الجمعة 24 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

وتسطع شمس عزك يا ولدي

بقلم عبدالله علي العسولي

حب الوطن والقائد

بقلم هاني بدر

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
الأمثال الفلآحية في تراثنا الشعبي
بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

=

يأتي هذا الجزء الأخير من مقالة تراث أجدادنا في الزراعة ....


3       . الأقوال والأمثال الشعبية عند الفلاحين في السنة الزراعية (17)
 الناس بنظرتهم الثاقبة للحياة ومعرفتهم بما يدور حولهم، وما يحدث لهم من تقلبات الطقس والجو، يربطون تلك الأحداث بأمثالها، ويتحسسون حالات الجو، بل خاضوا غمار التجربة، والمجرب يسبق المعلم، أليس هو من قال (أسال مجرب ولا تسأل حكيم) مستندين بذلك إلى خبرتهم الحياتية السابقة ، كانت هذه الأمثال بحق الذخيرة التراثية التي يفخر بها الناس ، لأنها كما قلنا نتيجة التجربة والخبرة العملية بعد المراقبة والتأمل سنين طويلة. 

 

 (1) .   والمثل الشعبي يقول:

 (إذا غيمت باكر احمل أغراضك وسافر -  وإذا غيمت عشية لأقيلك مغارة دفيه ) . 

(2) .أمثالهم تنسجم مع التنبؤ الجوي كقولهم (إذا القمر عالطارة الليلة مطاره ) .

(3) . الكوانين الأول والثاني تعتبر بداية الشتاء ، وهي عماد حياة الفلاحين وفيها يقال : بعد كانون البرد يهون ..ابرد من كانون .. بكانون كثر النار ..زي عتمة كانون .. في كانون شق الماء وازرع .. وفية يظهر قوس قزح ، إن قوست باكر احمل عصاك وسافر ، وان قوست عصرية دور لك على مغارة دفيه .. من قلة إهدانا انقلب صيفنا إشتانا ..

(4) . المربعانية ( من 22-12الى 31-1 ) : المربعانية يا شمس تحرق يا مطر يغرق ..إن فاتك الميلادي خلي عدساتك للولادي .

(5) . الخماسينية وهي خمسون يوما وتأخذ كل شهر شباط وفيه: قران السبيعي (المستقرضات ) وفية الجمرات الثلاث (جمرة الهواء وجمرة الماء وجمرة الأرض ) ويقال فيه :  شباط ما فيه على كلامه رباط  ..  وشباط انشبط أو لبط ريحه الصيف فيه .. وشباط ساعة شمس ساعة إمطار  .. بشباط ببيض الدجاج على البلاط .. شمس شباط بتخلي الرأس زى المخباط .. شباط جر العنزة بالرباط .. شباط عدو العجايز".
 (6) . إن أقبلت آذار رواها وإن أدبرت آذار ورآها .. خبي فحماتك الكبار لعمك آذار .. آذار أبو الزعازع والأمطار .. من أراد رؤية الجنة وأزهارها، فلينظر إلى الغور في آذارها .. آذار ابن عمي أربعه منك وثلاثة مني بنخلي دولاب العجوز يغني .. راح شباط الغدار واجا آذار الهدار
(7) . هواء الخمسان بيشق القمصان .. وكل ذروة أفضل من مئة فروه .. مطره نيسان بتحيي قلب الإنسان .. ومطره نيسان بتحيي السكة والفدان .

 (8) . سعد الذابح ما بيخلي الكلب على الباب نابح  .. سعد الذابح يموت كل كلب نابح ،كناية عن شدة البرد.

(9) . في سعد بلع لا زرع ولا قلع  ، بسعد البلع السما بتمطر الأرض بتبلع .. سعد بلع البرد قد انخلع .

(10) . في سعد السعود بتدب ألمي في العود وبيدفا كل مبرود .. سعد السعود فيه  يخضر العود .

(11) . سعد الخبايا تتفتل فيه الصبايا وبتطلع فيه الخبايا .. وبسعد الخبايا اشلح الفروة وألبس العبايا .. سعد الخبايا فيه تطلع الحيايا .

(12) . الاعتدال الربيعي يتم في 21اذار ويدخل فصل الربيع وبدايته شهر نيسان ويقال فيه : في نيسان ضب العدة والفدان .. في نيسان أربع مطرات كبار .. مية نيسان بتحيي الإنسان ..

(13) .  مالك صيفيات بعد الصليبيات .. إن اجا الصليب روح يا غريب .. بعد عيد الصليب كل اخضر يسيب

(14)        . برد تشرين احد من السكاكين .. في تشرين أول (اجرد أول ) وفية تتجرد الأشجار من أوراقها .. في مطلع تشرين ثاني يحل (الوسم البدري) وهو بداية تهيئة الأرض للحراثة ، ويبدءا بزراعة العفير ..ويقال : كل شئ بالأمل إلا الرزق بالعمل .. ما أنقى من قمره تشرين ، ولا اظلم من عتمة كانون .. ما بين تشرين أول وتشرين ثاني صيف ثاني .. اللي ما بشبع من العنب والتين ، بشبع من مية تشرين ..

(15)        . تشرين موسم الزيتون .. أيام الزيت أصبحت وامسيت .. قيم أخويَ عنّي وخذ زيتاته منّي ، هذا المثل عند تقليم أشجار الزيتون .. إن ابرز الزيتون في شباط حضروا له بطاط ، وان ابرز في آذار حضروا له جرار، أما إذا ابرز في نيسان يكفاه فنجان ...

(16)        .  في منتصف تشرين ثاني يحل( اجرد ثاني) وفي نهاية تشرين ثاني يأتي الوسم المتأخر (الوخري أو اللكسي ) ويقال فيه : اللي ما بحرث عند الاجرد عند الصليبه بحرد ..

(17)        . سنة الزرزور احرث بالبور ، وسنة القطا بيع الغطا ..

(18)        . برد تشارين توقاه ، وبرد الربيع استلقاه .

(19) . أما الأستاذ علي فريحات(18) فيذكر عما سمعة من كبار السن قالوا :


 " في سعد الذابح ، الكلاب بتنابح " ربما من شدة البرد ووحشة الليالي الباردة مع قلة الطعام .... " في سعد السعود بتدور آلميه بالعود " وعندها كان يكثر تقنيب أو تقليم الأشجار وكان بعض الناس يعتقدون أن الماء النازف من جراء تقنيب العنب يفيد دهونا لشعر النساء لتقويته وإطالته تيمنا بحيول الدوالي فكانوا يضعون تحت مساقط ذلك القطر أوعية لجمعه واستعماله.

 


" في سعد الخبايا بتطلع الحيايا " طبعا ومثلها باقي الزواحف نظرا لشعورها بالدفء وانتهاء سباتها الشتوي ... ومن الغرائب في شهر شباط يكثر مواء القطاط وتلاقحها رغم البرد بعكس باقي الكائنات على الأغلب !
وقالوا: عن (شتوة المسطاح ) بأيام مساطيح البصل أنها تأتي أمطار غزيرة مفاجئة بعد أن يكون الحر أخذ مأخذه ونشرت المساطيح لتجفيف البصل وما يرافقه من محاصيل ، فتسيل الأودية بسيول جارفة وخطيرة .
وقالوا عند الحرث وبذر الحب :" بذرت حبي وتوكلت على ربي " وخاصة عند حراث ( العفير ) أي قبل ظهور بوادر الموسم المطري بشكل جلي ، وهذا يبين شدة اعتماد الفلاح برزقة على الله ورجاء نزول الغيث .


 
ومن صيغ أمثال شهر آب : " إذا جاء آب اقطع القِطف ولا تهاب " أي اقطع عنقود العنب لأنه صار سائغا للأكل ، " وإذا طلعت الثريا والميازين دوِّر مشاريق التين " أي أنه وقت لنضج بوادر من ثمر التين والذي عادة ما يبدأ من الجهة الشرقية من شجرة التين وذلك بفعل شروق الشمس صباحا على الثمار بعد ليل بارد فتحضي بدفء أعلى فتكبر وتنضج أسرع من باقي الجهات من الشجرة .

 

الخلاصة :

 

الحياة المادية التي نعيش فيها هذه الأيام وما فيها  من تقدم علمي أدى إلى ثوره هائلة من التكنولوجيا قصرت المسافات واختصرت الزمن ، انبهر بها أبناء هذا الجيل وتنافسوا في اقتنائها واستعمالها ، أبعدتهم عن ماضيهم وتراثهم جعلت بعضهم يتنكر لماضية وتراثه ويركز على لغة جديد هي لغة الفيش بوك وما سببته من مصطلحات ومختصرات جديدة اخذ يستعملها ويرددها على حساب لغته الفصحى وتراثه العريق ... ومن هنا أوجه ندا لكل المهتمين بتراثنا أن يسعوا إلى توثيق تراثنا وخاصة التراث النظري والغير مكتوب للحفاظ علية من الضياع ....

 

 ==========================

المراجع :  

(1)                خليل، محمد قاسم:  مقال في جريدة الثورة –دمشق يوم 21/1/2012م

(2)                الهمزاني، سالم بن لافي:  جامعة الامام محمد بن سعود –الرياض

(3)               ابن قتيبة . الأنواء في مواسم العرب  

(4)               .  الدهيسي، جميل بن عوض:  موقع بني مالك الماضي والحاضر السعودية .

(5)               .  البطمة، ناديه:  فلسطين والفصول الاربعة .

(6)               . ناصر، محمد:  مقالة في مجلة العودة /1012م

(7)               .مقابلة مع : الحاج حمدان حسين الغزو88عاما فلاح - من بلدة الوهادنة.

(8)                السعايدة، تغريد: –جريدة الغد الأردنية / 7-3-2013م .

(9)                الخزاعي، حسين – جامعة البلقاء التطبيقية .

(10)           . مقابلة مع السيد : سليم عيسى بدر 86عاما فلاح – بلدة الوهادنة .

(11)           مقابلة مع السيد : محمد حسن سلمان الشقاح 83عاما فلاح – الوهادنة .

(12)           . الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص 59 .

(13)           . الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص87 .

(14)           . الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص60 .

(15)           الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص32 .

(16)           الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص 92 .

(17)            الباحثة نادية البطمة . مرجع سابق .ص 95.

(18)           الأستاذ الشاعر / على فريحات ... من خلال مداخلة له على الجزء الثاني من هذه المقالة .

 


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
د. فاطمة الربيدي     |     27-12-2014 20:24:34
تحية طيبة وبعد
ما اجمل ان نترنم بتلك الامثال....التي تزخر بمعاني كبيرة ...سلمت استاذ محمود على ما تبذله من جهود للحفاظ على موروث الاجداد ليتغنى به الاحفاد....كل الاحترام
علي فريحات     |     27-12-2014 18:41:22

الأستاذ الباحث الكبير محمود حسين الشريدة ابو محمد الأكرم
تحية طيبة ومحبة صادقة
كل التقدير والاحترام لهذه الجهود والمعلومات الغزيرة من جعبة منثورنا التراثي الرائع والذي كما وصفته ما أتى من تخيلات بل من محاكاة لمطالع المواسم والشموس والأقمار والتغيرات عبر معايشة وتناقل عبر الأجيال .
كما أشكرك سيدي على التضمين اللطيف وبأسلوبك البحث الجميل لما عرضته من تعليق سابق ، وها أنت تدفعني للمزيد فأقول:
قالوا : أيلول ذيله مبلول : كناية عن نزول أوائل زخات المطر في نهاية شهر أيلول والذي هو من أشهر الصيف الحارة ، وفي المقولة نظرة تفاؤل تستبق إلى موسم الشتاء المدمج بالخريف.
في آذار سبع ثلجات كبار : وأيضا من قبيل الطمع في مزيد من الشتاء مع تحول الموسم إلى الربيع وارتفاع الحرارة نسبيا ومن قبيل الحذر من إزالة المواقد والمدافئ والتقلع من الملابس .
سقعة السبل بتهدّ الجبل : وهي موجة برد في نيسان تأتي شديدة البرودة وخلالها تظهر سنابل القمح والشعير خضراء مكتنزة متهيأة لموجة دفء بعدها لتزداد نضجا وانحناء بثقل حباتها .
وقد لقبوا نيسان بـــ ( نيسان السبل ) تأكيدا على تزامن تكون ونضوج السنابل فيه .
في أول موسم الشتاء تهاجر إلى بلادنا طيور السمان وهي بحجم طيور الفرّي ، فتكثر باحثة عن ثمار الزيتون المتخلفة تحت الأشجار مترعة بالزيت ، وعن أصناف الحشرات والديدان في معاطن الغنم وبين الأعشاب ، وهذه الطيور تغادر مع ارتفاع الحرارة في أواخر آذار .
في شهر آب وموسم العنب تهاجر إلينا طيور الخضّر ،وهي بحجم الحمام البلدي ، وتمتاز بلونها الأخضر الجميل وتحليقها العالي جدا ما لم ترصد كرم عنب فتهوي إلى الدوالي لعشقها للعنب فتأكل منه على شكل مجموعات رائعة المنظر وهي ضيوف خفيفة الظل لا تستمر طويلا حتى تتلاشى .
ولعل أخبار الطيور ومواسمها تحظى لدى باحثنا المتميز بحلقات خاصة سواء المستوطنة أو المهاجرة العابرة .
وكذلك النباتات الغذائية والطبية ...
شكرا جزيلا أخي الكريم وأتمنى لك المزيد من التألق والفوائد الجمة لك ولكل قرائك الأعزاء
ودمتم بكل خير
علي الربابعه/ابو لواء     |     27-12-2014 14:42:42
رااااااااائع ابو محمد
اخ ابو محمد كلامك عن الامثال والمرور على ذكرها وشرحها شي جميل جدا وفيه شجن وحنين للماضي وخاصه لكبار السن اللذين عاصروا تلك الايام وعاصروا التكنلوجيا الحديثه
واريد ان اقول ملاحظه صغيره : ان اجهزة التنبؤات الجويه مهما بلغت دقتها فانها تخطيء احيانا
اما الامثله الشعبيه التي ذكرت لا تخطيء ابدا ما دام لم يتغير المناخ للمنطقه
واريد ان اسوق مثلا يعد غايه في ثبوت الامثال .اكثر من التنبؤات الجويه ...
يقول المثل : ( *إن أرعدت أبعدت وان أبرقت اقربت )
وفعلا عندما تبدا السماء بالبرق من جهة فلسطين بالنسبة لنا سكان المناطق المطله عليها
وما هي الا دقائق حتى تصل الغيمه التي تكون محمله بالامطار !!! وعندها تمطر وترعد وذلك دليل انها اخذه _ اي الغيمه _ بالابتعاد عنا بعدما امطرتنا

ابدعت اخ ابو محمد
تحيه خالصه لشخصكم الكريم
ابومحمدزعارئر     |     27-12-2014 07:23:08
عمان
اشكرك ايها الكاتب المبدع مقال وامثال جميله جدا ذكرتني بلماضي الجميل
ابومحمدزعارئر     |     27-12-2014 07:22:53
عمان
اشكرك ايها الكاتب المبدع مقال وامثال جميله جدا ذكرتني بلماضي الجميل
حسن شقاح /ابو رامز     |     26-12-2014 22:02:31

كل الشكر والتقدير لابو محمدعلى هذه المقالات و الى الامام
حسن شقاح /ابو رامز     |     26-12-2014 22:02:31

كل الشكر والتقدير لابو محمدعلى هذه المقالات و الى الامام
مقالات أخرى للكاتب
  من التاريخ المنسي /18 - الشيخ محمد باشا الامين المومني ..
  من التاريخ المنسي / 17 الشيخ علي محمود ابو عناب
  من التاريخ المنسي / 16 الشيخ خليل الاحمد النواصرة الزغول
  من التاريخ المنسي / 15 الشيخ موسى الحمود الزغول
  وعاد الجرس إلى الكنيسة
  من التاريخ المنسي -14 / الشيخ محمد باشا المفلح القضاة
  من التاريخ المنسي - 13/ الشيخ عبدالله السالم العنيزات
  من التاريخ المنسي -12 الشيخ عبد الحافظ العبود بني فواز
  من التاريخ المنسي / 11 الشيخ عبد الرحمن عبد الله الشريدة
  من التاريخ المنسي /10 - الشيخ المرحوم محمد علي عليوه ( أبو صاجين )
  من التاريخ المنسي / 9 سليم عيسى عبدالله بدر
  من التاريخ المنسي / 8 المرحوم قاسم السليم الصمادي
  من التاريخ المنسي / 7 الشيخ راشد باشا الخزاعي
  من التاريح المنسي (6) الشيخ داوود العقيل السوالمة
  من التاريخ المنسي (5) الحاج محمد احمد ابو جمل العرود
  من التاريخ المنسي -(4) - القائد محمد علي العجلوني
  من التاريخ المنسي (3) الشيخ يوسف البركات الفريحات
  من التاريخ المنسي (2 ) الشيخ احمد الحامد السيوف
  من التاريخ المنسي / 1( المرحوم الحاج فاضل عبيدا لله فاضل الخطاطبة)
  حكاية سعد الذابح في التراث الشعبي
  أكاديمي مبدع من عجلون ( الأستاذ الدكتور محمد السواعي )
  لماذا الاستغراب في ذلك ...
  إلى الإخوة في منطقة خيط اللبن
  تحية فخر واعتزاز بنشاما الوطن
  بين يدي أربعينية الشتاء
  الحمد لله على قرار المحكمة الموقرة
  شجرة (ألقباه ) او البطمه
  المرحوم الشهيد محمود احمد محمد الغزو
  خربة السليخات في التاريخ
  غزوة بدر الكبرى ( 2/2 )
  غزوة بدر الكبرى ( 1/2 )
  شجرة ابو عبيدة
  خربة هجيجه
  دير الصمادية تاريخ عريق تتجلى فيه ذاكرة الزمان والمكان
  الاصدار الاول كتاب ( عجلونيات )
  خربة الشيخ راشد
  أدوات وأشياء تقليدية تستخدم في عملية الحصاد
  الحصاد في التراث الشعبي
  الفِلاحَـة والحِرَاثة في الموروث الشعبي
  الزراعه في التراث العجلوني
  سعد الذابح وإخوانه في تراثنا الشعبي
  تراث أجدادنا في الزراعة
  خربة صوفرة المنسية على جوانب الوادي
  خربة قافصة من الخرب المنسية
  المسكن التراثي العجلوني
  فارة وعبقرية الإنسان
  فارة وعبقرية المكان
  (فارة ) الهاشــمية في التاريخ
  (فارة ) الأمس الهاشمية اليوم
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 الجزء الخامس والأخير
  خربة الوهادنه- مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 ( الجزء الرابع )
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن / 17- الجزء الثالث
  خربة الوهادنه مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17 - الجزء الثاني
  خربة الوهادنه- مركز زعامة جبل عجلون في القرن /17
  ذاكرة المكان : شجرة ام الشرايط
  مقام الصحابي عكرمة بن أبي جهل
  مقام علي مشهد
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح