الأربعاء 24 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

استبدلوا رغيف الخبز بالتالي

بقلم م. محمد عبد الله العبود

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

تهان ومباركات
{واتق دعوة المظلوم }
بقلم رقية محمد القضاة

-


وتنطلق الكلمات الربانية تحملها الصدور التي ملئت يقيناو فاضت ورعا وتقوى ،وترسل شمس الإسلام شعاعها الدافيء المنطلق من مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،عملا بقوله تعالى {وما ارسلناك إلّا كافة للنّاس }
وهاهو الرسول الكريم يودّع أصحابه الذين أمرهم أن ينتشروا في بقاع الأرض ،يحملون رسالة الإسلام العادلة ويبيّنون لهم شرع ربّهم وفرائضه وأوامره ونواهيه ،وينطلق ابو موسى الأشعري ومعاذ بن جبل إلى اليمن بمخلافيها ،ويوصيهما قائلا :{يسّرا ولا تعسّرا،وبشّرا ولا تنفّرا ،وتطاوعا ولا تختلفا }


بأبي أنت وأمي يارسول الله ،ما ارحمك وأكرمك وأحرصك على أمتك ،تشفق عليها من التعسير في الأحكام ،والمشقة في العمل ،ولا تترك أمراءك دون تذكير بان دين الله دين الرحمة وأن شرع الله شرع اليسر ،وأنه لا مجال للعسر في عدالة الله ،وتشفق يا حبيب الله على أمتك من الإختلاف والفرقة والتنافر والتناحر ،فتلقي إلى صاحبيك بالنصح المشفق ،تطاوعا ولا تختلفا ،وأي داء يفتّ في عضد الأمة كما يفعل داء الفرقة


ويوصي الرسول صلى الله عليه وسلّم معاذ قائلا :[إنّك ستأتي قوما أهل كتاب ،فإذا جئتهم فادعهم إلى ان يشهدوا أن لا إله إلّا الله وأنّ محمّدا رسول الله ،فإن هم أطاعوا لك بذلك فأخبرهم أن الله قد فرض عليهم خمس صلوات في اليوم والليلة،فإن هم أطاعوا لك بذلك فأخبرهم أن الله فرض عليهم صدقة تؤخذ من أغنياءهم فتردّ على فقراءهم،فإن هم أطاعوا لك بذلك فإياك وكرائم أموالهم ،واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب]


يانبي الرحمة ،يارحمة الله المهداة للعالمين ،يارسول الله ،تخشى على أمّتك بغي الأمراء ،وتخشى على أمراء أمتك دعوة المظلوم ،وأنت تعرف أنّ القلب الكسير الراغب إلى ربّه ،الطالب لحقّه في العدل والكرامة والمساواة الإنسانية ،بينه وبين الله بابا فتح مصراعيه للدعاء، وشرعت نوافذه للإجابة ،وتخشى على معاذ من دعوة مظلوم تسري بليل فيغفل عنها معاذ ولا يغفل الله عنها ،وحاشا لمعاذ وهو أعلم الأمة بالحلال والحرام أن يخالف أمر نبيّه ،ويميل مع هوى النفس عن شرع الله


ويمضي الحبيب المصطفى ماشيا مع معاذ مودّعا قائلا:يا معاذ إنّك عسى أن لا تلقاني بعد عامي هذا ،ولعلك أن تمرّ بمسجدي هذا وقبري}ويبكي معاذ خشعا لفراق رسول الله ،ويلتفت النبي بوجهه الكريم إلى المدينة ويقول {إنّ أولى النّاس بي المتّقون من حيث كانوا وحيث كانوا}

{اللهم ألزمنا كلمة التقوى واجعلنا أحق بها وأهلها}
رقية القضاة


 


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
احمد القضاه-ا     |     13-03-2014 21:20:04
نعم اتق دعوة المظلوم
جزاك الله خيرأ يا ام عبيده فقد وضعت دستورأ لو طبقناه لعشنا خير امة اخرجت للناس.
الشيخ فايز مومني     |     12-03-2014 00:56:11
اتق دعوة امظلوم
الأخت رقية القضاة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ........وذكر فإنَ الذكرى تنفع المؤمنين .....
حقا ما كتبت ودستور حياة لمن اراد ان يتذكر اويخشى .....والله لو عرف المسؤلين معنى هذه
الكلمات لما وجدنا ظالما ولا مظلوماً .....نعم يا حكام المسلمين .....انظروا ماذا يقول النبي صلى
الله عليه وسلم لأبي موسى الأشعري ومعاذ بن حبل عندما ارسلهما إلى اليمن رضي الله عنهما
.......يسرا ولا تعسرا وبشرا ولا تنفرا وتطاوعا ولا تختلفا .....الا تكفي هذه الوصية ان تكون دستور حياة لنا .....؟ اصحوا ايها النائمون واتعظوا وقولوا سمعنا واطعنا واغفرلنا يا ربنا .....الله يعطيك يا رقية القضاة حتى يرضيك ........والسلام على من اتبع الهدى
11-03-2014 16:36:30

أقول :
“ شكرا لانك اغتبتني فقد أخذت ذنوبي , وشكرا لمن ظلمني فقد جعل دعائي عند الله مستجابا “
اللهم اني أعوذ بك ان أظلم أو أظلم آمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين
مقالات أخرى للكاتب
  أظننت أنّي نسيت ؟
  محمد رسول الله
  {في ظلال البيت العتيق}
  غريب عابر سبيل
  محمد والخميس وصباح المنذرين
  لبيك اللهم لبيك
  لعلّلك تنجو من عسيرها
  قوموا فصلّوا على اخيكم أصحمة
  النهر يعرفنا إذا جئنا معا
  على ثرى مؤتة الطهور
  بين الماضي والمستقبل
  وليال عشر
  عابرو سبيل
  بين نار وموج ورجاء
  وهم في غفلة معرضون
  وفتحت ابواب الجنّة
  والطيبات للطيبين
  كما سرى البدر
  أدب نقيّ وثقافة أصيلة
  النهر يعرفنا اذا جئنا معا
  الإسلام والتغيير الراشد
  أحبّوا الله
  بين اليبس والإخضرار
  كيف لي بالصدر بعد الورود؟
  بين الرحمة والنفعية
  لأوّل الحشر
  [وسراجا منيرا]
  بيت من قصب
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  بر وبراءة
  على حصون خيبر
  بين مكة والمدينة
  حجة الوداع
  رحلة القلوب
  بل هو خير لكم
  [وانت العزيز يا رسول الله]
  {عند سدرة المنتهى}
  {نجوم على مشارف الشام}
  بين اليبس والاخضرار
  مسك الشهادة
  وإنك لعلى خلق عظيم
  من حيث لم يحتسبوا
  ونشتاق إليك يا رسول الله
  ورثة الانبياء
  بيت من قصب
  {الصدّيق ثاني اثنين}
  {ورد الاميرة }}
  يا قدس يامحراب يامسجد
  بين مكة والمدينة
  [بذرة شرّوبذرة خير]
  حتى لانتوقف عن السعي
  {يوم الحج الأكبر}
  عرفة تجلّ ودنوّ وعتق
  {إليك ترتحل القلوب]
  الشهيدة السابقة
  قلعة عجلون تحتفي بالقدس
  الوقف الاسلامي فكر حضاري
  بين الثار والنار
  {وذلك في الله}
  ما بعد الموت من مستعتب
  {لكانما انتزعتها من قلبي}
  أسرجوا العاديات
  الله أعلى وأجلّ
  آذن الفجر
  وما أدراك ما ليلة القدر
  والفجر وليال عشر
  سجود المآذن
  هنا غزّة
  بيت في الجنة
  [من صبا بردى]ّ
  سجود المآذن
  يا أمة نهلت من وردها الأمم
  فما قدّمت لنفسك
  اينشتاين ليس صهيونيا !!
  {دولة ودستور} -
  [رجل نوّر الله قلبه ]
  عظمة الشريعة
  [ ياأهل الشام ماذا بعد الهجرتين ؟؟ ]
  [السنّة مصدرا للمعرفة والحضارة ]
  {محمد رسول الله }
  في ظلال البيت العتيق
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  مسك الأرض
  فاحسنوا كما اسن الله إليكم
  اليس الصبح بقريب؟؟
  امتنا والايجابية الحضارية
  [شيء من سعة الصّدر]
  {الفاروق}
  ماض بديع ومستقبل مامول
  المدينة المنوّرة
  هجرة وتمكين
  إن الأرض لا تقدّس أحدا
  الخطاب الإسلامي
  يوم الحج الأكبر
  {إليك ترتحل القلوب]
  أفراح الرّوح 3 ( بذرة شرّوبذرة خير )
  أفراح الرّوح 2- {حياة مضاعفة}
  أفراح الرّوح
  من أجل هذه الكلمات
  هل نحن في صراع مع الحضارات
  أجب عن رسول الله
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح