الجمعة 24 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

وتسطع شمس عزك يا ولدي

بقلم عبدالله علي العسولي

حب الوطن والقائد

بقلم هاني بدر

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
خربة صوفرة المنسية على جوانب الوادي
بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

=

 

المقدمة:

إن التاريخ ليس مجرد أقاصيص تحكى ، ولا مجرد تسجيل للوقائع والأحداث .. إنما يدرس التاريخ للعبرة والعظة وتربية الأجيال يقول الله تعالى:  ( فاقصص القصص لعلهم يتفكرون (1) (صدق الله العظيم . وكل أمة من أمم الأرض تعتبر دراسة التاريخ من دروس التربية لشعوبها ، فتصوغه بحيث يؤدي مهمة تربوية في حياتهم ، وقال الله تعالى :( أولم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عقبة الذين من قبلهم (2) (صدق الله العظيم .

 

 خربة صوفرة :

 

استكمالا للحديث عن المقامات والخرب القديمة في محافظة عجلون يأتي حديثنا اليوم عن خربة صوفرة ( المكان والزمان والإنسان ) .

تقع خربة صوفرة إلى الجهة الغربية من بلدة الوهادنه وتبعد عنها حوالي 2.5كلم وتبعد عن الغور حوالي 2كلم ، ترتبط مع الوهادنه بعدد من الطرق الزراعية :

الطريق الأول:  من بلدة الوهادنه ، الخلة ، مياسه ، الدرجة ، ام سويدة ، الخرابة ، عين ماء صوفرة، الطريق معبدة لغاية ام سويدة .

 الطريق الثاني : الوهادنه ، كرم العجل ، الطهطور ، القعنبي ، عراق الملح ، الحومة ، أجور سليم ، عين ماء صوفرة ، معبدة لغاية منطقة الحومة .

الطريق الثالث : الوهادنه ، عجوليا ، نيسا ، الملول ، الفضوة ، حجر اقرز ، الخوارج ، ام العوسج ، عين ماء صوفرة ، معبدة لغاية حجر افرز .

يطلق اسم صوفرة على حوض من أحواض أراضي بلدة الوهادنه، باسم حوض صوفرة / 11.وتعود ملكية أراضي صوفرة في الوقت الحاضر إلى مختلف عشائر الوهادنه

صورة رقم / 1 من القمر الاصطناعي لمنطقة وادي صوفرة ويظهر فيه غابة من اشجار الزيتون المعمر

 

 

تقع خرابه صوفرة على أطراف قطعة ارض منبسطة مساحتها حوالي خمسون دونما تسمى ألان باسم الخرابة ، (وخرابه صوفرة ) عبارة عن بقايا جدران بيوت وأكوام من الحجارة القديمة من الحجر العادي والغير معمول بطريقة هندسية تبعد عن عين الماء حوالي (200 ) متر ، لم يتم المسح الأثري عن هذه الخربة القديمة على الرغم من استملاك وزارة السياحة مؤخرا للمنطقة الموجود بها المغاير والكهوف وبمساحة تقدر(20) دونما لوجود شواهد أثرية فيها ، بتاريخ 1-7-2013م قام فريق من جمعية عجلون للبحوث والدراسات مؤلف من الدكتور خليف الغرايبة والدكتور محمد الخطاطبة والباحث محمود الشريدة بزيارة خرابه صوفرة وخرابه الخزيمات المجاورة ومعاينتها واخذ عينات من الفخار السطحي. تبين وعلى لسان الدكتور محمد الخطاطبة بان الفخار الموجود في خرابه الخزيمات يعود إلى الفترة المملوكية.

 

 

يوجد بالقرب من خرابه صوفرة والى الجنوب وبمسافة اقل من  400م مقاطع صخرية كبيرة جدا فيها العديد من المغاير والكهوف تقدر بأكثر من عشرون كهفا ومغارة ، كما في الصورة (رقم /2 ) أشهرها عراق صوفرة أو ما سمي في الفترة الأخيرة بعراق بني سلمان الشقاح (حيث امتلكوه وتوارثوا ألسكنه فيه لمدة طويلة )يبلغ ارتفاع المقطع الصخري الذي يوجد فيه هذا الكهف أكثر من ثلاثون مترا ، ويبلغ طول باب الكهف حوالي 20مترا وعرضه 10 أمتار أما عمقه يصل إلى عدة  أمتار تبدأ واسعة ثم تضيق كلما سرت بة إلى الداخل على شكل سرداب مظلم ،  ينتهي في باب صغير يبعد اكثر من خمسون مترا من الباب الاول ،  ويقول كبار السن ممن شاهدة او سكن به عن وجود اماكن في سقف الكهف تنزل منها قطرات الماء معظم ايام السنة . (الصورة رقم /3 )،

 

 المغاير الموجودة في هذا المقطع الصخري والمسمى ( طف صوفرة )  ذات أحجام مختلفة ومعظمها تفتح باتجاه عين الماء،  بعضها قريب من بعض وبعضها متباعد ، وتعرف بأسماء من امتلكها أو سكن بها مثل : عراق العلاني والبياضة وعراق لافي ومغارة حسن العقايلة وغيرها .

 

يوجد مقابل هذا المقطع الصخري في ضفة الوادي الجنوبية مقطع صخري منفرد فيه بعض التجاويف بأحجام مختلفة يطلق علية الدير وهو اقرب ما يكون لعين الماء ،(الصورة رقم / 4)، وذاكرة من سكن هناك تقول أن كنيسة أو معبد ما كان هناك .

 

 

 

أهم ما يميز هذه الحرابة وجودها في منطقة منبسطة وحولها الجبال العالية من جميع الجهات تشكل منظرا طبيعيا رائعا ، يكتسي بحلة ملونة غاية في الروعة في فصل الربيع حيث يرتادها الناس للترويح عن النفس. وجود عين الماء المسماة بعين صوفرة التي تروي مأت أشجار الزيتون المزروعة على جنيات وادي صوفرة بمسافة لأتقل عن كيلومتر باتجاه الغرب .

 

 

عين ماء صوفرة :

تقع هذه العين بالقرب من خربة صوفرة ، تنبع من أسفل جبل (أجور سليم )(3) بقوة 5" ، مائها عذب رقراق ،   كانت بالسابق تسحب مياهها بواسطة مواسير فخارية لمسافة 2كم إلى خزان ماء في منطقة الدير الأحمر لتروي أراضي الدير الأحمر وأم طاقة وخلة البركة والميسر ، ولايزال بقايا الخزان وبعض المواسير الفخارية موجودة .

 

 

أما هذه الأيام يتوقف استعمالها على ري أشجار الزيتون التي زرعت في ضفاف وادي صوفرة وأم ارجام .وتنقل اليها بواسطة خراطيم ماء بلاستيكية محافظة توفير الماء والتقليل من الفاقد مع وجود برنامج لتنظيم الدور وساعات الري .تظهر منطقة العين من خلال( الصورة رقم/4 السابقة) ،

وادي صوفرة:

وادي جاف تكون بفعل الطبيعة ، جنوب بلدة الوهادنه ، تجري فيه المياه خلال نزول المطر المتساقط على المرتفعات الشرقية من وحدة الوهادنه ،  يتجه من الشرق إلى الغرب طوله حوالي 13  كم من أعلى نقطه في تشكيله في منطقة الروس وحتى مصبه في نهر الأردن عند منطقة ( الرقة )(4)

 

 

 يبدأ بفرعين ، يسمى الفرع الأول ( وادي عبده ) والذي يبدأ من المنطقة الواقعة شمال رأس إعمر وجنوب القصبة ،  يخترق أراض زراعيه متوسطه الانحدار باتجاه مجرى الوادي مزروعة بأشجار الزيتون . 

 

 

 والفرع الثاني ويسمى ( وادي أبو الزيت ) يبدأ تشكيله من منطقة الروس جنوب رأس إعمر ورأس الدالية ،  تحيط به أراضي زراعيه واسعة ،  قليلة الانحدار ،  باتجاه مجرى الوادي ،  تزرع بها الحبوب وأشجار الزيتون والكرمه ، يلتقي الواديان في منطقة " عجوليا " وهي منطقه منبسطة واسعة مزروعة بأشجار الزيتون وخاصة الزيتون الرومي ، ويخرج منها الوادي باتجاه الطهطور حيث يصبح شديد الانحدار متخذا أسم وادي صوفرة ، تحيط به أراض شديدة الانحدار ،  معظم الأراضي التي تحاذيه من جهة الشمال ،  جرداء لا تصلح للزراعة ، أما الأراضي المحاذية له من جهة الجنوب فقد تم استغلالها بزراعة أشجار الزيتون .

 يلتقي مع وادي صوفرة عدة روافد ، تشكلت من المنحدرات على جانبيه ، يلتقي معه من الشمال روض الدرجة ،  وروض طف الوحش ومن الجنوب يلتقي معه روض العمائم ،  الذي يتشكل من جنوب رأس حمود .

يتابع وادي صوفرة مسيره حتى خربة صوفرة بانحدار شديد ،  إلى أن يصل قرب عين صوفرة ،  حيث تزرع أشجار الزيتون على جانبيه ويتابع مسيره متعرجا" متجاوز الجبال ليدخل أراضي الغور ، حيث يصبح أسمه وادي الصرار يتسع مجراه وتنبسط حوله الأرض ،  متابعا" مسيره ما بين عين سلما وعين نبيلة ،  لينتهي في نهر الأردن عند منطقة (  الرقة ) . الصورة رقم /5 تبين جزء من وادي صوفرة وتظهر فية اشجار الزيتون .

 

 

المعالم القريبة والمشرفة على صوفرة ، بعضها ضمن حوض صوفرة والبعض الأخر من الأحواض المجاورة والملاصقة لحوض صوفرة ، وحتى يسهل علينا ذكرها نبداء من جهة الشرق : الطهطور ، القعنبي ، عراق الملح . الحومة ، اجور سليم ، الخرابة ، الجاحد ، الدرجة ، طف الوحش .

 

من جهة الشمال : ام سويدة ، قطعة ابو راس ، السريج .

 

من جهة الغرب :أربوع اصبيح ، ظهور العرقان ، روض خليل السالم ، خرابة الخزيمات ، ام ربيضة ، الوقفية ، الميسر ، خلة البركة ، ام طاقة ،الوسادة ، الدير الأحمر ام ارجام ، عين البيضاء .

 

من جهة الجنوب : قطعة الجامع ، المصنع ، البياضة ، ام العوسج ، الخوارج ، حجر اقرز ، طبنة عيد ، قطعة جاسر ، قطعة متروك .

 

تاريخ خربة صوفرة :

 

على الرغم من وجود الكثير من المعالم الأثرية في صوفرة ومنها بقايا جدران وأساسات الخربة القديمة ووجود بعض الكهوف القديمة والتي استعملت الهندسة  في تصميمها بالإضافة لطريقة نقل مياه العين بواسطة مواسير فخارية إلى خزان الماء الأرضي في منطقة قريبة من الدير الأحمر المزروعات بطريقة الانسياب الطبيعي ، لازال بقايا الخزان الأرضي وبقايا المواسير الفخارية ماثلة للعيان .إلا أن الباحث لا يستطيع الجزم بتاريخ صوفرة القديم لعدم توفر معلومات مؤكدة مبنية على عمليات مسح وتنقيب من قبل جهات متخصصة بذلك ، وكل ما نستطيع الحديث فيه عن تاريخ صوفرة هو من خلال الاستماع للتاريخ الشفوي الذي يتحدث فيه المعمرين من أبناء هذه المنطقة ممن عاش في صوفرة أو عمل فيها ...

 

ومن خلال لقاءات سابقة مع المرحوم الحاج طه علي سلمان الشقاح والذي عاش فترة طويلة في صوفرة ويمتلك فيها أرضا وسكنا وكان من المهتمين بالتاريخ الشفوي ولدية ذاكرة قوية (5)...

 

 

كانت صوفرة على الدوام مشتى للعديد من أبناء عشائر الوهادنه الممتهنين للفلاحة وكونها منطقة متوسطة بين بلدة الوهادنه ومنطقة الغور ولتوفر العديد من المغاير والكهوف يأوون إليها في فصل الشتاء وتوفر مياه الشرب لهم ولمواشيهم ، وعلى الرغم من وجود العديد منهم يسكن وبشكل دائم في صوفرة إلا أن البعض يقيم بها في فصل الشتاء حتى ينجز زراعة أرضة في المناطق القريبة منها ثم يعود إلى سكنه الدائم في خربة الوهادنه .

 

 

يقول الحاج طه علي السلمان الشقاح بناء على ما سمعة ممن سبقه من الآباء والأجداد بان عين ماء صوفرة كانت تعود ملكيتها إلى زعيم قرية قافصه (ألان خرابه مهجورة ) تبعد عن صوفرة حوالي2كلم إلى الجنوب الغربي واسمه (شنطاح )، يوجد في منطقة قافصه عراق باسم عراق شنطاح ، ونظرا لان شنطاح تزوج إحدى البنات من عشيرة الشقاح ، وأصبح صهرا لهم ، طلبت منه زوجته أن يعطي عين الماء والأراضي المجاورة لها في صوفرة إلى أخوتها من عشيرة الشقاح ، وعندها وضعت هذه العشيرة يدها على جميع أراضي صوفرة ولغاية الآن هم اكبر الملاكين في هذه المنطقة ، وهم آخر من ترك المسكن في منطقة صوفرة في بداية السبعينيات من القرن الماضي ، على الرغم من امتلاك الكثير من أبناء العشائر الأخرى لأراضي فيها سوى المروية فيها ام البعلية ....

 

أما عن ذكر صوفرة في كتب التاريخ ، فقد ذكرت في الوثائق العثمانية (السالنامة ) وأشار إليها الأستاذ الدكتور محمد عدنان البخيت في دفتر مفصل لواء عجلون طابو دفتري رقم 970المتوافق مع عام 1583م, وفي دفتر مفصل لواء عجلون طابو دفتري رقم185المتوافق مع عام 1596م والمحفوظة في أرشيف الباب العالي / استانبول ، وكذلك أشار إليها الأستاذ الدكتور صالح الدرادكة في كتابة لواء عجلون العثماني في القرن السادس عشر الميلادي .

 

 

 اعتبرت جميع الأراضي في لواء عجلون ملكا للدولة ، تمنحها للوجهاء والشيوخ وموظفيها المدنيين والعسكريين بصورة ( تيمار وزعامات ) ، وصاحب التيمار والزعامة يعطي الأرض للفلاحين لاستثمارها وزراعتها مقابل قسم من إنتاجها يدفع بشكل ضريبة تستحق في أوقات محددة في السنة ، مثل وقت الحصاد وقطف الزيتون وبعد جني محصول العسل من اجل تكوين القوة العسكرية العثمانية وتعزيزها  ، وتامين موارد العيش للدولة وموظفيها من مدنيين وعسكريين ثم الفلاحين ،  .

طبق في استعمال نضام الإقطاع آو ما يسميه العثمانيون بالتيمار وكان التيمار في لواء عجلون على ثلاثة أشكال(6) :

أ . الخاص (الخاص السلطاني )  ب . الزعامات .  ج . التيمار .

 

وهنا نتحدث قليلا عن النوع الخاص السلطاني لان مزرعة صوفرة كانت ضمن هذا النوع من الإقطاعيات ، كان الخاص السلطاني غير مقتصر على العائدات المتحصل من الزراعية فقط ، بل كان يشمل ايضا عوائد أخرى كالجزية المفروضة على النصارى . ورسم البادهوا ورسم عروس ، والرسوم المفروضة على الحيوانات كالماعز والجاموس والنحل ، والرسوم على الطواحين والمعاصر ، وعشر مال الوقف .

 

وكان الخاص السلطاني ينتشر في معظم أنحاء لواء عجلون ، أما في ناحية جبل عجلون ، فكان في : بلدة عجلون ، قرية دير بني معدان ، قرية ابو الحروف ، مزرعة عين حاتم ، مزرعة دير شمار ، مزرعة صوفرة ، مزرعة المعرضة ، مزرعة عامرية ، مزرعة حصين ، مزرعة قصير ، قطعة ارض غرب كوارة ، قطعة ارض حسامي ، قطعة ارض صايرة  ، بلغت عائدات الدولة الضريبية من هذا النوع في لواء عجلون عام 1583م مقدار (245079) اوقجه .

 

 الجدول التالي يبين مقدار الضريبة التي كانت تدفعها صوفرة للدولة العثمانية(7)

السنة ورقم الدفتر

دفتر266

لعام 1538

دفتر 970

لعام 1583

دفتر 185

لعام 1596م

قيمة الضريبة /اقجة

780

980

1000

 

 

أما النوع الثاني من نظام الإقطاع فكان ( الزعامات ) ، وجد في لواء عجلون احد عشر زعامة موزعة على كل اللواء ، كان أشهرها زعامة آسرة الغزاوية التي مارست الزعامة من عام 1516- 1590م، (8)  وكان منها حكاما لسناجق عجلون والكرك والشوبك بالإضافة لإمارة الحج .

 

والنوع الثالث من هذا النظام هو التيمار : وهو أكثر أنواع الإقطاع انتشارا في لواء عجلون بعد الخاص ومنهم برويز بك المتقاعد الذي كان تيمارا لمنطقة خربة الوهادنه .

 

كان التيماري يلتزم اتجاه الدولة العثمانية بأمرين(9) ،

 الأول : الالتزام بالالتحاق بالخدمة العسكرية مع عدد من الاتباع بكامل العدة عند دعوته للقتال

 

الثاني : يستغل تيمارة على أفضل وجه ويقدم الضريبة المفروضة في وقتها . يقول الدرادكة أن مزرعة صويرة تابع خربة(10) التي وردت في السجلات العثمانية ... هي صوفرة التي تقع بالقرب من خربة الوهادنه ولم يعثر على أي موقع في الأردن باسم مزرعة صويرة ... ومن خلال دائرة الأراضي والمساحة الأردنية يوجد حوض باسم حوض صوفرة من أراضي خربة الوهادنه .

==================

ملاحظة / ارجو من الاخوة المطالعين لهذا المقال ولديهم معلومات لم تذكر هنا تزويدي بها مع الشكر والتقدير ....

الباحث / محمود حسين الشريدة

المراجع :

1 . القران الكريم.الأعراف ، الآية 176 .

2 . القران الكريم.فاطر  ، الاية44  .

3 .محمود الشريدة. الوهادنه بين الماضي والحاضر ، ص

4 . محمود الشريدة . مرجع سابق ، ص .

5 . مقابلة سابقة مع المرحوم الحاج طه علي السلمان الشقاح .

6 . أد محمد عدنان البخيت . دفتر مفصل لواء عجلون طابو دفتري 185، ص16

7 . أ د صالح الدرادكة . لواء عجلون في القرن /16 الميلادي ،  ص222.

8 .أد محمد عدنان البخيت .  مرجع سابق ، ص 15

9 . .أد محمد عدنان البخيت . مرجع سابق ، ص16

10. أ د صالح الدرادكة . مرجع سابق ، ص32.


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
محمود سليمان شقاح     |     30-12-2014 08:41:53
بوركت ابو محمد
جزاك الله خيرا على جهودك وعملك الجميل اخي ابو محمد .. متمنين ان يكون هناك عمل اكبر واوسع يناول خربة صوفرا لما شكلته مع خربة قافصا وغيرها من نواة لحضارة وثقافة ممتدة من القدم ولغاية الان ...بوركت اخي
محمود حسين الشريدة     |     10-12-2014 08:36:11
محبوا التاريخ والتراث
اخي العزيز الاستاذ فايز الصمادي حفظك الله ورعاك ....
اشكرك جزيل الشكر على مرورك الطيب وكلماتك العذبة عذوبة نسيم دير الصمادية ...
اخي الاستاذ فايز الصمادي ....دير الصمادية الشمالي والجنوبي غني بتاريخه وانسانة ...وكباحث اطلب المعلومات من كل من يملكها .... وما دام اخي العزيز يملكها ...فهذا تلفوني (0777788455) وانا مستعد لزيارتك والتعاون معك لتوثيق ما نستطيع الحصول علية من تاريخ شفوي او تراثي عن دير الصمادية ....مع احترامي وتقديري
محمود حسين الشريدة     |     10-12-2014 08:23:27
محبوا التاريخ والتراث
اخي العزيز الكابتن الطيار الشاعر المبدع / زكي الزغول ابو العباس حفظك الله ورعاك ...

اشكرك جزيل الشكر على مرورك الطيب ومتابعتك لما اكتب عن تاريخ منطقتنا الغالية الغنية بتاريخها وتراثها وانسانها .... مع تحياتي وتقديري لشخصك الكريم ...
محمود حسين الشريدة     |     10-12-2014 08:18:44
محبي التاريخ والتراث
اخي العزيز الاعلامي والكاتب والناشط الاجتماعي الشيخ يوسف المومني حفظك الله ورعاك ...
اشكرك جزيل الشكر على مرورك وكلماتك الطيبة .. ... مع الاحترام والتقدير ...
محمود حسين الشريدة     |     10-12-2014 08:15:06
محبوا التاريخ والتراث
اخي العزيز الدكتور محمد الشقاح حفظك الله ورعاك .....
اشكر مرورك وكلماتك العذبة الصافية صفاء سكون صوفرة ... مع تحياتي وتقديري
محمود حسين الشريدة     |     10-12-2014 08:11:42
محبي التاريخ والتراث
اخي العزيز هيثم الشقاح ادامة الله ... اشكر مرورك ومتابعتك لما اكتب ... وارجو الله تعالى ان تكون هذه الكتابة لوجهه الكريم وان ينفع بها اجيالنا القادمة ... رحم الله الحاج طة الشقاح مرجعنا الكبير في توثيق تاريخنا الشفوي ....
الاستاذ فايز الصمادي     |     09-12-2014 23:14:52
مدير مدرسة السفينة الثانوية للبنين
الاستاذ محمود الشريدة اشكرك كل الشكر على الجهود المميزة في ابراز تاريخ المنطقة الغربية من محافظة عجلون وعلى الجهد المتئني في الطرح والاسلوب المشوق في المتابعة والتي تعطي معلومات رائعة عن هذة المنطقة بالذات وانني من المتابعين لهذة المقالات باستمرار خاصة وانني من ابناء دير الصمادية الجنوبي وامضي معظم وقتي في مزرعي هناك واتمنى ان يكون لك زيارة لدير الصمادية الجنوبي والكتابة عنة خاصة انة الحوض رقم واحد من اراضي الوهادنة وفي النهاية كل الشكر اخونا ابو محمد
الكابتن الطيار زكي الزغول     |     05-12-2014 16:28:49
إبداع
الأخ العزيز محمود الشريده أبو محمد،
أنت تغدق علينا بهذا العطاء المتواصل من التاريخ والتراث الرائع،حقيقة ان هذا التوثيق ليس له ثمن، لك فائق الاحترام والتقدير أيها المناضل الفاضل.
يوسف المومني /رئيس منتدى الجنيد الثقافي     |     05-12-2014 15:06:19

اشكرك على اتحافنا بهذه المعلومات الرائعة
د محمد الشقاح     |     05-12-2014 12:58:22
تحيه للعطاء
السلام عليكم ورحمه الله
جهود مباركه من فريق الخير والعطاء
الدكتور خليف الغرايبة والدكتور محمد الخطاطبة والباحث محمود الشريدة
وهذا التوثيق والمراجع يفتقد اليه طلبه الدراسات العليا من شبابنا العربي

السعوديه- جامعه الباحه
ابو أسيد الشقاح
‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏هيثم‏ ‏شقاح‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏الرياض     |     05-12-2014 08:35:02
صوفرا‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏الخالدة
جهود‏ ‏‏ ‏مباركة‏ ‏‏ ‏ل‏ ‏‏ ‏الاخ‏ ‏‏ ‏‏ ‏ابو‏ ‏‏ ‏محمد‏ بارك‏ ‏الله‏ ‏فيك‏ ‏على‏ ‏هذا‏ ‏الجهود‏ ‏وانا‏ ‏من‏ ‏المتابعين‏ ‏لما‏ ‏تكتبه‏ ‏عن‏ ‏مناطق‏ ‏‏ ‏عجلون‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏والوهادنه‏ ‏بالذات

‏صوفرا‏ ‏‏ ‏‏‏ ‏‏ ‏ ‏بذاكرة‏ ‏مكانها‏ و بسكون‏ ‏واديها‏ ‏‏ ‏وكبرياء‏ ‏‏ ‏زيتونها‏ ‏‏ ‏واتساع‏ ‏مغاويرها‏ ‏ ‏تثير‏ ‏بالنفس‏ ‏الشجون‏ ‏ولها‏ ‏‏ ‏حنين‏ ‏ووقع‏ ‏خاص‏ ‏عندي‏



صوفرا‏ ‏‏ ‏‏ ‏خالدة‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ رغم‏ ‏النسيان‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ورغم‏ ‏‏ ‏الاهمال‏ ‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏خلود‏ ‏‏ ‏زيتونها‏‏ ‏‏ ‏‏ ‏

خلود‏ ‏‏ ‏‏ ‏صمت‏ ‏‏ ‏‏ ‏واديها ‏‏ ‏
مقالات أخرى للكاتب
  من التاريخ المنسي /18 - الشيخ محمد باشا الامين المومني ..
  من التاريخ المنسي / 17 الشيخ علي محمود ابو عناب
  من التاريخ المنسي / 16 الشيخ خليل الاحمد النواصرة الزغول
  من التاريخ المنسي / 15 الشيخ موسى الحمود الزغول
  وعاد الجرس إلى الكنيسة
  من التاريخ المنسي -14 / الشيخ محمد باشا المفلح القضاة
  من التاريخ المنسي - 13/ الشيخ عبدالله السالم العنيزات
  من التاريخ المنسي -12 الشيخ عبد الحافظ العبود بني فواز
  من التاريخ المنسي / 11 الشيخ عبد الرحمن عبد الله الشريدة
  من التاريخ المنسي /10 - الشيخ المرحوم محمد علي عليوه ( أبو صاجين )
  من التاريخ المنسي / 9 سليم عيسى عبدالله بدر
  من التاريخ المنسي / 8 المرحوم قاسم السليم الصمادي
  من التاريخ المنسي / 7 الشيخ راشد باشا الخزاعي
  من التاريح المنسي (6) الشيخ داوود العقيل السوالمة
  من التاريخ المنسي (5) الحاج محمد احمد ابو جمل العرود
  من التاريخ المنسي -(4) - القائد محمد علي العجلوني
  من التاريخ المنسي (3) الشيخ يوسف البركات الفريحات
  من التاريخ المنسي (2 ) الشيخ احمد الحامد السيوف
  من التاريخ المنسي / 1( المرحوم الحاج فاضل عبيدا لله فاضل الخطاطبة)
  حكاية سعد الذابح في التراث الشعبي
  أكاديمي مبدع من عجلون ( الأستاذ الدكتور محمد السواعي )
  لماذا الاستغراب في ذلك ...
  إلى الإخوة في منطقة خيط اللبن
  تحية فخر واعتزاز بنشاما الوطن
  بين يدي أربعينية الشتاء
  الحمد لله على قرار المحكمة الموقرة
  شجرة (ألقباه ) او البطمه
  المرحوم الشهيد محمود احمد محمد الغزو
  خربة السليخات في التاريخ
  غزوة بدر الكبرى ( 2/2 )
  غزوة بدر الكبرى ( 1/2 )
  شجرة ابو عبيدة
  خربة هجيجه
  دير الصمادية تاريخ عريق تتجلى فيه ذاكرة الزمان والمكان
  الاصدار الاول كتاب ( عجلونيات )
  خربة الشيخ راشد
  أدوات وأشياء تقليدية تستخدم في عملية الحصاد
  الحصاد في التراث الشعبي
  الفِلاحَـة والحِرَاثة في الموروث الشعبي
  الزراعه في التراث العجلوني
  الأمثال الفلآحية في تراثنا الشعبي
  سعد الذابح وإخوانه في تراثنا الشعبي
  تراث أجدادنا في الزراعة
  خربة قافصة من الخرب المنسية
  المسكن التراثي العجلوني
  فارة وعبقرية الإنسان
  فارة وعبقرية المكان
  (فارة ) الهاشــمية في التاريخ
  (فارة ) الأمس الهاشمية اليوم
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 الجزء الخامس والأخير
  خربة الوهادنه- مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 ( الجزء الرابع )
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن / 17- الجزء الثالث
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 - الجزء الثاني
  خربة الوهادنه- مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17
  ذاكرة المكان : شجرة ام الشرايط
  مقام الصحابي عكرمة بن أبي جهل
  مقام علي مشهد
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح