الثلاثاء 23 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

من للشاب العاطل عن العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

التشوهات في الموازنات العامة

بقلم عمر سامي الساكت

تهان ومباركات
قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ )
بقلم المحامي عبد الرؤوف درويش القضاة

=

حذاري أن تكونو ا دوماً أسرى للعناوين وعبادا للألقاب فبعض البسطاء تدهشك استقتامتهم وبعض العلماء يدهشك اعوجاجهم للاسف . حيث أنه كثرت هذه ألايام التداعيات والمناكفات والوعود تلو ا الوعود من البعض فاصبحت ولاسف الشديد ألانتخابات النيابيه تربه خصبه للكذابين والمنافقين والذين نامو ا دهرا ونطقوا كفرا ومرحله تشويه الرجال الشرفاء لتطفو على السطح طحالب موبوئه مريضة انتاجها مريض مهزوم مأزوم فيكون حينها الصمت هو الحل وهذا ما لا نريد , فالشخص الذي يُقدر نفسه فوق قدرِها لينجز عملاً ما، فإنه سيفشل ولن يستطيع انجازه لذلك الفساد يبدأ بتقديم الشخص الغير مناسب في المكان الغير مناسب . ومن لا يَرَوْن الا أنفسهم في الميدان وبدونهم لا تصلح الأمور ولا تستقيم الحياة وبهم فقط يكون النجاح حسب ادعاءتهم المزيفة والتي اصبحت مكشوفة فهم واهمون .

 


فكثير ممن يزحفون لا يعرف ان النيابة هي تكليف وليست تشريف فأصبح المال والعشائرية هما سيدا الموقف للترشح و الجاه والكرسي والمال ولقب السعادة هو هدف المُرشح فأن فوز الممثل الحقيقي بهذه الطريقة طامة كبرى وهذا المنحنى السائد للاسف حتى ألان حسب المعطيات . 

 


فبرغم عشوائية وعدم وضوح الرؤية في المشهد الإنتخابي هناك أمل بأن يَظهر الرجل الرشيد القوي الأمين الصادق الجري على أيدي ابناءنا المخلصين الطيبين الذين نذرو ا أنفسهم لخدمة وطنهم واهليهم وكلي أمل أن يخرج علينا نواب لا يجاملون هذه الحكومات التي همَشتْ الوطن والمواطن حما الله وطني ومليكه وشعبه الطيب المخلص


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
مهند الصمادي     |     30-06-2016 13:58:08
التكنو
نتمنى على الناس ان تكون اوعى من المرشحين -- لانة سوف يستمرون بالكذب والخداع -
حتى يصلوا الى مبتغاهم - بالوعود والخطابات الرنانة -- ان الأوان للتغيير الى الايجابية نحو عمل يرتقى ونرتقى معة جميعا -
دام قلمك اخي عبد الرؤوف
ابراهيم ريحان الصمادي/ابو ظبي     |     30-06-2016 11:28:03
طعه وقايمه
بكل اسف فقد اصبح كرسي البرلمان مطمعا ومكسبا وذلك كله بسبب الحكومة التي منحت النائب كل تلك الامتيازات والتي من خلالها تمكنت من شراء ذمته وتمرير ما ارادت وتريد من قوانين وتشريعات ولا اخفيك فنحن معشر الشعب والناخبين شركاء اساسيين في الجريمة لأننا نحن من ننتخب هؤلاء ونحن من لا نتعض من اخطائنا ونعاود انتخابهم مرة ومرات اخرى ... كل الإحترام والتقدير الأخ الأستاذ عبد الرؤوف القضاة الأكرم ..
د.عبدالمطلب القضاه     |     30-06-2016 03:50:41

الأخ المحامي عبدالرؤوف مقال يصلح ان يكون خارطة طريق تسترشد بها امه لخلاصها من الضياع وعودتها الى جادة الصواب " اللهم اهدي قومي فأنهم لا يعلمون " اللهم ابدلنا مجلسا خيرا من المجلس الذي سلف ويحمل وزرنا ولا يحملنا اوزارا
مقالات أخرى للكاتب
  كفى نفاق
  حتى احلامنا سرقوها ....؟
  زمن الشقلبة ... ؟
  الإسلام يحترم جميع الأديان
  ملحمة جديدة من ملاحم الشعب الأردتي
  سؤال كبير
  الوطن غالي فالنحافظ عليه ...
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح