الخميس 23 أذار 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
شمس عنجرة ستشرق من جديد ....

كان الكبار من بني قومي يحدثوني دوماً عن عنجرة وتاريخها الحافل بالعطاء والإنجاز والكرم والطيبة وإغاثة الملهوف وإجارة الدخيل ، بل تعدّى دور رجالات عنجرة في القرن الماضي إلى المشاركة في كثير من الثورات العربية وخاصة في الجزائر وليبيا واليمن 

التفاصيل
كتًاب عجلون

المسألة المائية في العلاقات الدولية

بقلم الباحث سلام الربضي

ذكريات الكرامة

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

من يفتح ملف الأحزاب المخالفة

بقلم النائب السابق علي بني عطا

مواسم و مراسم ٢

بقلم زهر الدين العرود

من التاريخ المنسي -(4) - القائد محمد علي العجلوني

بقلم الباحث محمود حسين الشريدة

الزواج المبني على المحبة

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

تهان ومباركات
نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر وأرفع رأسي
بقلم زكي ابو ضلع

=

نحن الأردنيون يحق لنا أن نعتز ونفتخر ( وبماذا نعتز ولماذا نفتخر ) ؟؟؟
نعم نعتز بقائدنا المفدى صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم . يحق لنا أن يعرف العالم من هو الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم . هو ذلك الانسان الذي ذرفت عيناه الدموع على أحد أبناءه الذي أستشهد وهو يدافع عن وطنه ويقاتل المجرمين الخارجين على هذا الوطن .
نعم يحق لنا أن نعتز ونفتخر 
عندما نشاهد هذا القائد العظيم وهو يواري أحد الابطال في القبر وبيدية الطاهرتين يضع التراب على قبر الشهيد . 
نعم يحق لنا أن نعتز ونفتخر
عندما نشاهد الهاشميون وهم يشاركون في تشييع شهيد الواجب ، والدمعة في عيونهم .
بعض الحكام حاصر قرى بأكملها وحرمهم من الماء والغذاء . وقائدنا حمل الطعام بيديه الى أبناء شعبه الفقراء والذين حاصرتهم الثلوج . 
لقد سمع العالم ما قاله رئيس دولة عربية عن شعبه بأنهم جرذان وكلاب وسمع العالم ما قاله سيدنا المفدى الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم عن شعبه وخاطبهم بالنشامى النشميات. 
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
شاهد العالم كيف يقتل الأطفال في الشوارع كل يوم ، والبوارج والطائرات تقصف المدن والمواطنين ، وقائدنا المفدى يرسل الطائرات لإنقاذ حياة أردني حصل معه حادث سير ليحضره إلى الأردن للعلاج .
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
طائرات بعض الأنظمة العربية قصفت المدن والمواطنين العزل وطائراتنا تجوب العالم من أجل إنقاذ الجرحى والمصابين وإحضارهم إلى الأردن للعلاج .
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
قوات الأمن في بعض الأنظمة العربية قتلت وشردت وروعت المواطنين وأحرقت المواطنين في المساجد وقتلتهم في أماكن اعتصامهم ، وسلطت عليهم البلطجية للاعتداء على النساء ، وقوات أمننا الشجعان منعت الاعتداء على المتظاهرين وقدمت الماء والورود إلى من اعتدى عليها .
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
قائدنا المفدى شارك المصلين صلاتهم في المساجد وبعض الأنظمة اعتدت على حرمة المساجد وقصفت المآذن بالدبابات والصواريخ .
مخابرات وبلطجية بعض الأنظمة العربية داهمت البيوت وروعت الأطفال والنساء والشيوخ واعتقلت النساء ومدراء مخابراتنا أرسلوا بطاقات التهنئة بالعيد للمواطنين . 
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
سمع العالم ما يقوله أبناء هذه الدول عن حكامهم وعن قمعهم وتنكيلهم بمواطنيهم ، وسمع العالم ما يقوله العالم عن الأردن وقائده العظيم ، يقولون ذاك يقتل شعبه وهذا يقدم الهدايا لشعبه .
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
شاهد العالم صاحب الجلالة وهي يحيي من ظهر سيارته المواطنين فهل شاهد أحد أي حاكم في العالم يحيي شعبه مثلما يحيي قائدنا شعبه . ومن فوق سيارته . 
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
سمع العالم ما يقوم به بعض حكام العالم من إعدام وتصفية بعض معارضيهم وزجهم بالسجون ، والهاشميون قاموا بإخراج من تطاولوا عليهم من السجون . 
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
المواطنون في بعض الدول يتركون ويهربون من بلادهم بسبب القمع والقتل والتنكيل . والأردن هو ملاذ كل الأخوة الأشقاء من فلسطين الأبية ومن لبنان والعراق وسوريا .
ألا يحق لنا أن نعتز ونفتخر
شاهد العالم مولانا المعظم يتفقد أحوال المواطنين الفقراء ويمنحهم البيوت بينما بعض الأنظمة العربية تهدم البيوت على ساكنيها .
بعض الانظمة تستخدم الدبابات والمدرعات والمجنزرات والمصفحات للقتل والتدمير . وجيشنا العربي يستخدم الدبابات والمجنزرات لإيصال الخبز والمساعدات للفقراء والمحتاجين في الظروف الجوية الصعبة . وانقاذ من تقطعت بهم السبل .
بعض الأنظمة تعتقل الجرحى والمصابين من المستشفيات وتقتلهم وملكنا يرسل الطواقم الطبية والأدوية والمستشفيات المنتقلة لكل المنكوبين في العالم لإنقاذ حياتهم . وأما في هذه الأيام فقد أثبت الأردن قيادة وشعبا وقوفهم في خندق واحد ضد عصابة الاجرام الخارجة على هذا الوطن ، وقد أثبتت أجهزة الدولة بمختلف تخصصاتها أنها من الشعب ومع الشعب .
نعم يحق لنا أن نعتز ونفتخر
برجالنا المخلصين رجال المخابرات العامة والامن العام ورجال الدرك الاشاوس وقواتنا المسلحة الأردنية . والتي أثبتت للعالم بأن هذا الوطن تحمية قيادة هاشمية ورجال مخلصون أوفيا ء .
نعم يحق لنا أن نعتز ونفتخر بقيادتنا الهاشمية وأجهزتنا الأمنية رضي من رضي وغضب من غضب .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
زكي أحمد أبو ضلع     |     20-03-2016 19:12:59
الاخ العزيز الكاتب والشاعر المهذب كرم سلامة حداد المحترم
انت الجميل بأخلاقك والطيب في كلماتك . ارجو الله أن يجمعنا بك لأنك الاخ والصديق العزيز .
بارك الله بك وشاكرا لطفك
زكي أحمد أبو ضلع     |     20-03-2016 19:11:09
الاخ العزيز والكاتب الكبير الاستاذ عمار البوايزه المحترم
تكبر بكم الكلمات ويرتفع الرأس اجلالا من كلماتكم الطيبة . انت من نتعلم منكم الاخلاص ومحبة الوطن فلك مني كل المحبة والتقدير . وبارك الله بك اخي العزيز
كرم سلامه حداد/عرجان     |     16-03-2016 13:08:47

الاستاذ زكي ابو ضلع المحترم,,,
اشتقنا لمقالاتك الجميله وطلتك البهية على صفحات هذه المحطة,,,
مهما قيل عن سيدنا جلالة الملك المعظم,,,فاننا لن نوفيه حق,,,فهو الملك,,والاب,,,والاخ,,,والقريب,,,
تتجسدقمة الانسانية في ال البيت,,,وتنعكس ابهى الصور الجميله في محياهم ,,,ويفرح كل اردني بلقائهم,,,لاننا عشنا في العهد الهاشمي الميمون بحرية وكرامة وامن ,,,,تحياتي
محمد سليمان الشرع ابو عصام -- راسون     |     16-03-2016 09:33:56

كل الشكر والتقدير لك اخى الاستاذ زكى كلام حلو من انسان حلو الى قائد حلو ووطن حلو وتعبير حلو نابع من قلب كل مواطن اردنى غيور على الوطن الغالى الله يديم علينا نعمة الامن والامان تحت ظل القيادة الهاشمية والله الموفق
عمـــار البــوايزة - أبو ظبي     |     16-03-2016 06:02:44
فماذا نحـــن قائلون إذاً ؟!
الاخ العزيز الكاتب الكبير الاستاذ زكي أبو ضلع ....... المكرم

تحيــة أردنية يطرزها الربيع وتنقشها جبال عجلون ورم الشامخة حكاية خلود ..

تحيــة الجـــلال والفخامة الزاهية على ذرات تراب ارضنا الطهـــور ..

تحيــة الوطن الصامد أمام هوج الريـــاح وعسرة الأيام ..

تحيــة الولاء الخالص النقي والانتماء المغروس فينا منذ لحظات الصبا ..

يحـــقُّ ويحـــقُّ ويحـــقُّ .. وبكل فخر وعزة وإبــــاء ..

لقد رسمت لوحة أردنية وافية كانت المرآة التي تعكس الأردن في عين كل العالم ، وتجدد في الأذهان أنفـــاس الكبرياء والفخر ، لترحل بنا الى إضاءات الوطن والقائد حفظهما الله ، وما أكثر محطاتهما المضيئة فينا وفي محيكنا والعالم من حولنا .. نعم ، إنه الأردن وإنه عبدالله الثاني بن الحسين لهو الراعي الأمين له ، وقدوة شعبه الذين أحبهم واحبوه بالورد لا بالسيف ، باللطف لا بالخوف ..

ليسلم القـــائد الذي تخضّبت به الكفوف والقلوب والمحاني ، وتجمّلت باسمه وخلقه وسيرته محافل التاريخ .. فقد ضرب جلالته رعاه الله ومنذ اعتلائه عرش المملكة أروع الأمثلة في حكمة القيادة والنهج ، ووحدة الصف مع الشعب .. هو بينهم دائماً يحس بهم ويشاركهم يسرهم وعسرهم ، وفرحهم وترحهم .. فماذا نقول نحن الأردنيون إذا كانت احدى الصحفيات البريطانيات قد قالت " أتمنى لو أنني من شعبه" ؟؟!!!

ليسلم القلم وصاحب القلم العزيز زكي ابو ضلع على هذه الانتمائية المجدولة بخيوط الشمس ، وعباءات الفجر ..

تقبل احترامي وتقديري .. وأسعد الله أوقاتك ..

مرام السلمان     |     15-03-2016 20:49:37

احسنت استاز زكي على الكلمات الحلوة والله يكتر من امسالك
مقالات أخرى للكاتب
  صبرا آل ياسر فان موعدكم الجنة
  تكنولوجيا بأيدي جهلة
  بوركت أيها الملاك الملك
  بوركت أياديكم أيها النشامى
  المضافات بيوت عز وكرامات لا أوكار حقد ومؤامرات
  القنوات الفضائية والسحرة
  شهادة الزور
  أمريكا والغرب اساس بلائنا
  عجلــــون بين الواقع والطموح
  المراكز الريادية وأندية المعلمين وإجراءات وزير التربية والتعليم التعسفية
  محاربة الفساد والمفسدين وشركات الخلوي والبلطجية
  الجمعيات الخيرية العائلية - الغاية تبرر الوسيلة
  ديوان المظالم – ديوان ؟؟؟
  نعم أنا أردني يحق لي أن أعتز وأفتخر
  تظليل زجاج السيارات
  فضحتونا
  وبشر الظالمين
  اصنعوا لآل جعفر الطعام
  إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هٌموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا
  الانتخابات النيابية
  ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
  بكل شعرة حسنة
  بوركت أياديكم أيها النشامى ، رجال المخابرات العامة
  الله يرحم والداي
  اتقوا الله دواؤنا فاسد
  مبارك إلك هدية
  رسالة شكر واعتزاز إلى عطوفة الفريق مدير الأمن العام الأكرم
  الانتخابات واجب وطني وشرعي
  نعم للبلطجية لا للأجهزة الأمنية
  برنامج يا هلا
  على بال مين يلي بترقص بالعتمة
  موكب معالي الوزير
  الأرجيله/ النرجيلة
  تقولون أمراض البلاد وأنتم من أمراضها
  التشكيك بقدرة الأردنيين على تجاوز المحنة
  بين حانا ومانا ضاعت إلحانا
  تسكع الشباب أمام مدارس البنات
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح