الأحد 19 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

لا يحبّ الله المستكبّرين

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

تهان ومباركات
وزارة التربية والتعليم والنظرة إلى مهنة المعلم
بقلم أمجد فاضل فريحات

=

ماذا تعمل ؟ فيجيب : في وزارة التربية ، نعم ، نعم ، ما طبيعة عملك ، وبعد محاصرته بسيل من الأسئلة فيجيب مستسلما ، ويعترف قائلا : أعمل معلما . وهنا يأتي التعزيز من السائل ليقول للمعلم : على كل حال الشغل مش عيب ، وكان الله في عونكم على جيل هذه الأيام .


ربما كان ذلك صورة مصغرة لواقع الحال وما آلت اليه الأحوال في هذا القرن المليء بكل شيء سوى الأمانة والفضيلة ، وفي إنزال الناس منازلهم الحقيقية أمام النفاق والكذب في عصر الرويبضة .


الله سبحانه تعالى يوزع على البشر الأرزاق والأعمال ، ومن كان نصيبه الدخول ليحمل رسالة التعليم والتأديب وهي أعمال الأنبياء والرسل ، فمن الواجب عليه أن يؤديها بصدق ، وأمانة ، دون تقاعس ، أو ملل ، حتى لو كان مرغما عليها ، أو كما قال ذلك السائل : الشغل مش عيب . كما هي النظرة من قبل الكثير من الناس .


في هذه المهنة نسعى لبناء المواطن المؤمن المسلح بالعلم ، المنتمي إلى دينه ، ووطنه ، وقوميته ، والعبرة في النصوص لا في الطقوس ، والأدلة واضحة في المخرجات التربوية والتي كان لها دورا كبيرا في حب العباد وبناء البلاد . وهذا الشيء ما كان ليكون لولا إخلاص وتفاني مجتمع المعلمين .


وما يخص موضوع المقال ونظرة وزارة التربية لمهنة المعلم ، فلقد مارست الحكومة دورا قبيحا نفذته وزارة التربية من خلال المزايدات الكلامية ، والشعارات البراقة التي خدعت بها الأهالي والتي حاولت جر الأهالي إلى المدارس لإقامة الحد على المدرسين ، وللأسف فلقد إنطلت الأفكار على الكثير من أبناء الشعب الأردني وبدأ يردد مايسمع من بوق الحكومة دون تمحيص أو تدقيق ، مع تناسي الكثير من أولياء الأمور أن هذه الكوكبة من المدرسين قد قدمت الكثبر لأبناءهم سواء في مجال التربية أوالتعليم . 


إن إشراف وزارة التربية على المعلم يشبه بالأب الذي وضع إبنه في ملجأ وتركه وغادر ولم يعود لتفقده إلا بعد حدوث شيء لإبنه ، ولأن الأب هنا غير متفرغ لإبنه لأن له إهتنامات أخرى منها حياته ومسؤولياته الجديدة ، وهذا حال وزارة التربية مع الهيئة التدريسية ، ففي بداية كل عام دراسي يخرج معالي وزير التربية ليعلن عن كامل الجاهزية في المدارس والمناهج والهيئة التدريسية ، ولكن للأسف تجد الحقيقة غير ذلك ، فلا هيئة تدريسية مكتملة ولا مناهج جاهزة كما حدث مثل هذا العام للصفوف الثلاثة الأولى ، والحقيقة أن ما يحصل ما هي إلا مجرد بيانات تلقى على رؤوس الشعب ويجب عليهم تصديقها . وللتذكير هل يعقل أن تعقد وزارة التربية مؤتمر التظوير التربوي عام 1987م وبعدها تجلس جانبا ولا تعيد الكرة وإلى هذا اليوم لا تحرك ساكنا في مجال التطوير التربوي .


إن ما قامت به وزارة التربية والتعليم في الأيام السابقة من تجييش للأهالي ، وتشويه صورة المعلم أمام الرأي العام في تحميله مجموع الإخفاقات التي حصلت سواء في إمتحان الثانوية العامة ، أو رسوب بعض متقدمي الوظائف لمهنة المعلم ما هو إلا نتيجة لسياسة العجز والإفلاس في معالجة المعضلة من جذورها ، فإذا كان بعض المتقدمين قد أخفقوا ، فلماذا يسمح مجلس التعليم العالي بخفض معدلات القبول في الجامعات الخاصة إلى 55 فمن هو المسؤول عن ذلك ، ولماذا تحملون الإثم إلى غيركم ، بالوقت الذي شجعتم أنتم على ممارسة الخطيئة ، وأستهجن هنا كيف لا يوجه اللوم والعتب على الجامعة التي تخرج منها ، وكيف نجح في الجامعة ، وأود الإشارة هنا إلى أن هناك قسم من الخريجين يخظئ عند كتابة الإملاء ، ولا عجب مادام هذا يحدث زمن الرويبضة .



أما ما يخص النتائج فلقد تكلمنا في مقالات سابقة عن الطريقة التي تنصلت منها وزارة التربية وكيف تخلصت من هذا الملف وذلك برمي النتيجة السلبية على أكتاف المعلمين ، ومن الطبيعي أن تنطلي النتيجة على الكثير من أولياء الأمور ، والسبب هو أن الحكومة ممثلة بوزارة التربية لديها بوق إعلامي كبير ومسحجين وفرق إحتياط جاهزة وموزعين بكل مكان يتم تحريكهم عند الضرورة ، لنشر رسائل الحكومة المختلفة حتى لو كانت متناقضة ، وبالمقابل هذا الشيء لا يتوفر لدى معشر المعلمين ، ونتيجة لذلك فالمعادلة ناقصة لأن العلاقة بين الطرفين لا تقوم على العمل بروح الفريق .


يقال في قياس العلاقات بين الأفراد أو الدول ، أن تحديد العلاقات لا يؤخذ بلحظتها الآنية ، بل لا بد من مجموعة مواقف سواء سلبية أو إيجابية حتى يقرر أحد الأطراف إنهاء أو إستمرار العلاقة بينهما ، وما حصل في السابق من تشويه الصورة المتعمدة للمعلم من طرف وزارته ، وتسويق ذلك على العديد من أبناء الشعب الأردني ما هي إلا سياسة ممنهجة في الإساءة في السابق خفية على الكثير ولكنها اليوم لم تعد تخجل من إعلانها بسبب وضع الوزارة على المحك نتيجة للموقف العام الأخير للمعلمين .



من جهة أخرى لا توجد دولة في العالم شهرت بمدرسيها كما فعلت الحكومة لدينا ، وتستغرب من حجم الإساءة والتعالي ، وكأن الأمر لا يعني الدولة ، وهل تناست الدولة أن الولاء والإنتماء يتم صنعه في المدارس وعلى أيدي معلمين مهرة ، أكفاء ، وهنا أتساءل كيف ستكون المعادلة بالله عليكم في المستقبل من معلم فقد هذا الشيء من حكومته ، وهل تناست الدولة تلك الأمثلة القوية في تقوية المعلم ماديا ومعنويا كما حدث ويحدث في المانيا واليابان لا بل حتى في دولة العدو الإسرائيلي . وبالمقابل إلى أي مدى ستكون هذه المهنة جاذبة وسط هذا الشد الذي حصل من طرف الحكومة تجاه مربي ومعلمي الأجيال ، بالوقت الذي لا يحق للحكومة أن تفعل مافعلت نتيجة لمطالبة المعلم بحقوقه الوظيفيه البعيدة عن التسلط والقمعية وأكل حقوقه ، وخير مثال على ذلك ، الحقوق المالية المسلوبة والمنهوبة منذ عام 2000وحتى هذه اللحظة والعائدة للدارسين على نفقة وزارة التربية والتعليم من حملة الشهادات الجامعية ، ومن المسلسلات الأخرى والتي تسحب بها الوزارة المال بأسم المعلم الدورات التدريبية ، ومن الأمثلة على ذلك قام وزير التربية والتعليم بتوقيع إتفاقية مع الحكومة الكندية ، حيث منحت الأخيرة مبلغ 8 ملايين دينار من أجل تدريب المعلمين ، والسؤال الذي أطرحة والذي لا يعرفه المجتمع ؟ ماهي الفائدة التي سيجنيها المعلم من هذا المبلغ الضخم ، وحتى لا يساء الظن بالمعلم هنا بأنه يسعى وراء المادة ، فسيكون دور المعلم حضور هذه الدورات ، أما الذهاب والإياب فسيكون على حساب المعلم والذي أجره عند الله عظيم ، وستكون هناك مئات البنود لإنفاق هذه الأموال ، وسينالها كل من له علاقة بهذا التدريب بإستثناء المعلم ، وهذهي السياسة التي تسير عليها وزارة التربية والتعليم والقائمة على وجود الوزارة في واد والمعلم في واد آخر ، وهكذا تنظر وزارة التربية والتعليم لمهنة المعلم .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
14-09-2014 00:51:42
المعلم كرامة وطن
#المعلم_كرامةوطن
بيان صحفي صادر عن نقابة المعلمين الأردنيين
حول قرار مجلس الأمة الأخير و المتعلق بإقرار قانون التقاعد المدني
المعلمون ينتصرون للوطن لا لذواتهم
أصيبت نقابة المعلمين الأردنيين بخيبة أمل كما الشعب الأردني ، بإقرار قانون التقاعد المدني والذي ضاعف تقاعد النواب والأعيان العاملين والمتقاعدين منهم وساوى تقاعدهم بتقاعد الوزراء ، والذي يخدم فئة لا يتجاوز عددها (631) من الوزراء والنواب والأعيان ، في الوقت الذي أصرت فيه الحكومة ومجلس النواب على نقابة المعلمين أثناء الإضراب أن الاقتصاد الأردني وموازنة هذا العام والأعوام القادمة لا تسمح بأي زيادة على الرواتب بأي شكل من الأشكال ولأي فئة كانت ، وهذا ما دفع نقابة المعلمين وبكل مسؤولية وطنية أن تقبل جدولة مطلبها في علاوة التعليم .
إن تكلفة رواتب الوزراء والنواب والأعيان التقاعدية في حال إقرارها ستزيد عبء الموازنة عشرات ملايين الدنانير، والتي لو تم صرفها للمعلمين لخدمت أكثر من (100) مئة ألف معلم وبالتالي مئة ألف أسرة، وهي الشريحة الأوسع والتي ينعكس أثرها مباشرة على المعلم ومخرجات التعليم تحسينا وتجويدا.
لقد بيّنا في خطابنا للمجتمع الأردني ولأولياء أمور الطلبة ، ولجميع من تواصل معنا وتواصلنا معه أثناء الإضراب ، أن النهوض بالتعليم هو هدفنا الأسمى و من حق طلبتنا على المجتمع والدولة توفير تعليم بمستوى التحديات والطموحات ، ولن يقوم بهذه المهمة الكبيرة إلا معلم يشعر بالأمان الوظيفي والمعيشة الكريمة، ومجتمع يقدر التعليم والمعلم .
إننا و بعد توجيه تحية الإكبار والاعتزاز بمعلمنا الأردني، ومواقفه الوطنية والتربوية التاريخية، نؤكد في مجلس نقابة المعلمين والهيئة المركزية أن كافة حقوقنا ومطالبنا وعلى رأسها علاوة التعليم لن يتم التنازل عنها أو استبدالها أو نسيانها ، وهي حق للمعلم يجب الوفاء به كما بقية المطالب والحقوق، وسنعمل لأجل تحقيقها بكل ما أوتينا من جهد لأنها مطالب مشروعة وعادلة وهادفة مستخدمين في ذلك كافة الوسائل التصعيدية المتاحة دستوريا وقانونيا في حال عدم الالتزام أو المماطلة في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه مع الحكومة و مجلس النواب وفي مواعيده المحددة .
ولهذه الغاية وإضافة لما سبق ستنظم نقابة المعلمين لقاءا إعلاميا كبيرا مع الكتاب والصحفيين والإعلاميين لشرح وتوضيح مطالب نقابة المعلمين المهنية ومن ضمنها علاوة التعليم والتي قوبلت بالرفض من الحكومة ، والتأكيد على الدور الوطني والتربوي للمعلم الأردني.
كما ستتواصل نقابة المعلمين مع النقابات المهنية وغيرها من الهيئات الأهلية والحقوقية للتأكيد على قيام الحكومة والدولة بواجباتها تجاه المعلم والتعليم للنهوض بالعملية التربوية والتعليمية.
إن المسؤولية الوطنية تحتم على الحكومة ومجلس النواب الوفاء بكافة حقوق ومطالب المعلمين ، وعلى هذا نذكر أننا في نقابة المعلمين علقنا إضرابنا لإعطاء فرصة زمنية لتنفيذها مؤكدين على خطورة تكريس سياسة الكيل بمكيالين حسب الأهواء والمصالح الذاتية .
نقابة المعلمين الأردنيين
السبت 13/ 9 / 2014
14-09-2014 00:15:40
دعوه
وقفة تباين وإستنكار لحذف درس الشهيد فراس العجلوني من منهاج التربيه والتعليم وتهميش الحروب التي خاضها الجيش الأردني ضد إسرائيل


ندعوكم أصدقائي لوقفة تباين وإستنكار لحذف درس الشهيد فراس العجلوني من منهاج التربيه والتعليم وتهميش الحروب التي خاضها الجيش الأردني ضد إسرائيل
ندعوكم أصدقائي لوقفة تباين إستنكار لحذف درس الشهيد البطل الطيار فراس العجلوني أول طيار وأول رجل عربي يقصف إسرائيل
وذلك في عجلون - عنجره بالقرب من مستشفى الإيمان الحكومي موقع طيارة فراس الدين العجلوني
يوم الأحد الموافق 21-9-2014 من الساعه الواحده ظهرا وحتى الثالثه عصرا..
فراس العجلوني كان له الشرف بكونه أول طيار مقاتل عربي يقوم بمهاجمة الأهداف العسكرية الإسرائيلية في عمق الأراضي المحتلة وشرف المشاركة في جميع المعارك الجوية ضد العدو الإسرائيلي، وكان رحمه الله طيارا بارعا حيث قال عنه المشير عبد الحكيم عامر في عام 1964 والذي لم يصدق ما رأت عيناه من براعة وتميزا بعد عرض جوي قدمه له بحضور المغفور له الملك الحسين طيب الله ثراه ( يا ريت كل طيارين العرب بمستواك القتالي البارع).
رابط الدعوه على الفيس بوك
https://www.facebook.com/events/851796564838570/
13-09-2014 23:26:37
سواليف
النواب يقبضون ثمن اضراب المعلمين ....

"ميزانية الدولة تتحمل تقاعد النواب بينما لا تتحمل علاوة الطبشورة للمعلمين"


9/11/2014 2:50:09 PM

سواليف

تُرك الطلاب في الشوارع اياما، وكادت ان تصبح شهورا، وعملت الماكنات الحكومية المهترئة بالوقوف ومحاربة المعلمين حربا شعواء كله من اجل علاوة طبشورة، داخل غرفة الصف، كان الهدف منها ساميا وهو تحفيز وزيادة دافعية المعلم من أجل تحسين نوعية الطلاب الذين سيصلون يوما الى مجلس النواب، فنواب هذه المرحلة كما شاهدتم وتشاهدون لا يستطيعون اكمال سطر باللغة العربية الفصيحة.
طالب المعلمون بحق لهم نظير جهدهم فتحرك الكتاب المأجورين والمرتزقة فجيشوا عليهم أولياء الامور والشارع الاردني، وعملت الحكومة كل جهد من أجل تشويه صورة المعلمين ، يخرج وزير التربية والتعليم فيقول لن نرضخ لعلاوة الطبشورة في خطوة بارزة للخوف على مصالح البلاد العامة والخاصة وأن مديونية البلاد.
يخرج أيضا وزير المالية ، ويحذر من كارثة اذا اقدمت الحكومة على اعطاء المعلمين علاوة الطبشورة ، وأنها ستتسبب في ضياع البلاد أكثر من ضياعها ، تنشط الماكنة الحكومية مرة أخرى، يصبح المعلم متهما بالوصولية والابتزاز حتى أن كثيرا من المارقين أطلق عليهم لقب العرصات ، وفوق كل هذا التهديد تهديد جديد.
النواب يشمرون عن سواعدهم ، ويقفون في نزاعات مع المعلمين ، يتحدثون عن تكفير وغير ذلك ، يبحثون عن حل على حساب المعلم ، يزبدون ويرعدون لا أمل في نهاية النفق فذاك المعلم اصبح متهما بانه ضد الاردن لكل هذه المطالب .
اليوم يعلن النواب والاعيان انتزاع تقاعد مدى الحياة ، ومساواتها برواتب الوزراء ، على خدمة اربع سنوات ، بينما المعلم الذي خدم ثلاثون عاما يعاب عليه ويتهم بانه ماجور ومبتز لأنه قرر ان يطالب بعلاوة طبشورة اعمته ، وتسببت بحساسية بكل جسده .
ينتزع النواب هذا التقاعد الا أنه لم يظهر اولئك المرتزقة الذين شنوا حربا على المعلمين ، وكأنهم في جحورهم يقولون قد نستفيد من النواب او الاعيان ، الا ان الفائدة من المعلم قليلة ونادرة .

اليوم تغيب الماكنة الاعلامية التي ظهرت ضد المعلمين ، فعلى ما يبدو أن ميزانية الدولة اليوم أصبحت تتحمل، وأن عبء الميزانية انتهى، اليوم يظهر لنا كذابون جدد لا نعرف كيف سيبررون للمعلمين اعذارهم التي اختلقوها في أزمة المعلمين
13-09-2014 22:22:52
الإضراب قادم
. 💥من نتائج إجتماع النقابة

💥تم الإتفاق على التواصل مع النقابات المهنية الأخرى لتشكيل موقف موحد ومع مجموعة من قيادات المجتمع والكتاب والصحفيين حتى لا تكون النقابة فقط هي وحدها في الساحة .
💥لقاء مع الحكومة لتشديد المطالبة بعلاوة الميدان بشكل قوي وايصال الرسالة بالتصعيد في حالة الرفض .
💥التواصل الإعلامي مع الاعلام لايصال الرسالة والوعي للمجتمع والظلم الكبير الواقع على المعلم.
💥لقاء مع الفروع في المملكة لتشكيل موقف والاتفاق على برنامج تصعيدي في حال رفض الحكومة العلاوة .
💥التواصل مع المجتمع المحلي وقادته لتشكيل موقف لمجابهة الحدث وبحيث لا تبقى النقابة لوحدها وهي في الواجهة ويجب ان تعمل النقابة لتكون رافعة للمجتمع ككل .
💥لقاء قريب مع الهيئة المركزية لمناقشة الحدث والوقوف على التطورات وتقديم الاقتراحات .
💥استمزاج آراء المعلمين في الميدان حول آليات التصعيد وماهي السبل التي يمكن أن تتخذها النقابة لمجابهة الحدث .
جمال عابدين عضو نقابة المعلمين فرع عمان للدورة الثانية . 
محمد جميل الخطاطبه     |     13-09-2014 22:09:42

السلام عليكم اخي الفاضل امجد انا ولي امر طالب مراكز الريادي ما اهميتها وهل هي للطالب المتفوق ام للمواهب ارجو الرد وسوضح لك عند الرد وشكرا
12-09-2014 23:19:23
يحدث في بلدي
💥💥يحتاج المعلم 25 عاما للحصول على راتب للتقاعد يصل بحده اﻷعلى الى 350-500 دينار فقط !!!
💥بينما يحتاج النائب خدمة اربع سنوات او اقل ليحصل على راتب تقاعد يصل إلى 3000 دينار فقط...
💥يعني 6 اضعاف راتب المعلم...
💥والمعلم يخدم ست اضعاف خدمة النائب...
يحدث في بلدي 
12-09-2014 17:50:19
سواليف
النواب يقبضون ثمن اضراب المعلمين ....

"ميزانية الدولة تتحمل تقاعد النواب بينما لا تتحمل علاوة الطبشورة للمعلمين"


9/11/2014 2:50:09 PM

سواليف

تُرك الطلاب في الشوارع اياما، وكادت ان تصبح شهورا، وعملت الماكنات الحكومية المهترئة بالوقوف ومحاربة المعلمين حربا شعواء كله من اجل علاوة طبشورة، داخل غرفة الصف، كان الهدف منها ساميا وهو تحفيز وزيادة دافعية المعلم من أجل تحسين نوعية الطلاب الذين سيصلون يوما الى مجلس النواب، فنواب هذه المرحلة كما شاهدتم وتشاهدون لا يستطيعون اكمال سطر باللغة العربية الفصيحة.
طالب المعلمون بحق لهم نظير جهدهم فتحرك الكتاب المأجورين والمرتزقة فجيشوا عليهم أولياء الامور والشارع الاردني، وعملت الحكومة كل جهد من أجل تشويه صورة المعلمين ، يخرج وزير التربية والتعليم فيقول لن نرضخ لعلاوة الطبشورة في خطوة بارزة للخوف على مصالح البلاد العامة والخاصة وأن مديونية البلاد.
يخرج أيضا وزير المالية ، ويحذر من كارثة اذا اقدمت الحكومة على اعطاء المعلمين علاوة الطبشورة ، وأنها ستتسبب في ضياع البلاد أكثر من ضياعها ، تنشط الماكنة الحكومية مرة أخرى، يصبح المعلم متهما بالوصولية والابتزاز حتى أن كثيرا من المارقين أطلق عليهم لقب العرصات ، وفوق كل هذا التهديد تهديد جديد.
النواب يشمرون عن سواعدهم ، ويقفون في نزاعات مع المعلمين ، يتحدثون عن تكفير وغير ذلك ، يبحثون عن حل على حساب المعلم ، يزبدون ويرعدون لا أمل في نهاية النفق فذاك المعلم اصبح متهما بانه ضد الاردن لكل هذه المطالب .
اليوم يعلن النواب والاعيان انتزاع تقاعد مدى الحياة ، ومساواتها برواتب الوزراء ، على خدمة اربع سنوات ، بينما المعلم الذي خدم ثلاثون عاما يعاب عليه ويتهم بانه ماجور ومبتز لأنه قرر ان يطالب بعلاوة طبشورة اعمته ، وتسببت بحساسية بكل جسده .
ينتزع النواب هذا التقاعد الا أنه لم يظهر اولئك المرتزقة الذين شنوا حربا على المعلمين ، وكأنهم في جحورهم يقولون قد نستفيد من النواب او الاعيان ، الا ان الفائدة من المعلم قليلة ونادرة .

اليوم تغيب الماكنة الاعلامية التي ظهرت ضد المعلمين ، فعلى ما يبدو أن ميزانية الدولة اليوم أصبحت تتحمل، وأن عبء الميزانية انتهى، اليوم يظهر لنا كذابون جدد لا نعرف كيف سيبررون للمعلمين اعذارهم التي اختلقوها في أزمة المعلمين
امجد فاضل فريحات     |     11-09-2014 20:43:20
كلام تربوي
الأخت اربج النعيم شاكرا الرد على المفال والإضافة التربوبة المفيدة ، وما أدليت به من أفكار تربوية حقيفيه يعيشها المعلم نتيجة ظلم وجور الوزارة له ، وأما ما يخص بعد المركز عن الميدان كان السبب في هذه المشاكل وهذه حقيقة نعبشها معشر المعلمين لا بل هناك هوة واسعة لين الطرفين ناتجة من سوء التخطيط والقائم في معظمة عاى الكذب وإخفاء الحقائق عن المسؤول الأكبر . ومن جهة أخرى هناك اساليب التدريس التي أشرت إليها والمستوردة وطبعا نحن نستورد الأسلوب ونستورد معه المال والأهم هو المال ، والغرب لا يبخل بماله علينا إذا طبقنا أفكاره القائمة على المدنية والديمقراطية وحقوق الإنسان ، وغيرها من المفاهيم العصرية .
الشيء الذي يدعو للقلق يا أختي هو توجه الدولة لإلغاء مادة التاريخ أو مادة الإجتماعيات ، وقدنفذت الدولة في السابق جزء من هذا المخطظ السيء حيث جعلت مادة التاريخ مادة حرة لطلاب التوجيهي ، وهاهي الآن وفي هذا العام نفذت المرحلة الثانية من مسلسل إلغاء الإرث الوطني ، حيث قامت وزارة التربية بحذف مادة الإجتماعيات من الصفوف الثلاثة الأولى ، وفي السنة القادمة وكما صرح معاليه سيتم جعل مادة الثقافة العامة مادة تقرأ في المدرسة وغير مطلوبة في إمتحان الوزارة ، وهذا جزء آخر من الأجزاء والتي لن تنتهي عند هذا الحد .

إن الدول التي تتخلى عن تدريس التاريخ لأبنائها هي نن اللدول المارقة والأردن ليس كذلك ولن يكون على هذا الشكل ، فالتاريخ هو ذاكرة الشعوب ، ولأردن يزخر بتاريخ كبير ومهم سواء في تلك الحضارات التي قامت على أرضه أو في حركة الفتوحات الإسلامية أو في الدفاع عن فلسطين .
هذه الأشياء ألا تستحق الأشارة إليها وتشكيل فرق من الأهالي للتعرف على حقيقة هذا الأمر ، أم أن الشطارة والفهلوة والإحتجاج لا تكون إلا على الحيط الواطي وهو المعلم عندما طالب بحقوقه اللازمة والواجب تنفيذها لأنها ليست منية من أحد . وشكرا
اريج النعيم     |     11-09-2014 09:15:00
التعليم
الزميل الكاتب حقا ان المعلم لصبح كثير الامتهان في هذه الاوقات وتقول ان الوزارة السبب واتفق معك في بعض البنود مثل عدم الجاهزية ولكن كله بسبب غياب المركز عن الفروع هذه الجدلية التي تقود الى تصريحات مغلوطة واصدقك القول ان هناك خلل واضح اذا لاتجد قسم من اقسام الوزارة يعلم عن نشاطات القسم الاخر او يعلم عن التعليمات الصادرة له وتتفاجا ان كل قسم له تعليمات خاصة به علما ان هناك نقاط مشتركة بينهم

هذا كله يقود للخلل الذي نقع فية

كما هناك خلل في عملية التحصيل وذلك بسبب تعين من مضى على تخرجهم سنوات ثم نطلب منهم انشاء جديد متعلم هم نسوا ما درسوا اذا اخذنا بعين الاعتبار حقيقة انه درس تخصصه ليس عن هواية بس لان معدله اهله لدخول الجامعه من اجل فقط الحصول على ىشهادة جامعية وبعض التخصصات الرئيسة معدلاتها منخفضة خاصة في الجامعات الخاصة والدراسة عن بعد التي افرزت خرجين غير قادرين على التاسيس وهم بحاجة الى اعادة تاهيل خاصة الصفوف الثلاثة الاولى ومادة اللغة العربية والرياضيات
كما ان تغير نظام التعليم واستيراد اساليب تدريس جديدة كل عامين وتغير اساليب التقيم وتطبيق اساليب غربية دون تجهيز المدارس ذلك سبب فجوة عميقه بالتحصيل
وايضا اتفق معك بخصوص الوضع المادي للمعلم وعدم تقديره والسبب في عدم التقدير بعض النوعيات التي اسات الى هذه المهنة التي هي اساس المجتمع وواضعه لبنته الاولى
انا اقول ان كل شيء بحاجة الى مراجعه ويشكل عميق حتى ننهض بالمعلم والطالب ونتلافى كل الاخطاء المتراكمه حتى تعد للمعلم والتعليم والمدرسة هيبتها
مقالات أخرى للكاتب
  كم من الجرائم ترتكب من قبل القتاتين
  إذا لم تستطيع أن تغير فللتغير
  إختر أي نوع من المفاتيح تكون على يديك .
  الظلم ظلمات
  إسأل نفسك
  كاد المعلم ان يكون متسولا
  التلذذ بالظلم
  المعلمون إلى أين
  العمل غير المؤسسي في وزارة التربية والتعليم
  لك الله ياحلب
  رسالة إلى جلالة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين المعظم
  وزارة التربية والتعليم آيلة للسقوط
  من يمد رجله لا يمد يده
  مرشحون لمجلس النواب وفق نطام ( ISO )
  الفلوجة العراقية لك الله
  ذكرى النكبة ونكبة الذاكرة
  فقيد البلد حسني عطاالله بني سلمان أبوقتيبة
  وجع الأمة بسقوط بغداد
  ربحت إسرائيل وخسر العرب
  البدء بمحو الحديث عن تاريخ اليهود من الكتب المدرسية
  تعالوا نعلمكم كيف يكون حب الوطن
  البطل المقدام الكاسر
  رسالة إلى الأحرار من النواب وإلى جميع الجهات التي لها علاقة بمقاومة التطبيع مع إسرائيل .
  حديث آخر الليل
  وعد بلفور 2/ 11/ 1917 ماالجديد
  هل هناك خيار غير خيار السلام مع إسرائيل
  شهيد العيد صدام حسين وتصفية القضية الفلسطينية
  الزميل المعلم عبدالهادي الغرايبة وأكلت يوم أكل الثور الأبيض
  رثاء أبي
  %30 تضليل مقابل 30% حقيقة
  الصعود بالواسطة
  عيش وملح ودلالاتهما
  المعلم صدقي ابراهيم الصمادي الفارس الذي ترجل
  في ذكرى نكبة فلسطين حقائق وأرقام
  الرقيب عمر البلاونه الغوراني نموذج وطني يحتذى
  الأخلاق الإسلامية والماسونية السرية واللبيب من الإشارة يفهم
  ستة مكاتب تنفق مليون دينار سنويا
  ذهب عجلون بين ==== وسنديان الحكومة
  إضراب المعلمين المفتوح هم لا بد منه
  التغني بالوطنية الملاذ الأخير ------
  دعوة للشرفاء من الرجال
  فقدان الذاكرة الشامل
  الموصل تقود الجهاد
  قبل ما يفور التنور
  ضبط النفس
  قوي قلبك يا أبو حسين
  بدي علاماتي ياوزير التربية والتعليم
  الدولة تتغول على رواتب الموظفين بضريبة الدخل ومجلس النواب مغيب
  إختبار الثانويه العامة
  قراءة في الثلجة الأخيرة على منطقة عجلون
  حقائق وأرقام عن مدرسة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين الشاملة للبنين
  صناعة تزييف التاريخ وقلب الحقائق [ 1 ]
  شعب يجلد نفسه
  نظام الإلتزام بجمع الضرائب ومتلازمة عبدالله النسور
  دماء رخيصة ... وأفواه جشعة
  التاريخ يعيد نفسه...الأردن وفراشة النار
  قاتلوا المسلمين
  رثاء أمي
  إمتحان التوجيهي في الأردن يسير نحو الهاوية
  أيام كفرنجاوية =2=
  أيام كفرنجاوية = 1 =
  السيادة المفقودة
  خلي عينك على سيارتك
  الضغط وأنواعه في الأردن
  نقابة المعلمين بعد عامها الأول
  ودق المجوز يا عبود
  جمل عبود
  آ آ آخ . . . وكمشة غباين
  نظرية التأقلم في الأردن
  إبن الفلاح ما بيتلحلح
  لماذا فقد الشعب الثقة بالحكومات وبمجالس النواب الأردنيه
  إسرائيل تدق ناقوس الحرب في المنطقه
  مطالب ساخنه على مكاتب نواب عجلون الجدد
  الدكتور أحمدعناب .. شخصيه لن تتكرر
  المرشح والناخب وتبادل دور الأسير والمحرر
  أيام عجلونيه
  أيام عجلونيه
  أيام عجلونيه
  لهجر قصرك . .
  كل مادق الكوز بالجره
  القدروالختيار .. ياسر عرفات أبوعمار
  الحكومه تنعى الشعب الأردني
  أحمد يمه ... رجعت الشتويه
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح