 والمخطط الأمريكي اللاحق
  الباحثون عن الموت
  الإرهاب المنظم من يحميه .. ومن يوجهه
  النفاق الاجتماعي .. مرض من أمراض العصر
  التجنيد الإجباري .. وصناعة الرجال
  نقيق الضفادع
  نلسون مانديلا .. شرف .. وتاريخ .. ومواقف
  الثمن الذي يجب أن تدفعه الأردن
  يا جملة الآهات
  الانتظار - هل لانفراج الأزمات لدينا من سبيل ؟؟
  الشعرة التي قصمت ظهر البعير
  يا قائد الرُّوم فالطمْ خالد العــربِ
  إلى إنسانة ..
  إلى وزير الزراعة
  الشعبُ يتوسل ولكن .. لم تلامس توسلاته أسماع عُمَرْ!!
  اللعبة القذرة .. وتغيير المسار
  أوجاع - قصيدة بمناسبة وداع الدكتور أحمد العيادي
  لئلا تُقلبُ الموازين
  الكرسي أم الموت
  اإعتذار.. لأطفال الشام
  حقيقة الاقتتال العقيم في مصر وانعكاساته على العالم العربي
  يا سَاحِلَ الغربيِّ
  الصراع على الحكم والسُّلطة والكرسي
  ليلة القدر .. بين تشكيك الملاحدة ويقين الإسلام
  الإرهاب أسبابه وسلبياته وتداعياته على العالم العربي والإسلامي (الجزء الثاني)
  الإرهاب أسبابه وسلبياته وتداعياته على العالم العربي والإسلامي(الجزء الأول)
  الكبار والأقوياء .. هم أيضا .. يكذبون وينافقون - (الجزء الثاني)
  الكبار والأقوياء .. هم أيضا .. يكذبون وينافقون
  ليس للاستهلاك أوالتنظير ...وإنما هو قرار شخصي
  الفساد الأخلاقي أسبابه وتداعياته على الأمة الإسلامية
  الضرائب الإضافية .. والضرائب الأخرى
  عفوا .. يا سعادة النائب
  الأُخوَّةُ العربية تحت المجهر
  يا شيعة العراق
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون
  الربيع العربي وتداعياته السلبية المدمرة وأثرها على مستقبل الشعوب
  دموع التماسيح
  خفافيش الظلام
  حجارة الشطرنج -أسباب التخلف العربي
  إيه أحلامي أتطويك السنين
  فليسقط الإصلاح الحالي .. وليحيا الفاسدون في الحكومات السابقة
  حزب الله ودوره الاستراتيجي في المنطقة
  الحكومة والبرلمان الجديد .. و التحديات القاتلة التي تنتظرهم
  صامدٌ رَغْمَ أنوفِ الحاقدينْ
  لا تعذلي القلب
  كرامة الإنسان الأردني تتجلى .. في عهد الهاشميين( الجزء الثاني )
  كرامة الإنسان الأردني تتألق في عهد الهاشميين
  أفق يا نسر
  رثاء العربية
  حُبٌّ بلا وَطَنْ
  آن للشعب الأردني أن يفاضل ما بين فتات الخليج ، والقصعة الإيرانية
  أيها العرب : لا تحرقكم ملياراتكم المكدسة في بنوك الغرب
  الأردنيون والحظِّ العاثِرْ
  نجوى قلب
  توقـــــفْ
  قَلِّـلْ الشكوى
  رفقا بنا ياقلب
  هل الثروات .. أم إرادة الرجال.. هي من تصوغ أمجاد الأمة ؟؟ - الجزء الثاني
  هل الثروات .. أم إرادة الرجال.. هي من تصوغ أمجاد الأمة ؟؟ ( الجزء الأول )
  هل يستعدُّ المثقفون من نشامى ونشميات عجلون للعرس الوطني ؟؟
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح