الثلاثاء 23 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

من للشاب العاطل عن العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

التشوهات في الموازنات العامة

بقلم عمر سامي الساكت

تهان ومباركات
عواطف و عواصف
بقلم زهر الدين العرود

-

متعة الحياة هي أن تحاور إمرأة مثقفة ... يأخذك عقلها حد الإندهاش ... فتقتل ما بداخلك من حيوان ... لتتشكل في صورة إنسان.... إمرأةٌ إنتصر جمالها على الزمن .... ولم تنال التجاعيد منها شيئاً ... لأنها أنثى العقل والروح .....

 

لذا لا تقع في حب امرأة تقرأ ... امرأة تحس بمشاعرها أكثر من اللازم ... امرأة تكتب ..... لا تقع في حب امرأة مثقفة ، ساحرة ، تفكّر ، امرأة واعية بمعرفتها ، واثقة بنفسها . تكبر الصورة اكثر كلما اقتربت منها ... فلا تقع في حب امرأة تضحك أو تبكي وهي في الحب .... امرأة تعرف كيف تحوّل لحمها إلى روح ... وأهم من ذلك ... تحب الشعر (فهؤلاء أخطر النساء) ... ! أو امرأة تقف أمام رسم او مرآة ساعة من الزمن ....! امرأة مهتمة بالسياسة ومتمردة ... امرأة تحس بالرعب عندما يغيب العدل .... لا تحب مشاهدة التلفاز... امرأة جميلة من الداخل بغض النظر عن ملامح وجهها أو جسدها . لا تقع في حب امرأة قوية ... بارعة وغير خاضعة وعديمة التوقير .... إياك والوقوع في حب امرأة كهذه .. لأنك إذا وقعت في حبها وبغض النظر عن بقائها معك أم لا .... فمع هذه المرأة ، لا أحد يرجع ...!

 

في طريق عشق اصناف هذه النساء مراحلُ متتاليات ، غيرُ متشابهات ، مع أن تطوّرها يسير بنا كل مرةٍ علي منوالٍ واحد .... تأنُّق التاريخ ، ثم رُقيُّ اللمسات ، ثم احتدامُ الفوران ، ثم عنفوان الحضرات ، ثم اجتياحُ الإعصار الهمجي العارم المرتد إلى زمن البدائية ...! و بعد حينٍ من خمود النوال يصحو الشغف بالاشتياق ، فيقطع العشق معها من جديد مرحلةً اخرى في الطريق المتطوّر ، الذي يسير بنا كل مرةٍ علي منوالٍ واحد : تأنق ثم تألق ثم توحد....! كتب لها يقول لعلها تجيب : فإنْ كانَ قلبكِ يا سيّدتي شيئاً غيرَ القلوب فما نحنُ شيئاً غيرَ النّاس ....! وَإنْ كنتِ الهندسةً وحدها في بناءِ الحبِّ ...! فما خُلقتْ أعمارنا في هندستكِ للقياس ...! وَهبي قلبكِ خُلقَ مربّعاً ..! أفلا يسعنا ضلعٌ من أضلاعه...!؟ , أوْ مدوّراً ...! أفلا يُمسكنا محيطه في نقطة منْ انخفاضه أو ارتفاعه...!؟ وَ هبيه مثلّثاً ...!

 

فأجعلينا منهُ بقية في زاوية..! وان كان مستطيلاً...! فدعينا نمتدُّ معه وَلوْ إلى ناحية ...! فكان الرد مدهشاً له بقولها : أتذكر إذ التقينا وليس بنا شابكة...!؟ فجلسنا مع الجالسين ... لم نقل شيئاً في أساليب الحديث ... غير أننا قلنا ما شئنا بالإسلوب الخاص .... كأثنين فيما بين قلبيهما...! وشعرنا أول اللقاء بما لا يكون مثله إلا في التلاقي بعد فراق طويل .... كأن في كلينا قلباً ينتظر قلباً من زمن بعيد .. ولم تكد العين تكتحل بالعين حتى أخذت كلتاهما ألاخرى ..! وقلت لي بعينيك : أنا .. !؟ وقلت لك بعيني : وأنا .. ..!؟ وتكاشفنا بأن تكاتمنا وتعارفنا بأحزاننا ....! كأن كلينا كان يفيض هماً ببثها .. وجذبتني طريقتك الفكرية النبيلة التي تصنع الحزن في نفس من يراها.... فإذا هو إعجاب .....! فإذا هو إكبار .... ! فإذا هو حب ...!


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
جميل حمزات     |     21-07-2016 19:35:10

بختصيار المره المثقفه وصلحه هي ماء الحيا الرجل
مقالات أخرى للكاتب
  إنسانيات
  وتمضي الأيام
  هناك ..!! حيث ترقد
  حلاوه ...الزمان والمكان
  الملك لا يموت الا واقفاً
  مواسم و مراسم ٢
  رسائل صامتة
  وداعـاً زيـــــــاد النجـــــــادات
  عدلٌ مقتدر
  ازهار و ارواح
  ليتنا نتعلم
  أماكن ونوافذ
  وكالة عجلون.....قلعتها
  عيد؟ بأي حال عدت يا عيد؟
  مواسم و مراسم
  للنتائج اسبابها - إلانا البغيضة
  اوجاع وعثرات
  صمت الذين لا صوت لهم
  لغة النفس
  النصف الاخر
  بداية ام نهاية
  حياة مجردة من ابتسامة
  فقط ... لمن يعشق عجلون
  محطات في حياة امرأة
  جماليات تدوم
  إمراة قاسية
  وطن .... وذبابة
  خرابيش
  مكّرٍ ،،، مّفرٍ ،،، مدُّبرٍ ،،، مُقّبلٍ
  شرارة
  اشتياق خاص قبل العودة
  تنازلات ... بأثمان مغرية!!
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح