الأثنين 22 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

من للشاب العاطل عن العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

التشوهات في الموازنات العامة

بقلم عمر سامي الساكت

تهان ومباركات
ونشتاق إليك يا رسول الله
بقلم رقية محمد القضاة

=


المجلس النبوي الطاهر يضم النبي صلى الله عليه وسلم ونجوم طيبة الزّاهرة ،تلك الكواكب الدرّية ،الهادية المهدية ،تحيط بنبيّها الحبيب ،وقد حظيت برؤية وجهه الوضّاء ،وشرفت بصحبته في السّلم والحرب ،ونشطت لطاعته في السرّاء والضرّاء،مجلس تلألأ فيه نور النبوّة وأفاض على الدنيا هدى ورحمة وإشفاقا ،وأشرقت فيه الوجوه الطيّبة بالطاعة والرضى والتسليم ،ورقّت فيه قلوب معدنها البرّ،وجلاؤها اليقين ،قلوب صحابة رسول الله الذين قال فيهم حبيبهم صلى الله عليه وسلّم {لو أنفق أحدكم مثل أحد ذهبا ،ما بلغ مدّ أحدهم ولا نصيفه}

 

وأنّى لنا يارسول الله؟ ان نبلغ مدّهم، وعملهم وجهادهم ،وافتداؤهم إياك ،وإتّباعهم سنّتك اتباع المحبّ الموقّر المعظّم الطامع برضى الله وجنّته وصحبة نبيّه فيها ؟

 

قوم ما أظلت السماء مثلهم اقمارا ،ولا حملت الأرض مثلهم أطهارا ،يحبّون نبيّهم حبّا لا تصفه الأقلام ،ولا يبدّلون هذا الحب بمال ولا ولد ولانفس تحملها الضلوع ،ويحبّهم نبيّهم ويحرص عليهم ولا من بعدهم بشهادة ربّ العالمين في كتابه الكريم {لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتّم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم}

 

يسيرون يوما مع نبيّهم يزورون أصحابا لهم سبقوهم بالشهادة أو قضوا نحبهم غير مغيّرين ولا مبدّلين ،َويسمعون رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لمّا أتى الْمَقْبُرَةَ يقول :{ السَّلامُ عَلَيْكُمْ دَارَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ ، وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ بِكُمْ لاحِقُونَ . وَدِدْتُ أَنَّا قَدْ رَأَيْنَا إِخْوَانَنَا . قَالُوا : أَوَ لَسْنَا إِخْوَانَكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : أَنْتُمْ أَصْحَابِي ، وَإِخْوَانُنَا الَّذِينَ لَمْ يَأْتُوا بَعْدُ . فَقَالُوا : كَيْفَ تَعْرِفُ مَنْ لَمْ يَأْتِ بَعْدُ مِنْ أُمَّتِكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ فَقَالَ : أَرَأَيْتَ لَوْ أَنَّ رَجُلا لَهُ خَيْلٌ غُرٌّ مُحَجَّلَةٌ بَيْنَ ظَهْرَيْ خَيْلٍ دُهْمٍ بُهْمٍ ، أَلا يَعْرِفُ خَيْلَهُ ؟ قَالُوا : بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ . قَالَ : فَإِنَّهُمْ يَأْتُونَ غُرًّا مُحَجَّلِينَ مِنْ الْوُضُوءِ ، وَأَنَا فَرَطُهُمْ عَلَى الْحَوْضِ ، أَلا لَيُذَادَنَّ رِجَالٌ عَنْ حَوْضِي كَمَا يُذَادُ الْبَعِيرُ الضَّالُّ ، أُنَادِيهِمْ : أَلا هَلُمَّ ، فَيُقَالُ : إِنَّهُمْ قَدْ بَدَّلُوا بَعْدَكَ ، فَأَقُولُ : سُحْقًا سُحْقًا . }

 

يودّحبيب الله أن لو رأى إخوانه ،أولئك الذين يشتاق إليهم ،ولم يراهم ولم يصحبوه ،تعلّقت به قلوبهم ،واتّبعوه على أمل اللقاء في ظلال الجنّات ،يطمعون بالصحبة في رحابها وقد فاتتهم الصحبة في الدنيا ،ويرجون الشفاعة،فيسألون الله له الوسيلة ،والفضيلة ،والدرجة العالية الرّفيعة،لينالوا بها شفاعة الحبيب

 

يشتاق إليهم ويخبر أصحابه بأنّه يعرفهم ،يعرفنا نحن الذين لم نجتمع معه ،ولم نجاهد معه ،ولم نسر معه في هجير مكة،ولم نبايعه بيعة الرضوان ،ولم نعش معه رهبة ليالي الخندق ،لم نكن مع آل ياسر في العذاب ،ولم تصهر عظامنا بالصخرة الثقيلة كما حدث لبلال مؤذن رسول الله،ولم ننحر فداء لدين الله كما نحرت سمية الطاهرة،ولم نركب البحر إلى الحبشة ،ولم نطو البيداء مهاجرين إلى يثرب ،ولم نقتسم اموالنا مع المهاجرين،ولكنّه مع ذلك يشتاق إلينا،ونحن والله إليه مشتاقون
يودّ لو أنّه يرانا ،ويسمّينا إخوانه ، {وددت أننا قد رأينا إخواننا}،فيسأله الصحابة عليهم رضوان الله :أو لسنا إخوانك يارسول الله ؟ويأتي الجواب الرفيق :أنتم أصحابي،

 

أجل هم أصحابه وهم الذين نالوا شرف الأخوة والصحبة ،ولكنّه النبيّ المحب لأمته ،يحبّهم ويؤاخيهم ويحب أن يبلغ ذلك الحب أسماع أولهم وآخرهم ،وأن يلامس ذلك الودّ الصادق قلوب أوّلهم وآخرهم ،فيصبح اتّباعهم له أعظم ،واقتداؤهم به أدوم ،ورغبتهم بالورود على حوضه أشدّ ،فيصفهم لأصحابه،مؤكّدا أنه يعرفهم يوم يردون عليه ،ليشربوا من يده الشريفة شربة لا يظمأون بعدها أبدا،ويحرصون على ألّا يبعدهم العصيان عن حوضه ،وألّا تكون مخالفة هديه سبب افتراقهم عنه يوم القيامة،فيتّبعون سنّته اتباع المحبّ،ويرجون لقاءه لقاء المشتاق ،
نشتاق إليك يا نبي الله ،ونرجو الله ألّا يبعدنا عن حوضك وأن يجعلنا رفقاءك في الجنّة ،يامن آخيتنا ولم ترنا والله لقد أحببناك ولم نراك
وتظل ّ فينا يا حبيب الله نورا للهداية والصلاح ،وتظلّ سنّتك الرشيدة في زمان الغيّ مشكاة الفلاح ،ونحنّ كالجذع الذي لفراق أحمد فاض دمعا واشتكى،ونحنّ حين نمرّ ركبا للمدينة ساريا،فهنا نما غرس الرسول هنا زكا،ونطوف أنحاء المدينة في جوانحنا حنينن ،تتعلق الدمعات بالأهداب حرّى،حين نذكر مجلس الهادي الأمين،وعلى بساط الرّوضةالعصماء نسجد للذي بعث المشفّع شاكرين ،ونظلّ نرجو ربّنا ألّا نردّ مع العصاة الخائبين،ونظل نرجوأن نكون من الذين يودّ رؤيتهم نبيّ العالمين


اللهم إجز سيدنا محمد عن امته خير الجزاء


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
محمد القضاه     |     06-01-2015 09:21:33

لا يوجد مناسبة اسمها المولد النبوي في ديننا فهي بدعه اخترعها الشيعه الفاطميين

يكفي ان نقول انه لم يرد عن الرسول صلى الله عليه وسلم او الصحابه ان احتفلوا بالمولد والنبوي وكفى بهم قدوة لنا
رقية القضاة     |     05-01-2015 18:42:23
جزاكم الله خيرا
بمناسبةمولد الشفيع صلى الله عليه وسلم اهنيءقراء وكتاب وكالة عجلون الاخبارية وعسى الله ان يأتي بالفتح من عنده ويعيدالذكرى علينا بالنصر والتمكين
فايز الفطيمات. U. S. A     |     05-01-2015 17:24:55
عليه وعلى اله وصحبه الصلاة والسلام
انه شيء عظيم إنما يدل على طهارة قلبك ونقاء وصفاء وجدانك. مدى حبك واشتياقك للحبيب المصطفى واصحابه. اما بعد فلك مني جزيل الشكر والامتنان لكونك تكرمت وكتبت عن اطهر الخلق بهذه الطريقة الفلسفية المميزة. فهذا ان دل عن شيء. إنما يدل عن كونك كاتبة راقية متمرسة رغم عدم درايتي ومعرفتي بك . أشكرك ا وأتمنى لك دوام النجاح والتوفيق. راجياً الله عز وجل ان يكون حبيبه المصطفى شفيعي وشفيعك يوم البعث. عظيم الامتنان رقيه وجزاك الله خير جزا. أمين. فايز الفطيمات.
مقالات أخرى للكاتب
  أظننت أنّي نسيت ؟
  محمد رسول الله
  {في ظلال البيت العتيق}
  غريب عابر سبيل
  محمد والخميس وصباح المنذرين
  لبيك اللهم لبيك
  لعلّلك تنجو من عسيرها
  قوموا فصلّوا على اخيكم أصحمة
  النهر يعرفنا إذا جئنا معا
  على ثرى مؤتة الطهور
  بين الماضي والمستقبل
  وليال عشر
  عابرو سبيل
  بين نار وموج ورجاء
  وهم في غفلة معرضون
  وفتحت ابواب الجنّة
  والطيبات للطيبين
  كما سرى البدر
  أدب نقيّ وثقافة أصيلة
  النهر يعرفنا اذا جئنا معا
  الإسلام والتغيير الراشد
  أحبّوا الله
  بين اليبس والإخضرار
  كيف لي بالصدر بعد الورود؟
  بين الرحمة والنفعية
  لأوّل الحشر
  [وسراجا منيرا]
  بيت من قصب
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  بر وبراءة
  على حصون خيبر
  بين مكة والمدينة
  حجة الوداع
  رحلة القلوب
  بل هو خير لكم
  [وانت العزيز يا رسول الله]
  {عند سدرة المنتهى}
  {نجوم على مشارف الشام}
  بين اليبس والاخضرار
  مسك الشهادة
  وإنك لعلى خلق عظيم
  من حيث لم يحتسبوا
  ورثة الانبياء
  بيت من قصب
  {الصدّيق ثاني اثنين}
  {ورد الاميرة }}
  يا قدس يامحراب يامسجد
  بين مكة والمدينة
  [بذرة شرّوبذرة خير]
  حتى لانتوقف عن السعي
  {يوم الحج الأكبر}
  عرفة تجلّ ودنوّ وعتق
  {إليك ترتحل القلوب]
  الشهيدة السابقة
  قلعة عجلون تحتفي بالقدس
  الوقف الاسلامي فكر حضاري
  بين الثار والنار
  {وذلك في الله}
  ما بعد الموت من مستعتب
  {لكانما انتزعتها من قلبي}
  أسرجوا العاديات
  الله أعلى وأجلّ
  آذن الفجر
  وما أدراك ما ليلة القدر
  والفجر وليال عشر
  سجود المآذن
  هنا غزّة
  بيت في الجنة
  [من صبا بردى]ّ
  سجود المآذن
  يا أمة نهلت من وردها الأمم
  فما قدّمت لنفسك
  {واتق دعوة المظلوم }
  اينشتاين ليس صهيونيا !!
  {دولة ودستور} -
  [رجل نوّر الله قلبه ]
  عظمة الشريعة
  [ ياأهل الشام ماذا بعد الهجرتين ؟؟ ]
  [السنّة مصدرا للمعرفة والحضارة ]
  {محمد رسول الله }
  في ظلال البيت العتيق
  المتابعة والمثابرة ضرورة تربوية
  مسك الأرض
  فاحسنوا كما اسن الله إليكم
  اليس الصبح بقريب؟؟
  امتنا والايجابية الحضارية
  [شيء من سعة الصّدر]
  {الفاروق}
  ماض بديع ومستقبل مامول
  المدينة المنوّرة
  هجرة وتمكين
  إن الأرض لا تقدّس أحدا
  الخطاب الإسلامي
  يوم الحج الأكبر
  {إليك ترتحل القلوب]
  أفراح الرّوح 3 ( بذرة شرّوبذرة خير )
  أفراح الرّوح 2- {حياة مضاعفة}
  أفراح الرّوح
  من أجل هذه الكلمات
  هل نحن في صراع مع الحضارات
  أجب عن رسول الله
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح