الثلاثاء 23 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

من للشاب العاطل عن العمل

بقلم محمد سلمان القضاة

التشوهات في الموازنات العامة

بقلم عمر سامي الساكت

تهان ومباركات
مواسم و مراسم ٢
بقلم زهر الدين العرود

=

 

الأيام والأسابيع القليله القادمة تحمل لنا في طياتها الكثير من العناوين التي ستصبح دارة للحديث في الشارع والبيوت وحتى في الأحلام .. حركة نشطه للمشاعر والأحاسيس والارتجاليه بكل أنواعها مع تغييب للعقل في الكثير من المواقف ... نتناول مع بعضنا الأحاديث عن الانتخابات  فلا تعرف أو حتى تفرق بين جاهل بأصول الانتخابات وبين عالم بها فلو طرحت اسما لوجدت الكل رافع يديه بالإيجاب والتغني ببطولات وهميه تكبر فقط من لسان الى اخر ....وفورا حال ذهاب النشر للانتخابات حتى تنقلب الألسن ويتغير الحديث ليأخذ منحى آخر مختلف وأشد ما قيل سابقا.....والمعايير معروفة للترشح وهي رغبة القاعدة الانتخابية والنزعة الفردية للمترشح واشياء اخرى.
 
الهروله للترشح 
____________
 
اغلب المهرولين لا يعرف ان الترشح  هو تكليف ولأنها كذلك ومسوؤلية كبيرة لا بد أن تتوفر بالمرشح بعض الشروط، فليس من هب ودب جدير بهذا التكليف الوطني المجتمعي ... فمثلا من شروطها: أن يكون المرشح ملماً الماماً كاملا بما يدور حوله ، وأن يكون على وعي من ثقافة وشخصية قيادية متمكنة مستقلة واعية مدركة متمثلة بمناقشة كل ما يتم طرحه من قرارات ومشاريع قرارات في اغلب المجالات  وفهمه للتشريعات المختلفة سواء كانت أقتصادية أو قانونية أو محلية وأن يدلي برأيه فيها بعد مناقشتها ودراستها ...
 
العائدون 
________
 
- أولئك الذين اصابهم داء الجنون بأنهم وحدهم الذين يستشعرون ما لا يرونه العامة لذلك لا يَرَوْن الا أنفسهم في الميدان والإحلام ....وبدونهم لا تصلح الأمور ولا تستقيم الحياة وبهم فقط يكون النجاح لذلك قد تسعى هذه الأنواع المتنطحة الى شتى السبل من التخريب على الآخرين في سبيل تحقيق مصالحهم الشخصية على حساب مصالح الاهل والمجتمع كافة .
 
المجرب مخرب مدمر 
________________
 
- يقال بأن مسيرة الالف ميل تبدأ بخطوة، لكن الفساد يبدأ بتزكية وتقديم الشخص الغير مناسب في المكان الغير مناسب . فالشخص الذي يُقدر نفسه فوق قدرِها لينجز عملاً ما، فإنه سيفشل ولن يستطيع انجازه، وبعد سلسلة من تجاربه المدمرة، يذهب ليبحث عن شماعة يعلق عليها أسبابٍ فشله، فيُلقي بها إما على الظروف، أو إلى مؤامرة تدبر له ممن حوله وربما من جهاتٍ خارجية، فلم يتعظ ولا يخاف الله بما فعله وهو لا يدرك أنه إذا لم يخسر احترامه لنفسه اليوم، فإنه حتماً خسر احترام الناس له ... وبهذا التهور قد اضاع ما أضاع وهدم ما تراكم من انجاز، فلا هو من أنجز ولا أعطى فرصة للغير ان يكون هناك إنجاز بالمستقبل .... رغم ذلك تتكرر الانتخابات بنوعية اغلبها ليست مدركة مع بتبادل للأسماء لتعود الينا بنفس الأساليب .

لا اتوقع أن من مجتمعنا يقبل بعد كل ما حصل، ان يخدعه احد او يستغفلة ومن الذي اوصلنا لهذه الهاوية سوى هؤلاء .

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  إنسانيات
  وتمضي الأيام
  هناك ..!! حيث ترقد
  حلاوه ...الزمان والمكان
  الملك لا يموت الا واقفاً
  رسائل صامتة
  وداعـاً زيـــــــاد النجـــــــادات
  عدلٌ مقتدر
  ازهار و ارواح
  ليتنا نتعلم
  أماكن ونوافذ
  عواطف و عواصف
  وكالة عجلون.....قلعتها
  عيد؟ بأي حال عدت يا عيد؟
  مواسم و مراسم
  للنتائج اسبابها - إلانا البغيضة
  اوجاع وعثرات
  صمت الذين لا صوت لهم
  لغة النفس
  النصف الاخر
  بداية ام نهاية
  حياة مجردة من ابتسامة
  فقط ... لمن يعشق عجلون
  محطات في حياة امرأة
  جماليات تدوم
  إمراة قاسية
  وطن .... وذبابة
  خرابيش
  مكّرٍ ،،، مّفرٍ ،،، مدُّبرٍ ،،، مُقّبلٍ
  شرارة
  اشتياق خاص قبل العودة
  تنازلات ... بأثمان مغرية!!
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح