الثلاثاء 24 كانون الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
سنكتب اسمك بأحرف من نور يا سانال كومار ،،،

أتذكر أنني كتبت قبل حوالي ثلاث سنوات مقال بعنوان (يخلف عليك يا سانال كومار ) أثنيت فيه على المستثمر الهندي الذي دخل سوق الاستثمار في الأردن من أوسع أبوابه ، ولم يلتفت إلى كل هذه المحبطات ، بل غامر واتخذ قراراً جريئاً بالاستثمار في المناطق النائية ا
التفاصيل
كتًاب عجلون

قطف ورده.

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

عيد الشجرة ( Arbor Day)

بقلم د .يوسف محمد الزغول

الاردن قادر على تجاوز الأزمة

بقلم بهجت صالح خشارمه

قرارات جريئه !!!

بقلم م. محمد عبد الله العبود

قول الأنام في خطبة الإمام

بقلم المقدم المتقاعد عبدالخالق الفطيمات

ترمب يقول دقت ساعة العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

بين الماضي والمستقبل

بقلم رقية القضاة

تهان ومباركات
إلا عجلون فلا بواكي لها
بقلم إبراهيم ريحان الصمادي

=

 

بالأمس القريب كنت متواجداً في مسقط الرأس عجلون التي لا تبارح لنا فكراً ولا تغادر لنا وجداناً مهما ابتعدنا عنها .. نعم كنت هناك وكان لي النصيب بأن أشهد ثلاث من مناخاتها المتقلبة .. برد قارص .. رياح شديدة .. وموجة غيث شديدة رافقها تهاطل متواصل لحبات الخير وبغزارة واستمرارية لفترة طويلة .. لم اتفاجىء كثيرا لهذه التقلبات المناخية فنحن معتادون عليها وعلى ما يصاحبها من برد شديد .. وكم كنت مسرورا حقيقة لهذه الموجة الغزيزة من الهطول بعد انحباس لم نكن نعتاده حتى هذه الفترة المتأخرة من فصل الشتاء .. هطول غزير نسأل الله أن يكون صيبا نافعا يحي الأرض ويدر الضرع ويجعل الحياة تدب من جديد في أوصال وأجساد الأهل والأحبة وأن يكون مبشراً بموسم زراعي جيد للمزارعين .. وها نحن نتطلع شوقا لتكتسي سفوح جبال عجلون الأبية بالحلة الخضراء وبورود الدحنون والزنبق ومختلف أنواع البقول ....

ويبدو أن فرحتنا في كرم السماء ورب العباد لم يكتب لها أن تكتمل فقد غرقت عجلون بسيول جارفة من المياه حملت معها الأتربة والحصى والرمال والحجارة الكبيرة سادت مختلف شوارع وأزقة المدينة دون استثناء وأصبحت الحركة معها للراجلين ولراكبي السيارات صعبة ومهينة مما يشير أن الإستعدادات لفصل الشتاء من قبل الجهات المعنية كانت دون المستوى بكثير فمع أول حبات المطر غرقنا وغرقت المدينة معنا فجميع مصارف المياه والمناهل مغلقة تماما والأرصفة والشوارع تحولت إلى برك من المياه ولم تسلم بعض المنازل والمحال التجارية من المياه والسيول الجارفة وعلق الكثير من المواطنين في الشوارع وأصبح الوضع لا يطاق فعلا واستمرت المعاناة لساعات طويلة وما يبعث على الأسى التصريحات غير المسؤولة للمعنيين والذين كانوا يؤكدون أن جميع الأمور تحت السيطرة وأن العمل جاري على معالجة أي معضلات تتسبب في في إعاقة حركة المواطنين أو تهدد حياتهم ومنازلهم ومحالهم التجارية وهذا كله لا يعدو كلاما في الهواء لا يلامس الحقيقة والواقع مع احترامنا لما قام به بعض الموظفين والعمال في بلدية عجلون من جهود في محاولة للتغلب على الظروف والأزمات التي صاحبت المنخفض الجوي الأخير .. ومن باب الإنصاف لا نريد أن نضع لومنا الوحيد على عاتق بلدية عجلون والتي تعتبر شريكا أساسيا في هذه الحالة والظروف ولكن لا بد أيضا من مساءلة باقي المؤسسات والدوائر المعنية وعلى رأسها محافظ عجلون وموظفي المحافظة ومركز شرطة المحافظة ومسؤولي المرور فيها وأي دوائر معنية أخرى ..

دعونا نذهب للحديث بقليل من الصراحة فنقول أن ما تم تحويله من أموال لبلدية عجلون لم يكن مسبوقا سواء كان من المنح أو القروض من بنك التنمية أو مدخولات البلدية من ضرائب وتراخيص وبدل إيجارات وغيرها ورافق هذا التدفق من الأموال أعمال كثيرة طالت معظم المناطق التي تقع تحت مسؤولية بلدية عجلون الكبرى نعم العمل كبير ولكننا وبعد أول هطول مطري فعلي حق لنا أن نتساءل عن جودة ذلك العمل وعن الدراسات التي كانت تسبق أي تنفيذ لأي مشروع أو عمل وعند جدوى بعض الأعمال التي تصدت لإنجازها بلدية عجلون الكبرى وهل ما تم إنجازه جميعه ضروري ويأخذ أولوية على أعمال مشاريع أخرى أو ببساطة هل كان التنفيذ للأعمال والمشاريع في المكان والزمان المناسبين ... أتناول محورين رئيسيين من الأعمال التي قامت بها البلدية وهما الإسفلت أو تزفيت الشوارع وما قامت البلدية به من بناء للجدر الإستنادنية هنا وهناك ..
لقد كان حجم العمل في تزفيت الشوارع التابعة للبلدية كبيرا جدا وتحديا لنا أن نتساءل إن كانت البلدية قد تغلبت عليه فلا ننكر أبدا أن الخلطة الإسفلتية قد غطت شوارع وأزقة مختلف المناطق التابعة للبلدية بشكل غير مسبوق وجميعنا كنا نأمل أن تكون هذه الخلطة الإسفلتية قد ساعدتنا في التخلص مما كنا نعانيه من حفر وتصدعات في معظم الشوارع وضيق وأزمات في بعضها الآخر وبعد أول هطول مطري حقيقي اكتشفنا أن حجم العمل كان على حساب الجودة والأمانة في التنفيذ حيث حدثت الكثير من الإنجرافات في الخلطات الإسفلتية التي تغطي الشوارع بالإضافة لإنجراف كميات كبيرة من الرمال "بيست كورس" التي تم فردها ببعض الشوارع ولم يتم تزفيتها مما يدل على حجم الغش والفساد من قبل المتعهدين المنفذين لأعمال التزفيت ناهيكم عن غياب التخطيط السليم لعملية تعبيد الشوارع لأن العمل كان موزعا هنا وهناك مما تسبب بالكثير من الإرباك سواء للمنفذين أو المواطنين وحتى أعضاء المجلس البلدي حيث تشتت الجهود وأصبح التحدي الأكبر هو إنهاء أعمال تعبيد الشوارع كيفما كان .. أتمنى أن لا أكون أتجنى أو أظلم أحدا ولكنني أكتب بناءً على ما شاهدته بأم عيني خلال المنخفض الجوي الآخير وما صاحبه من سيول وانجرافات وإنسداد لمعظم إن لم يكن جميع مصارف ومناهل المياه وبشكل واضح أمام الجميع وهذا تسبب بمضاعفة حجم المشكلة ..

المحور الآخر الذي سأطرحه هنا هو موضوع الجدر الإستنادية التي قامت البلدية ببنائها وإنشائها في منا طق مختلفة من منطقة اختصاصها فكما هو معلوم فأن تنفيذ أي جدار استنادي من قبل البلدية يتم بعد دراسة ومشورة هندسية للمنطقة التي يتم بناء الجدار فيها وبعد التأكد من أنها تشكل خطرا على المواطنين وعلى الممتلكات العامة وأنها عرضة للإنهيار بسبب العوامل المحيطة وعوامل المناخ ..

الآن وبعد الإنهيارات والإنجرافات التي حدثت مع أمطار المنخفض الآخير هل يحق لنا أن نتساءل إن كانت المبالغ الطائلة التي صرفت على بناء الجدر الإستنادية قد صرفت بوجه حق وأن جميع ما تم بناءه من جدران استنادية قد تم بعد دراسة لمنطقة البناء والتحقق والتأكد من وجود وتحقق الشروط التي يتوجب بناء الجدار الإستنادي بناء عليها أم أن الواسطات والتخجيل والمحسوبيات كانت هي الفيصل في عملية بناء الجدران الإستنادية ..

لماذا أتحدث حول هذا الموضوع ببساطة شديدة لأن هناك أماكن كثيرة يلزمها بناء مثل هذه الجدران الإستنادية بسبب ما تشكله من خطورة على حياة المواطنين وممتلكاتهم ولكن هذه المناطق حرمت وحيدت وانكشفت مدى خطورتها بعد هطول الأمطار وما طال تلك المناطق من انهيارات وانجرافات وتدحرج للصخور والحجارة الكبيرة ومن ثم اغلاق للشوارع وتدمير للبنية التحتية المتهالكة اصلا أقول وبكل تدرج أنه كان بالإمكان أفضل مما كان وكان من الممكن أن يكون هناك عدالة في التوزيع وحسن الإختيار وكا بالإمكان منع حدوث الكثير من الإنهيارات هنا وهناك هنا أيضا اتمنى أن لا أظلم أحداً أو أتجنى على أحد لا سمح الله فالأحداث والمشاهدات والإنهيارات والإنجرافات ماثلة أمامكم وكم تمنينا لو كان هناك استغلال سليم للمنح والقروض رغم اجتهاد عطوفة الرئيس ومحاولته إرضاء مختلف الأطراف ...

ومن باب الإنصاف فأنني لا أحمل رئيس البلدية المسؤولية أو كامل المسؤولية وحيدا لأنه لا يعمل لوحده أو يتخذ القرارات بمعزل عن باقي أعضاء المجلس وموظفي ومستشاري ومهندسي البلدية نعم فهؤلاء جميعا شركاء في العمل والتوجيه وطرح الأفكار واتخاذ القرارات وبث المشورة لعطوفة الرئيس وكل حسب اختصاصة فهناك مدير المشاريع وهناك المهندسين وقسم المحاسبة ورئيس الديوان و.. و.. فما هو الدور الحقيقي لكل هؤلاء .. هل يقتصر دورهم على الخروج للشوارع والتقاط الصور مع الآليات ونشرها على مواقع التواصل .

. كلنا نعرف أن عطوفة الرئيس يحمل شهادتين احداهما في التمريض والأخرى في القانون فهو غير ملم بالأمور الهندسية والإنشائية حتى في الأمور المالية وهو بكل تأكيد بحاجة للنصح والتوجيه والمساعدة من الجميع وأتوقع أن عطوفته وهو صديق دراسة من اصحاب الصدر الواسع الذين يتقبلون النصح والمشورة ثم أين هم باقي أعضاء المجلس البلدي من نائب للرئيس وأمين للسر وباقي الأعضاء .. هل هم مجرد ======================= .

.ما أردت قوله هنا أن المسؤولية لا تقع على عاتق الرئيس وحيدا وإن كان شريكاً رئيسياً فيها وإنما تقع أيضاً على عاتق باقي أعضاء المجلس وموظفي البلدية بمختلف مسمياتهم ولا يعقل أبدا أن يبقى جميع عمال البلدية الغلابا في حالة طوارىء طيلة فصل الشتاء وأن يبقوا يعانون من البرد القارس بينما ينعم الآخرون بالراحة والدفىء نتيجة أخطاء ليس بها علاقة من قريب أو بعيد وإنما هم يتحملون نتائج أخطاء الآخرين رغما عنهم ولأنهم الفئة المستضعفة ..

وآخيرا وليس آخرا فأن محافظة عجلون بحاجة للكثير وهي بحاجة ماسة لأعادة تأهيل بنيتها التحتية من جديد وما يتم من عمليات ترقيع للشوارع هنا وهناك او ما تم تعبيده من شوارع بسماكة اثنين أو ثلاث سنتيمترات لا يشكل حلا فالشوارع بحاجة إلى تجريف كامل ومن ثم تزفيتها ضمن المواصفات الصحيحة كما أن هذه المحافظة بحاجة للعديد من المشاريع التنموية والسياحية التي من شأنها النهوض بها اقتصاديا وتنمويا وسياحيا ولن أتطرق لذكر نواب عجلون في هذا الموضوع لأننا وفي أفضل الأحوال لن نسمع منهم غير الجعجعة ولن نرى منهم طحناً ابداً .. نعم فعجلون لا بواكي لها وستبقى مهمشة وغير موجودة على خارطة الوطن وسيبقى أبنائها يعانون ويكابدون وسؤالي هنا إلى متى؟....

والله من وراء القصد ..

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
وفاء خصاونة     |     11-12-2016 21:43:10
كلام يثلج الصدر
كل التقدير والاحترام
محمود الفريحات /أبوبدر     |     08-12-2016 19:19:25
الأخ إبراهيم الصمادي ،
ما كتبت عن عجلون المدينه وعجلون المحافظه عمر يستحق الشكر
فقد اعتاد الناس على عدم الاكتراث للامور العامه ظناً منهم بأن النقد
يوجب العداوه وهو ظن خاطيء /؟
الأمر ليس عجلون أو عمان أو كفرنجه ؟ الأمر مجموعة القيم التي
تحكم العمل العام وحتى الخاص ؟
1- المال العام هدف أكاد أجزم "للجميع "؟
2- العمل العام قضاء وقت وانتظار الراتب ؟
3- الوطن تعصب يخلو من العمل ؟
4- توزيع المشاريع والبنيه التحيه مرتبط بالصداقات والعلاقات العامه وصناديق الاقتراع ؟
والكثير الكثير من المفاهيم التي يجب ازالتها ؟ وتوعيه الناس لمفهوم المواطنه حقوقاً
وواجبات؟
حفظ الله بلدنا والامه وهدانا سواء السبيل ؟
رناالصمادي     |     08-12-2016 17:10:25

حقيقة مقال يستحق القراءه...والتمعن بكل حرف من حروفه.....وخاصه المسؤولين....اهنئك ع صراحتك وجرأتك بقول الحق ....هذا مااعتدنا عليه منك ابن العم اب احمد،سلمك الله ...
كرم سلامه حداد/عرجان     |     08-12-2016 16:59:29

الاخ وابن العم ابو احمد الصمادي المحترم,,,
بكل حرف من مقالك اصبت الحقيقة المرة التي تعاني منها عجلون مدينة ومحافظة, فالمعاناة لم تتوقف عند البنية التحتية فقط,, فالمحافظة تعاني من الفقر المدقع,,والبطالة,,,وندرة المشاريع الانتاجية,والمصانع,
ومن اول زخة مطر(زاعوق),انكشف سوء العمل,,والتخطيط,,,والادارة, والمتابعة,والحساب والعقاب, لان تطبيق القانون لا يتم الا على المستضعفين,
لا يمكن باية حال ان تبقى الامور تسير على هذا المنوال , لان ترهل القطاع العام الذي اشار اليه جلالة الملك المعظم في اكثر من مناسبة, لا زال كما هو,وان بيانات الحكومات المتلاحقة هي نفس النسخة المكرره والممله لكل الشعب , ان جلالة الملك المعظم عندما يوشر الى القضاء بشكب خاص,,فانما يامر ان يتم تطبيق القانون بحذافيره والاسراع باجراءات التقاضي وان ينال المذنب عقابه, وان يبت بالحكم بدون تاويل او تاجيل,,,
شكرا ابو الريحان على المقال الرائع
م سليم الصمادي     |     08-12-2016 14:15:24
هل كان بالإمكان أفضل مما كان؟!!!
بداية أود أن أشير إلى أن أي انتقاد لأي عمل أو تصرف غير صحيح وكأنه انتقاد لشخص معين مما ينعكس معه تحويله إلى انتقاد لعشرة هذا الشخص أو ذاك سواء كان صديقا أو قريبا أو مسؤول لا تربطك به أي وشاح لا من قريب ولا من بعيد !!!!
بالعودة إلى السؤال ؛هل كان بالإمكان أفضل مما كان ؟أقول نعم والف نعم ،،،
ان ما تم صرفه في بلدية عجلون على مشاريع استنفذ ملايين الدنانير كان يمكن أن يوجه إلى مشاريع تخدم البنية التحتية طويلة الأمد وكان سجن عجلون بجميع مناطقها الكثير مما تعانيه مع او هطول الأمطار ،،،،ولكن وللأسف تم تضيع الميزانية لجان استاد واهية وخلطات الفنية كريمه لم يرعى بتنفيذها اية معايير فنية هندسية للأسف !!!!وستتفاقم الأزمة رويدا رويدا حتى يصبح كل ما أنفق وكأنه أنفق في سراب
يوسف المومني/ رئيس منتدى الجنيد الثقافي     |     08-12-2016 11:31:04

ولن يكون
مهند الصمادي     |     08-12-2016 08:59:23
التكنو

في اول الموسم المطري تظهر كل العيوب ويتبين حجم الأهتراء للبنية التحتية -
وهنا أرى ان معاناة عجلون لا تختلف كثيرا عن معاناة أغلب المناطق --
وكانة بعض مؤسساتنا صايرة مثل كرتونة الموز - كل ما تمد أيدك بطلع قرن جديد ---
=============================

==============
ودام قلمك ابو الاحمد الغالي

اياد الصمادي     |     07-12-2016 23:00:59

مقال طبيعي ونتيجه طبيعيه لمواطن عجلوني غيور لا يتحمل رئيس البلديه وحده وزر النتائج بل الاعضاء والموظفين انا معك فبما ذهبت اليه المشكله تكمن في عدم التخطيط وعدم توزيع المهام حسب التخصص فلا يعقل ان تناط اغلب المشاريع لمهندس عماره ومهندسي المدني يجلسون على مكاتبهم اعطي الخبز لخبازه
ما يعيب الرئيس والاعضاء عدم الالتفات الى ما يدور داخل اورقة البلديه اقسام مستحدثه بتجهيزات عاليه الجوده بلا جدوى لموظفين بعيدين عن التخصص المراد
زاد الحمل واصبح لزاما على الحمل الاجهاض
رئيس البلديه لو تمعن النظر لمن اولاهم كل هذه المهام لتراجع
لربما الايام القادمه نرى شيء على ارض الواقع
المحامي رفعت الصمادي     |     07-12-2016 22:35:35

ابدعت اخي ابا احمد التعبير وذكر ما يجول في خاطر كل عجلوني غيور على المدينه الخضراء بأهلها وطبيعتها . ولكن السؤال هل يجب ان نطالب دائما بكل صغيره وكبيره من خدمات لعجلون حتى يسمع صوتنا . هل يجب ان نلح بالطلب من البلديه لتنظيف وازاله النفايات إن تراكمت ام يجب ان نلح على المحافظ ومدير الشرطه لأيجاد حل للازمه الخانقه في وسط عجلون أم نلح على رئيس بلديه عجلون لتعبيد الشوارع فيها اسوه بباقي مناطق البلديه ام............... لماذا لا يقوم كل واحد بما يوجبه عليه عمله دون طلب وإلحاح واصرار وصراخ واعتصام وووووووو .
وتبقى عجلون لا بواكي لها
مقالات أخرى للكاتب
  لمن الملك اليوم“ .. دولة الرئيس .. يأتيك جواب السماء.. “لله الواحد القهّار“
  رئة عجلون اليمنى ... كفرنجة ... من ينصفها
  مــدارس عجلــون ... واقــع أليــم
  عجلونتنا الإخبارية ويستمر العطاء
  حماة الديار عليكم سلام
  المسجد الجامع .. و .. صدق النوايا
  خيط اللبن .. لماذا وإلى أين ؟!!!
  الكلمة الطيبة ... و ... الوجه البشوش
  الإنتصار للوطن والعشيرة هل هو خيانة ؟!...
  الإنتخابات النيابية .. وانتخابات العشائر الداخلية
  نقابة المعلمين .. و .. إفراز النخبة
  أبو أحمد ... طلب
  لكل مجتهد نصيب
  في عامها السابع .. عجلونتنا الإخبارية .. ربيع دائم
  بلدية عجلون الكبرى ... واقع وتطلعات
  أم الدرج ... و ... لقاء الكبار
  نقطة نظام ... راجعوا أنفسكم
  بطاقة تهنئة محفوفة بالشوق
  تنزيلات على الأحزاب
  في يوم الإستقلال .. ننحني .. ونقبل الأقدام
  على قدر أهل العزم
  سعادة النائب (ة) .. مصاريف عمّان .. حقكوا علينا
  رسالة شوق وحنين .. لزمن الطيبين
  كلُ الأيامِ “ أمي “
  يا شيخ مين شيّخك علينا
  الرجال معادن .. إذاً .. فبعضهم يعتريه الصدأ
  الحرب البرية ... رأي شخصي
  غــــــاز إسرائيل .. و .. نفـــــط داعش
  على عجل .. مجرد رأي
  أدميتِ القلبَ يا عنجرة
  هنـــــــــــــــــــاااااك ؟؟؟!!!؟؟؟
  الخارجية وشؤون المغتربين..وسفاراتنا المبجلة
  ذَهَبُ عجلوووون .. ذَهَبَ مع الريح ..
  نوائب الوطن .. صحيح اللي =====
  أسعفوني إنها حيرة
  هكذا هي طبيعة البشر...
  اضراب المعلمين ... وأوامر مكتب الإرشاد
  رئاسة الوزراء .. وإعطاء الفرصة ..
  أفــــاعــــي .. مهرجــــان ألــــــوان .. وقتــــل بالمجــــــان
  وماذا بعد رمضان والعيد..كل عام ونواب الوطن بخير
  بطاقة تهنئة .. ونفحتي حزن وشوق
  كتّـــــــابٌ .... انتقائِييــــــــون ...
  مجتمعنا .. و .. النفـــــاق
  جهل الجاهلين ... وغياب العاقلين .. احرقوها والعنوا أبوها
  منعطفات حادة..
  الطفلة لميس ..و..فزعة النشامى
  السابع..و..الثامن..وحذاء المحاسنة
  سر الطائرة الماليزية .. و .. الموازنة والمديونية الأردنية
  عتــــــــــاب للقلــــــــــم
  بدون زعل..الدكتوراة الفخرية..و..الدكتوراة السودانية
  ضبــاب أســـود...!!!
  وبشّر الصابرين
  إليك عجلون ... ترنو عيون
  .. ثـــور الساقية ..
  خربشـــــات قلـــــم !!!!
  سجل يطوى..و..آخر يفتح
  دولة الرئيس..أهالي عجلون يكذبون
  عطوفة نبيل...و...دولة النسور
  فيسبــوك..تويتــر..انستــغرام
  محطــــــــااااااات ..أتوقف عليها
  بالأمس كانوا على موعد مع مزيد من التألق والإبداع .....
 
  خسرت عجلون الوطنية .. و .. ربحت عجلون الإخبارية
  أنتــــم للتقافــــة أهلهـــــا
  هذيــــاااان....عنوانه....الأمن والأمان
  عافها أهلها...بلدية عجلون الكبرى...نحو المجهول
  عــــــــذراً عجلـــــــــون....الصــــــــورة تتكلــــــــــم
  رســـائل للـشـــهر الفضيـــــل
  شركــــــاء الفــــــكر والقــــــلم...نقطــــة نظـــــام
  حريـــــم السلطـــان
  صــرخة الفتــى النبيـــل
  من باب الإنصاف وعدم نكران الجميل
  “ عطفاً على مقالة الدكتور عبدالله القضاة الأكرم “بلدية عجلون“ “
  صرخات أصحاب البسطات في عجلون (2)
  أولا..!! ثانياً..!! و..ثالثاً !!
  !نضحك! على حالنا! نزعل! بدنا نطوّل بالنا!
  الحسين وجامعة الحسين
  لا تكن إمّعةً....أُحجبها وتوكل
  روّادنا..قرّاءً ومعلّقين..كتاباً ومتابعين
  >< رداً على تعليق الشيخ يوسف ..
  <>ظواهر .. لم تعد دخيلة<>
  >> عجلونتنا الإخبارية <> الحصن المنيع <<
  ربطة عنق
  !!!حكومة من رحم البرلمان !!!
  عذرا ...سيّدتي...حواء
  عجلونتنا الإخبارية ...و...الإنتخابات النيابية
  فأمّا الزبد فيذهب جفاءً“..و..تبقي علاقاتكم وجيرتكم
  بل بوصلة لا تشير إلى الإردن هي المشبوهة
  { نواب سابقون...متقاعدون عسكرييون...و...رجال أعمال }
  كفرنجة وخيط اللبن....والكوتا النسائية
  <> خنجر في صدر الوطن <>
  درَّةُ العواصم......أبو ظبي
  خمس دجاجات وعنزة
  أشهد أنّك نسراً
  ::: على قارعة الطريق :::
  الحلقة المفقودة .....واختيار الأجدر
  إمامة المصلين....خطباء الجمع والدروس الدينية....وغيرها؟؟؟!!!
  “إخــوان الأردن“....و....“وخــونة الأردن“
  الخدمات الطبية الصحية العلاجية ......في غرفة الإنعاش!!!!!
  بطاقة شكر...و...دموع والدي
  هاجسهم أمن الوطن..
  جلالة الملك....نبض الشارع....
  إنّ القلب ليحزن!!!!
  من حدود الوطن إلى عجلون......مشاهداااااات!!!!!!
  نعيـــب زمانـــنا..... والفســــاد فينـــــا!!!!!
  إكرامــاُ للخزينة.......الصفصـافة تحتـرق!!!
  لأبـــــداء الـــــرأي ......أغيثونـــــــا!!!
  ““سعادتك !! عطوفتك !! هل أنت إمَّعـــــــــــــــه ؟!!““
  > أهُوَ الملل!!! أم ضغوط أخرى؟!!!
  “ الشعب الأردني صبور... !! قصدك أباعر دولة الرئيس!!“
  > أطفـــــــالنا !!!! وأفــــــــلام الكـــــــــــرتون<
  >>!!!!! لماذا تم استبعاد سماحة الشيخ !!!!!<<
  <> أيــــــــــــــــن الخـــــــــــــلل<>
  <>قيادات عشائرية عجلونية..و..وجهة نظر<>
  <> عالمكشوف..لسعة الدبور..تكشف المستور<>
  >>ليس دفاعا عن سماحة الشيخ<<
  >< لمن يجرؤ فقط...تظاهروا واعتصموا><
  <> نقابــــة المعلمـــــين..في المـــــــيزان<>
  >>>>الوجــــه الآخـــر<<<<
  >>عجلون يا زهرة اللوز .... وسفوحا من الدحنون<<
  <> معايير... و...مقاييس<>
  ><> حوار وأصدقاء..قد نختلف..ولكن<><
  قوات حفظ السلام الأردنية...فخـــرٌ...و... قهــــرٌ؟!!!
  $$$$ أيَّما الضررين أقل $$$$
  <> أعــــــداء النجـــــاح<> استفززتـــــم القلــــــــم <>>
  <<< مســـــــيرة عــــــــــام >>> !!!!!
  أبا الحسين“.....عتَبُنا على قدر عَشَمنا.
  <<> شطحــــــــــــــات<>
  >>>فــــــي عمـــــــر الــــــــزهــــــور <<<
  >> كلمـــــةُ حــــــــــقٍ >> و<< التمـــــــاس عـــــــذر<<
  >> النشــــــــــــامـــــــى <> النشميــــــــــات <<
  علــى ســـلــم الــذكـــــــــــريات!!!!!
  الــفــرحــة المسـلـــــــــــــــــــوبـــــــة!!!!
  <><><> وتستمر الحياة<><><>
  أنــــا الـــــرئـــيــــس!!!!!!
  !!!!!إن كـنـتُ مـُـخـطـئـاً فَـصـوِبـونـي !!!!!
  بــلـــديــــــــااااااات!!!!؟؟؟؟ وبئس القرار........!؟
  ... ثـــــم ســـقـطــت دمـــعـــة...
  !!!@@ لــن تــخــدعــونــا@@!!!!
  ..بـيـن وزيـريـن..
  حصوة......بعين اللي ما يصلي على النبي....
  شــوق.......و......حـنـيـن
  ...عــــــذرا...و....شــــكــــرا...
  ““هؤلاء ....... لا يمثلون إلا أنفسهم““
  مســـلســـلااااات ...(( تركي..مصري...سوري))
  عجلووونيات ؟؟؟؟؟
  ...إإإإإشااااااعاااااات...
  بين الدوالي...وفي....أحضان الغوالي.
  أحزاب .. و ... حركات
  “ إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم““
  مرحبا ...ديمو..قرا..طية
  .... أيـــن أنـتـــــــم ؟؟؟؟.....
  أبـــو تـــقــي “...... بـسـلامــة الله
  ...والـــــــدي الــعــزيـــــز ....
  عجلون الخضراء - وحدائقها الغناء
  “ أربــعــة “....نـبـاهـي بـهـا الأمــم
  .... إعتذار
  .عجلون.....ساند هيرست...وتباين الآراء..
  الأمارات.الأردن...وبالعكس.مشقة سفر
  .....علمتني الحياة......
  عجلونتنا الأخبارية....و....وسياستها الأنتقائية
  مغتربون أردنييون ...أم... أردنييون مغيَبون
  سيَدي ومولاي....إن أنت أكرمت--
  عجلون والوعود .سوف.وسنعمل.والتبعية الدائمة
  مليون ويزيدون ........فهل وصلتكم رسالة
  نوابنا الأكارم.......بين الأمس واليوم....
  .....تكليف وليس تشريف.......
  عجلونتنا الأخبارية.....التوبيب....هل أصبح ضرورة
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح