الأربعاء 24 كانون الثاني 2018   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لعناية دولة رئيس الوزراء ،،،

أعرف جيداً  يا دولة الرئيس أن رسالتي هذه لن يكون لها أي تأثير في قرارات حكومتك التي تفاءلنا خيراً بمقدمها ، وأعرف جيداً  أنه مهما قيل وسيقال فلن يكون ذا أثر على الإطلاق  ،، ولكنها مجرد كلمات وخواطر أكتبها لأعبر فيها عما في داخلي 
التفاصيل
كتًاب عجلون

استبدلوا رغيف الخبز بالتالي

بقلم م. محمد عبد الله العبود

المشي على الجمر

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

متناقضات في عصرنا الحاضر

بقلم عبدالله علي العسولي

تهان ومباركات
دورنا في صياغة الحاضر والمستقبل
بقلم عمر سامي الساكت

-

 

وضع بلادنا العربية والإسلامية لا يحتاج إلى الشرح والتفصيل فالصورة واضحة للعيان بأننا في وضع لا نحسد عليه من تشتت ودمار واندثار وكثرة القتل والتشرد لأبناء الأمة ولا شك بأنه إما إمتحان أو غضب من الله جل وعلا وهنا نتسائل ما هو دور كل منا في خضم هذه الأحداث الجسام،  هل تحليل الأوضاع وتحميل الأخطاء والنتائج لشخص أو فئة ! أم التذمر وزرع الإحباط في نفوس الناس مما يقودنا جميعاً للاستسلام للواقع وخيبة أمل المستقبل ونقل هذا الشعور للأجيال! .
 
كلكم راعٍ وكلكم مسؤولٌ عن رعيته ، الإمام راعٍ و مسؤولٌ عن رعيته، والرجل راعٍ في أهله وهو مسؤولٌ عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها، والخادم راعٍ في مال سيده ومسؤولٌ عن رعيته – قال : وحسبت أنه قد قال : والرجل راعٍ في مال أبيه ومسؤولٌ عن رعيته – وكلكم راعٍ ومسؤولٌ عن رعيته، كما قال صلى الله عليه وسلم واخرجه البخاري ومسلم، لكل منا دور مؤثر في بناء الأمة وقد ركز الإسلام على بناء الفرد وكذا بناء المجتمع في آن واحد كما ركز على دور المرأة الأم المؤثرة بشكل مباشر في بناء الأجيال وصناعة بناة المستقبل والطريق إلى النجاح والنصر.
أعتقد بأنه يتوجب علينا أن ندرك ما هو دورنا بشكل جلي راسخ في عقل كل منا بغض النظر عن التفاصيل وأعتقد أن هنالك نقطتان أساسيتان لدورنا في الأمة العربية والإسلامية وقضايانا الراهنة وتتلخص في  الإعداد المعنوي والنفسي والعقائدي والثقافي ثم الإعداد العملي، وتفصيلهما كما يلي :
أولاً : الإعداد المعنوي والنفسي والعقائدي والثقافي :فمن الجانب المعنوي والنفسي : ألا نتذمر ونحبط ونبث روح الإستسلام في قلوب الناس فالأعداء ينتظرون ثغرة يدخلون منها إلى قلب الأمة أكثر فلا أكون أنا هذه الثغرة. ومن الجانب العقائدي: أن نؤمن إيماناً راسخاً بأن النصر في دين الله عز وجل ومن عنده وأن الأمة الإسلامية ستنتصر وهو وعد الله جل وعلا وذلك بالرجوع إلى فهم دين الله وتطبيقه كل على قدر مسؤوليته وقدرته دون تشدد أو تسيب، وأن نؤمن بأن لنا قضية إسلامية قبل أن تكون عربية وهي إحتلال ثالث الحرمين الشريفين وفلسطين ودمار البلاد العربية وعلينا مهمة تحريرها والسعي لذلك وإن لم نستطع فعلى الأقل نقلها إلى الأجيال حتى يتحقق ذلك، أما الإعداد الثقافي والذي يعزز الإعداد العقائدي فيكون بتخصيص ورد لقراءة القرآن والسعي لفهمه من خواطر المفسرين الثقاة وكل على قدر قدرته فالمهم هو الحرص على ذلك، وكذا قراءة الثابت من سيرة النبي صلى الله عيله وسلم ومراجعة صحيح سنته الشريفه وخاصة في الأمور الحياتية التي نحتاجها وكذلك قراءة أمهات الكتب والمقالات للمفكرين الثقات  بدل أن ندور في إطار ثقافة الإعلام وما يبثه لنا في وسائله ليسمم عقولنا ويشل تفكيرنا ويبلده ويخلخل عقيدتنا ويشوه معتقداتنا فيشكل شخصية إمعة يقودها أي شخص حتى العدو دون إدارك أو بإدراك ليتساوى العدو والصديق والإخلاص والعمالة فالمهم المصلحة الشخصية على حساب أي شئ أو نترك عقولنا للمغالبة الإعلامية لينتصر على عقل لا يملك قراره.
ثانياً : الإعداد العملي : الذي يقوم على تقوية أبناء الأمة من خلال الدراسة والعلم والعمل بجهد واجتهاد والبحث عن الإبداع كل في مجاله وعلى قدرته،  وممارسة اي نوع من الرياضات لتقوية البدن والمحافظة على الصحة، وكذلك نقل الصورة الناصعة عن الإسلام من خلال تطبيق مكارم الأخلاق والمعاملات، واشغال الذات بأمور مفيدة والعمل على توحيد الصفوف ولم الشمل وتجاوز العثرات والأخطاء والمصالحة والعمل برو ح الفريق ومتابعة فكر وراي القيادات الحقيقية لا المصطنعة للاسترشاد بهم.
 
لا شك بأن طريق النصر طويلة والأوضاع صعبة لكن علينا بأن نؤمن بأننا رعايا دين عظيم سيقودنا إلى النصر بإذن الله وأن المؤمن أمره كله خير والصبر شجاعة والعمل عبادة وإيماننا بغد أفضل يقين لا يتزحزح ولا يخور عزيمته حالنا المتردي فالنصر إت آت.

أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
عمر سامي الساكت     |     30-08-2017 06:59:56
omarsaket@hotmail.com
ما عليك زود وكل الإحترام لشخصكم الكريم
نذير زغول     |     04-04-2017 09:42:52

اعتقد انك تتمتع بأسلوب راقي في الكتابة جملة وتفصيلا .

مقالات أخرى للكاتب
  التشوهات في الموازنات العامة
  الأراضي الأردنية المحتلة
  خارطة الطريق إلى الديمقراطية
  الدور الريادي لديوان العشيرة
  تجربـــة اللامركزيـة
  رداً على مقال إمامة الشيعة وخلافة السنة
  الغرب والنظام الإقتصاد الإسلامي
  من قلب أحداث العنف في الجامعة
  طبائع الاستبداد في منظمات الفساد
  تطويـــــــــر القضــــــاء
  علمنة المناهج المدرسية
  العلاقات التركية الصهيونية ندية أم إذعان
  الكوارث الطبيعية رسائل لنا
  تعقيبا على مقال تركيا علمانية يا عرب
  الموازنة العامة لسنة 2016م
  حملات تشويه صورة الدعـــــــاة
  الإباحية والتضليل في قناة ( رؤيــــــــــــا )
  بيئتنا ليست بعيدة عما حدث في الفيفا
  تقييم أداء الموظف والترهل الإداري
  فــن تســـــميم العقـــــول
  قراءة في الموازنة العامة لسنة 2015م
  مصيبتنا في نفوسنا أعظم
  رسالة إلى تنظيم داعش
  التطبيــــــــــــــع القصـــــــــري
  سلاطين آل عثمان سليمان القانوني (رضي الله عنه)
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
أدب وثقافة
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح