الأربعاء 24 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

استبدلوا رغيف الخبز بالتالي

بقلم م. محمد عبد الله العبود

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

تهان ومباركات
{ورد الاميرة }}
بقلم رقية محمد القضاة

=

 

واستيقظت الأميرة على صوت آذان الفجر الندي ،وامتلأ قلبها حسرة وندما ،وقد فاتها وردها اليومي ساعة السحر ،وهي ساعة اعتادت فيها على ذكر الله والتهجد وقراءة القرآن،وعبثا حاول زوجها الامير أن يواسيها فقد ظلت متكدرة القلب يومها ذاك ،فيأمر الزوج بأن تدق الطبول في ارجاء القلعة في السحر كل يوم ،لكي يستيقظ كل من لديه ورد يومي يخشى فواته والحرمان من أجره 
كانت تلك الزوجة هي {عصمة الدين خاتون } إبنة أمير دمشق {معين الدين انر }وزوجة نور الدين زنكي القائد الذي لمّ شمل الأمة في وقت بلغت شرذمتها الاوج ،واحتلت اطرافها ،وقبلتها الأولى بيت المقدس،واستطاع أن يجمع الإمارات المتناحرة بالتعاون مع والد زوجته الصالحة والتي كانت هي السبب في توحيد دمشق وحلب ،فقد حاول أبوها ان يعقد صلحا مع الفرنجة ،بقصد حماية دمشق من الاحتلال ،ونسي أن الصليبيين أهل غدر ومكر ،وظنّ ان نور الدين زنكي طامع في دمشق لأجل الملك والسلطان ،ولم يكن يدري ان الامير الصالح مشغول القلب والعقل بما هو اكبر من الكرسي والصولجان ،فبلاد المسلمين ضعيفة وامراؤها يتناحرون فيما بينهم ،ومنهم من يصالح الفرنجة دون وازع من دين او ضمير،وبيت المقدس في يد الافرنج ،الذين جعلواالمسجد الاقصى اصطبلا لخيولهم ،وقد استهانوا بالامة جميعها ،لما هي فيه من الضعف والشرذمة والهوان 
وفي قصر معين الدين أنر ،أميرة صالحة تقية ،وزهرة عفيفة نديّة ،قلبها معلّق بالقرآن ،ووقتها بين الفقه والأدب والعبادة ،وليلها قليل النوم كثير الذكر والقيام ،كانت تلك الاميرة هي عصمة خاتون ،الإبنة التي آلمها أن يسعى والدها لمصالحة الفرنجة ،بل والتحالف معهم ،وعاتبته وحاولت منع هذا الحلف الذليل ،ولكنه مضى في عزمه ذاك ،ولم يكن ما يفعله{ أنر }عن قلة دين ولا جهل بل عرف الامير بالصلاح والعدل ،ولكنه في حالة ضعف وخديعة من الشيطان ،يحاول القيام بما لم يعرضه على إيمانه وتقواه،فتقف البنت البارة بابيها موقف الناصح الامين ،ولما لم تجد لديه استجابة ،كتبت الى الامير نور الدين تحذره من الخطر الذي سيحيق بالامة دون أن تذكر اسمها ،وتعلمه ان أمير دمشق لا يعتقد أن هذا الامر سيكون له مردود سيء على الدين والامة
ويتحرى نور الدين الأمر ويعرف هوية كاتبة الرسالة ،فيتصرف بحكمة وتعقل ،ويزور معين الدين أنر وتنتهي زيارته بتحالف قوي ومصاهرة كريمة ،وترتحل عصمة الدين خاتون مع نور الدين زنكي إلى حلب وقد اطمان قلبها على والدها وامتها ويجد فيها الأمير القائد عقلا ورايا سديدا وحكمة مشفوعة بحسن الخلق وصدق اليقين ومتين الدين ،وتبقى الخاتون مستشارة لزوجها المجاهد يحترم رأيها كما يحترم رأي إخوته من القادة المجاهدين ومنهم صلاح الدين الايوبي حتى توفاه الله ،وتولى الامارة من بعده ولده الصالح اسماعيل الذي اشتهر بالورع والتقوى ،وتوفي ولم يتم العشرين من عمره 
بقيت عصمة خاتون وحيدة ،ولكنها قوية صابرة تنفق مالها يمينا وشمالا في ما يرضي ربها ،ما بين رباط لفقراء المسلمين ووقف على تلاميذ المذهب الحنفي ،ونفقة على زوايا وحلقات العلم ،ويعرف لها فضلها قائد الامة المجاهد صلاح الدين الايوبي فيخطبها من أخيها ويتزوجها ،ويستشيرها في كثير من المواقف فلا يرى او يسمع الا ما يرفعها في نظره فيعلو قدرها لديه ،وقد أدرك عظم غيرتها على دينها ورغبتها في تحرير بيت المقدس وانفاقها مالها على هذه الغاية
ومضى القائد العظيم يسعى الى غايته النبيله ،وتحرير الاقصى حلمه ورضى الله مبتغاه ،وتنتقل عصمة الدين خاتون الى جوار ربها راضية مرضية ،ويكتم المقربون من صلاح الدين خبر وفاتها عنه ثلاث شهور لعلمهم بمنزلتها لديه ،خشية ان يضعفه حزنه على فراقها ، فالناس في المشاعر الإنسانية سواء مهما اختلفت مواقعهم ،فالعين تدمع والقلب يحزن ،ولكن الرضا لا يدركه إلا المحتسبون
لقد قدّمت المراة المسلمة نماذج لا حصر لها من التميز، في كل موقع ومجال مما يشعرنا بالفخر اننا خلقنا نساء مسلمات 

 


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  أظننت أنّي نسيت ؟
  محمد رسول الله
  {في ظلال البيت العتيق}
  غريب عابر سبيل
  محمد والخميس وصباح المنذرين
  لبيك اللهم لبيك
  لعلّلك تنجو من عسيرها
  قوموا فصلّوا على اخيكم أصحمة
  النهر يعرفنا إذا جئنا معا
  على ثرى مؤتة الطهور
  بين الماضي والمستقبل
  وليال عشر
  عابرو سبيل
  بين نار وموج ورجاء
  وهم في غفلة معرضون
  وفتحت ابواب الجنّة
  والطيبات للطيبين
  كما سرى البدر
  أدب نقيّ وثقافة أصيلة
  النهر يعرفنا اذا جئنا معا
  الإسلام والتغيير الراشد
  أحبّوا الله
  بين اليبس والإخضرار
  كيف لي بالصدر بعد الورود؟
  بين الرحمة والنفعية
  لأوّل الحشر
  [وسراجا منيرا]
  بيت من قصب
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  بر وبراءة
  على حصون خيبر
  بين مكة والمدينة
  حجة الوداع
  رحلة القلوب
  بل هو خير لكم
  [وانت العزيز يا رسول الله]
  {عند سدرة المنتهى}
  {نجوم على مشارف الشام}
  بين اليبس والاخضرار
  مسك الشهادة
  وإنك لعلى خلق عظيم
  من حيث لم يحتسبوا
  ونشتاق إليك يا رسول الله
  ورثة الانبياء
  بيت من قصب
  {الصدّيق ثاني اثنين}
  يا قدس يامحراب يامسجد
  بين مكة والمدينة
  [بذرة شرّوبذرة خير]
  حتى لانتوقف عن السعي
  {يوم الحج الأكبر}
  عرفة تجلّ ودنوّ وعتق
  {إليك ترتحل القلوب]
  الشهيدة السابقة
  قلعة عجلون تحتفي بالقدس
  الوقف الاسلامي فكر حضاري
  بين الثار والنار
  {وذلك في الله}
  ما بعد الموت من مستعتب
  {لكانما انتزعتها من قلبي}
  أسرجوا العاديات
  الله أعلى وأجلّ
  آذن الفجر
  وما أدراك ما ليلة القدر
  والفجر وليال عشر
  سجود المآذن
  هنا غزّة
  بيت في الجنة
  [من صبا بردى]ّ
  سجود المآذن
  يا أمة نهلت من وردها الأمم
  فما قدّمت لنفسك
  {واتق دعوة المظلوم }
  اينشتاين ليس صهيونيا !!
  {دولة ودستور} -
  [رجل نوّر الله قلبه ]
  عظمة الشريعة
  [ ياأهل الشام ماذا بعد الهجرتين ؟؟ ]
  [السنّة مصدرا للمعرفة والحضارة ]
  {محمد رسول الله }
  في ظلال البيت العتيق
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  مسك الأرض
  فاحسنوا كما اسن الله إليكم
  اليس الصبح بقريب؟؟
  امتنا والايجابية الحضارية
  [شيء من سعة الصّدر]
  {الفاروق}
  ماض بديع ومستقبل مامول
  المدينة المنوّرة
  هجرة وتمكين
  إن الأرض لا تقدّس أحدا
  الخطاب الإسلامي
  يوم الحج الأكبر
  {إليك ترتحل القلوب]
  أفراح الرّوح 3 ( بذرة شرّوبذرة خير )
  أفراح الرّوح 2- {حياة مضاعفة}
  أفراح الرّوح
  من أجل هذه الكلمات
  هل نحن في صراع مع الحضارات
  أجب عن رسول الله
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح