الثلاثاء 23 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

من للشاب العاطل عن العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

التشوهات في الموازنات العامة

بقلم عمر سامي الساكت

تهان ومباركات
وطن .... وذبابة
بقلم زهر الدين العرود

=

 

لن نغير يا "غبار" ولو تمنيت, ومهما ظننت وتمنيت بحلم سيزول ، وما أنتَ إلا ظُلمة سوداء لا بد من انقشاعها, لا أدامك الله وامثالك كالجرابيع العمياء تنخر الأرض بعتمة وغفلة ودون هدى, يخرجون فجأة كالجلطة, ليعيثون فسادا , ومتسلّقون يمتطون صهوة الدجل لينبحون بلا أدنى رادع تجاه اهل عزيز ما ذلّ بكرمة وشهامتة , وما ظُلم عنده من أتاه بحاجة, ويذبح حصانه لكل ذي مخمصة ومارق طريق.......!!!

وفي كل مكان وزمان يا " غبار " يقدحون ويهددون ويتآمرون ويتسلقون , رغم أن ما في جوفهم المنتفخ مثل قفا ناموسة ليل قائظ, هو دم طاهر ونظيف لا يشوبه سواد ولا جين واحد ذو عيب, سرقوه ذات لسعة من شرايين الاهل ليقولوا عنهم ذاك الغريب انهم اهل الاهل ...... 

نلوم ونعتب ونرجو ونطلب ونتأمل إصلاحا من فُساد ومتآمرين يا " غبار " أيها ( الساكت دهرا ) , والناطق ( جورا وخبثا ) .......أيها المتزلف وان تحملنا وصبرنا ورجونا .... فإننا نفعل هذا حبا بالاهل وإيمانا به وتوحدا معه وتزلفا له ولمن خلقه وخوفا عليه, ولا نسبّه أو نكرهه. فهو عتب الأبناء على أمهم وأبيهم ومن يحبّون يا هذا, ليس إلا؟ 


لا أدري لما هذا التفاخر على تغيير وتبديل العادات والقيم والمبادئ حتى تتناسب مع فكر الخوارج والعبثيين من وعلى الأمة .

أيها الغبار , اقل من الاستفاضة بالتعرض للغو والشرح ... وان هب ريحك فانها ريح عتنة عفنة وأبدا لن تكون الا غبارًا اسواداً خانقا لك ولامثالك ..... 

ودون أن تخرج الدبابير من أعشاشها إلى عمليات التصيد بالهدف العكر, ودون أن يأتي من يُنظّر بالولاء ويغني اسطوانة الأصول والمنابت المشروخة, وهو لا يفهم ما يقول ولا يدرك ما يهرف, فإن الغد يا انت لن يكون كالأمس الذي انقضى وولى الى غير رجعة .

وإنّ من غارت جذوره في أعماق الأرض وروّاها إلى تلك الظروف المكانية والزمانية بعبق شرايينه وروحه, دون أن ينتظر أو يمد يده وجشعه ومكره لمقابل, مثل غيره, لن يغادر المكان ابدا ابدا .....ولن يدير له ظهره, ولو قامت القيامة يا طويل اللسان .

وإن ظننت أنك بهذا اللون من التزلف والتقرب, تعبّد طريق الغاية والمصلحة الشخصية الدنيئة, فقد تاهت بوصلتك عن الاتجاه وقصر نظرك عن الصواب وعاش الوطن

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
26-09-2015 15:15:27
زهرالدين العرود / آبو عون
الصديق العزيز والأستاذ جاسر المحاشي المحترم والرائع تحية طيبة وعيد مبارك سعيد جميل لك ولكل الاهل والأحباب من الله وبعد
استاذي الفاضل :
الحق سينتصر وسيظهر ويبان ولو تأخر والباطل لن يدوم ولو استمكن واستفحل .....
انه الغبار ولا بد من انقشاعة عاجلا كان او اجلا ....
انه ذبابه مع وطن كبير
وامةٍ وشعب وجذور ....
فالوطن اكبر من القامات
وابقى من المارقين
سيبقى الوطن وسيزول الغبار ......
هؤلاء الفئات التي لا تعيش الا على الفتات والبقايا والتامر ....
انهم خفافيش الليل والظلام .....
تحياتي لك اخي ابو أنس وإنشالله ايامك كلها أعياد
جاسر المحاشي --عاصمة السياحة العربية 2015- الشارقة     |     25-09-2015 17:13:25
تحياتنا
الغد يا انت لن يكون كالأمس الذي انقضى وولى الى غير رجعة .

الأخ والصديق العزيز أبو عون الموقر

قرأت خاطرتك الجميلة هذه أكثر من مرة وأعجبني الأسلوب الرائع والعمق في المعنى


بطل الحكاية الغبار وفقت بالفعل في تنصيبه لهذا الدور الذي يمثله خير تمثيل


دمت صديقنا الفاضل ودام عطائك المتجدد
مقالات أخرى للكاتب
  إنسانيات
  وتمضي الأيام
  هناك ..!! حيث ترقد
  حلاوه ...الزمان والمكان
  الملك لا يموت الا واقفاً
  مواسم و مراسم ٢
  رسائل صامتة
  وداعـاً زيـــــــاد النجـــــــادات
  عدلٌ مقتدر
  ازهار و ارواح
  ليتنا نتعلم
  أماكن ونوافذ
  عواطف و عواصف
  وكالة عجلون.....قلعتها
  عيد؟ بأي حال عدت يا عيد؟
  مواسم و مراسم
  للنتائج اسبابها - إلانا البغيضة
  اوجاع وعثرات
  صمت الذين لا صوت لهم
  لغة النفس
  النصف الاخر
  بداية ام نهاية
  حياة مجردة من ابتسامة
  فقط ... لمن يعشق عجلون
  محطات في حياة امرأة
  جماليات تدوم
  إمراة قاسية
  خرابيش
  مكّرٍ ،،، مّفرٍ ،،، مدُّبرٍ ،،، مُقّبلٍ
  شرارة
  اشتياق خاص قبل العودة
  تنازلات ... بأثمان مغرية!!
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح