الأثنين 27 شباط 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
في حديث الانتخابات...إنهم يصلحون لكل زمان ومكان

قد يكون من المبكر الحديث في أمور الانتخابات خاصة وأن الشعب الأردني يعاني الأمرين جراء سياسات الحكومة برفع الأسعار التي أصبحت بالفعل تثقل كاهله ،حيث تجد الحكومات أيضاً ضالتها في الانتخابات وتجدها فرصة ذهبية لتمرير جميع قراراتها برفع الأسعار وغيرها&#
التفاصيل
كتًاب عجلون

نبي الله سيدنا شعيب ..

بقلم د. علي السعد بني نصر

العيب فينا

بقلم بهجت صالح خشارمه

رسائل صامتة

بقلم زهر الدين العرود

من التاريخ المنسي (2 ) الشيخ احمد الحامد السيوف

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

ذكريات لا تنسى...

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

الحراكات العقيمة وتدمير الذات

بقلم الشيخ أحمد محمد الزغول

أخاف عليك ياوطن

بقلم د. أحمد عارف الكفارنه

على ثرى مؤتة الطهور

بقلم رقية القضاة

ومن تزكى فإنما يتزكى لنفسه

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

تهان ومباركات
مثال للتفاني في خدمة المجتمع
بقلم د. محمد عدنان القضاة

=

مما تجود به الذاكرة لأناس لهم بصمات في مجتمعاتهم معلما ومربيا في إحدى مدارس الوطن وهو الأستاذ الفاضل ماهر المومني رحمه الله تعالى كان مخلصا في عمله, مثالا للتفاني في الخدمة المجتمعية, لا يتوانى في صنع الخير وإعانة المحتاج, ذا فزعة وشهامة لكل عمل طيب.

 


كان رحمه الله سباقا للخير فذات يوم كان يسير في طرقات بلدته وإذا بسياج بستان من بساتين بلدته قد انهارت حجارته على طريق الناس فما كان منه إلا ان استعان بمجموعة من طلبة مدرسته واستنفرهم لفعل الخير فأقام السياج بهمة عالية لا يقصد من ذلك سوى وجه الله .

  


لقد طبق هذا المعلم الفاضل الدين سلوكا لا قولا, وتطبيقا عمليا على أرض الواقع رحمه الله رحمة واسعة .
مما لا شك فيه أن العمل التطوعي يعتبر ركيزة هامة من ركائز نمو المجتمعات وتطورها,بل إن الاهتمام بالعمل التطوعي وتفعيل أنشطته المختلفة يدل على المستوى الثقافي المتقدم لأي أمة من الأمم؛ لذلك فإن من واجب المجتمع علينا توضيح هذا المفهوم وتفعيله على أرض الواقع للنهوض بالمجتمع وتشجيع أفراده على الانخراط في المشاريع التطوعية المختلفة .

  


ويأخذ العمل التطوعي أشكالاً وصوراً مختلفة, فكل عمل غير ربحي يقدم فيه المرء عملاً أو إرشاداً أو نصيحةً أو مالاً يعتبر عملاً تطوعياً، والمسلم أولى الناس بهذا العمل لأن ديننا الحنيف يحث كثيراً على ذلك والقارئ لكتاب الله تعالى يرى كم بسط القرآن الكريم من آياتٍ كريمةٍ رفعة لشأن المتطوع ووعداً له بالخير قال تعالى :"ومن تطوع خيراً فإن الله شاكرٌ عليم " .

  


ويحفل القرآن الكريم والسنة المطهرة بالآيات والأحاديث الشريفة التي تحث على العمل التطوعي والانخراط في مشاريع الخير لتكون صدقة جاريه لفاعلها يثاب عليها عند الله تعالى.

 


ولا يقتصر العمل التطوعي على جنس دون آخر فالرجال والنساء على حد سواء يقوم كل طرف منهم بما يناسبه من عملٍ تطوعي على أن لا يفهم العمل التطوعي على أنه فرصة لتجاوز الحدود الشرعية من اختلاط فاحش أو انخراط بمعسكرات كشفية قد يصاحبها الخروج عن غايات وأهداف العمل التطوعي.

 


لقد لعب العمل التطوعي عبر التاريخ أدواراً هامه لا تحصى, فكم من كارثة طبيعية كان العمل التطوعي الشعبي سباقاً للوقوف بقوة أمام آثارها, وكم من مشروع استفاد منه آلاف الأيتام والأرامل وكان سبباً في منع ضياع آلاف الأسر .
وللعمل التطوعي دوراً عظيماً في تنمية قدرات الأفراد ومهاراتهم الشخصية ,العلمية والعملية ويؤدي إلى التعرف على جوانب القصور والثغرات التي يعاني منها النظام الاجتماعي والمؤسسي في المجتمع .

 


ويعمل كذلك على إتاحة الفرصة للأفراد للتعبير عن أرائهم وأفكارهم التي تفيد المجتمع وتوفر لأفراده فرصة التدرب على مهارة اتخاذ القرارات المهمة .


لذلك لا بد من زيادة الوعي المجتمعي بأهمية العمل التطوعي واعتباره حاجة ملحة لا ترفاً, مع ضرورة تدريب الكوادر البشرية المؤهلة للقيام بما يخدم المجتمع بأسره .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د.محمد عدنان القضاه     |     05-11-2013 20:49:56
الخير في امة محمد عليه الصلاة والسلام الى يوم الدين
شكرا للمارين والمعلقين من القراء والكتاب الأكارم وبما ان التطوع للخير من سنن الهدي الرباني والنبوي من حق المجتمع ان يستفيد من طاقات ابناءه كلها
تحيه خاصه للاستاذ الكبير محمد سلمان القضاه الموقر وحقيقة انت المتألق بأفكارك النيره دوما
وتحية للاستاذ حارث القضاه ابو عون جعل الله لعون نصيبا من اسمه عونا لوالديه في الدنيا ورحمة لهما في الأخرة
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     05-11-2013 10:32:46
حكومة الظل تشجع على العمل التطوعي، وشكرا للكاتب المتألق دوما
الدكتور محمد عدنان القضاة الموقر
رحم الله الأخ الأستاذ الفاضل ماهر المومني، وجزاكم الله خيرا على تناول هذا الموضوع الحيوي.

وكان الناس في ما مضى يتعاونون على الحصاد وعلى ترميم المنازل وعلى صبة الإسمنت لسقوف المنازل الجديدة وغير ذلك،
ولكن الناس اليوم يقتل بعضهم بعضا!!!

وحكومة الظل تشجع على العمل التطوعي.
أجمل التحيات.

ومعذرة أن هذا التعليق أرسل تحت مقالة الأستاذ المحامي بشير المومني سهوا.
حارث راتب القضاه (ابو عون )     |     05-11-2013 08:17:03

العمل الصالح يثمر عند الطيبين حتى بعد حين
نعيم محمد حسن.     |     04-11-2013 08:20:02
بمناسبة العام الهجري الجديد:1435هـ.
اخوتي و أخواتي ... كتابا وقراءً و صناعا لوكالة عجلون الإخبارية.

كل عام وانتم بخير و أقرب إلى الله...

صباحكم نور و هداية و حب لله، و رسوله:

سيد الخلق محمد بن عبدالله،

عليه أفضل الصلاة و السلام و على آله و صحبه أجمعين...
مقالات أخرى للكاتب
  الظلم الاجتماعي سبب مباشر للإرهاب والتطرف
  تعريب الجيش العربي الأردني تاريخ ومجد
  العمالة الأردنية في خطر
  مزيدا من الخمور مزيدا من اﻹجرام
  أين الدوله ؟
  الانعكاسات الفكرية والثقافية للعنف.
  موقفنا من عاصفة الحزم موقف عقائدي
  أيها الجاحدون (الأردن لا يسألكم إلا المودة في القربى )
  إعلام رخيص يشّوه صورة الأردنيين
  جرائم باسم الدين
  الطيار معاذ الأردني بين ثلاثية الحب والجهل والخبث
  الإعلام العربي بين الواقع والمأمول
  جراح المسلمين ومصالح المستعمرين
  بيوت مدمرة من الداخل !!!
  جيشنا العربي شكرا لا تكفي ....
  الأوفياء (عطاء غير محدود )
  عجلون جميلة الجميلات وأفقر الفقيرات
  انحباس الغيث وصلاة الاستسقاء
  معذبون في الأرض لأنهم مسلمون !!!
  مواقف للرسول صلّى الله عليه وسلم
  أين شهادات الخبرة؟سؤال يُخسر الأردن الكثير يا وزير التعليم العالي
  عجلون لا تريد نائبا ولا وزيرا
  في عجلون الثلج والمسلخ مصيبتان كبيرتان
  من المسؤول عن ضياع الأردن ؟
  العلاقة الزوجية والإساءة إليها
  استثمر وقتك
  مشاهد مخيفة تهدد الأمن الوطني
  تدريب النواب وتأهيلهم مطلب وطني
  السنة التحضيرية ميدان كبير لصقل المهارات الشبابية
  حيزان وغالب أمام القاضي
  فضل القرآن الكريم
  حرف (لا) يستحق الاحترام أحيانا
  طعم الاستقلال والقرار المسلوب
  غذاء لأطفالنا أشد خطر من السرطان !
  جيش هذه أخلاقه لن يخذله الله أبدا
  التعليم أقوى من السيف
  نائب وطن شجاع يستحق الاحترام
  هل خسر الوطن بغياب العلماء عن المنابر ؟
  مذابح وطن فأين النواب وشيوخ العشائر ؟
  التعليم في الأردن نعمة في خطر
  هريسة أردنيه!
  بين الرزق والكسب
  خطية الأعمى برقبة المفتح
  سمعة الأردن أمانة في أعناق أبنائه
  أيها الناخب الكريم إذا عجزت عن قول الحق فلا تقول الباطل
  هموم عجلونية
  افعلها يا دولة الرئيس وسيصفق لك الأردنيون جميعا .....
  صدقه عليه الصلاة والسلام
  اعرف نبيك (رحمته عليه الصلاة والسلام )
  دروس من السيرة العطرة (الأمل واليقين)
  لا تحرقوا الأردن
  شعبكم من ورائكم وليس أمامكم دولة الرئيس
  تجويع الأردنيين هدفا مقصودا
  من ينقذ الأردن ؟
  لسان عجلون الصادق
  نواب أم نوائب يا 111 ؟
  أنثروا القمح في أعالي الجبال!!!
  يا نواب الأمة,
  رجلان من أمتي جثيا بين يدي رب العزة
  ما رأيكم بمنطق الحمير ياساده..؟؟؟
  أيتام على مأدبة لئام – رسالة للأحرار
  العلاقة بين الدين والعنف في التاريخ البشري -دراسة موثقه
  ارتفاع أعداد الوفيات في عجلون في عنق وزير الصحة !!!
  البسا طير في مواقد الأردنيين
  من المستفيد من تقليل أعداد الأردنيين ؟نريد جوابا واضحا
  خط النار يحمي الوطن أيها العقلاء ...
  أخرجوهم من قريتكم ؟؟؟
  قوة الإيحاء الايجابي في تطوير الذات
  التوبه يا ربي ..... والله ما بعيدها!!!
  لا تجعل صوتك يقدم المتردية والنطيحة
  أحلام ضائعة فمن يدفع الثمن ؟
  إعلام وطني أم تجارة ضد الوطن؟؟؟
  من فضائل شهر رمضان
  برقيات رمضانية هامة لكل مسلم
  عجلون لا تشبه عمان
  الشاذون فقهيا (دعاة على أبواب جهنم )
  التلاعب بالفتوى وتزييف الوعي
  أمثلة على عدالة حكومات الشواهين!!!!!
  لا تصدقوهم فإنهم مخادعون مكشوفون
  انتصر الملك للشعب وسقط الرهان
  الخسران المبين
  نريد دولة رعاية لا حكومات جباية
  الإصلاح المنشود
  الاستعمار وصناعة العدو
  الأردنيون يريدون دستورا يحمي حقوقهم
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح