الثلاثاء 20 شباط 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
رفقاً بعمال الوطن يا رؤساء البلديات!

تعتبر مهنة عامل الوطن من أشرف وأنبل المهن ، وإقبال الأردنيين عليها أصبح واضحاً خلال العقدين الماضيين ،حيث كانت البلديات والمؤسسات المختلفة تستعين بعمال من دول مختلفة لسد النقص الحاصل في هذه المهنة.

التفاصيل
كتًاب عجلون

في بيتنا سكري!

بقلم معتصم مفلح القضاة

أزمة أخلاق

بقلم عبدالله علي العسولي

حاكم إداري وضابطة عدلية للجامعات

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
مَنْ يوقِف هذا الإرهاب المروري..؟!
بقلم موسى الصبيحي

=

تقود سيارتك وسط مخاطر شديدة جداً، فقد أصبحت شوارعنا وطرقاتنا ساحات معارك وميادين مغامرة، يتسابق فيها المغامرون والمراهقون والموتورون دون أي اعتبار لقواعد المرور وأخلاقيات استخدام الشارع العام، وفنون القيادة الحكيمة الراشدة للمركبات..!

لقد بات من الصعوبة بمكان أن تقود سيارتك ولو لمسافة قصيرة دون أن تُصاب بنوبات عصبية وتوتر بسبب ما تواجهه على الطرقات من تصرفات غير مسؤولة من سائقين آخرين سواء سائقي المركبات العمومية أو الخاصّة، ممّا أصبح معه الشارع مُزعِجاً ومُتعباً وخطِراً وغدت القيادة عبئاً ثقيلاً على الإنسان لا يلبث أن يعود إلى بيته مُجْهداً بفعل معارك الطريق وسباقاتها وجنون بعض مستخدميها ومغامراتهم..!

نحتاج إلى مراجعة جادّة من الجهات المعنية لأوضاع القيادة على شوارعنا، كما نحتاج إلى تشديد العقوبات على المستهترين الذين يظنّون أن الشوارع ملكيات خاصة لهم، فيسرحون ويمرحون بمركباتهم فيها وبحركات بهلوانية مزعجة تُشكّل خطورة على كافة مستخدمي الطريق، مما يُحتّم على الجهات المعنية المسؤولة وضع حدّ لهم وعدم التهاون في كبح جماح هذا الجنون والإرهاب الجاري في شوارعنا وعلى طرقاتنا..!

إرهاب يومي يُمارس في شوارعنا دون أن نجد منْ يتصدّى له ويكافحه، ويدفع المواطن ثمناً باهظاً لهذا الإرهاب، من توتر وعصبية وإجْهاد وحوادث وإصابات ووفيات، ناهيك عن الأثر السلبي لإرهاب الطريق على المجتمع والاقتصاد الوطني والسياحة والإنتاج ووتيرة العمل في مختلف القطاعات الاقتصادية في الدولة..!

أطالب الجهات المسؤولة وعلى رأسها إدارة السير أن تُشدّد رقابتها على مستخدمي الطرق من مغامري القيادة، وأن تبدأ بسحب الرخص ولفترات طويلة من المستهترين منهم سواء أكانوا من سائقي المركبات الخاصة أو سائقي الحافلات والمركبات العمومية الذين نشاهد بعضهم في حالة تسابق مجنونة على الشوارع وعلى مرأى من الجميع..!

ما يجري في شوارعنا لا يعدو أن يكون إرهاباً مرورياً يجب التصدّي له عبر كل السُبُل، أما ما نشاهده من حالة سكوت وتفرّج ولا مبالاة، فهو إيذان بتفاقم ظاهرة الإرهاب المروري وتفاقم خطرها على كل منّا وعلى المجتمع بأسره، في حين أن التشريعات المرورية تهدف إلى إحلال السلام المروري، ونسأل إدارة السير وكل الجهات المعنية: أين هو السلام المروري أمام هذا الإرهاب الذي نراه في شوارعنا على مدار الساعة..؟!

Subaihi_99@yahoo.com


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  هل يعتذر الإصلاحيون عن موقفهم المشؤوم..!
  المختار يلغي مشروع الحارة..!
  التطبيقات الذكية لسيارات الأجرة وحدها لا تكفي..!
  تفكيك أخطر حزب في الأردن..!
  السِفارة..!
  أزمة إنهاء خدمة رئيس وأعضاء مجلس النزاهة
  تقرير خاص لوزير هداة البال
  على بلاط نقابة صاحبة الجلالة..!
  اللصّ والجُرذان..!
  مشروع للفقراء..!
  نحو إعادة البناء المجتمعي
  أليست مسؤوليتك الأدبية يا وزير التربية..؟!
  على الرئيس والوزير أن يعتذرا..!
  لماذا التلكّؤ يا وزارة التربية..؟!
  رسالة الإنهماك..!
  سؤال إلى وزير التخطيط..
  بائس يعتذر عن منصب كبير..!
  أقِلْهُما يا جلالة الملك.. فما قالاه عيب..!
  سائق خليجي: كان الله في عون الأردنيين..!
  وانتهت الحكاية..!
  رئيس الوزراء باقٍ..!
  نفق السلط وصمت الوزير والمحافظ..!
  سمير.. أمام الملك..!
  الحكومة تستقيل والرئيس يعلن الطوارىء..!!
  احتفالان.. شتّان بينهما.!
  أسأل هميسات: لماذا تبخّر حُلُم سمير..؟!
  لغز المديونية.. وصراع الطبقات..!
  يا وزير التربية.. أَرِنَا ولايتك على المدارس الخاصة..!
  عندما يتكلّم الفاسد..!
  الربيع الإنقلابي إذْ يصل إلى الإخوان..!!!
  الدنيا إذْ تدوم مع العدل..
  رسالتي للملك: حكومة بمستوى الشهادة..
  الكهرباء.. مسؤولية منْ..؟!
  ليس بالظلم يُطبَّق القانون يا وزير التربية..!!
  هل يحلّ المناصير معضلة عجزت عن حلّها الحكومات.؟
  قصة الغاز القطري والرسالة التي لم تَردّ عليها الحكومة..!!
  رسالة “النووي“ إذْ تحطّ على مكتب الملك..!!
  السفير والنقابة.. شكراً
  كسروا زجاج نوافذنا..!
  دعوا المواطن يموت ببطء
  الخلل في “الباروميتر“ يا جلالة الملك..!
  كيف حصل هذا يا معالي الوزيرة..!؟
  سمير.. هل ضاقت به الدولة يا رئيس الديوان..!؟
  المنسّق الحكومي لحقوق الإنسان.. ضياع في كوريدورات الإدارة العامة..!
  وزير التربية.. إحمِ معلِّمات “محو الأميّة“..!
  وزير المياه.. تريّث فالظلم مرتعه وخيم..!
  خطر بين الأردنيين..!!
  نتنياهو.. أنت تُقدّم رأس إسرائيل للمقصلة..!
  سقطة من ميزان العدالة..!
  رئيس “الأردنية“ في مضمار الرفع..!
  وإن الثلاثاء لناظره لقريب..!
  الضاغطون وتفجير الشعب..!
  مبادرة “حمارنة“.. ليس هذا وقتها..!
  هل تُطيح الأرجيلة بحكومة النسور..؟!
  البلاغ الأخير للقائد العام..
  الحكومة تُصادر حقاً دستورياً لـ 220 ألف مواطن..!!
  عام حكومي ثقيل على الأردنيين .!!
  لهذه الأسباب نرفض فكرة
  قانون جديد.. نحو ضمان اجتماعي ديناميكي..
  عاش الجيش .. سقطت الحكومة..!
  ما حاجتنا إلى ميثاق..؟!
  هل يستقيل رئيس الحكومة..؟!
  هل الرئيس في خطر..!؟
  منْ يحاكي “سفير الضمان“..؟!
  حوار الدولة والقانون..
  إلى منْ لا يهمه الأمر..!
  أحقاً تعني ما تقول يا وزير الأوقاف..!؟
  لماذا أنهت
  منْ يُحاسب هذا الوزير ويُحاكم مشروعه..؟!
  شهبندر التجار..
  مليون مشترك بالضمان.. ماذا بعد..؟
  ليلة القبض على مقعد الطب..!
  ويسألونك عن النزاهة..!
  دولة الرئيس.. سويتج أوف تدفئة منزلك..!
  هل الرئيس في ورطة..!؟
  وزير ينقض حديث الرئيس..!!
  القرار الحرام.. جلالة الملك إلحق البلد..!
  أسباب عشرة لتدخل الملك
  رسالة عاجلة إلى نقيب المهندسين..
  دولة أبي زهير.. هلاّ استمعت إلى حجازي..!
  تعديل على حكومة الرئيس المعارض..!
  دولة الرئيس.. هل تسمعني..؟
  لماذا الهجمة على الإخوان..!؟
  مسيرة وطن واحد.. لا عبسٌ ولا ذبيان..!
  عندما تعجز
  عبث يقدح في نزاهة الانتخابات..!
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح