الأحد 19 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

لا يحبّ الله المستكبّرين

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

تهان ومباركات
لماذا أرّخوا بالهجرة
بقلم د . نوح مصطفى الفقير

=

كثيرة هي الحوادث التي لها أثر في تاريخ البشر، ولقد سُجّل في صفحات الحضارات عبر القرون الفيض الجمّ منها حسب المعتقدات والعادات، ولكنّ الحضارة الإسلامية متميّزة بأنها خالدة ومؤثّرة في غيرها من الحضارات التي نشأت بعدها، وشهادات غير المسلمين في هذا المجال لا تنكر.

 


ولقد جرت عادة المسلمين تسمية الأعوام بحوادث مشهورة فيها؛ كعام مولد النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وعام بعثته، وعام الفتح، والعام الأول من خلافة أبي بكر رضي الله عنه والعام الثاني من خلافته، وغير ذلك، وظل الحال إلى العام السابع عشر بعد الهجرة الشريفة، ففي شهر ربيع الأول بالتحديد، وذلك حين احتاج الناس إلى التاريخ لضبط أمورهم الدينية والدنيوية كالمعاملات المالية والمواعيد الزمانية، والانتقال إلى التاريخ العددي بدلاً من التاريخ الحدثي؛ فقد روى الحاكم من طريق ميمون بن مهران قال: رُفع لعمر صكٌ مَحلّه – أي: وقت حلوله- شعبان فقال: أيّ شعبان؟ الماضي أو الذي نحن فيه، أو الآتي؟ وقال عمر: ضعوا للناس شيئاً يعرفونه)، وأخرج أبو نعيم الفضل بن دكين في تاريخه (أن أبا موسى كتب إلى عمر: إنه يأتينا منك كتب ليس لها تاريخ)، فعزم أمير المؤمنين الفاروق رضي الله عنه التخلّص من تسمية الأعوام بحوادثها، وكان حرياً بالمسلمين اختيار بداية لهذا التاريخ المشرق، فجمع الخليفة كبار الصحابة العلماء، وانعقد مؤتمر إسلامي لتحقيق هذه الغاية النبيلة، وهو من أهم المؤتمرات التليدة، التي كانت ثمرتها على قدر كبير من الأهمية في حياة المسلمين.

 


والذي يدعو للتأمل سبب اختيار الصحابة الكرام للعام الذي حدثت فيه الهجرة النبوية ليكون بداية للتاريخ الإسلامي، ولا شك أن هناك الكثير من الحوادث التي تصلح لأن تكون بداية لهذا التاريخ الناصح؛ كالمولد النبوي الشريف وبينه وبين وقت الحاجة إلى التاريخ سبعون سنة، ومن الحوادث المجيدة نزول القرآن والبعثة النبوية ثلاثون سنة، والإسراء والمعراج ويوم الفرقان وفتح مكة وغيرها من مجريات تاريخنا المجيد؛ ففي صحيح البخاري (كِتَاب الْمَنَاقِب باب التَّارِيخِ مِنْ أَيْنَ أَرَّخُوا التَّارِيخَ) عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ قَالَ: (مَا عَدُّوا مِنْ مَبْعَثِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَا مِنْ وَفَاتِهِ مَا عَدُّوا إِلَّا مِنْ مَقْدَمِهِ الْمَدِينَةَ؛ أي زمن قدومه، ولم يرد شهر قدومه؛ لأن التاريخ إنما وقع من أول السنة)، وقال بعضهم لعمر : أرّخ بالمبعث، وقال بعضهم: أرّخ بالهجرة، فقال عمر: الهجرة فرقت بين الحق والباطل فأرّخوا بها، فلما اتفقوا قال بعضهم ابدءوا برمضان فقال عمر: بل بالمحرم فإنه منصرف الناس من حجهم، فاتفقوا عليه، وقال ابن حجر في فتح الباري: (أبدى بعضهم للبداءة بالهجرة مناسبة فقال: كانت القضايا التي يمكن أن يؤرخ بها أربعة: مولده ومبعثه وهجرته ووفاته، فرجح عندهم جعلها من الهجرة لأن المولد والمبعث لا يخلو واحد منهما من النزاع في تعيين السنة، وأما وقت الوفاة فأعرضوا عنه لما توقع بذكره من الأسف عليه، فانحصر في الهجرة، وإنما أخروه من ربيع الأول إلى المحرم لأن ابتداء العزم على الهجرة كان في المحرم، فناسب أن يجعل هلال المحرم مبتدأ)؛ وهذا بلا شك فن عظيم في الدين، قد تمّ النفع به للمسلمين، لا يستغنى عنه، وقد قام به نجوم الهدى ومصابيح الدجى، وبعض الروايات المذكورة يؤول إلى استحضار بعض جوانب ذلك المؤتمر الأغر.


ومن المناسب هنا بيان الحكمة من اختيار الهجرة؛ وهي أنه بالهجرة انتقلت الأمة من ضعيفة إلى قويّة؛ ومن الشتات إلى الدولة، ومن التعذيب الذي لحقهم بسبب دفاعهم عن الدين إلى الدعوة بالحكمة ونشر الدين، ومن الخوف المقرون بالتعب إلى المنعة والنصر بالرعب، ومن الخفاء إلى العلن، وكانت غزوة بدر وأحد والخندق وصلح الحديبية، وبعد ثمان سنوات فقط رجع إلى مكة المكرمة فاتحاً، وتلك آية عظيمة ينبغي أن نذكرها في هذا الزمن المؤلم، ولذلك عدّ القرآن الهجرة نصراً؛ قال الله تعالى:{إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} التوبة 40؛ ومدح الله سبحانه المهاجرين؛ وقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ افْتَتَحَ مَكَّةَ: (لَا هِجْرَةَ وَلَكِنْ جِهَادٌ وَنِيَّةٌ وَإِذَا اسْتُنْفِرْتُمْ فَانْفِرُوا) متفق عليه.


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
كمال الزغول     |     04-11-2013 21:02:10
شكرا على هذا المقال يا دكتور نوح وكل عام وانتم بالف خير
لقد شغلت اذهان الناس هذه الايام قصص الاعلام غير المترابطة وقصص الاصلاح والفساد وقضايا الاسعار والامور الدنيوية الهاربة من اصحابها والتي اشغلتنا عن تقدير قيمة الهجرة النبوية وقيمة التأريخ الهجري الذي لم يكن محض صدفة ،ولم يكن تأريخا دينيا فقط بل كان تأريخا يخدم الحياة المدنية والعلمية بالاضافة الى ارتباطه بالقضاء المدني وتأريخ ومواقيت العقود بين الناس ,فقد قام عمر بن الخطاب رضي الله عنه بالبدء بالتأريخ الهجري لما لهجرة النبي صلى الله عليه وسلم من ارتباط وثيق في خلق معطيات جديدة مهدت الطريق لايجاد امة قوية ذات علم وعلوم حيث وضع عمر رضي الله عنه قاعدة حياة لمن بعده وسن نظاما مدنيا يتناسب مع احوال الناس وفي هذا التأريخ ارخت فيه بداية الدولة الاسلامية .
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     04-11-2013 13:32:59
حكومة الظل تتمنى لو أن عهدا مثل عهد العدالة والنبوّة يسود العالم من جديد ويبعث على المحية والسلام
جوزيتم خيرا يا دكتور نوح مصطفى الفقير الموقر، على هذه المعلومات القيّمة،

وفي ميزان حسناتكم إن شاء الله.


وحكومة الظل تتمنى لو أن عهدا مثل عهد العدالة والنبوّة يسود العالم من جديد ويبعث على المحية والسلام.
محمد سلمان القضاة/رئيس وزراء حكومة الظل الأردنية     |     04-11-2013 11:29:41
حكومة الظل تتمنى لو أن عهد مثل عهد العدالة والنيوة يسود العالم من جديد ويبعث على المحية والسلام
جوزيتم خيرا يا دكتور نوح مصطفى الفقير الموقر، على هذه المعلومات القيّمة،

وفي ميزان حسناتكم إن شاء الله.


وحكومة الظل تتمنى لو أن عهد مثل عهد العدالة والنيوة يسود العالم من جديد ويبعث على المحية والسلام.
نعيم محمد حسن.     |     04-11-2013 08:18:59
بمناسبة العام الهجري الجديد:1435هـ.
اخوتي و أخواتي ... كتابا وقراءً و صناعا لوكالة عجلون الإخبارية.

كل عام وانتم بخير و أقرب إلى الله...

صباحكم نور و هداية و حب لله، و رسوله:

سيد الخلق محمد بن عبدالله،

عليه أفضل الصلاة و السلام و على آله و صحبه أجمعين...
د. نوح مصطفى الفقير     |     04-11-2013 05:56:08

حفظكم الله..........يامن تحرصون على معرفة تاريخنا الناصع
كرم سلامه حداد/عرجان     |     03-11-2013 16:48:30

سماحة الشيخ الجليل نوح الفقير المحترم,,,
شرح مفصل وواضح عن اسباب اعتماد الهجرة تاريخا ,,,
الهجرة لاي انسان ,تعتبر مفصلا حيويا في حياته ,,انقلابا,,تغييرا,,حدثا مهما,,,فراقا,,بعدا,
ولقد كانت هجرة الرسول (صلى الله عليه وسلم) وصحبه الكرام , حدثا تاريخيا مهما , حدثا تغيرت به كل الظروف , بحيث خرج الانصار ينشدون:-
طلع البدر علينا ,,,من ثنيات الوداع..............الخ من الترحيب الجميل بالمهاجرين .
الهجرة مكنت المسلمين المطارين بدينهم وايمانهم من لملمة الشمل, واخذ النفس العميق, والتفكير مليا بما هو ات من عمل دوؤب لاستمراية هذه الرساله الالهيه امام تعنت المقاومين لهذه الرسالة,,
الهجرة كانت درسا قاسيا وعبرة للاصرار على حمل الرساله ,ونشرها, وارساء قواعد مستمده من رب الكون, لنقل العرب الجاهليين من الظلام الى النور,,,
نبارك لكم للعالمين العربي والاسلامي عيد الهجرة النبوي الشريف,,,
حسن كيوان     |     03-11-2013 02:49:53

كل الشكر للاخ الدكتور نوح على هذه التوضيحات الطيبة
مقالات أخرى للكاتب
  لا يحبّ الله المستكبّرين
  سواك الزيتون
  وامعتصماه
  عصرالصحابة عصر الخيرية والفضل
  يوم عاشوراء
  الهجرة النبوية
  {قُتِلَ أَصْحَابُ الأُخْدُودِ}.
  لماذا تنبح الكلاب على السحاب؟
  يوم من أيام الهاشمية لا أنساه.
  اليهود قوم بهت
  المسجد الأقصى أمانة
  شبهة مردودة في قصة آدم وحواء
  منكرات الأفراح
  لقطات عن الأردن
  إبليس حرك الوتد
  الاستقلال ويوم الجيش
  هلال رشد وخير
  الرسول ( صلى الله عليه وسلم )
  الرحلة السماوية (الإسراء والمعراج)
  بلال رضي الله عنه
  وصايا للمعتمرين
  ذكريات الكرامة
  نشيد شيخ صادق العمل
  دحّي بدوية (الجميد)
  قفشات الفلاحين
  من أحاديث الفتن من صحيح البخاري ضياع الأمانة وتوّلي الحثالة
  نشيدُ البعارين
  السياحة الدينية الأردنية
  خطة زيد بن ثابت رضي الله عنه في جمع القرآن مكتوباً
  انطلقوا بنا نزور الشهيدة
  حكمة أكثم بن صيفي
  آية نزلت في جوف الكعبة
  القرامطة يقتلون الحجيج في الحرم
  لماذا سميت البلقاء بهذا الاسم؟
  أحد القراء السبعة من بلدة رحاب من محافظة المفرق
  صحابي أردني
  الغاية أن يعيش الناس بأمان
  ليس لها من دون الله كاشفة
  مثل يتجدد
  في ذكريات سيدي الشيخ نوح القضاة
  الأردن قديما
  المدارس الإسلامية القديمة في الأردن
  ما لا يعرفونه عن جرش
  جرش (جراسا) من أهم مدن الديكابولس العشر
  قلعة القطرانة تاريخ عريق
  أثر التربية الجهادية في جيش الكرامة
  صحابي من جرش
  أوصاف عجلون عند الشيخ شمس الدين الجزري في تاريخه
  الشافعي الصغير العجلوني من الطَيبة
  نعمان العجلوني الحبراصي من حُبراص من علماء القرن الحادي عشر الهجري
  شهاب الدين أحمد الدجاني العجلوني
  قصيدة البديعية لعائشة الباعونية
  المقرئ العجلوني
  جبل عوف (القلعة)
  متسلمية عجلون لمتابعة شؤون الحجاج العثمانيين في عجلون
  من فضلاء ولاة عجلون عبر القرون
  أهل عجلون يكسرون حكومة دالي درويش الظالمة
  قانصوه الغزاوي - أمير عجلون قبل 430 سنة هجرية
  الفقير يكتب عن خلافات العجلونيين و الكيميائي البروسوي
  عجلون بين الملك الكامل وعز الدين أيبك العلائي
  عجلون فخر للعجلونيين
  العز القدسي العجلوني من بلدة كفر الماء
  العلماء العجلونيون خلال القرنين السابع والثامن الهجريين
  الحمامات الملوكية في تاريخ عجلون
  الشيخ المهندس محمد بن علي بن عبد الرحمن الطَيبي العجلوني
  محافظة عجلون خضراء لا شية فيها
  صحابيان شهيدان في معركة فحل
  الرحّالة ابن بطوطة في عجلون
  سيول عجلون تقتحم المسجد
  قاضي عجلون من علماء عجلون في القرن السابع الهجري
  المسجد الكبير في وسط عجلون
  قاضي القضاة ابن خطيب عذراء العجلوني لستب في اشتفينا
  التربية الجهادية للمسلمين بمناسبة ذكرى معركة الكرامة
  الأمير البندقداري أمير عجلون
  جهود الصحابة المكرمين في الأردن وفلسطين
  عجلون الأيكة والشلالات والعيون
  المدارس العلمية القديمة في الأردن
  من تاريخ المسجد الحسيني الكبير
  من علماء عرجان (خيط اللبن)
  عجلون تسرّ الناضرين
  ابن تيمية والسلطان الناصر يزوران عجلون عام 712هـ
  شرحبيل رضي الله عنه فاتح عجلون وباقي الأردن صلحاً سنة 13هجرية
  عجلون تاريخ عزّ ومجد بعد صلاح الدين
  سبب تسمية عجلون بهذا الاسم
  عجلون قبل صلاح الدين الأيوبي
  وصف ابن نباتة لعجلون عام 735هـ
  حدود ولاية عجلون في التاريخ
  جرش زارها الرسول صلى الله عليه وسلم مرتين قبل النبوّة
  بعض الأردن (العقبة وأذرح والجرباء)جزء من الدولة النبويّة الأولى
  القلقشندي وقلعة عجلون (قلعة العز)
  رحلة ابن بطوطة إلى عجلون قبل 700 سنة
  عمر الشروقي ولد في عجلون قبل 500 سنة
  أبو الفتح العجلوني عالم عاش قبل 250 سنة
  ابن القف الكركي ثم العجلوني
  عجلون في موسوعة (صبح الأعشى) للقلقشندي - (4 / 109)
  الأديبة الأريبة الصوفية عائشة الباعونية
  عجلون قبل سبعمائة (700) سنة
  قريتا حلاوة والهاشمية نفس العلبة
  عجلون كانت غنيّة فلماذا افتقرت الآن؟
  بلدتي الهاشمية
  لا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض بالسيوف
  فضل التدريب العسكري
  من علماء الطيبة المهندس محمد الطيبي
  الجيش العربي الأردني أمن للأردنيين
  وبقيت مئذنة الكرامة شامخة
  شجرة الصفاوي تحننت على النبي صلى الله عليه وسلم
  من أبناء قاضي عجلون في القرن العاشر الهجري
  أبو الصدق العجلوني
  ولي الدين عبدالله بن عبدالرحمن الزرعي العجلوني
  ابن قاضي عجلون -عبد الرحمن بن محمد الزرعي
  قاضي عجلون -محمد بن محمد بن مشرف الزرعي
  من علماء عين جنة محمد بن خليل بن عبد الغني الجعفري
  من علماء عجلون العجلوني الجراحي
  مار إلياس (لستب) في اشتفينا
  من علماء باعون أحمد بن ناصر بن خليفة الباعوني
  عجلون-- منظر وتاريخ
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح