الأحد 19 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

لا يحبّ الله المستكبّرين

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

تهان ومباركات
الدب الروسي ينزلق عميقا في المستنقع السوري
بقلم محمد سلمان القضاة

=

 

يمكن القول اليوم إن ثورة الشعب السوري الشقيق تحقق أبهى الانتصارات، كيف لا  و هي تتصدى لقوى إقليمية وعالمية بكل ما في الكلمة من معنى، فالفصائل السورية المسلحة الباسلة التي هبّت لإنقاذ الوطن من براثن نظام الطاغية الظالم "صاحب الأسلحة الكيميائية والبراميل المتفجرة" تُبلي بلاء حسنا أمام الزحف الإيراني وأمام ميلشيات ما يسمى بحزب الله وأمام بقية المليشيات الطائفية الأخرى من المرتزقة التي تتلقى دريهمات إيرانية وبعض التدريب المستعجل داخل الأراضي الإيرانية.
 
الثوار السوريون البواسل يتصدون اليوم لكل أصناف المرتزقة ويثبتون أمام ما تسميها طهران بقوات النخبة من الحرس الثوري الإيراني على مدار ما يقرب من خمس سنوات. والعجيب في  الأمر أن الثوار السوريين يقاتلون بما توفر لديهم من أسلحة قديمة يبارك المولى برمياتها، ولكنهم صامدون في مواقعهم، بل ويتقدمون حتى يجبرون قوات الأسد على التقهقر والتراجع والانهزام إلى أوكارها الخَرِبة، مما يجعل من الأسد المنهار يفرّ طالبا العون من سيده الدب الروسي، وذلك بعد أن خذلته كل أصناف القوات الإيرانية والمليشيات المسترزقة الأخرى.
 
الدب الروسي يجيئ متبخترا على متن سفن حربية بالية تعود إلى العصور الوسطى، ويطلق في الأجواء السورية طائراته المتهالكة لتقصف المدنيين السوريين بقنابل غبية وعنقودية غير موجهة، فتقتلهم دون تمييز.
 
يتفاجأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن التقارير الاستخبارية عن نتائج القصف تصله وكأنها نسخ مكررة، حتى يظن أن خللا ما أصاب بريده الإلكتروني.
 
غرفة العمليات الاسختبارية في بغداد المكونة من "أربعة زائدا نصف " والتي تشمل روسيا والعراق والنظام السوري والعراق بالإضافة إلى النصف المتمثل في ما يسمى بحزب الله، هذه الغرفة تفسر لبوتين أسباب عدم القدرة على التقدم إلى المناطق التي يسيطر عليها الثوار السوريين بالقول إن المقاتلات الروسية التي تدخل الاختبار للمرة الأولى في سماء سوريا تقصف الأهداف قصفا شرسا ومكثفا، فيتراجع عنها الثوار السوريين، ولكن هؤلاء الثوار سرعان ما يعودون إلى مواقعهم بعد انتهاء القصف، وذلك لأنه لا توجد قوات مرتزقة من جانب نظام الأسد قادرة على حماية المناطق الجديدة.
 
يطير عقل الدب الروسي، ويقرر بوتين جلب قوات العمليات الخاصة الروسية المنتشرة في شرقي أوكرانيا ليعيد نشرها في سوريا، ويعيد الدب الروسي زمجرته من جديد بعد أن يزود طائرات السوخوي "إس يو 30" و"إس يو34" بالقنابل الغبية القديمة الصدئة التي لا تصيب إلا المدنيين، لكن بوتين يشعر أنه وقع في ورطة، ويدرك أن العم سام ممثلا بإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما وحلفائه من قارة أوروبا العجوز قد أوقعوا بالدب الروسي وجعلوه ينزلق عميقا في المستنقع السوري.
 
هنا يتوقف الدب الروسي ليحك جلده بمخالبه، وذلك عندما يدرك أن الوحل السوري زَلِقٌ وخطيرٌ، وأن المقاومة السورية باسلةٌ فوق  العادة، ويحاول الدب الروسي أن ينصب فخّا للمعارضة السورية، فيعرض على الجيش السوري الحر الدعم بالغطاء الجوي، وذلك إذا قام الأخير بمواجهة فصائل أخرى يزعم الدب الروسي وتزعم معه تحالفات وقوى عالمية أخرى أنها قوية وخطيرة وغير مقدور عليها وغير مرغوب بها أو فيها.
 
الجيش السوري الحر أو جيش الفتح أو جيش النصر أو كل فصائل الثوار السوريين الأخرى الموحدة تدرك خديعة بوتين، وتعرف أنه يريد منها الانكشاف حتى يفتك بها، ولهذا فهي ترفض كل الإغراءات الروسية بكل معانيها ومآربها.
 
بقي القول إنه يمكن مشاهدة أصناف من المتولوِلين على الساحة السورية، ممثلين بأسد جريح يئن متقهقرا، وميليشيات فقدت البوصلة حتى باتت تعلن أن طريق القدس صارت عبر موسكو وما بعد ما بعد موسكو، وذلك بحسب تصريحات زعيمها حسن نصر الله، وميليشات أخرى مرتزقة استأجرتها إيران للدفاع عن مرقد جدتنا زينب عليها السلام، وقوات نخبة إيرانية وروسية تلتقي في حلب السورية برغم كل الاختلافات والخلافات التاريخية والطائفية والمذهبية بين الجانبين.
 
كل هذه الجموع تتقهقر أمام رشقات صواريخ "تاو" التي يصل إلى الثوار السوريين منها الكثير عن طريق من تبقى من المخلصين الواقفين مع الشعب السوري الأبي في ثورته المنتصرة بعون الله على كل قوى الظلم والطغيان، حتى باتت المعارك الجديدة في سوريا تسمى بمجزرة الدبابات الروسية. والعجيب في الأمر أن إصابة الثوار السوريين باستخدام هذه الصواريخ هي بنسبة مئة بالمئة، أي أن عشرين صاروخا من طراز "تاو" يُطلقها الثوار تعني إعطاب عشرين دبابة روسية بمن فيها من مرتزقة.
وخلاصة القول، إن صواريخ "ستنغر" التي تُطلق من الكتف في طريقها إلى الثوار السوريين البواسل، وهذه الصواريخ مضادة للطائرات، تلاحقها أينما فرّت وعلى أي ارتفاع حلّقت.
 
ويشاهد المتابعون والمحللون والمراقبون والمهتمون من الدوائر الاستخبارية العالمية الآن شرائط فيديو للمجازر التي تتعرض لها الدبابات الروسية على أي الثوار السوريين البواسل، لكنهم قريبا سيسمعون عن المجازر التي ستتعرض لها الطائرات الروسية الت يدأ تعاني خللا فنيّا بسبب التغير المناخي، وذلك حيث يختنق الدب الروسي وهو ينزلق عميقا في المستنقع السوري. فبارك المولى بالثورة السورية وبارك بداعميها الذين أبرزهم تركيا والسعودية ودولة قطر والأردن، والقائمة قد تطول قليلا.

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
زهرالدين العرود / ابو عون     |     01-11-2015 15:51:55

لا يلام الذئب في عدوانه...إن يكُ الراعي عدو الغنم.
شكرًا استاذنا الفاضل على كل مقالاتك الجميلة وبوركت ودام قلمك
محمد فريحات ابو راكان     |     29-10-2015 19:41:32

كنت اتمنى من الكاتب ان يخاطب المتناحرين في سوريا ان يلتقوا ويتحاورو بينهم للخروج من هذه المعضله التي لا تفرق بين سني وشيعي وعلوي لان الدم واحد والدين لله والوطن للجميع وفي النهاية الخاسر هو الشعب السوري , واني اراه يثني على الداعمين لسفك الدم في سوريا مع ان العالم يعرف حقيقتهم ,ماذا تقول عن اطفال وشيوخ ونساء اليمن الذين يقتلون بدما بارد , ويشجع على اطالة الحرب بمزيد من الاسلحه العمياء مفتخرا بها ويحرم عليهم ان يطلبوا المساعده من الذين لم يتلوثو بدعم الار هابين ,فحين يفقد الانسان الايمان فانه يفقد الكثير من الاسئلة الصغيرة ,لكن الاجوبة الكبرى ربما تكون غائبة , اما من يحاسب الناس على عواطفهم نحوه كان بينه وبينهم حبل مقطوع وهوة لا يمكن عبورها ,الواضح ان الكاتب المحترم يتابع كثيرا الفضائيات المضلله والتي تشجع على الفتن متمنين من الله ان يحل السلام والامان وان يعود المهاجر الى بلده ونحن جزؤ من عالم حي يتائثر بما يجري في سوريا ,الحل سياسي بيد الشعب السوري فقط ارجو النشر >.
سامي سالم القضاه ابوسالم     |     29-10-2015 13:17:56

تحليل رائع خصوصاً اذا ما اتيح للبعض منا الاستماع للاخبار من اقارب المقاتلين البواسل مباشره عن العديد من البطولات التي تسطر هناك شكراً لابن العم على هذا المقال الذي يقوي العزيمه ويرفع المعنويات
الحاج عقاب العنانزه     |     28-10-2015 11:32:53

السيد ابو راني المحترم .
بعد التحيه .
من واقع التجارب الكثيره التي عرفناها عن تركيبة أفكار صنّاع القرار السياسي في الولايات المتحده ومن واقع أهدافهم وغاياتهم التي أدّت الى تفكك الإتحاد السوفياتي قبل ربع قرن تقريباً . نستطيع القول أن هناك فخٌ أمريكي متقن الصنع ومحكم الإعداد قد أوقع الدب الروسي في المستنقع السوري والى جانبه تلامذة أساطير اسماعيل الصفوي ملالي طهران ودجال العصر تلميذهم حسن ...
ابراهيم ريحان الصمادي / ابو ظبي     |     28-10-2015 08:36:19
بطاقة محبة
إلى كل من يخط على صفحات عجلونتنا الإخبارية حرفا وكلمة .. إلى كل من يتابعها هنا وهناك .. إلى كتابها وشعرائها وقرآئها وكل العاملين فيها .. إليهم جميعا تحية اجلال وإكبار وتقدير مع حفظ الألقاب والأسماء .. وبطاقة اعتذار شخصية مني عن غيابي عن صفحاتهم وكتاباتهم معلقا علما بأني أعرج على كل ما تكتبون مستمتعا وقارئاً وذلك لظروف خارجة عن ارادتي وكلّي أمل بالعودة إليكم في القريب العاجل ولكم مني أطيب الأمنيات ......
مصباح الغفري     |     28-10-2015 08:34:58
مذيع "صوت العرب
كنت اعتقد ان مذيع "صوت العرب" قد مات,واكتشف اليوم ان روحه قد حلّت

بمثله في الاردن.
مقالات أخرى للكاتب
  تطاير شرر الحرب بين السعودية وإيران
  يا رئيس الوزراء لا تلعب بالنار
  أمة صلاح الدين تنهض فلا تخذلوها
  طوبى لأهلنا الأكراد تحقيق حلمهم التاريخي الجميل
  بلابل الدنيا وحمائمها تبكي معنا رحيل الدكتور أحمد القضاة
  رثاء الاستشاري الطبيب الجراح عبد الله سلمان القضاة
  العرب بين خيارين أحلاهما مر
  ترمب وإيران..أجاك يا بلوط مين يعرفك
  ترمب يقول دقت ساعة العمل
  ارتماء أردوغان في الأحضان الروسية
  حلب تنتصر على قوى الظلم والطغيان
  أوباما باع المنطقة لبوتين وإيران
  الروح الديمقراطية في الأجواء التنافسية
  محمد نوح القضاة ابننا وفلذة كبدنا
  شكر واجب لشركة كهرباء محافظة إربد لحسن تجاوبها
  لن يغفر التاريخ لقتلة أطفال سوريا
  هنيئا لأردوغان هذا الشعب التركي العظيم
  رقاعي التاريخية إلى عشيرة القضاة
  الأوروبيون يبكون رحيل جدتهم البريطانية
  وداعا أوباما فالمهمة لم تنتهي
  يا رئيس الوزراء لا تلعب بالنار
  هل تترك إيران الدب الروسي وحيدا بالمستنقع السوري
  التحالف الإسلامي العسكري الخطوة الأولى
  القيصر الروسي يسعى لاستعادة أمجاده التاريخية
  الدب الروسي جريح بسهام تركية
  يا سعادة البابا..أوقفوا الحرب العالمية الثالثة
  كفكف جدار الخوف الوهمي أيها الإنسان
  ماذا نحن أمام الزحف الإيراني فاعلون
  التسليح ومناطق عازلة هي الحل لسوريا والعراق
  يا رئيس الوزراء يقول لك الشعب لا تلعب بالنار
  انطلاق الجالية الأردنية في دولة قطر
  يسألونك عن التقارب الأردني الإيراني
  يا حيا الله جارتنا الإيرانية
  نقول لمن لا يعرف الأردنيين
  دمك يا ابننا معاذ لن يذهب هدرا
  وداعا يا أم يوسف، يا أم أبا ثابت القضاة
  الشعب الأردني يحب الملك ويفتديه
  منح المفكر محمد خير طيفور لقب فارس جبل عجلون
  عشيرة القضاة لا تبحث عن الذهب فالوطن والملك والكرامة عليها أغلى
  عجلون تريد حصتها من كنوزها الذهبية
  غزة تنتصر على إسرائيل برغم تآمر كل قوى الطغيان
  المقاومة وأهلنا بغزة هم المنتصرون
  صلاح الدين الثاني من غزة
  ليس للمقارنة بين شعبين
  أُخرج مذموما مدحورا
  نسمع جعجعة ولا نرى طحنا
  من آذى مسيحيا فقد آذانا
  أسلحة نوعية إلى الثوار الأحرار في سوريا
  النصر للشعب السوري رغما عن الطغاة
  يا أوباما لكم أمنكم ولنا أمننا
  أماه.. إلى روح والدتي فضية
  عجبى لطاغية الشام الأسد أو نحرق البلد
  أيها المجتمع الدولي
  السوريون أهلنا ويحلون ضيوفا على العشائر الأردنية
  نحو اتحاد عربي إسلامي ديمقراطي
  صراعنا ليس طائفيا والعلة فينا وبإيران
  هنيئا للشعب الأردني ملوك بني هاشم
  الشعب يريد إسقاط النسور لأجل الشهيدة نور
  صدى اتفاق النووي وهل إيران صديق أم عدو؟
  لله درك يا رابعة شارتك تهز العالم!
  الشعب الأردني يحب الملك وكِش يا نسور
  طوبى للشعب السوري لا ينحني إلا لله
  الشعب الأردني عاتب على الملك بسبب النسور
  لماذا يقوم العالَم بخذلان الشعب السوري؟
  أوباما وأحرار العالم ينتقمون لأطفال سوريا
  أمن أميركا أكثر أهمية للكونغرس من الأسد
  مرحى لإنقاذ أطفال سوريا وحماية المدنيين
  المجتمع الدولي مَدعوٌ لإنقاذ الشعب السوري
  طواغيت سوريا ومصر يقصفون الشعب بالكيماوي والأباتشي
  الشعب المصري برمته يثور ضد الاستبداد
  الشعب السوري منتصر فطوبى لأرواح شهدائه
  مصر مقبلة على مجازر دامية
  هل بدأت مصر بالانزلاق إلى مستنقع الحرب الأهلية؟
  تحية للثوار السوريين الصامدون في وجه الطغيان
  نحو عالم لا يجوع به الذئب ولا تفنى الغنم
  أثبت يا مرسي فالذئب لم يأكل يوسف
  الزعيم حمد آل ثاني يدخل التاريخ من أوسع الأبواب
  صبرا أيها الشعب السوري فالنجدة في الطريق
  ظنناه نصر الله فإذا به نصر=====!
  اربطوا الأحزمة فحسن نصر الله يطير عاليا
  تفاؤل بالسلام وهزيمة للطاغية السوري وحزب الله
  آخر إنذار إلى الإرهابي بشار
  انتهت اللعبة أيها الطاغية السوري
  اقتراح إلى الملك بأن يتحرك الأمن بآليات مدرعة
  من يعتذر للشعب السوري يا ترى؟
  طوبى لشهداء الشعب السوري الثائرون ضد الطاغية
  انتصار الثورة الشعبية السورية على مرمى حجر
  الملك الأردني يعلن الثورة تلبية لمطالب الشعب
  المذبحة بسوريا وصمة عار على جبين الإنسانية
  إلى أين المفر أيها الأسد الهزيل!
  على ذقون من تحاول الضحك يا رئيس الوزراء!
  متى تستيقظ أيها العم سام!
  حذاري يا أردنيين من الاستعمار الإيراني
  هل تقصد الحكومة أن ينادي الشعب بإسقاط النظام
  جميعنا من مختلف الأصول في قارب واحد
  مبادرة الدوحة فرصة لإنقاذ الشعب السوري
  أيها المجتمع الدولي أوقف الإبادة ضد الشعب السوري
  أضاحي العيد بدماء أطفال سوريا
  هنيئا للملك والشعب الأردني علاقة المحبة والاحترام المتبادلين
  عجبا لنصر الله مستمرا بإبادة الشعب السوري!
  ارحل يا رئيس الوزراء فالشعب أسقط الحكومة
  أيها الضمير الدولي أوقف إبادة الشعب السوري
  التدخل العسكري الدولي هو الحل لسوريا
  رثاء صديق عزيز
  أيها الملك أغيثوا الشعب السوري المظلوم
  النداء الأخير لبقايا جنود بشار الأسد
  كيف هي آية الله في الطاغية بشار يا ترى؟
  لقد حان وقت اصطياد الأسد
  حكمة الملك وتوقعات الشعب الكريم؟
  لمن نبارك رئيسا لمصر يا ترى؟
  نظام الأسد في النزع الأخير
  طريقك وعرة يا فايز
  ما أوقح هذا النظام! وما أجبن كتائبه!
  رسالة مفتوحة إلى نصر الله
  هل يفاجئ الأسد المؤتمرين في بغداد؟
  رسالة تاريخية مفتوحة إلى أردوغان
  دماء أطفال سوريا برقابكم أيها القادة
  باب القفص مفتوح لرحيل الأسد
  هل يريدونها حربا طائفية في سوريا؟
  ساعة رحيل الأسد أزفت ودَقَّت
  المجتمع الدولي يحاصر الأسد
  هل يحق لنا إسقاط النظام؟
  لماذا تركتم أبناءنا في مهب الريح؟
  خيارات الشعب الأردني، أحلاها مُرُّ!
  الملك أغلى ما نملك، ولكن!
  لماذا لا نثور على الملك؟
  فات القطار نظام بشار
  حان وقت إنقاذ الشعبين السوري واليمني
  هل أصاب الرمد عيون الأسد؟
  أيها الطغاة، الشعوب أبقى
  أيها المجتمع الدولي الشعب السوري يموت
  شكرا للملك واسمع يا عون
  لِنُسْقِط الحكومة قبل المُنْعَطَف
  ليس الأردن من يخشى هذيان الأسد
  لسنا ثائرين ضد الهاشميين ما حيينا
  لمن يجهلهم، هؤلاء هم الإسلاميون
  لا يضيع حق وراءه من يطالب!!
  وداعا يا صديقي، فإنا لله وإنا إليه راجعون
  البخيت ينتصر في غزوته ضد الإعلاميين
  أيها الحكام: نخشى أن يفوتكم القطار
  أيها الحكام: لماذا تنادي الشعوب بإسقاطكم؟!
  يا جلالة الملك: سفارتنا في دولة قطر!!
  أيها الحكام: يكفيكم إيغالا
  الحكومة لا تريد الإصلاح
  الحكومات راحلة، وأما الشعوب فباقية
  أيتها الشعوب الثائرة، نوصيكم وقلوبنا معكم
  عجلون الدوحة أبو ظبي وبالعكس، إنها
  الشعوب أقسمت ألا تنحني إلا لله
  التجييش الحكومي ضد الإسلاميين..لصالح من؟
  الحرية الفورية لمعالي عادل القضاة
  العاهل الأردنى يقود ثورة الإصلاح والتغيير
  الاستفتاء الشعبي هو الحل، فتلك إرادة الشعوب
  الملك المغربي يقود الثورة بنفسه واليمن يشتعل
  “انطلاق حكومة الظل الأردنية“
  لماذا لا يتعلم القادة من الشعوب الثائرة؟
  ما بين بحور الدماء وسماحة الكرماء
  الحرية الفورية لمعالي عادل القضاة
  طوفان الثورة الشعبية المصرية إلى أين؟
  لماذا تأبى الثورات الشعبية وضع أوزارها؟! ومن التالي؟!
  إنها ثورة شعبية عارمة ملتهبة
  هل بدأ الطوفان؟ فاليوم هو جمعة الغضب العربي!!!!
  نعم لثورة تونس، والحراك الأردني إلى أين؟
  هل تُلهم الثورة التونسية الشعوب العربية؟
  الحكومات الرشيدة والشعوب الجائعة، القرد والخروف
  لقاء العملاقين..أميركا والصين
  هلا مددنا أيدينا إلى تركيا وإيران؟
  نعم يا أبنائي، ذاك هو عمكم الشيخ نوح القضاة
  هل حقا ماتت عملية السلام؟
  كأس العالم في بلاد العرب للمرة الأولى
  ابتسم، فأنت تتصفح عجلون الإخبارية
  ابتسمي فأنت الوحيدة في قلبي
  ابتسم فأنت في عجلون، رسالة مفتوحة إلى آل الزغول الكرام
  ابتسم..فأنت في عجلون، رسالة مفتوحة إلى عطوفة محافظ عجلون الموقر
  ابتسم..فأنت في عجلون رسالة مفتوحة إلى الدكتور منيب الزغول
  هل ابتلع حوت القضاء الأميركي شابا يافعا أردنيا؟
  إن عصرا ذهبيا ينتظرنا -- قالها وزير الخارجية التركي
  هل أفل نجم أميركا؟ وهل تَرجُمُ إيران الشيطان؟
  الثلاثاء الحزين.. يوم لا ينسى يا عجلون!
  شكر وعرفان للملك الإنسان، من أهالي عجلون.
  يا أبناء وبنات عجلون، ماذا تقولون للقائد الملك عبد الله الثاني؟
  ماذا يجري في المنطقة، وهل إيران عدو أم صديق؟
  تداعيات ذكرى سبتمبر على المنطقة، ودعوة إلى عمّان من أجل السلام
  أهمية دور الشباب في الحراك المجتمعي والسياسي والانتخابي..
  مفاوضات السلام المباشرة في واشنطن، هل
  السلام على طريقة حصان بيريس، من يقفز أولا!!
  مفاوضات السلام المباشرة في واشنطن، فلننتظر لنرى
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح