الجمعة 20 تشرين الأول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
اعذريهم يا جميلة الجميلات فما عرفوا قدرك بعد!

الغياب الواضح لمعالي وزيرة السياحة وأمين عام وزير السياحة عن المؤتمر السياحي الذي عقد في عجلون قبل عدة أيام  يدل دلالة واضحة على أن محافظة عجلون و السياحة فيها ما زالت خارج حسابات الحكومات الأردنية المتعاقبة

التفاصيل
كتًاب عجلون

الملك والشعب والحلقة المفقودة

بقلم المحامي جمال الخطاطبة

رغيف علينا ورغيفان عليك

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

وامعتصماه

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

الدخيل!!

بقلم محمد اكرم خصاونه

تهان ومباركات
يا زائراً وَلِعَ الفؤادُ بِعِشْقِهِ
بقلم الأديب محمد القصاص

=

يا زائرا وَلِعَ الفؤادُ بِعِشْقِـــــهِ *** هل من سبيلٍ مرتجى للقائــــــــي
دنفٌ ببعدكَ قد تلَوَّعَ خافقـــــي *** شوقا إليكَ فهل يطولُ جفائــــــي
يتحدَّرَ الدَّمْعُ الرَّوِيُّ بمقلتــــي *** غزراً فبللَ ساحتي وفنائـــــــــــي
فتوقَّفَ النَّبضُ الحزينُ لساعةٍ *** وبهِ رجاءٌ حالمٌ كرجائـــــــــــــي
ما لي بقلبٍ هل يظلُّ وريـــدُهُ *** بالنبضِ يروي شقوتي وعيائـــــي
أنَّى يغارُ العاذلون وهمُّهُـــــم *** أن لا يمرَّ الحبُّ من أجوائــــــــي
طافتْ بي الآمالَ تكوي أضلعي *** حمَمَاً كما النيران في أحشائــــــي
لا تبتعدْ يا هاجري عن خافقـي *** هل لي بحقكَ أنْ تبحْ بدوائــــــــي
واليومَ يا حُلمي الكبيرَ وعدتنـي *** أنْ تلتقي والعِشقِ في أشلائـــــــي
فيكونُ حُبُّكَ قد توطَّنَ أضلعـي *** ما ظلَّ نبضكَ يستبيحُ دمائــــــــي
تحيَا بكَ الأنفاسُ تتلو قِصَّتــي *** تشكو رَحِيلَكَ إن يطولَ بلائـــــي
أوَ يَهجرُ النومُ المُسَهِّدُ مُقلتــي *** والقلبُ يبكي مثقلٌ بولائـــــــــــي
يتنفَّسُ العِشقَ العظيمَ بقربــــهِ *** ليغارُ من عشقي العظيمِ ردائــــي
شَقِيَتْ مع الحُبِّ العظيمِ جوارحي *** روحي ونفسي والهوى وثوائـــي
هل لي بحقكَ أن أظلَّ بغربتــي *** باكٍ على الأطلالٍ طولَ عنائـــي
كم عاشقِ عرضَ الوِدادَ وخافقي *** لم يلتفتْ للعرضِ ..أنتَ رجائــي
ليعودَ خاوي القلبَ من وجدٍ بـه *** ويظلَّ عشقُكَ حَيْرَتي وشَقَائِـــــي
قد كنتَ شمسي والنجومُ طوالعٌ *** عمراً وآخرُ كوكبٍ بسمائــــــي
ما كان للهجران في قلبي صدىً *** إلا وكنت مرادفا لوفائــــــــــــي
إني ظمئت وللقلوبِ مــــــواردٌ *** لكنَّ نهرك موردي وروائـــــــي
هل في جواركَ أن أعيشَ لعلني *** أستمريءُ العيشَ الأليمَ بدائـــــي
فَعسى يطيبُ العيشُ مع ألمٍ بــهِ *** رُغْـمَ القطيعةِ والأسى وجَوَائـــي


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
محمد القصاص     |     03-07-2014 13:35:33

سعادة الدكتورة الأديبة مي زياد البوريني حفظك الله ..

شكرا لك أيتها الأديبة المبدعة .. وشكرا لشهادتك الرائعة التي تدل على عمق تفكيرك ، وشهادة أعتز بها من أديبة ، ورثية أديب عجلوني كبير ، شرفتني بمداخلتك أيتها الأديبة ، وكل عام وأنت بخير ...
مي زياد البوريني     |     02-07-2014 18:23:09

تحية طيبة أيها الفاضل ..
كالعادة تتحفنا دائما بعذب النظم وموسيقى الشعر .. زد على ذلك جزالة اللفظ ورقي وشرف المعنى .. كل الاحترام والتقدير أيها العم الفاضل و دمت بخير
محمد القصاص     |     29-06-2014 11:10:24
شكرا لأصحاب الذوق والأدب ..
أخي وصديقي الكاتب والأديب .. الأستاذ ابراهيم الصمادي المحترم ..

وأتوقف أيضا عند ردكم الجميل الذي أضفى على صفحتي جمالا وعبقا متميزا .. وأنا أعرف بأن ذوقكم الأدبي يسمو دائما على الساحة الأدبية .. لأنكم حينما تردون أو تكتبون ، تعتمدون على قدرتكم على النقد ، والتحليل ..
اسمح لي بأن أحييك مرة أخرى صديقي أبا أحمد ، ودعني أنتهز فرصة حلول شهر رمضان المبارك ، فأتقدم لكم وللأسرة الكريمة بأطيب التهاني وأجل التبريكات .. راجيا الله سبحانه وتعالى أن يعيده عليكم وعلينا وعلى الأمة بالخير واليمن والبركات ، والسلام عليكم ،،،،
ابراهيم ريحان الصمادي/أبو ظبي     |     28-06-2014 21:20:11
اتوقف عليها
أتوقف عليها كلماتك وأراك تلملمها بحنكة عاشق ملهم ومحب صادق يسري ترياق الحب بين أضلعه وعبر كل شريان من شراينه فيشفي الجميع إلا أنت يبقى اﻷنين والرجاء ملازمين لعثرات علاقة شغوفة وحب ما بين القريب والبعيد يتراقص على وقع كلماتك التي تستشف اﻷمل أحيانا وتبحر مع شراع اللاتفاؤل او التشاؤم مرة أخرى ... لله درك صديقي أتعبتني ...

اﻷخ والصديق العزيز الشاعر واﻷديب والكاتب محمد القصاص اﻷكرم كل عام وانتم بالف خير ولك مني صديقي فائق الاحترام والتقدير. ....
ابراهيم ريحان الصمادي/أبو ظبي     |     28-06-2014 21:19:45
اتوقف عليها
أتوقف عليها كلماتك وأراك تلملمها بحنكة عاشق ملهم ومحب صادق يسري ترياق الحب بين أضلعه وعبر كل شريان من شراينه فيشفي الجميع إلا أنت يبقى اﻷنين والرجاء ملازمين لعثرات علاقة شغوفة وحب ما بين القريب والبعيد يتراقص على وقع كلماتك التي تستشف اﻷمل أحيانا وتبحر مع شراع اللاتفاؤل او التشاؤم مرة أخرى ... لله درك صديقي أتعبتني ...

اﻷخ والصديق العزيز الشاعر واﻷديب والكاتب محمد القصاص اﻷكرم كل عام وانتم بالف خير ولك مني صديقي فائق الاحترام والتقدير. ....
محمد القصاص     |     28-06-2014 21:10:48

قصيدة نبطيه .. أحببت أن أضيفها ههنا لمزيد من الاطلاع لمن يحبون النبطي .. أرجو أن تنال الإعجاب ..

أواه من قلب منامهْ على الشوك
قصيدة نبطيه
بقلم الشاعر – الدكتور محمد القصاص

أواه من قلب منامهْ على الشُّـــــــــوكْ من حرقة الونَّـات همومي جفنّــــــي
لا خابْ ظني فيكْ وشْ عاد يا خــــوكْ أكثرْ اسهامكْ في الحنايا اطْعَنَنّــــــي
وشْ حال ربعن بابخس اثمان باعـوكْ شينْ النوايا للنخاسَهْ اسبقنّـــــــــــي
يا حيف .. خلانن على الحيفْ دلُّـوكْ وكاساتْ علقمْ بالقطيعهْ سَقنِّـــــــــي
يا ما رفايقْ بالجمايلْ تخطــــــــــروكْ وبعض الجمايلْ بالخفايا اذهلنِّـــــــي
والبعض منهم بالسواليفْ ذَلُّـــــــــوكْ كم من حكايا بالغيابْ أوجَعَنِّــــــــــي
ولا جيتْ فازعْلِي مع الحَقّ ذَمُّــــــوكْ يتكلَّموا بالفحشْ عنَّكْ وعنِّــــــــــــي
ولا كنتْ حاضرْ باكرم الناس نــادوكْ وتغامزوا بالسرّ ظلم وتجنّــــــــــــي
ولا غبتْ عنهم بارذل اوصْاف سمُّوكْ أنا تعبتْ وها البلاوي اتْعَبَـنِّــــــــــي
المشكلة لو قالْ با طيبْ من جُــــــوكْ منهم افعالن بالهواجسْ رمنِّــــــــــي
يا حيف كم واجهتْ خاسي وصُعْلـوكْ جلّ الأماني من ضميري خذنِّــــــــي
حسِّيتْ ، كاني بلاهبِ النارْ مَتْــــرُوكْ يوم الخيانة تبدِّدْ الصَّبرْ مِنِّــــــــــــي
أما الصِّديق اللي به الصِّدقْ محبــوكْ تلقاهْ يمِّي ما يطيق التوَنِّـــــــــــــــي
يا زينْ ربعنْ همْ على الودّ دلـــــــوكْ لوالظروف الخايبات اقتلنّــــــــــــــي
يا جعلْ ناسن بالوفا دومْ يطـــــــروكْ بحبل الموده والوفا والتَّهنِّــــــــــــي
وآخر كلامي عَ النبي صَلْ يا خُـــــوكْ نفسي لجوارهْ دايمهْ بالتمَنِّـــــــــــي

محمد القصاص     |     28-06-2014 20:46:48
ما هذا التواضع شاعرنا المبدع ..
أخي وصديقي سعادة الدكتور الشاعر أمين المومني .. المحترم ..

وقفت أمام كلماتك التي أثلجت صدري .. وكانت كلها تشدني نحو الفخر والاعتزاز بأصدقاء هم كالنجوم الطوالع .. أنت يا صديقي وكل أصدقائي الذين أحس بهم بوجداني وبقلبي ، وأحس بحروفهم تنسكب في شرياني كأنها رافد من روافد الحياة ..
أيها الشاعر الذي أخجلني بتواضعه .. لم ارك اليوم إلا مدرسة من مدارس النقد تحليلا وتنقيحا ، ودراسة ، ولم أجد بدا من أن أحني هامتي خجلا منك . وإكبارا لكلماتك المعبرة الجميلة ، التي تنم عن إحساس صديق له مكانته ومقامه في سماء الأدب ..

أيها الشاعر الكبير لك حبي وتقديري واحترامي .. وأرجو لك دوام التقدم والازدهار ، رفع الله مقامك ، وأعلى مكانتك ، وأعز كبرياءك .. وبارك الله بك ، وكل عام وحضرتك بخير أيها الصديق الحبيب .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. ورمضان مبارك عليكم وعلى الأسرة ...
د. الشاعر أمين المومني     |     28-06-2014 18:44:57
أيها الشاعر الكبير
قرأتها بيتا بيتا , وتوقفت عند كل بيت لأسأل نفسي أهذا البيت أعجبني ؟ أقف عنده وقفة القارىْ المتأمل بكلماته والولوج لحس الشاعر , لأتابع البيت الذي يليه لأقف نفس الوقفة أيضا حتى البيت الأخير من هذا القصيد.
لن أقول رائع هذا القريض فقد وصفت به قصائدك التي مرّت . ولكنني أبحث عن كلمات عبر مديح العرب لشعرتئهم الفطاحل بحثت فما وجدت كلمة تعبر عن مدى ما أريد لأصف هذا القصيد . فيكفيني أن أقول أهلا بما جدت به شاعرنا الكبير الحبيب أهلا بأبياتك التي تبض حسا لتغمر القارىْ بهذا الحس المتأجج و المتمتع بجمال الحروف والصور وروعة إنتقاء تلك الحروف وتلك الجمل . جمَّلتَ قصيدتك الكثير من الروائع الأدبية سلاسة وقوة لفظ وبلاغة أديب . نظمت بدقة النقاش الذي يبرز أدق المعالم , رسمت بيد رسام بارع ليسعد المتأمل.
شاعرنا ما مدحت اليوم صديقا ولكنني مدحت شاعرا نظم ونقش ورسم وكان مبدعا . مدحت فنانا تركع له الحروف والكلمات لتستجيب لمشاعره وليبني قصرا يسمى قصيدة .
سلم قلمك أيها الشاعر الملهم و السلام
تلميذك د. أمين المومني
محمد القصاص     |     28-06-2014 16:13:02

أيتها الوطنية الحرة ، الفلسطينية الشجاعة ، الأديبة الوقورة الأستاذة علياء أماره حفظك الله ..

حينما يكتب الشاعر أو الأديب أو الكاتب شيئا .. فهو بحق يعول كثيرا على المطلع والقاريء ، ويترك الأحكام لهم كي يقولوا كلمتهم بما يقرأون ..
وكل ما يكتبون أو يعلقون فهو شهادة لهم على حسن اطلاعهم ، وإبداعهم في تحليل ما يقرأون من إبداعات ..
وأنت أيتها العزيزة التي نعتز بها ونفخر بما تكتب ، أصبحت جزءا من عالمنا ، الجميل ، ومرورك هو منتهى سعادة الكتاب والشعراء ، وكلماتك تجمل صفاحتنا ..
إنني بحق عاجز عن رد الجميل لصاحبة قلم يتحفنا دائما بكل ما هو جميل ، أنت منا يا علياء ، ونحن من هناك فلسطينيون أردنيون لا فرق بيننا ، والإبداع ليس له وطن ، الإبداع يا أستاذتي هو عربي ، ولمصلحة العرب نرجو أن يكون ..
أستاذة علياء .. أنت جديرة بأن نلقبك بخنساء فلسطين ، الكاتبة التي تعيش بيننا على صفحات هذه الوكالة الرائعة .. لن تكوني يوما بعيدة عنا ، ولكنك دائما في عيوننا وقلوبنا بكلماتك وإبداعاتك وبوطنيتك أيتها الحرة الأصيلة .. وتقبلي تحياتي وودي ، وأنتهز حلول شهر رمضان المبارك لأقول لك كل عام وأنت وأهلنا ووطننا بخير ، أعاده الله علينا وعليكم بالخير واليمن والبركات ، وأدامك بالصحة والسعادة والعافية والهناء والسرور صديقتي العزيزة ...
علياء أماره_فلسطين 48     |     28-06-2014 15:27:14

نهارك سعيد استاذنا الكبير محمد القصاص وكل عام وانت والشعب الاردني والامّه الاسلاميّه بالف خير بحلول شهر رمضان المبارك وبعد:

انّك وبصدق وباختصار قد أصبحت في نظري كأحد الشعراء الكبار كأمثال احمد شوقي أمير الشعراء ونزار قباني ..صدقني استاذ محمد ان احمد شوقي لم يكن ليطمح ان يكون شاعرا واديبا عالميا مشهورا فكلنا نعلم كيف اصبح شاعرا مشهورا ..الخ

صدقا استاذ محمد انه شبيه بما قدموه لنا الشعراء القدامى واتمنى ان تحصل على لقب أمثالهم وتستمر في كتاباتك وطموحاتك فانت تستحق جزيل الاحترام والتقدير وانني سعدت بما قرأت وعشت أجواء القصيده ,هذا قراءة فكيف ان سمعناها بصوتك؟؟؟

تحياتي من قانا الجليل ورمضان كريم
محمد القصاص     |     28-06-2014 10:42:12

سعادة الأخ والصديق العزيز الدكتور على العبدي حفظكم الله ...

علم من أعلام الأدب ، يثلج صدري بكلماته ، لأنها شهادة أعتز بها من ناقد وأديب وكاتب ومثقف كما هو حال حضرتكم ..

إن مروركم أيها الصديق الحبيب ، يسعدني ، ويجعل في صفحتي علامة مميزة ، لأنكم أهل الأدب شاكرا لكم أيها الصديق العزيز هذا الثناء والإطراء الذي وشحتم به صفحتي ، راجيا الله ، أن يحفظكم بحفظه ، ويرعاكم برعايته ، وأن يعيد عليكم رمضان بالخير والسعادة والبركات ، أنتم والأسرة جميعا ، وكل عام وحضرتكم بخير .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
محمد القصاص     |     28-06-2014 10:39:11

أخي وصديقي سعادة الشاعر الكبير محمد سعيد المومني أبو مجدي حفظك الله ..

بكل معاني الحب والتقدير ، يسعدني مرورك دائما ، بما يحمله من وفاء وإخلاص للأصدقاء ، سباق دائما ، موضوعي ، ناقد رقيق صادق ، محب للأصدقاء ، اشكرك مرورك العطر أيها الشاعر العملاق ، ومع حلول شهر رمضان المبارك .. أرجو لك من كل قلبي حياة سعيدة وهانئة ، وأسرتكم الكريمة ، أرجو الله أن يعيده علينا وعلى الأمة العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات ، شكرا لمرورك أيها الصديق الحبيب .. والسلام عليكم ،،،
محمد القصاص     |     28-06-2014 10:36:39

سعادة الأديبة الراقية الأستاذة شفاء فريحات .. حفظك الله ..

ما جاء بكلماتك المعبرة أثلج صدري ، فأنا بالفعل أستشف منها مقدار ما تتمتعين به من شفافية ، وقدرة ونظرة ثاقبة .. أشكرك الشكر الجزيل أيتها الأديبة ، وأتمنى لك من كل قلبي سعادة وهناء بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ، وكل عام وحضرتك بخير ...
محمد القصاص     |     28-06-2014 10:34:20

سعادة الأخ العزيز المهندس خالد عنانزه المحترم ..

أسعدني مرورك العطر أيها الصديق .. شكرا لك ولكلماتك الراقية ، وكل عام وحضرتك بخير صديقي الحميم ... والسلام
د. علي العبدي     |     28-06-2014 04:46:06
أحسنت
أخي الفاضل الأستاذ محمد، قرأت قصيدتك فأعادتني إلى عصر الأندلسيين مثل ابن زيدون وابن خفاجة وولادة بنت الخليفة المستكفي، طاب لسانك أخي محمد، لقد بلغت منزلة طيبة من امتلاك ناصية الكلمة بعواطفها وأحاسيسها ... قصيدتك حقيقة رائعة وهي مليئة بالأحاسيس : أحاسيس الحب والهم ... موفق في أدائك وكل عام وأنت بألف خير بل وأنت إلى الله أقرب.
محمد سعيد المومني ابو مجدي     |     28-06-2014 00:36:06
الزائرالمحظوظ
اخي وصديق الغالي الشاعر الكبير وصاحب القلب الكبير محمد القصاص الاكرم
السلام على كبير الشعراء ابا حازم .شاعر الاحساس المرهف والقلب المعنى.
ياسعد هذا الزائر الذي حظي بعشق شاعر يرتجي لقائه وكم تلوع حافقه شوقا اليه وكم طاف به الامال تكوي اظلعه وكاَنها النيران في الاحشاء.ورغم ذالك يأبى فؤاده ان يستجيب لعاشق عرض وداده ولم يلتفت له.ويا لحظ هذا الزائر الذي يحتل منزلة الشمس والنجوم وانه اخر كوكب في سمائه.انه الوفي الذي لايفارقه وفاءه رغم الصَد ورغم الهجر لكنه وفي اصراره على اخلاصه وقد طال انتظاره رغم ان للقلوب موارد لكنه يابى الاَ مورد ذاك الزائر:
اني ظمئت وللقلوب موارد........لكنَ نهرك موردي ورجائي
الله ما احلاه هذا البوح الراقي من شاعر راقي.
دمت لعجلون وشعراء عجلونوادباء عجلون اخا وصديقا دائما
شفاء فريحات     |     27-06-2014 18:18:51
الشاعر و الكاتب محمد القصاص المحترم
نظرتك الى العاطفه الانسانيه نظره بعيده عن التعصب

نظره فيها من الواقعيه قسط وافر

كنظرة ابن حزم في كتابه طوق الحمامه

تحياتي الاخويه وكل الاحترام والتقدير
المهندس خالد العنانزة     |     27-06-2014 13:32:54
كلمات رائعة
كلمات رائعة ذات احساس عاطفي راقي من شاعر متميز تحياتي
مقالات أخرى للكاتب
  شقَّ الصَّباحُ فأبكى الصَّخرَ
  يا عيد ما صنع الفراقُ بعاشِقٍ
  رجال من عجلون دعوني أذكرهم بما يستحقون
  قم بكورا
  قد كنتُ لحنا
  ألقِ سلاحك
  قد كنتُ لحنا
  أضواء على ما آلت إليه حوارية رؤساء البلديات
  يا من ورثْتَ
  حيُّوا صدى التاريخِ
  شاعرات مبدعات من المغرب العربي
  رسالة لم ترسل
  أزمة ثقة
  ألقى الفراقُ
  قد عشتُ عمرَا بالعذاب مقيمُ
  يا قلب حسبك فالعتاب يطولُ
  هل تذرني إذا هويتُ صريعا
  يا أنتِ ..
  الاستعراضات الغريبة والشعارات البراقة لمقاعد اللامركزية
  تحريرك يا موصل من براثن العهر بات وشيكا
  جئتَ يا عيد
  مكانة الأمة العربية المتهاوية
  يا نبعُ حسبُك
  ما حقوق الوالدين على الأبناء في رمضان وغير رمضان ؟
  حرمان البنات من الميراث
  مباديء وأسس الأخوة والمحبة ما بين أفراد المجتمع الواحد
  أنشُرْ على جُنح الظَّلامِ ظلامَتِي
  ارحموا عزيز قوم ذلّ
  هَمْسَةُ عِتَابْ
  إني ارعويت وخاطري مكسورةٌ
  عجلون تستغيث ،، تستغيث .. ألا من مغيث ؟؟
  حينما يبالغ العربي ، تنقلب الحقائق رأسا على عقب
  ما بالُ قيدكَ في يدي يجتابُ
  الديموقراطية المزيَّفة
  أسْكُبْ رُضابَكَ
  سليني كم شقيتُ
  أبدا ولن أرضى المهانة والرَّدى
  رباهُ .. إني مذنبٌ
  تداعيات الحرب المستعرة في سوريا
  عشقٌ وحنينْ
  الهولُ يعظُمُ والمصائبُ أعظمُ
  عقوق الوالدين معصية بل كبيرة من الكبائر
  أيام العرب
  أكتبْ رعاكَ الله
  المعاناة اليومية للمواطن الأردني والإحباط الذي يعيشه في وطنه
  غنيٌّ عن الإطراءِ
  وقاحة الإعلام الصهيوني إلى أين ؟
  يا أمة تغزو الجهالة أرضها
  قد يَجُودُ الثَّغرُ بالشَّهد النقيّ
  الإسلامُ والمسلمون في الميزان !!
  حظِّي كما الطِّين
  رسوم شركات التأمين هل هي جباية أم ضريبة ؟
  إذا حَلَّتْ على الأقوامِ بلوى
  ضِيقٌ يداهمُني
  ماذا قدَّم الثوريون بعد رحيل القذافي ؟!
  هذريات
  مناظرة ما بيني وبين نملة
  ما أجملَ الزهرَ
  لغتنا العربية الجميلة
  شقَّ الصَّباحُ فأبكى الصخرَ
  للبيت ربٌّ يحميه
  ما كنتُ أحتملُ الأسى وأَطيقُ
  استهداف الأردن ، و الإفراط بالحكم وسوء التقدير
  غدرُ الصَّديق
  ما لقلبي واقفٌ
  تراجع الإسلام وتخلف المسلمين
  ماذا لديك ؟
  بلاد البهاء ومهدَ السُّـرورْ
  عجلونُ الحضارةِ والتاريخ
  توقـــــفْ
  مدرسة المرجَّم الثانوية للبنات
  أسْرارُ القوافي
  تخلف أمة العرب في ظل العلم والمعرفة والتكنولوجيا
  صرخة من الأعماق
  صناع القرار والمسئولية الكبرى !
  شاعرٌ يَرثي نفسه
  عزة النفس لدى الإنسان هل يكون لها مقاييس ؟
  نوحُ اليَمَامْ
  السلام الحقيقي في الشرق العربي متى يبدأ ومتى يتحقق؟؟
  تحرير الموصل .. وتصفية الحسابات
  بدا ألمي
  حكاية شهيد
  علِّلِينِي
  صور الموت .. في عالمنا العربي
  أخلاقنا برسم البيع
  نجــوى
  التعالي على الناس .. هل هو سلوك أم غريزة ؟
  ماذا ينتظر أبطال المجلس النيابي الثامن عشر من أعباء ومسئوليات ؟
  الارتجال في الترشيح للبرلمان
  غريب في حدود الوطن
  أضرمتَ قلبي
  تاريخنا وتراثنا العجلوني بطريقه إلى الجحيم
  صمتُ علماء السنة
  أخَابَ الظَّنُّ
  البحث عن العدل
  بدا وجعي
  تولَّى الحُبُّ
  حاضرا ما بين إحساسي وبيني
  وزراءٌ لم تلد النساء مثلهم !
  آمالٌ وآلام
  مرشحون بلا ضمائر ، يشترون الضمائر
  أمن العدلِ أن يُحاسِبَ الفاسدُ فاسدا ؟؟!!
  الخنوع العربي أمام التعنت الإسرائيلي إلى متى ؟
  سيرحل أوباما والأقطار العربية حبلى بالمؤامرات
  يا حارسَ النَّهرين
  إعلامنا العربي الضالُّ والمُضِــلّ
  وهكذا خاب ظنهم ..
  يا قاتلَ الأطفالْ
  شعراء الأردن اليوم .. حقائق مغمورة
  أيها السَّجَّانُ
  أخطاء القضاء .. أم أخطاء القدر
  الأفلام والمسلسلات .. أدوات مدمرة للأجيال
  ولَّى الشبابُ
  لماذا انعدم الاتزان لدى العرب ؟
  قررت أن أكون نائبا شجاعا
  بكت عجلون
  حالة من الصمت الغريب تلجمني
  إذا حَلَّتْ على الأقوامِ بلوى
  غادرْتُ أرضَكِ والهوى بدمي
  رهان على نجاح المسيرة في عهد دولة الملقي
  تولَّى الحُبُّ
  ضمائر عربية برسم البيع !!
  حياتي كيف
  المجانين في نعيم ..!!
  الأخوّة والمصاهرة العربية المنصهرة
  رَحَلَتْ
  حلب الشهباء تحترق !!
  وعادَ الصُّبحُ
  إلى أي اتجاه تمضي الأردن يا ترى ؟!
  موضوع جدير بالاهتمام من قراءاتي
  حدثيني يا روْحُ تلك الأماني
  جفوتُ مضاجعي
  مائتا مليار دولار وأشياء أخرى مهرا لكرسي الحكم
  الأسماك الأرجنتينية الفاسدة وحيتان التجار
  حبٌّ بلا أمل
  ظاهرة تلاقي الأفكار و توارد الخواطر
  شكوى
  عيد الأم ومكانة الوالدين
  سوف أحيا
  الرَّبُّ واحدٌ .. والدينُ كلُّهُ لله
  ضيقٌ يؤرقني
  أحرقتَ قلبي
  متى تنتهي مشاكلنا مع شيعة بلاد فارس ؟؟
  يا بلادي أنت مني كالوريد
  معادن الناس
  المراكز والدروس الخصوصية هي مهزلة وضحك على الذقون
  أزفَ الرَّحيلُ
  مشكلات في عجلون تحتاج إلى حلول سريعة ودون تباطوء
  عين على الأنشطة الأدبية والثقافية
  يا من تعالت فوق أسواري
  مزقيني بين أوراقي وحبري
  بماذا يفكر الوزراء والمسئولون في الدول المتحضرة ؟؟
  ظواهر غريبة يجب أن تتغير
  يا زهرة نثرت على أفق الهوى
  المؤامرة الكبرى على تركيا الإسلامية
  الشعب الأردني والحظ السيء
  الإرهاب الممنهج في نظر الغرب
  لن تسمعي صوتي
  المال روحُك
  ثالوث الشرّ
  مكائد اليهود وغدرهم والحقيقة المرة
  العُقوقْ
  دور العلم والثقافة في تنشأة الأجيال
  خيبة أمل
  صراع الزعامات في العالم العربي
  ربَّاه هل ترضي الشقاءَ
  الوطــن القتيـــل
  يا أيها الغادي وحُبُّك قاتلٌٌ
  قضايا الوطن والمسئولية المشتركة
  الأقطاب الثلاث واللعبة الخطرة ، ومصير العالم العربي
  يا مقلة ً فُتِنَ الجَمَالُ بِسِحْرِِهَا
  أطفئوا الشمعات في عيني ذروها
  وزراء حكومة النسور كأنهم يعلنونها حربا استفزازية على المواطنين
  يا ليلُ هل تدري بما فعل الهوى
  أكتبوني ههنا عرضا وطولا
  عجلون .. والرؤيا التي لم تتحقق
  ما للرُّجولةِ دُثِّرَتْ بإزارهِـــا
  إلى متى سيبقى امتهان الشعراء والأدباء وأصحاب الفكر قائما ...؟؟
  إلى فلذة الفؤاد .. إلى المهندس معاوية
  أنا من عجلون
  لن تسمعي صوتي
  الدول العظمى والإنحياز البغيض للقتلة والعملاء
  قتلةُ الأطفالْ
  أيها السَّجَّانُ
  من أهم مشكلات العالم العربي
  أيا عُرْبُ ما للعين تدمعُ
  مملكة القلم‏] ‏قال أحد الشعراء : ‏‏
  خاطرة ..رمضانية
  حكاية لم تصدق !!
  يا وطنا
  مكانة المرأة العربية المسلمة إلى أين ؟
  عتاب
  متى يستفيق العرب ؟
  الرَّحيلْ
  بين يدي جلالة الملك
  نبضات شاعر
  يا فداء الروح
  مرحلة ما بعد بشار الأسد
  همسُات
  عجبا لحب كان في قلبي وقلبك
  عاصفة الحزم والتئام الجرح العربي
  نبضات
  ما لي .. أرى الأحزان
  عقوق الوالدين .. قضية للنقاش
  المؤامرات والمخططات الصهيوأمريكية
  همسة عشق
  الجيل الذي نريد
  أضرمتَ صدري
  الشعوبُ الميسورةُ .. والشعوبُ المقهورة
  لا تسألوا عن أهل غزةَ إنهم
  سألقي خافقي
  داعش عصابة الإرهاب .. وعروبة العراق
  آفة الكذب .. والفرق بين الكذب والخداع ...
  أقلُبها ولم أخشَ عَذُولاً ....
  المنظمات الإرهابية أل(89) في العالم وانعكاساتها السلبية على الإسلام وأهله
  أيا قمرا يغيبُ اليوم عني
  جاءت مع الشوقِ
  سحابة قاتمة تمرُّ في سماء الأردن ..
  ومضاتُ عاشقْ قصيدة (مهداة)
  خاطرة هزيلة ...
  أيُّ حُبٍّ أو هيامٍ أو غَــــــــزلْ
  مالي أرى المحبوب
  روسيا وأمريكا تشنان حرب إبادة على الشعوب العربية
  ألهبتَ صدري
  برُّ الوالدين وانعكاساته على الأبناء والأسرة والنسل
  يا ويح قلبي
  إيران والخيار الأمثل
  علِّلِينِي
  المقصلة
  يا شبيهَ الزَّهرِ
  المنزلق الخطر ومستقبل العالم العربي المظلم
  بغدادْ
  ترويدة للجيش الأردني الباسل
  إلى حبيبتي
  المؤامرة الكبرى على الشعوب العربية
  عتاب
  رجال من التاريخ - عمر المختار ، وصفي التل ، صدام حسين
  جورج بوش الابن وأكذوبة 11 سبتمبر
  شباب الإسلام والمفهوم الخاطئ للجهاد
  نتائج الثانوية العامة والمرحلة الحاسمة في عام الغلاء والجوع
  عمان .. ترثي (نارت) (والدعجه)
  كما تكونوا يولى عليكم ،،
  كم بي من الآهات
  السيادة العربية المسلوبة (الجزء الثاني)
  السيادة العربية المسلوبة
  سَفِينَةٌ إن غابَ قائدُهَا
  من يتحمَّل المسؤولية ؟
  أنا من عجلون
  إذا فقدت الحكومةُ اتزانها .. فأين إرادة الشعب ؟؟
  يا للعار.. يا عرب
  مجازر المسلمين في بورما ونيجيريا والبلقان ( الجزء الثالث )
  أزائرتي وبعضُ الشك عندي
  مجازر المسلمين في بورما و نيجيريا والبلقان !! - الجزء الثاني
  مجازر المسلمين في بورما و نيجيريا والبلقان !! الجزء الأول
  الإرهاب في العالم الإسلامي .. كيف ينتشر وكيف يسوَّق بين الشباب العربي المسلم
  إستسلام
  لماذا ؟؟؟؟..سؤال هام وعاجل
  إلهي .. إلامَ يطولُ البقاءْ
  العلاقات الزوجية والأسرية في الميزان ( الجزء الثاني )
  العلاقات الزوجية والأسرية في الميزان ( الجزء الأول )
  الطير في صخب الحياة طروب
  ثلاثون شهرا .. بلا قذافي
  لماذا تعترض إسرائيل على امتلاك العرب للمفاعلات النووية ؟
  مرحى لأيام الطفولةِ
  هلْ لي بهذا الوجد
  مهنة التعليم مهمة شاقة.. لكنها واجب له قدسيته
  إلى حبيبتي
  عاتبتني في الهوى
  هل من معجزة تلملم أشلاء العرب ، وتضمد جراحهم ؟!
  العالم العربي ينزلق ، ولكن.. إلى أين ؟!
  اليومَ يا صحبي أظنُّ كأنَّكـمْ
  أسْرارُ القوافي
  خارطة المستقبل .. للشباب الأردني
  جنيف 2 والمخطط الأمريكي اللاحق
  الباحثون عن الموت
  الإرهاب المنظم من يحميه .. ومن يوجهه
  النفاق الاجتماعي .. مرض من أمراض العصر
  التجنيد الإجباري .. وصناعة الرجال
  نقيق الضفادع
  نلسون مانديلا .. شرف .. وتاريخ .. ومواقف
  الثمن الذي يجب أن تدفعه الأردن
  يا جملة الآهات
  الانتظار - هل لانفراج الأزمات لدينا من سبيل ؟؟
  الشعرة التي قصمت ظهر البعير
  يا قائد الرُّوم فالطمْ خالد العــربِ
  إلى إنسانة ..
  رثاء الدكتور الشاب فالح البعول
  إلى وزير الزراعة
  الشعبُ يتوسل ولكن .. لم تلامس توسلاته أسماع عُمَرْ!!
  اللعبة القذرة .. وتغيير المسار
  أوجاع - قصيدة بمناسبة وداع الدكتور أحمد العيادي
  لئلا تُقلبُ الموازين
  الكرسي أم الموت
  اإعتذار.. لأطفال الشام
  حقيقة الاقتتال العقيم في مصر وانعكاساته على العالم العربي
  يا سَاحِلَ الغربيِّ
  الصراع على الحكم والسُّلطة والكرسي
  ليلة القدر .. بين تشكيك الملاحدة ويقين الإسلام
  الإرهاب أسبابه وسلبياته وتداعياته على العالم العربي والإسلامي (الجزء الثاني)
  الإرهاب أسبابه وسلبياته وتداعياته على العالم العربي والإسلامي(الجزء الأول)
  الكبار والأقوياء .. هم أيضا .. يكذبون وينافقون - (الجزء الثاني)
  الكبار والأقوياء .. هم أيضا .. يكذبون وينافقون
  ليس للاستهلاك أوالتنظير ...وإنما هو قرار شخصي
  الفساد الأخلاقي أسبابه وتداعياته على الأمة الإسلامية
  الضرائب الإضافية .. والضرائب الأخرى
  عفوا .. يا سعادة النائب
  الأُخوَّةُ العربية تحت المجهر
  يا شيعة العراق
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون
  الربيع العربي وتداعياته السلبية المدمرة وأثرها على مستقبل الشعوب
  دموع التماسيح
  خفافيش الظلام
  حجارة الشطرنج -أسباب التخلف العربي
  إيه أحلامي أتطويك السنين
  فليسقط الإصلاح الحالي .. وليحيا الفاسدون في الحكومات السابقة
  حزب الله ودوره الاستراتيجي في المنطقة
  الحكومة والبرلمان الجديد .. و التحديات القاتلة التي تنتظرهم
  صامدٌ رَغْمَ أنوفِ الحاقدينْ
  لا تعذلي القلب
  كرامة الإنسان الأردني تتجلى .. في عهد الهاشميين( الجزء الثاني )
  كرامة الإنسان الأردني تتألق في عهد الهاشميين
  أفق يا نسر
  رثاء العربية
  حُبٌّ بلا وَطَنْ
  آن للشعب الأردني أن يفاضل ما بين فتات الخليج ، والقصعة الإيرانية
  أيها العرب : لا تحرقكم ملياراتكم المكدسة في بنوك الغرب
  الأردنيون والحظِّ العاثِرْ
  نجوى قلب
  توقـــــفْ
  قَلِّـلْ الشكوى
  رفقا بنا ياقلب
  هل الثروات .. أم إرادة الرجال.. هي من تصوغ أمجاد الأمة ؟؟ - الجزء الثاني
  هل الثروات .. أم إرادة الرجال.. هي من تصوغ أمجاد الأمة ؟؟ ( الجزء الأول )
  هل يستعدُّ المثقفون من نشامى ونشميات عجلون للعرس الوطني ؟؟
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح