الأربعاء 22 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
مجالس المحافظات
بقلم كمال الزغول

=

تعتبر فكرة اللامركزية في المحافظات اضافة الى المجلس الاداري التنفيذي والمجلس البلدي فكرة رائدة ، فاذا اردنا تعريف المجلس البلدي فهي مؤسسة مستقلة تسعى لتنمية المحافظة بمساعدة المجلس التنفيذي للمحافظة بينما اللامركزية هي مؤسسة تقترب من فكرة التنفيذ اكثر من كونها فكرة رقابية لأن مصيرها وحلها حسب القانون هو بيد الحكومة بشكل عام والوزارات بشكل خاص والدليل على ذلك تركيزها سيكون على تنفيذ الموازنات والخطط التنموية للمحافظات داخل الدولة الا انها ما زالت تحت التجربة لأنها لم ترقَ لتكون مجلسا رقابيا كاملا بسبب تعيين نسبة 15% من اعضاء المجلس من قبل الحكومة .لكن في المجمل هي نقطة بداية نحو تطوير نظام الرقابة والتنفيذ في آن واحد ولذلك يمكن تسميتها " مجالس الرقابة التنفيذية" .


تطوير مجالس اللامركزية لتصبح مجالس نواب مصغرة يعتمد على مدى نجاح هذه المجالس لمدة اربع سنوات قادمة لتصبح مستقلة بشكل تام ، وهذا يعتمد على المشاريع الناجحة التي ستقوم بتنفيذها والتخطيط لها، ايضا تعاطي الحكومة مع مسألة القوانين الناظمة للعملية الانتخابية وتطويرها حسب انتاجية هذه المجالس يعتبر له اهمية كبرى.وبالمناسبة ،قوانين اللامركزية لم يسمح لها من قبل مجلس الامة لتكون مستقلة وتشريعية بشكل كامل ولكن اصبحت شبه تنفيذية ولكنها تحاول ان تقترب من التشريع اعتمادا على التجربة.


المجالس الثلاث امامها تحديات جسام فإذا تضاربت المشاريع مع المصالح لكل مجلس فسيكون لدينا انفاق مضاعف على المشاريع، ولذلك يتوجب التنسيق على اعلى مستوى من اجل الخروج بمشروعات موحدة مدعومة من قبل الجميع ومتوافق عليها ، ايضا يوجد تحدي كبير يتعلق بالمحسوبية ولتجنبها وللحفاظ على مستوى عال من التنسيق يمكن أخذ الاعتبارات التالية:


اولا : تطوير نظام داخلي لكل مجلس يشترك بنقاط وبنود معينة مع النظام الداخلي للمجالس الاخرى من اجل الوصول الى اعلى درجة من التنسيق بين المجالس.


ثانيا:التركيز على تأسيس لجان مكونة من ذوي الكفاءة  لدراسة فحوى الخطط المراد عملها وتشكيل ايضا لجان مشتركة بين المجالس الثلاث.


ثالثا: تشكيل هيئة اعلامية لتوضيح الاعمال التنفيذية بناء على الخطط المعدة لكسب الرأي العام وتجنب الاشاعة داخل المحافظات حول المشاريع.


رابعا: تشكيل لجنة تحضيرية لاعداد المؤتمرات المحلية والاشراف على تنسيق المؤتمرات المشتركة مع العاصمة.


خامسا: عقد اجتماع يومي داخل كل مجلس وعقد اجتماع اسبوعي لكل المجالس للوقوف على جميع الاعمال داخل المحافظة.


سادسا: فهم القوانين الخاصة بجميع الوزارات لتسهيل عمل المجالس دون لبس من اجل تسهيل العمل بين المركز في العاصمة واللامركزية في المحافظات.


سابعا: اعداد تقرير اسبوعي لكل مجلس يتم قراءته من قبل رؤساء المجالس جميعهم والخروج بتقرير نهائي يُرسل عن طريق شبكة الانترا نت  المحلية لتداوله  بين المجالس واذا لم تكن هذه الفكرة موجودة  يمكن عملها كأولوية تنموية لتسهيل تنفيذ وتنسيق المشاريع داخل المحافظات ومن ثم التواجد بميدان العمل امر ضروري لتقييم الاعمال المنفذة.


نتمنى لهذه التجربة الديمقراطية ان تكون سباق نحو الديمقراطية لإحداث الاصلاح وتنمية المحافظات بتوازن لتوزيع الموارد بشكل عادل داخل كل المحافظة لتحقيق العدالة الاجتماعية والقضاء على الفساد بإذنه تعالى ، ونتمنى لكل الذين فازوا في هذه الانتخابات التوفيق في عملهم لخدمة بلدهم، حفظ الله الاردن وادام عليه نعمة الأمان.


كمال الزغول

Alzghoul_kamal@yahoo.com


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  هلالان ونجمة كردية عنوان الإستراتيجية الأمريكية في المنطقة
  البراطيل خربت جرش
  اصلاح تعليمي ام دعوة الى الأمية !
  خطة مارشال وسايكس بيكو لكن بصبغة عِرقية!
  حرب باردة وتحالفات جديدة
  اللاجيء السوري: من غرق المتوسط الى غرق الملجأ!
  جدل واسع حول سقوط النظام السوري قبل حلول عام 2016
  ديمومة “تنظيم الدولة“ محدودة بسبب!
  سلعة دولية كشفها البطل معاذ الكساسبه
  الغرق السياسي ومؤشرات ضعف الجيش السوري
  في سوريا..... التجهيز عربي والحكم غربي وشرقي
  عجباً ايها السفير!
  ملامح السيناريو العراقي
  هجوم قيد الانتظار
  عندما تغيب العدالة
  وتفجّرَ زئيرُ الأُسوُد في وجه المد الأَسوَد ........اللهُ أكبر
  فن اختلاق الازمات
  السلام الأحادي برنامج اسرائيلي
  قراءات استراتيجية تدحض ميثولوجيا الاعلام العربي!
  هل العشيرة والأسرة يحكمان الجامعات؟
  الانتصار يداوي الجراح
  جبل عوف للعجلونيين: كل عام وأنتم بخير
  ريجيم حكومي قصير الامد
  هل سيزأر الأسد بعد الضرب المبرح؟
  الأردن والضربة العسكرية لسوريا
  بلدية عجلون الكبرى.... ما لنا وما علينا !
  ايحاءات السيناريو المصري
  اعلان عن شاغر ديمقراطية في المنطقة!
  الهدف القادم هو الجيش المصري
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح